كيف أتعامل مع ابني الذي يتحدث بأمور جنسية مع فتاة

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

كيف أتعامل مع ابني الذي يتحدث بأمور جنسية مع فتاة
السلام عليكم انا ابني عمره ١١ سنه وهوه هادئ ومؤدب ومتفوق وهناك صديق له بالمدرسه له عامان يشرح له علاقة الرجل بالمرأه مع ان ابني كان رافضا للموضوع ولكنه استمر باخباره شرح معاني بعض الكلمات البذيئه وفي يوم دخلت لهاتف ابني عبرنامج من البرامج ورايت رساله مع فتاه وقد كانت هذه الفتاه تتعمد سؤاله اسأله وقحه وهوه كان يتهرب بالضحك ولكن باستمرار اسألتها بدا يرسل اجوبه بذيئه لها ماذا افعل انا جدا مخنوقه وقد صارحناه وادبه والده وتكلمت معه وهو نادم ويقول لااعرف كيف كتبت هذا الكلام ماهو الحل
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • د.هداية نفسيه وتربية طفل
    د.هداية نفسيه وتربية طفل verified_userنشكرك سيدتي الكريمة على ثقتك التي وضعتها بموقع حلوها، إن الطفل حاليا بمرحلة المراهقة المبكرة وفي هذه المرحلة تزداد إهتمام الطفل بالأمور الجنسية لأنها مرحلة النمو الجنسي، فالفضول يدفعه دائما للتساؤل والبحث عن أجوبة بشتى الطرق لذلك نشدد دائما على ضرورة التربية الجنسية لدى الطفل حتى لا نقع في مثل هذه الأخطاء ، لذلك أنا ضد عقاب الطفل في هذه الحالة لأن الخطأ في البداية هو خطأ الوالدين اللذان لم يركزا على عامل التربية الجنسية لدى الطفل ، اصفحي عن الطفل لأنه أبدى الندم عن هذا السلوك وعلى الأب التركيز على التربية الجنسية لدى الطفل ويكون ذلك بمرعاة المرحلة العمرية التي يمر بها إذ تجدين على موقع حلوها مقال عن التربية الجنسية لدى الطفل حسب كل مرحلة عمرية اعتمدي عليه وقدمي للطفل معلومات صحيحة وعلمية مع تعزيز الوازع الديني . موفقة .   
  • صورة علم Saudi Arabia
    صورة علم Saudi Arabia
    مجهول

    العلاج بالهدوء وتعليمه مراقبة الله تعالى، وعدم استخدام العنف والتوبيخ، وكسبه كصديق.

  • صورة علم Egypt
    صورة علم Egypt
    مجهول

    هو واد شاطر علم نفسه وعليكم عدم توبيخه ولكن توجيه بطريقة جيدة لكي يستطيع معرفة الصح من الخطأ... فيبتعد عنه لانه تهلكة. 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    طفلك لا يزال صغير ومن الطبيعي ان يتحدث في تلك الامور بدون ادراك منه لكن يجب ان تتابعيه دائما لتتمكني من توجيهه حتى يكبر ويتمكن هو من توجيه نفسه ومن ايقاف من يتحدث في تلك الامور معه بنفسه من البدايه فالامر في النهايه بسيط لكنه مهم للغايه

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    انتي تعاملتي معه بالفعل وهو قد شعر بالمشكلة وتوقف عن ما كان يفعله وانتهى الامر فلا داع للتفكير في الامر اكثر من اللازم ولا داع لان تشغلي بالك بالامر اكثر من ما يجب فانتي يا ابنتي فعلتي ما يجب وتحدثتي معه وهو قد تراجع عن ما كان يفعله 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    ابنك يا عزيزتي يسير في المسار الصحيح وتربيتك له مناسبه تماما فهو يتعرض للامور الخاطئه ومن ثم يتدارك الامر ويندم عليه ويغير من طريقته في التعامل معه لهذا لا داع للقلق من الامر او للتفكير فيه اكثر من ما يجب فالامر في النهايه بسيط وتم التعامل معه كما يجب بالفعل 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    ان كانت تلك الفتاه كبيره او اكبر منه بشكل عام فيجب ان يتم ابلاغ اهلها عن ما تفعله اما ان كانت مجرد طفله صغيره مثله فيجب ان يبتعد عنها تماما او يمكنك ايضا ان تخبري اهلها ان كان هذا ممكنا حتى يتم حل المشكلة ويبتعد طفلك عن تلك الافعال تماما 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    يجب ان يتم تربيه طفلك على الدين ليتمكن من تحديد الصواب من الخطا فهو سيعلم حرمانيه التحدث في هذا الكلام وسيتمكن من السيطره على نفسه وتوجييها عن طريق العوده للدين دائما فتلك هي الطريقه الوحيده للتعامل مع الامر والتي يمكنك ان تحلي المشكلة بها 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    يا اختي الغاليه عليكي ان تدركي ان الامر يعتمد على اصدقاءه فان كانوا سيئين فيجب ان يتم تغييرهم وان يكون صداقات جديده فلا يجب ان يكون صديق مع من يضروه لهذا تحدثي معه ووضحي له الامر جيدا ليدرك ان ما يفعله غير صائب وانه يجب عليه ان يهتم بنفسه ولا يتحدث في هذا الكلام 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    تحدثي مع طقلك فعلى ما يبدو انه تم تربيته بالشكل السليم لهذا تحدثي معه وبما انه قد ندم بالفعل على ما فعله فلا مشكلة في الامر على الاطلاق فالامر بسيط وتم تداركه كما يجب ولا مشكلة الان في الامر على الاطلاق فكزني سعيده بطفلك ولا تقلقي من ناحيته 

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا