الجأ إلى الضرب وأفقد السيطرة على أولادي وأضربهم

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

الجأ إلى الضرب وأفقد السيطرة على أولادي وأضربهم
عندي طفلين واحد عمره ٤ سنوات و الثاني سنه و ٧ شهور راح اتكلم عن الاول اني اعاني الى الان من عمر سنه ونص الى الان من لباسه و تعليم الحمام رافض يتبرز بالحمام مع اني حاولت بالطيب و المكافات و اخرتها فقدت السيطرة و صرت اضربه مرات ، وافكر ادخله الروضة من السنه الجايه ان شاء الله لكن فكرة التبرز و الملابس مصعبه علي الموضوع ( حاليا عن بعد لكن السنه الجاية اذا فتحوا الصغير مزعج جدا يحب الصراخ بصوت مزعج وقت اللعب ووقت لما احد ياخذ منه شي ( الكبير يحب التقليد بالصراخ اضطر بالاخير اضربه عشان يسكت ، ايضا يحب التكسير ما ترك لي بالبيت كوب او بياله او صحن الا كسره و الا عند الناس وبخته ما فاد و اخيرا صرت اضرب وايضا ما فاد ، ايش مشكلتهم او مشكلتي احيانا احاول اصبر عليهم فترة الصغير يكبر راح ارتاح ، ( افكر كذا لكن مرات انزعج من لعبهم و هواشهم و صراخهم و افقد السيطرة على الموقف و الجأ الى الضرب ، ساعدوني
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • د.هداية نفسيه وتربية طفل
    د.هداية نفسيه وتربية طفل verified_userنشكرك سيدتي الكريمة على ثقتك التي وضعتها بموقع حلوها، يميل الاطفال دائما إلى اللعب بالصراخ والعبث في الأشياء لأنهم يكونون في طور الإكتشاف للعالم الذي يحيط بهم، الأمر الذي يتطلب من الوالدين التفرغ قليلا للأطفال والصبر على سلوكاتهم وأن تكون الاستجابةهم اتجاههم مناسبة للسلوك الصادر من الأطفال حيث يجب أن تكوني على دراية كافية بمتطلبات المرحلة العمرية التي يمر بها أطفالك ، حيث أن الحركة والنشاط وحب الاكتشاف يعتبر مطلب ن مطالب النمو وجب عليك أنتي أن تصبري وتتعاملي بهدوء حتى لا يثبت هذا السلوك ويستمر مع الطفل حتى في مراحل لاحقة من النمو، وكل ما يجب عليك في هذه الحالة هو الاعتماد على النصائح التالية: - عدم التعامل مع الأطفال بالصراخ بل كوني مرنة معهم واستخدمي ايماءات الوجه للتعبير عن عدم الرضى عن السلوكات السلبية - بخصوص تدريب الطفل على دخول الحمام يجب أن تركزي على إدخال الطفل للحمام بين الفترة والثانية حتى تسهل عملية اكتسابه لنزع الحفاض - تفاعلي مع أطفالك وقومي باللعب معهم وتدريبهم على السلوكات الايجابية أي تعليمهم كيف تكون ردت الفعل اتجاه المواقف المختلفة - عند الصراخ الدائم وجب عليك التوبيخ أو منعهم من الحصول على الأمور التي يحبونها أو يريدون الحصول عليها. حاولي دائما تقريب أطفالك منك مع توفير لهم جو عائلي مفعم بالهدوء والراحة النفسية . -   
  • صورة علم Oman
    صورة علم Oman
    مجهول

    حرام لا تضربيهم هم اطفال صغار بعدهم ما يفهمو

  • صورة علم Jordan
    صورة علم Jordan
    مجهول

    قلديهم ارفعي اي شيء قابل للكسر اتركي مساحة للعب في البيت اشتريلهم اكواب بلاستيكية مخصصة لكل واحد واتركيهم يختاروها ضميهم قبليهم ولا تخرجي زيارات الا بعد ان تسيطري عليهم  استمتعي بأمومتك. خططي أنشطة معهم بالترفيق

  • صورة علم United States
    صورة علم United States
    مجهول

    هذا وضع غير طبيعى خاصة لاطفال فى هذه الاعمار الصغيرة. فى الغالب هم غير مرتاحون او لا ينالون قسط وافى من النوم او من الاغذية المناسبة لاعمارهم او النشاط البدنى و الذهنى المناسب لاعمارهم ليجعلهم مرتاحين و نشطين من غير ان يسببوا لك ازعاج خارج عن الحد او السيطرة...اقترح ان تراقبى نفسك لمدة يوم او يومين و سجلى كل الانشطة و نوع الطعام الذى تتناولوه على مدار اليوم و ساعات النوم و الراحة و مشاهدة التلفاز الخ  انت و اولادك و من ثم اعملى على تصحيح كل الذى ترينه مسبباً لعصبيتك انتى و اولادك .. من افضل استشارة طبيب او اخصائي ايضاً

