ترغب العديد من النساء في الحصول على سمرة متألقة في الصيف، فهي إضافة رائعة إلى إطلالتك بكل تأكيد. إلا أن المشكلة تكمن في الطريقة التي تتعرّض فيها النساء لأشعة الشمس، حيث أنها قد تكون في بعض الأحيان طريقة غير صحّية على الإطلاق. يتسبب التعرض لأشعة الشمس لفترة طويلة ودون الالتزام بالاحتياطات الضرورية بالحصول على سمرة سيئة بلون غامق جداً وغير جذاب. تابعي معنا هذا المقال كي تتعرفي على الطريقة الصحيحة للحصول على البرونزاج وعلى كيفية التخلص من آثار التشمس السيئة.


ذات صلة


البرونزاج الصحي في الصيف

ما هي النصائح التي تضمن لك برونزاجاً صحياً ومميزاً؟
قد ينصحك بعض الأشخاص بالابتعاد عن اكتساب السمرة في الصيف، حيث يراها البعض غير جذابة على الرغم من كونها إحدى صيحات الموضة العالمية. لذا لا تترددي في الجلوس تحت أشعة الشمس لأي سبب كان! حيث يعتبر التعرّض لأشعة الشمس في الصيف على الشاطئ أمر رائع لأنه يضفي عليك لوناً مميزاً كما أنه يعزز جسدك بفيتامين D الضروري لصحة العظام والجلد. تابعي معنا هذه النصائح كي تحصلي على برونزاج صحي ومتألق[1].

- لا تنسي واقي الشمس المناسب لبشرتك!
هل تتعرضين إلى الحروق الشمسية في كل صيف ترغبين فيه بالحصول على سمرة جميلة؟ إن كنت تتساءلين عن السبب، يؤسفنا أن نخبرك بأن عدم استخدامك لواقي الشمس المناسب هو السبب الرئيسي! يظن بعض الناس أن الواقي الشمسي يمنع الجلد من التفاعل مع أشعة الشمس، إلا أنها معلومة خاطئة بكل تأكيد! يجنّبك الواقي الشمسي الحروق المؤلمة بدون أن يقف في وجه اكتسابك لسمرة متألقة أبداً، لذا تنصح مؤسسة سرطان الجلد العالمية جميع النساء باستخدام واق للشمس يحتوي على (30 SPF) -وهي قدرة الواقي على حجب الأشعة الضارة للشمس عن الجسم-أو أكثر قبل تعرّضهن لأشعة الشمس[2]. 
كما تنصح هذه المؤسسة النساء باستخدام نوع مقاوم للماء كي يدوم مفعوله أكثر، وتضيف بأنه من المهم أن تعيد النساء تطبيق الواقي الشمسي كل نصف ساعة تقضيها تحت أشعة الشمس وليس لمرة واحدة فقط طوال اليوم كما نفعل عادة. ننصحك عزيزتي القارئة بالالتزام بهذه النصيحة كي تحافظي على صحة بشرتك وجسدك وكي تحصلي على لون أجمل أيضاً.

- ارتدي الملابس المناسبة
إن كنت تظنّين بأن واقي الشمس وحده كفيل بحمايتك من آثار أشعة الشمس السيئة فعليك أن تفكري مجدداً! من المهم جداً أن تحمي عينيك من أضرار أشعة الشمس من خلال ارتدائك لنظارة شمسية عالية الجودة، كما ننصحك بأن ترتدي قبّعة واسعة الحواف كي لا تتعرض فروة رأسك ورقبتك إلى أشعة الشمس المباشرة. 
تعاني العديد من النساء من آلام حادّة في الرأس والعينين نتيجة التعرض المباشر لأشعة الشمس، لذلك يعتبر ارتداء الملابس الواقية أمراً في غاية الأهمية لحمايتك من هذه الآلام، ولإضفاء سمرة متألقة على بشرتك دون إيذائها.

- تجنّبي الحمامات الشمسية
ترغب العديد من النساء بتجربة الحمامات الشمسية (وهي عبارة عن حمامات لأشعة الشمس الصناعية بواسطة جهاز يشبه السرير)، نعلم أن الأمر يبدو مغرياً بعض الشيء خاصة عند تخيل سهولة الاسترخاء في سرير لبضع دقائق والخروج بالسمرة التي نرغب بها! إلا أن هذه الحمامات الشمسية تعتبر سيئة ومؤذية للغاية، حيث يقول مركز أبحاث السرطان في بريطانيا بأن هذه الأسرّة تبث أشعة ضارة أكثر بكثير من أشعة الشمس العادية[3]!
لذا ننصحك عزيزتي القارئة بالابتعاد عن الحمامات الشمسية الصناعية لأنها قد تزيد من خطر الإصابة بسرطان الجلد، كما أن فعاليتها مؤقتة واللون الذي ستكسبك إياه هو لون غير طبيعي وغير متألق أبداً!

- لا تطيلي الجلوس في الشمس
لا يوجد ما هو أجمل من الاستلقاء تحت أشعة الشمس طوال اليوم، لكن إن كنت تظنّين بأن الوقت الزائد الذي تمضيه تحت الشمس سيكسبك سمرة أكثر فأنت مخطئة. تبيّن أن عملية الاسمرار أو البرونزاج لا تأخذ وقتاً طويلاً تحت أشعة الشمس، إلا أنها تطلب بعض الوقت بعد التعرض لأشعة الشمس كي تظهر آثارها بشكل واضح.
ننصحك عزيزتي القارئة بأن تضعي منبّهاً على جهازك المحمول كي لا تنسي نفسك تحت أشعة الشمس لفترة طويلة، لأن الجلوس لساعات طويلة قد يؤذيك ويحرمك من فوائد الشمس الرائعة على جسدك.
 

ذات علاقة


التخلص من آثار البرونزاج السيئة

كيف يمكنك التخفيف من آثار البرونزاج على بشرتك منزلياً؟
هل قمتي بالتعرض لأشعة الشمس لفترة طويلة من الزمن؟ هل ظهرت آثار البرونزاج على بشرتك بشكل قوي وبلون غامق غير مرغوب به؟ لا تقلقي فالحل لدينا. إن كنت تنوين الاعتماد على الكريمات والمنتجات الجاهزة المليئة بالمواد الكيميائية فنحن ننصحك بتغيير رأيك فوراَ. سنقدّم لك ضمن هذه الفقرة مجموعة من العلاجات المنزلية التي تخفف من آثار البرونزاج القوي بفعالية وسرعة فائقة[4].

- ماسك قشر البرتقال (أو الليمون) والحليب
كل ما تحتاجين إليه عزيزتي القارئة هو ملعقة كبيرة من مسحوق قشر البرتقال أو الليمون وملعقة كبيرة من الحليب الخام، فهو أحد الماسكات السهلة والاقتصادية للغاية. أما عن طريقة تحضيره، فعليك أن تصنعي عجينة ناعمة من المكونات واحرصي على ألا يكون الخليط سائلاً للغاية. بعد أن يجهز الخليط، يمكنك أن تضعي العجينة على بشرتك وتركها لمدة 10-15 دقيقة ومن ثم غسلها بالماء. 
ننصحك عزيزتي القارئة بأن تستخدمي هذا الماسك لمرتين أو ثلاث مرات في الأسبوع لتحصلي على أفضل النتائج. لكن ما الذي يجعل من هذا الماسك فعّالاً؟ يقوم الحليب بترطيب بشرتك وجعلها ناعمة وطرية، كما أنه يقوم بتقشير الطبقة الداكنة بسهولة لاحتوائه على حمض اللبنيك الذي يعتبر مقشّراً طبيعياً. أما بالنسبة إلى قشور الليمون والبرتقال فهي غنية بفيتامين C وحمض الستريك اللذين يساعدان في تفتيح البشرة والتخلّص من الآثار السيئة للبرونزاج[5].

- ماسك السكر والجليسرين والليمون
ستحتاجين عزيزتي القارئة إلى ملعقة كبيرة من السكر ونصف ملعقة صغيرة من الجليسرين وملعقة كبيرة من عصير الليمون. أما عن طريقة صناعة هذا الماسك فهي طريقة سهلة وبسيطة، عليك أن تضعي عصير الليمون في وعاء ثم قومي بإضافة السكر والجليسرين إليه مع الخلط الجيد حتى يتماسك المزيج. قومي بوضع الماسك على بشرتك ومن ثم افركيه بلطف لمدة 3-4 دقائق.
ننصحك عزيزتي بأن تعيدي استخدام هذا الماسك لمرتين في الأسبوع لأنه يعتبر أحد أهم الماسكات التي تعتني ببشرتك بعد تعرّضها إلى الكثير من أشعة الشمس. يمكن لهذا الماسك أن يرطّب بشرتك بعناية بسبب الجليسرين[6]، كما أنه يعمل على تخفيف آثار البرونزاج بسبب الليمون المبيّض الطبيعي للبشرة. كما تساعد حبيبات السكر في تقشير الجلد الميّت وتعزيز الدورة الدموية في بشرتك.

- ماسك الموز والحليب والليمون
يعتبر هذا الماسك اقتصادياً للغاية، فهو لا يتطلب سوى ملعقة صغيرة من الحليب وملعقة صغيرة من عصير الليمون ونصف حبة من الموز. وكل ما عليك القيام به هو هرس الموز إلى أن يصبح مزيجاً خالياً من الكتل، ثم أضيفي الحليب وعصير الليمون إلى الخليط ومن ثم ضعي الخليط على المنطقة المسمرّة واتركيه لمدة 15 دقيقة قبل أن تشطفيه بالماء الفاتر. ننصحك عزيزتي القارئة بتطبيق هذا الماسك على المناطق التي تعرضت لأشعة الشمس القوية مرتين في الأسبوع.
لكن ما الذي يجعل هذا الماسك فعّالاً في هذا الخصوص؟ يعتبر الموز أحد المرطّبات الرائعة للبشرة، فهو يهدئ البشرة ويمدّها بالفيتامينات والمعادن الصحية ليضفي عليها رونقاً وتوهّجاً طبيعياً رائعاً[7]. أما عن الحليب فهو يعمل على تقشير البشرة وتخلصيها من الجلد الميت. كما يقوم الليمون بالتفاعل مع البشرة وتفتيحها بشكل رائع.

- ماسك الدقيق وزيت الزيتون والليمون والكركم
إن كنت تعانين من آثار قوية لأشعة الشمس على بشرتك، فهذا هو الماسك المناسب لك حتماً! ستحتاجين إلى 3 ملاعق كبيرة من الدقيق وملعقة صغيرة من زيت الزيتون وملعقة صغيرة من عصير الليمون ورشة من مسحوق الكركم. وكل ما عليك القيام به لتحضيره هو خلط المكونات جيداً كي تحصلي على عجينة ناعمة. قومي بعدها بوضع العجينة على بشرتك إلى أن تجف (حوالي 10-12 دقيقة) واشطفيها بالماء الفاتر.
ننصحك عزيزتي القارئة بتكرار هذه العملية مرتين أسبوعياً، فهو ماسك غني بالمغذّيات الطبيعية كالدقيق الذي يمتص الشوائب من الجلد والغني بمضادات الأكسدة التي تجدد بشرتك، والكركم الذي يساعد على تبييض المناطق التي تعرّضت للكثير من الحرارة[8]، كما يساعد زيت الزيتون في ترطيب البشرة بلطف وعناية.

- ماسك لبن الزبادي والعسل
تحتاجين لصناعة هذا الماسك منزلياً إلى ملعقتين كبيرتين من اللبن المتخثر وملعقة صغيرة من العسل، قومي بمزج الخليط وضعيه بوفرة على بشرتك، ومن ثم اتركيه لمدة 15 دقيقة قبل أن تقومي بغسله باستخدام الماء الفاتر. يعتبر هذا الماسك فعّالاً للغاية ومهدئ رائع للبشرة بعد تعرّضها لأشعة الشمس، لذا ننصحك باستخدامه لأربع مرات أسبوعياً.
لكن لماذا يعتبر هذا الماسك فعّالاً إلى هذا الحد؟ يحتوي اللبن المتخثر أو الرائب على أنزيمات وأحماض طبيعية تتفاعل مع بشرتك لتزيل آثار الحروق التي تركتها الشمس عليها، فهو ينظف البشرة ويقشّرها ويقلل الاحمرار الناجم عن التعرض لأشعة الشمس بشكل مفرط. أما العسل فهو غني بمضادات الأكسدة التي تصلح خلايا الجلد التالفة بعد التعرض للأشعة فوق البنفسجية[9].

- ماسك الخيار وعصير الليمون
اخترنا لك هذا الماسك عزيزتي القارئة لما يحتويه من فوائد ولما يوفّره من حماية مطلقة لبشرتك! لكن ما الذي تحتاجين إليه لصناعة هذا الماسك؟ تحتاجين إلى نصف خيارة واحدة وبضع قطرات من عصير الليمون الطازج. يعتبر هذا الماسك سهلاً واقتصادياً، حيث يتوجب عليك أن تقطّعي الخيار وتهرسيه جيداً لأنك لن تحتاجين إلا إلى اللب الذي يوجد بداخله. قومي بإضافة عصير الليمون إلى لب الخيار واخلطيه جيداً إلى أن يتجانس المزيج. قومي بعدها بوضع الماسك على المنطقة المصابة واتركيه لمدة 15 دقيقة ومن ثم اشطفيه بالماء.
ننصحك عزيزتي بتكرار هذه العملية يومياً إلى أن تتخلّصي من الاسوداد والاحمرار الناجمين عن التعرض لأشعة الشمس لفترة طويلة حيث يقوم الخيار بترطيب بشرتك وتبييضها وخصوصاً عندما تتم إضافته إلى الليمون الذي يعتبر مبيّضاً طبيعياً للبشرة[10].

في النهاية، تحدّثنا في مقالنا هذا عن الطريقة الصحيحة للجلوس تحت أشعة الشمس بغرض الحصول على برونزاج صحي ومتألق، كما تكلّمنا عن الماسكات المنزلية التي تخفف من آثار البرونزاج القوي وحروق الشمس التي تنتج عن الجلوس الطويل على الشاطئ. شاركونا تعليقاتكم حول هذا الموضوع أسفل المقال.
 

المراجع والمصارد

[1] مقال، "خمسة نصائح كاملة شاملة للحصول على السمرة بشكل أسرع وأكثر أماناً"، المنشور على موقع (The Sun)، تمت المراجعة في 26/6/2019.
[2] تقرير لمؤسسة سرطان الجلد، " أنواع أشعة الشمس فوق البنفسجية"، المنشور على موقع (ٍSkin Cancer)، تمت المراجعة في 26/6/2019.
[3] تقرير لمركز أبحاث السرطان في بريطانيا، "كيف تسبب الحمامات الشمسية سرطاناً في الجلد؟"، المنشور على موقع (Cancer Research UK)، تمت المراجعة في 26/6/2019.
[4] مقال، "7 ماسكات سهلة للبشرة التي تعرضت للبرونزاج"، المنشور على موقع (StyleCraze)، تمت المراجعة في 26/6/2019.
[5] دراسة لمجموعة من الباحثين، "خليط من خلاصات النباتات لتحسين لون البشرة"، المنشورة على موقع (Google Patents)، تمت المراجعة في 26/6/2019.
[6] دراسة لمجموعة من الباحثين، "الجليسرين والبشرة: نهج كلّي لأصله ووظائفه"، المنشورة على موقع (National Center for Biotechnology Information)، تمت المراجعة في 26/6/2019.
[7] دراسة لمجموعة من الباحثين، "الاستخدامات الطبية والتقليدية للموز"، المنشورة على موقع (phytojournal)، تمت المراجعة في 26/6/2019.
[8] دراسة لمجموعة من الباحثين، "الكركم في علاج مشاكل البشرة"، المنشورة على موقع (Google Patents)، تمت المراجعة في 26/6/2019.
[9] دراسة لمجموعة من الباحثين، "الاستخدامات التجميلية والطبية لعسل النحل: مراجعة"، المنشورة على موقع (National Center for Biotechnology Information)، تمت المراجعة في 26/6/2019.
[10] دراسة لمجموعة من الباحثين، "استكشاف خلاصة الخيار لتجديد البشرة"، المنشورة على موقع (African Journal of Biotechnology)، تمت المراجعة في 26/6/2019.