أصبحت في سن ال٤٠ وما زلت أبحث عن حل

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

ابحث عن حل منذ سنين و اخاف الله بي و باولادي و عائلتي و اخاف الله في العقوق بعد ان اصبحت في سن ال٤٠ فهمت ما يحصل من حولي و لكنني لم استطيع ان اجد الحل الى غاية الان مشكلتي بمعاملة اهلي لي (والدي و والدتي و اخواني مع العلم انني لا ابحث عن رضاهم عني بل ابحث عن الهدوء و الاستقرار و السكينة و الرحمة فيما بيننا كعائلة واحدة متماسكة لكن مع الاسف الى غاية اليوم لم افلح احاول جاهدا لكن وصلت الى القناعة بان الامر مستحيل المشكلة تكمن في طبيعة العلاقة العشوائية المتقلبة و التي ينقضي معظم وقتها بانقطاع العلاقات بين العائلة الاخوان ينقطعون عن بعضهم و الاهل يخاصمون هذا الابن و يصالحون ذلك الابن او البنت البيت دائم الخلاف دائم العتب دائم الاتهامات لا يوجد راحة لا يوجد كلمة طيبة إلا و يتم تفسيرها بالف تفسير ظاهرا او غائبا مع العلم بان الاخوان مغتربين و قليلون اللقاء مع الاهل و انا ايضا الان مغترب و بدات احلل ما يحدث في بيتنا منذ سنين منذ كنت اعيش بالقرب من الاهل و انا في بداية زواجي لا اريد الاطالة عليكم دائما ما اتذكر كيف انني احب اهلي و اخوتي و كنت اعيش بالقرب من اهلي و اتفقدهم انا و زوجتي الثانية لان الاولى (تزوجتها لمدة شهر و نشبت الخلافات الاهلية بينهم و كنت شابا لم اتحمل انا و هي ما يحدث من حرب فانتهى بنا الانفصال بالتراضي مع انني انا و هي لم يحدث بيننا اي مشكلة كنا نشعر بالضغط الشديد لا شيء اسمه شهر عسل بعد التحليل كانت المشاكل تنشأ من اتجاه معين و هي من قبل والدي بشكل مفاجئ يتغير و ينقلب حاله علي و على الجميع و كنت احاول ان افهم ما يدور بعقله و كان يضعني بمواقف محرجة باقحامي بحروب ضد اهل الزوجة و كنت احاول تهدئته لكنه كان يقول قصص بالنسبة لي مثل الخيال احذر من هذه الفتاة و اهلها يستغلونك و يضحكون عليك و هم لا يحبوننا و يجب معاقبتهم و سأريهم على فعلتهم الى غاية انه تهجم على منزلهم مع انه كان هو و والدها من اعز الاصدقاء لا يفارقون بعضهم ابدا و يذهبون الى المسجد مع بعضهم اصبحوا من الد الاعداء خلال شهر فقط و لم استطيع السيطرة على الوضع و اخواني من بلاد الغربة يتواصلون مع والدي و والدتي و يتصلون بي و هم يصرخون و انا و هي لا نفهم ما يحصل نهاية انفصلنا و بقيت بمنزلي لوحدي و اصر اهلي و اخواني ان اعود الى بيت اهلي عازبا ولكنني لم اقبل و قلتهم لهم انني مصر على فتح بيت زوجي اخر و بعد ذلك انقطعوا عني و لم يعودوا يتواصلوا معي نويت الزواج و تزوجت من اخرى دخولا من الباب مع والدتي و والدي بعد ان تم الزواج و كنت قلقا و لا اريد ان يقترب اهلها من اهلي خوفا من المشاكل اخواني لم يحضروا حفل الخطوبة و العرس مثلما فعلوا في الزواج السابق بحجة الغربة من جهة اخرى كنت اهتم لاهلي و اتفقدهم و اخذهم الى المستشفى اذا احتاجوا لذلك و كانت زوجتي تتصرف بكل ادب و احترام و تساعد امي بعمل المنزل والدي دخل المستشفى و لم يكن معي ما يكفي لعلاجه فقامت زوجتي بطلبها ان ابيع بعض من ذهبا و اصرت حتى قبلت ابدات المشاكل فجاة والدي انقلب على زوجتي و اصبح يغضب عليها بلا سبب عندما نزوره و وصلت به ان يتهمها بانها لا تحترمه لانها لا تقبل يده و اتصل بوالدها لكي يزوره في المنزل و قال له المشكلة الرجل سمع هذا الكلام و قال لوالدي السلام عليكم و خرج و منذ ذلك الحين بدات المشاكل و لكن الحمدلله من دون اي علاقة مع اهلها اتصل اخواني و هم يصرخون و و يحسسونني بالذنب كنت احاول ان اوضح لهم بان هنالك خطأ يجب ان تستوضحوا لكن لم اكن افلح حتى تنتهي بنا بالفرقة كاخوان الى غاية يوم ذهبت لازور اهلي لكي اتطمئن عليهم و كان الباب مفتوحا فطرحت السلام و لم يسمعني احد حتى وصلت لغرفة اهلي و سمعت والدتي و هي تقول لابي اشياء غريبة عني و عني زوجتي و لم تكن صحيحة بتاتا بل اقرب من الخيال بالنسبة لي و دخلت طرحت السلام عليهم و سكتوا جلست مع والدي لوحدنا و قلت له بانك ربيتني على اساس الرجل حاسم و لا يهتم لكلام النساء فمن يسمع للنساء فهو ايضا مثلهم لماذا تفعل انت هذا الشيء الذي حذرتني منه قال لي لا استطيع ايقاف والدتك فانا كبرت و هي الان اقوى مني قلت له على الاقل عندما يحدث لا سمح الله اسالني قبل ان تستعجل و منذ ذلك اليوم بدات علاقتي بوالدي تتحسن و اصبحنا باجمل ايامنا سويا توفي و هو يرضى عني و يحب اولادي و زوجتي في يوم وفاته التقيت مع اخواني منذ ٥ سنين و هم في بلاد الغربة و لاول مرة يلتقون بزوجتي منذ ١٢ سنة بنفس اليوم بدأوا بصنع الجدالات من غير مبرر معي و حاولوا جعل زوجتي تتمرد علي و كانوا يقولون لها انتي افضل منه بشكل ضاحك و بدأ اخي بصنع الاتهامات لي بوقت عزاء والدي و انا احاول كسبه مرارا و تكرارا و في ثاني يوم حاولت والدتي صنع مشكلة لزوحتي ضد اخي و صارت تبكي زوجتي و تحاول افهام اخي ان هذا لم يحصل و على هذه الشاكلة بقينا الى غاية ان عادوا اخواني لبلاد الغربة و انا بقيت لكي اخذ والدتي معي الى بلاد الغربة و نجحت بعد سافرت مرت مرتين بنفس الاسبوع لانجاز المعاملة و عندما اتت الى منزلي بدا البيت يتوتر و كانت منغلقة جدا علينا و على الاطفال و اصبح البيت مشحونا بسبب الاتهامات لزوجتي و الاطفال و كانت تقول هي و اختي بانني اتيت بها لمنزلي لكي اقيم عليها الحجر و اخذ منها المنزل و ما ورث والدي لنا الشيء البسيط ثم سافرت عند اخوتي بالبلدة الثانية و توترت العلاقة بينها و بين اختي و بقيت عند اخي و هي تقول اشياء سيئة عن اختي مع العلم ان اخوتي بالاصل متفرقين في بلاد الغربة لا زيارات و كان هنالك مشاكل لا تنتهي حتى وصلت للانقطاع التام في يوم ارسلت والدتي حديث لها مع اخي و هي لا تعلم انها تضغط زر التسجيل و سمعت كل شيء يقولونه عني بانني لست رجلا و انا زوجتي هي المسيطرة الخ قلت لهم انني سمعت التسجيل كاملا و تحسبتهم الى الله عادت والدتي لبلدها ثم زرتها و ظهرت المشاكل مرة اخرى لنا على ابسط سبب ان قلت كلمة خير فاسمع مقابلها اتهامات ان اهديتها هدية ترميها جانبا او تبدلها و هذه ليست اول مرة دائما الهدايا مني تعتبر رخصية و غير جديرة بالاقتناء مهما كانت حاسوب جوال الخ احضرتنا عندي في منزلي بالغربة مرة اخرى و اصبحت المشاكل اعنف و حاولت قلب زوجتي علي ماديا لكي اشتري لزوجتي عفش منزل جديد و غرفة جديدة و انا ظرفي المادي ليس جيدا اصبحت تحاول تعلم اولادي الصغار التفرقة فيما بينهم و المقارنة و كانت تميز بينهم كثيرا لم اكن احاول التدخل خوفا من اقحامي بمشاكل معها و انا لا اريد العقوق ابدا اصبح البيت متوترا بشكل كبير و