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    اختي الغاليه من الخطأ ان تلجأي لكي تسيطري علي ابنك المزعج بأسلوب سلبي، كالضرب والحرمان والإهانة وغيرها؛ وهذا الأسلوب لا يؤتي ثمارا طيبة على الإطلاق؛ فطبيعة كل إنسان على وجه الأرض أن يتجه إلى المتعة ويبتعد عن الألم ويتفاداه؛ لذا انسب حل معه هو تجنب أسلوب العقاب الذي يعتمد على الإهانة و الضرب و الصراخ طوال العشر سنوات الأولى من عمره، واستبدال كل ذلك بالحوار والحب والاحتضان والتقبيل وإعطاء الطفل الوقت الذي يحتاج ومدحه ليكتسب الثقة بنفسه .

  • صورة علم Saudi Arabia
    صورة علم Saudi Arabia
    مجهول

    الطفل تعرض للخوف. الحنان أقوى شي يجعل الطفل مطيعالضرب يدمر الطفل تمامآ.. احتويه وقبليه ومزحي معه واسعديه وشجعيه هذا الحل والا سوف تخسريه 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    من الطبيعي ان يكون داخل البيت هناك طفل مزعج بعض الشيء او لا يسمع الكلام منذ اول مره ، او يحتاج الي وقت لكي يستوعب التصرفات ،ولكي تتخلصي من الك المشكله يجب معرفة سيكولوجية الطفل التي تساعد في فهمه وحسن التعامل معه، لأن الطفل يحتاج إلى التعامل معه بأسلوب تربوي دقيق ليكبر دون مشاكل أو عقد نفسية ، و هناك بعض الأمور الواجب عليك اتباعها حتى تكوني قدوة حسنة لأولادك ويصبح من السهل عليك التأثير عليهم وتوجيههم لكل ما ترينه جيدا ، والخطوة الأولى هي أن تستأثري بإعجاب أبنائك وتنالي حبهم؛ و بالطبع لن يثير إعجابهم أم متسلطة وتصرخ وتضرب وتنتقد ، وإنما هي الابتسامة والاحتضان واللمسة الحنونة والرحمة والحوار وكل ما يشعر الطفل بقيمته ويعطيه قدره كإنسان، هذه هي الأمور التي تساعد على كسب قلوب الأبناء و بالتالي تكوين شخصيتهم كما تحبي .

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    السبب هي العصبية المفرطة التي تنبع من داخلك .. فالأطفال هي النموذج المصغر بل مرآة الأبوين والبيئة حولهم، فبالفعل عندما تريدي من طفلك القيام بسلوك معين فقط عليك القيام به وفعله أمامه عدة مرات وهو سيفعله فوراً ، فليس منطقيًا أن تعنفي طفلك بعلو صوتك الدائم عليه وتطلب منه أن يخفض صوته المزعج، و لكي تخفضي من عصبية و ازعاج طفلك يجب ان تعتمدي على منظومة متكاملة من الأفعال والتصرفات سواء المباشرة أو غير المباشرة فاهتمي باكتمال المنظومة العلاجية ككل من أجل سلامة طفلك الصحي والسلوكي والاجتماعي.

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    يا ابنتي ان الاطفال هم مرآه للاهل ، و كل ما يقوم به الاهل ينعكس عليهم من تصرفات و مشاعر ، فبالتاكيد اولاك اكتسبوا صفه الصراخ والصعبيه منك او من والدهم ، لذلك يجب ان تكوني اكثر هدواء و تتركي الصراخ نهائيا و لا تلجأي اليه ، و تجعلي اجواء البيت بالكامل هادئه و تشعر بالراحه النفسيه و السكينه ، حتي ينعكس ذلك علي نفسيه الاطفال و علي شخصيتهم و طريقه تعاملهم ايضا .

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    ابنتي العزيزه انصحك بان تتخلي عن الصراخ و عن الضرب نهائيا فتلك التصرفات التي تقومي بها لن تفيد اطفالك او تفيدك و لن تدر نفعا عليهم بل سوف تأتي بنتائج عكسيه و قد يزداد عنادا و صراخا و عصبيه ، فكوني اكثر هدوءا وحكمه في التعامل معهم ، و الجأي الي الكلام و التقرب و التفاهم و الحنان و مع الوقت سوف تلاحظي الفرق في المعامله تدريجيا .

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا