صورة علم Saudi Arabia
من مجهول
منذ 19 يوم 6 إجابات
0 0 0 0

من عاجز وقدمي مبتورة إلى بطل أجمع الميداليات... هذا هو التحدي

السلام عليكم اخواني انا احكيلكم حكايتي اللي كتير فخور بيها بدت قصتي من وانا صغير كنت احب امارس الرياضة واحب رياضة الركض وكنت احلم اصير لاعب كبير واحقق انجازات في رياضة الركض صراحة ما كنت اهتم بالدراسة كتير كان كل حلمي بس صير عداء واطلع بطولات امي ساعدتني وقدمتلي في النادي وكنت اتمرن واحس بلهفة لاروح التمرين وكنت التزم بالطعام الصحي والتمارين السليمة واطلع مسابقات وبطولات مع الناس وافوز فيها لغاية يوم حسيت بألم رهيب في ركبتي واهملته لان كان عندي بطولة وقولت اكيد ارهاق وحين ارتاح رح اصير احسن كتير بس وقت البطولة وقعت وكشفت الفحوصات عن الصدمة ياللي كنت رح موت بسببها.. اكتشفت ان عندي السرطان والاطباء قالوا ان الحل يبتروا رجلي المصابة حتى لا يسوء الوضع طبعا ما وافقت ومريت بحالة نفسية حادة ومرت امام عيني كل الايام والشهور ياللي تدربت فيهم وحلمي اللي كنت اسعى له وتبخر امامي وحتى حياتي العادية اللي ما هقدر امارسها بشكل طبيعي بس كانت حالتي تسوء كل يوم واشعر بألم رهيب وما اقدر انام من الالم واضطريت استسلم لنصيحة الاطباء وقاموا ببتر قدمي المصابة.. طبعا ما اقدر اوصفلكم شعوري يعني كنت احس بالعجز وان حياتي انتهت وكتير فكرت في الانتحار لاني كنت احس في عيون الجميع بالشفقة واني احسهم يقولوا ان حياتي انتهت ما رح احقق شي وفعلا اقدمت عالخطوة مرة ولكن دموع امي وانهيارها خلتني حاول اتماسك هي كانت تساعدني وتحاول تعوضني عن خسارتي وفكرت في نشاطات امارسها مشان ما امل من حياتي وانا كنت ارفض اي شي وحتى كنت ارفض حياتي ويوم لقيتها علقت صورة كبيرة لبطل رياضي بقدم واحد ماراح قولكم كيف شعرت وكيف نظرت لها ورايتني فيه امي يمكن ما كانت تتخيل هذا الاثر اللي ما عارف اشرحه لهذه الصور وانتبهت وقولت لحالي اكيد اقدر اصير متله هو قدر يحقق نجاح بقدم واحدة واكيد انا كمان بقدر احقق هال و وبحثت عن اماكن تدريب متخصصة لحالتي وكنت اتمرن وامي ما كانت تصدق هالتغيير ياللي حاصلي لكن كنت اتمرن رغم صعوبة التمرين. كان يساعدني المدرب وكان واثق فيني ويشجعني ويقولي اني رح انجح واصير الافضل وكلامه كان يحفزني وبعد عامين تقريبا صرت بطل من جديد وطلعت بطولات وكنت احقق انجازات الحمدلله.. ما تعترضوا على ابتلاء الله لان الله لا يكلف نفسا إلا وسعها وما تيأسوا وتمسكوا بحلمكم وادعولي.