ابنتي الصغيرة تحت دائرة الاتهام و امي بغرفتنا بمعزل عنا الخ عادت الى منزلها و زرتها في العيد و لم استطيع اكمال الاجازة بسبب الاتهامات و التوتر و كانت على وشك طرد زوجتي و اولادي و بقيت معها لوحدي حتى عدت بلاد الغربة من اجل الهدوء و كثرة المواصيع الحساسة حتى على زوحتي القديمة التي اتهمتها بانها كانت تحاول اقامة علاقة لا اخلاقية مع والدي و اتهمت زوجتي بانها تقول عني انني لدي صرع و ادوخ و تاتيني رجفة و يخرج مني الزبد و ابني اخذ المرض عني و قلت لامي الله المسامح الخ و بعدها كالعادة توترت علاقتي مع اخي بسبب ذلك و انقطعت علاقتنا مرة الان
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • أخصائية علم النفس والتثقيف الصحي ميساء النحلاوي
    أخصائية علم النفس والتثقيف الصحي ميساء النحلاوي verified_userشكرا لك سيدي على ثقتك بموقع حلوها. أنت على حق برغبتك بالبر بأهلك وبوالدتك خاصه ، بعد أن توفي والدك وبالتفكير بها دائما بعد أن أصبحت تعيش بمفردها . المشكلة أن والدتك لا تدرك أنها بالتفريق بين أولادها تؤذيهم وتخسرهم شيئا فشيئا وتزرع البغضاء بينهم . زر والدتك كلما سنحت لك الفرصه ، واطمئن عليها يوميا واهتم بصحتها من دون الغوص في العلاقات العائلية. لقد أصبحت والدتك وحيده فعليك أن تحافظ على علاقه وديه مع أخوتك فلا تقاطعهم بل اتصل بهم من وقت لآخر والأيام كفيله بردم الخلاف الذي حصل بينكم. أما والدتك فلا تقطعها أبدا ، وبر بها واسأل عنها وامن لها ما يلزمها علها تدرك غلطتها يوما ما ، قبل فوات الاوان.
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    ان عمر بن الخطاب رضى الله عنه اعتزل ما يؤذيك ولم يقل تحمله او تعامل معه اعتزله ان كانوا اخوتك يؤذوك اعتزلهم ولا تتختلط معهم وكلا منكم فى طريقه ولا تحتاجوا الى بعضكم البعض  وان كانت امك تؤذيك اعتزلها ولكن دون قطعها اى حافظ عى السؤال عنها وان تكون فى خدمتها فقط وان حاولت ان تتكلم باى امر اغلقه بلطف ولا تتناقش معها

  • صورة علم Saudi Arabia
    صورة علم Saudi Arabia
    مجهول

    شوف ياااخي رحم الله اباك وغفر له ولكل موتى المسلمين والله يحسن الخاتمة لوالدتك ويصلح حالها ويهديها ماذا عساك ان تقول غير هذا واحرص بارك الله بك المحافظة على زوجتك واستقرار حياتكم الزوجية افهمها السالفة كاملة وعن زواجك الأول وانهم كانوا السبب في انهاء حياتك الزوجية الأولى لاجل تحرص زوجتك الثانية على عدم الاهتمام بكلامهم الذي يقولونه عنك وان كانوا اخوانك يسببون لك الاذية والضرر فلزوم اعتز الك عنهم وقد أجاز الكثير من العلماء هذا الامر منعا للخلافات والشقاق بين الاخوة وصونا للبيوت و الحياة الزوجية اما والدتك فارفق بها وتودد اليها ولاتزعل من الكلام اللي تقوله عنك ولاتنسى انها في أواخر العمر وكل شيبينا على هذا النحو واطلب من زوجتك واولادك ان يحترموها ويقبلوا راسها ويديها ويطلبوا منها الدعاء لهم فهي الخير والبركة يااخي ولها حق كبير وعظيم لن تقدر على الوفاء لها مهما عملت ومقدم حقها فوق كل ذي حق والله عزوجل امرنا بالبر والإحسان لهما وخصوصا الام وقرنهما معه في العبادة كما قال تعالى - وقضى ربك الاتعبدوا الااياه وبالوالدين احسانا الى اخر الايات - وقال الرسول عليه الصلاة والسلام - الجنة تحت اقدام الأمهات - وقال لرجل عندما ساله من احق الناس بحسن صحبتي يارسول الله قال امك قال ثم من قال امك قال ثم من قال امك قال ثم من قال ابوك - واسال الله ان يحفظها لكم ويبارك لكم فيها وفي اولادك ويؤفقكم ويسعدكم في هذه الحياة ويصلح لكم الحال

