تتكاثر الظواهر السلبية في المجتمع إن لم نجد الوعي والإجراءات اللازمة للحد من انتشارها بكافة السبل والطرق. وظاهرة التسول إحدى الظواهر التي تعكس صورة سلبية عن المجتمع وتنهش بالكبير والصغير. فما مفهوم التسول؟ ما أسباب انتشار ظاهرة التسول وبالأخص تسول الأطفال؟ ما هي أشكال التسول وآثاره وعلاجه وإحصائياته؟ كل المعلومات اللازمة عن التسول ستجدونها في مقال التسول التالي.

 


الأسئلة ذات علاقة


ظاهرة التسول في المجتمع

ظاهرة التسول ظاهرة اجتماعية خطيرة تهدد المجتمع، والتسول إهدار لكرامة الإنسان أمام الناس، وهو بداية الطريق إلى الانحراف، فقد يدفع الشخص إلى السرقة وارتكاب الجرائم.

 

ذات علاقة


تعريف التسول

معنى التسول: هو طلب العطية والإحسان من الأغنياء.
والمتسول: هو الإنسان الذي يتخذ من التسول وسيلة يكتسب منها ويعيش عليها.

 

أسباب التسول

ما هي أسباب انتشار ظاهرة التسول في المجتمع؟ لماذا يتسول الناس؟

1- ضعف الثقة بالله الذي ضمن الأرزاق للجميع.
2- انتشار الفقر في المجتمع، هو السبب الرئيسي للتسول!
3- انتشار البطالة في المجتمع.
4- غلاء المعيشة، وانتشار المظاهر واستعراض الثروات بشكل مبالغ به مما يدفع البعض للحصول على المال بأي شكل لمجاراة نمط الحياة الجديد وغلاء الأسعار.
5- بعض الأشخاص يفضلون الراحة على العمل، فيتجهون إلى التسول الذي يعتبرونه تجارة مربحة.
6- بعض الأشخاص يدفعهم المرض للتسول؛ بسبب تكلفة العلاج المرتفعة.
7- بعض المتسولين اتخذوا التسول مهنة من آبائهم، فتجد أن الأسرة تعمل بالتسول فلا يرون في ذلك عيبًا.
8- الإدمان على المخدرات، فمدمن المخدرات عندما لا يجد المال لشرائه يدفعه ذلك للتسول للحصول على المال، ويصل به الأمر لارتكاب الجرائم أيضاً.
9- قد يكون سبب التسول مرضاً نفسياً يعاني منه المتسول.
10- عدم توفر نظام حكومي قوي وشامل لرعاية كبار السن والأيتام وذوي الاحتياجات الخاصة مما قد يدفع البعض ممن لا يقوون على إعالة أنفسهم للتسول وطلب المال من الآخرين.
11- من أسباب انتشار التسول في السنوات الأخيرة، الحروب وما تسببه من هجرة ولجوء وتشرد وفقر وحاجة ومرض وإعاقات، ما يساهم في ازدياد ظاهرة التسول بشكل كبير.

 

أشكال التسول

أشكال وصور التسول في المجتمع كثيرة، ومنها:
1- استخدام البكاء والعويل من أجل جذب الناس بافتعال حادثة ما كأن يدعي بأن أمواله قد سرقت.
2- من صور التسول، انتحال بعض العاهات والأمراض عن طريق استخدام مستحضرات التجميل
3- الادعاء بطلب التبرعات من أجل بناء مسجد أو مدرسة أو ترميم بيت.
4- ادعاء المتسول إصابته بخلل عقلي من خلال التلفظ بكلمات غير مفهومة والتلويح بالإشارات.
5- استخدام الأطفال الرضع أو ذوي الاحتياجات الخاصة في عملية التسول من أجل جذب عاطفة الناس.
6- من أشكال التسول، استغلال الوثائق مثل وثائق فواتير الماء والكهرباء أو وصفات الدواء.
7- استخدام التسول كأداة لجلب المال خاصة في مواسم الأعياد أو في شهر رمضان المبارك.

 

ظاهرة تسول الأطفال

أصبح تسول الأطفال ظاهرة مألوفة نشاهدها عند إشارات المرور وأبواب المساجد وحتى عند أبواب المقابر! بمختلف الطرق التي ينتهجونها يظل المشهد مؤلمًا عندما تمتد يد صغيرة طلبًا للمال، بالإضافة إلى الضرر النفسي والجسدي الذي قد يتعرض له الطفل.
ومن المعلوم أن المكان الطبيعي والآمن للطفل هو البيت والمدرسة وليس الشارع.
وعندما تتعلق القضية بالطفل يجب الوقوف على المشكلة ومعرفة أسبابها وطرق حلها بمشاركة كافة الجهات المعنية للحيلولة دون عودتهم للتشرد والتسول.

 

علاج التسول

ما هو حل ظاهرة التسول؟ كيف يمكن الحد من ظاهرة التسول؟
1- توعية المجتمع بمشكلة التسول عن طريق عرض برامج توعوية عن التسول ومضاره على المجتمع لكي يساعد المجتمع في مكافحته عن طريق التلفاز والصحافة واللوحات الارشادية في الطرق والمجمعات التجارية.
2- دعوة الأغنياء لدفع فريضة الزكاة والصدقة للتقليل من الفقر والحد من التسول.
3- فرض العقوبات الصارمة على جماعة المتسولين وكل من يقف خلفهم.
4- دعم الجمعيات الخيرية بالمال والمعونات لتصبح ذات قدرة على مساعدة المحتاجين وكفهم عن السؤال والتسول.
5- علاج ظاهرة التسول يتم من خلال توفير فرص عمل للمتسولين من قبل الحكومة أو الأعمال الخاصة أو تعليمهم حرفة معينة تجلب لهم المال.
6- تأمين أنظمة رعاية شاملة من قبل الحكومة لكبار السن والأيتام وذوي الاحتياجات الخاصة كي لا يضطروا للجوء إلى التسول.
7- توفير تسهيلات أكبر للتعليم، لأن انتشار التعليم يساهم في رفع مستوى المجتمع العلمي والثقافي والاجتماعي، فنادراً ما تجد إنساناً متعلماً يقبل على نفسه اللجوء للتسول.

 

آثار التسول على المجتمع

ما هي نتائج التسول وأثره على المجتمع؟

1- نشوء أضرار أخلاقية وسلوكية واجتماعية وأمنية من سرقات ونشل وفساد أخلاق وترويج مخدرات ودعارة تحت ستار التسول.
2- من نتائج التسول تشويه صورة المجتمع والتأثير على السياحة بتواجد هؤلاء المتسولين عند المساجد أوالطرقات أو إشارات المرور أوالمطاعم أوالمستشفيات أوالبنوك أو الأماكن العامة الأخرى.
3- انتشار نزوة الحصول على المال بأية طريقة، مما يشجع على الكسل وعدم الرغبة في العمل.
4- الأضرار الجسدية التي تلحق بالمتسولين خاصة الأطفال منهم، نتيجة التعرض لأشعة الشمس لوقت طويل.
5- حرمان الأطفال من حقوقهم في الأمان والاستقرار والتعليم.
6- انتشار الأمراض النفسية بسبب نشوء الأطفال المتسولين في الشوارع ورؤيتهم لغيرهم من الأطفال الذين ينعمون بحياة مريحة ومرفهة.

 

إحصائيات عن التسول

إليكم بعض إحصائيات التسول في الوطن العربي
1- إحصائيات عن التسول في الجزائر: عدد المتسولين نحو 11 ألفًا و269 متسولًا على مستوى 48 محافظة جزائرية.
2- إحصائيات عن التسول في المغرب: يعود آخر إحصاء للمتسولين في المغرب إلى عام 2007، ويفيد بوجود أكثر من 195 ألف متسول.
3- إحصائيات عن التسول في السعودية: كشفت دراسات أن مدينة جدة تضم أكبر شريحة من المتسولين تم القبض عليهم، بنسبة 33%، تليها مدينة مكة المكرمة بنسبة 25.3%، ثم الرياض 19.4%، والمدينة المنورة 16.5%. في حين احتضنت الدمام أقل نسبة تسول على مستوى مدن السعودية بنسبة 4%.
4- إحصائيات عن التسول في مصر: تتباين الإحصاءات بشأن عدد المتسولين في مصر، ففي دراسات حديثة للمركز القومي للبحوث الاجتماعية تأرجحت الأرقام بين 220 ألف ومليونَين.
5- إحصائيات عن التسول في الإمارات: أما في الإمارات في عام 2015، أوقفت البلدية 393 متسولاً، بما فيهم 79 خلال شهر يونيو، الذي تزامن أيضًا مع شهر رمضان. أرقام تشير إلى أن التسول في تراجع 31% مقارنة بالعام 2014، إذ ضبطت السلطات حينذاك 549 متسولًا ووفقًا لإحصاءات رسمية صدرت قبل ما يزيد عن عام، فإن عدد المتسولين في العاصمة وحدها وصل إلى نحو 2700 متسول.
6- إحصائيات عن التسول في تونس: في تونس فاق عدد المتسولين 39 ألفًا في عام 2016.
7- إحصائيات عن التسول في الأردن: ألقت لجان مكافحة التسول التابعة لوزارة التنمية في الأردن القبض على ما يزيد عن 8000 متسولاً منذ بداية عام 2017.

 

كتب ودراسات عن التسول

إليكم مجموعة دراسات وكتب عن التسول:
1- كتاب أحكام المسألة (التسول) في الفقه الإسلامي، د. عبد العزيز صالح الشاوي
2- كتاب جرائم التشرد والتسول، عبد الحميد المنشاوي
3- دراسة في ظاهرة التسول، د. علي عودة الشرفات
4- المنهج النبوي في علاج التسول، د. محمد الصاحب

ختامًا، التسول لن يغني كرامتك بشيء، والعمل الشريف خير من الذل والهوان بأيادٍ مبللة بالضعف والانكسار!

 

المراجع

1- شبكة الألوكة
2- صحيفة الأيام