  • صورة علم Saudi Arabia
    صورة علم Saudi Arabia
    مجهول
    لا اله إلا الله من قرات قصتك وقلبي يؤلمني صدقت انت في حال لا يعلم به الا الله . عليك بقرآة سورة البقرة كل يوم اذا استطعت والدعاء في الثلث الأخير من الليل بركعتين اذا استطعت والصدقة . اما بالنسبة للاهل حاول ان تبتعد بعائلتك الصغيرة عن الأحداث لكي لا تمتلئ قلوبهم بالتعب وعليك وزوجتك باحتساب كل ماتفعله بالأجر عند الله حاول ان تزور والدتك وتهتم بها وانت صامت وربي يريح بالكم ويهدينا واياكم اجمعين
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    جع أسترك في مأمن من مشاكل عائلتك و لا تخلط بينهم و استقل كما قررت في البداية و اشتري راحة بالك و أهلك سواء أمك و أبيك و اخوانك لا تستطيع أن تقدم لهم أكثر من المعاملة الحسنة و النصيحو و لا تذهي نفسك عليهم حسرات ,, 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    اخى لا تخجل انصح زوجتك انهم كانوا سبب طلاق وفشل زواجكك الاول وانت تعلمت من الدرس وترجو منها ان لا تعطى الفرصه لاى شخص ان يهدم بيتها  وهى بذلك سوف تخاف وهى من تحافظ عليك وعلى بيتها ولكن لابد ان تتخاص من هذا التوتر والقلق 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    من الواضح أن نمط المشاكل هو نفسه في عائلتك يا عزيزي ,, و لا أرى أي تحسن في الموضوع .. و كل العائلات تعاني من المشاكل مثل هذا القبيل و ليست عائلتك الوحيدة ,, و الحل للموضوع هي أن تستمر بالمعاملة الحسنة لأهلك و أن لا تقطعهم  لكن بدون أن تتدخل زوجتك في العلاقات معهم و حاول أن تستقل بحياتك عنهم و لا تتحدث بأي تفاصيل عنها أمامهم ,, 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    كطن واثقا من نفسك ولا يهمك ما تقوله عنك امك او اخوتك واعتذر ان شهاده امك مجروحه لانها لا تقوم بدور الام الذى يجب ان تقوم عليه فاى شهاده منها بحقكك لا اضعها فى الحسبان لان لها معايريها ومنطقها الغير مفهوم عليك ان تكون قوى واشرح لزوجتك انه هناك خلافات بينكم مثل اى عائله وعليها ان تلزم الكلام مع اى منهم 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    أنت حاولت و قدمت الكثير و لم يفلح أي شيء في اصلاح الأمر أرى أن تكتفي بهذا القدر من أن تستنزف حياتك و سعادتك لأجل حياة غيرك و المشاكل التي جبل عليها طبع أهلك .. أرى أن تكتفي بالالتقاء بهم في المناسبات بدون أن تصطحب زوجتك و داوم على بر أبويك ,, 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    كما ان هناك عقوق للباء هناك ايضا عقوق للوالدين انهم لابد ان يساعدوا اولادهم على البر انما الوالد والوالده يضغطوا على الابن ماذا يفعل وفى النهاية نتكلم عن عقوق الابناء ايضا لابد ان نتكلم عن عقوق الاباء وما يفعلون لا تقاطع امك وانما اتصل بها تليقونيا واحرص ان تكون المكالمه للاطمئنان فقط واذهب الى زياراتها اسبوعيا بمفردك ولبى لها احتياجاتها فقط

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا