فوائد الليمون لتخسيس البطن ووصفات الليمون للتنحيف

هل الليمون مفيد لتخسيس البطن؟ فوائد الليمون لإنقاص الوزن وتخسيس البطن، طرق استخدام الليمون للتخسيس وحرق الدهون، وفوائد شرب عصير الليمون على الريق

فوائد الليمون لتخسيس البطن ووصفات الليمون للتنحيف

فوائد الليمون لتخسيس البطن ووصفات الليمون للتنحيف

التنحيف والتخسيس مسألة تشغل الكثير من الأشخاص رغبتاً منهم بالظهر بإطلالة أجل وأكثر تناسقاً ورشاقة، وأكثر الاهتمام يكون بتخسيس منطقة البطن كونه الأصعب بالنسبة للتخلص من دهونها، والجميع يفل الطرق الطبيعية لتجنب أضرار الطرق الدوائية أو لصعوبة القيام بالتمارين الرياضية وعدم التفرغ لها، وفي هذا المقال سوف نتناول فوائد الليمون لعملية التخسيس وخاصة منطقة البطن.

استخدام الليمون للتخسيس هو أحد الأفكار المتداولة دائماً عندما يقرر أحدهم أن يبدأ بنظام غذائي، حيث أن هنالك عدة أسباب تجعل الليمون مفيداً جداً في إنقاص الوزن ومن هذه الأسباب: [1]

  1. الليمون يحسن عملية الأيض: عملية الأيض تعني زيادة عملية الاستقلاب في الجسم كما يساعد الليمون في حرق السعرات الحرارية.
  2. شرب ماء الليمون يعطي شعوراً بالشبع: من المهم لأي شخص يقوم بحمية غذائية أن يتناول شراب يشعره بالشبع، حيث أن شرب كأس من الليمون مع الماء قبل الوجبة يعطي شعور بالشبع مما يؤدي لعدم تناول كمية كبيرة من الطعام.
  3. شرب الليمون مع الماء يحافظ على الرطوبة: يحتاج الجسم كميات كبيرة من الماء يومياً للحفاظ على الرطوبة ولتكسير الشحوم بشكل أفضل وشرب كمية من الليمون مع الماء يساعد في تحقيق هذا الغرض.
  4. شرب ماء الليمون يساعد على الهضم: يحتوي الليمون على كمية عالية من الحموضة التي تساعد في تسريع عملية الهضم في الجسم.
  5. شرب ماء الليمون صباحاً يساعد في إعطاء طاقة للجسم: يعطي الليمون طاقة كبيرة ونشاط للجسم بالإضافة إلى أنه يزيل السموم التي تتعب الجسم ويعطي كمية رطوبة عالية كما أنه منعش للغاية.

يعد الليمون من أفضل المواد التي تستخدم في الحميات الغذائية لإنقاص الوزن، وذلك لقدرته العالية على حرق الدهون كما أن طعمه لذيذ مما يجعله مرغوب من قبل الأشخاص الذين يريدون تخسيس منطقة البطن لديهم، ومن فوائد الليمون لتخسيس البطن نذكر: [3-4]

  1. يحتوي الليمون على العديد من المواد التي تساهم في تخسيس البطن منها البكتين وهو المركب نفسه الذي يتواجد في الألياف المشبعة الموجودة في التفاح، حيث يعطي شعوراً بالشبع لوقت طويل مما يقلل من تناول الطعام خلال اليوم، حيث يفيد شرب كأس من الماء المضاف إليه ليمون قبل كل وجبة بإعطاء شعور بالشبع بالتالي تقليل كمية الطعام المتناولة.
  2. يزيد الليمون من عملية التمثيل الغذائي لأن تناول الليمون يساعد على شرب ماء بشكل أكبر من المعتاد وهذا بحد ذاته يساعد على تخسيس البطن، حيث أن تناول الماء هو العامل الأهم لإنقاص الوزن.
  3. كما أن شرب كأس من الماء مع الليمون يحرق حوالي 6 سعرات حرارية وهذا هو العامل الرئيسي لتخسيس البطن بشكل سريع أيضاً.
  4. يساعد الليمون في ازدياد عملية الاستقلاب مما يؤدي إلى زيادة في حرق السعرات الحرارية والتخلص من دهون البطن بشكل أسرع.
  5. بالإضافة إلى أن محتويات الليمون العالية من فيتامين  Cتجعله يساهم بشكل كبير في إزالة السموم من الجسم بالتالي انخفاض في كمية الدهون المتراكمة وهذا يساعد في تخسيس البطن.
  6. يتم مزج الليمون مع الماء قبل تناوله من أجل تسريع عملية الهضم وزيادة مستويات الطاقة، ومن أجل تخفيف آثار الحموضة القوية على المعدة حيث أن مزج الليمون مع الماء يقلل من آثار الليمون القوية على المعدة ويزيد من تقبل الشخص لشربه على معدة فارغة في الصباح.
  7. يساعد شرب الليمون مع الماء الساخن في الصباح على توازن درجة الحموضة في الجسم.
  8. إن استبدال المشروبات الغازية أو العصائر السكرية بعصير الليمون يقلل من السعرات الحرارية اليومية بمقدار 200 سعرة حرارية.
  9. من إيجابيات استخدام الليمون لإنقاص الوزن هي تنوع طرق تناوله حيث يمكن إضافته إلى الطعام والشراب فمن لا يستطيع تقبله مع الماء يمكن أن يضيفه إلى السلطة أو العصير.
  10. كما أن الليمون غني بالفيتامينات والعناصر الغذائية التي تعمل على تغذية الجسم وتقويته.
  11. الليمون أيضاً يقلل من احتباس السوائل داخل الجسم وهذا يؤدي إلى نقصان الوزن بشكل سريع مع الحفاظ على اللياقة البدنية العالية.

الليمون أحد أكثر الحمضيات المنعشة والمرغوبة من قبل الناس ويستخدم على نطاق واسع في جميع أنواع المشروبات كما تستخدمه سيدات المنزل في معظم الطبخات أيضاً كونه يمتلك العديد من الفوائد للجسم، ولكن يبقى هنالك فوائد مهمة له عند شربه على معدة فارغة صباحاً نذكر منها: [6]

  1. يساعد الليمون في فقدان الوزن بشكل سريع من خلال زيادة معدلات التمثيل الغذائي وتسريع عملية الأيض.
  2. يمتلك الليمون فوائد صحية مضادة للبكتريا والفيروسات بالتالي يكون الليمون عامل مهم في تقوية مناعة الجسم وزيادة مقاومته ضد الأمراض.
  3. كما يساعد الليمون في تنظيف السموم من الكبد وتحسين صحة الجهاز الهضمي.
  4. بالإضافة أن الليمون يحتوي على مضادات أكسدة تجعله مهم في مكافحة الالتهابات ومحاربة نزلات البرد.
  5. يعتبر الليمون من الأغذية الغنية بالبوتاسيوم والفوسفور والمغنسيوم والمعادن الأخرى المهمة للجسم.
  6. كما يعتبر الليمون علاجاً شائعاً للعديد من مشاكل البشرة مثل حب الشباب والطفح الجلدي والتجاعيد والبقع الداكنة، كما أنه يعطي البشرة إشراقاً كبيراً لأنه يعمل على الترطيب العميق للبشرة سواء استخدم موضعياً أو عن طريق السبيل الهضمي.
  7. يساعد أيضاً الليمون في مكافحة التهابات الجهاز التنفسي والتهاب الحلق واللوزتين.
  8. يساهم عصير الليمون في المحافظة على صحة الأسنان ويمنع التهاب اللثة.
  9. كما يقلل تناول عصير الليمون مع الماء الدافئ من آلام المفاصل والعضلات.
  10. بالإضافة لأن طعمه لذيذ ومحبب حيث يفضل العديد من الناس إضافة الليمون إلى طعامهم من أجل الاستمتاع بنكهته المنعشة.

هنالك عدة طرق لاستخدام الليمون في تخسيس البطن يستخدمها الأشخاص حسب رغبتهم وقدرتهم على تقبل كميات معينة من الليمون ومن هذه الطرق: [4-5]

  1. يمكن استخدام الليمون من خلال عصر ليمونة واحدة في كأس فاتر من الماء وشربه عند الاستيقاظ مباشرة فهذا يساعد في إزالة السموم وتخسيس البطن.
  2. كما يمكن استخدام الليمون لتخسيس البطن من خلال إضافته إلى السلطة المسائية التي تدخل ضمن نظام غذائي منتظم.
  3. ويمكن إضافة بعض المواد التي تساهم في إنقاص الوزن أيضاً كإضافة الزنجبيل أو النعناع إلى الليمون قبل شربه.
  4. بالإضافة إلى طريقة أخرى وهي شرب الليمون مع الماء الساخن وذلك عن طريق تقطيع الليمون إلى قطعتين ثم وضعها في وعاء يحوي ماء بعد أن تم غليه وتبريده لمدة 10 دقائق، بعد أن نضع قطع الليمون داخل الماء يتم شربه على دفعات ويمكن إضافة العسل حسب الرغبة.
  5. هنالك طريقة أخرى يُستخدم الليمون من خلالها لتخسيس البطن وتستخدم لمدة 14 يوماً ويمكن إضافة العسل إليها حسب الرغبة، وتقوم على الخطوات التالية:
    • في اليوم الأول يمزج عصير ليمونة مع كأس من الماء ويتم شربه صباحاً عند الاستيقاظ.
    • في اليوم الثاني يتم مزج عصير ليمونتين مع كأسين من الماء وتشرب قبل تناول الإفطار.
    • في اليوم الثالث يتم مزج عصير ثلاث حبات من الليمون مع ثلاث أكواب من الماء ويتم شربه صباحاً.
    • في اليوم الرابع يمزج عصير أربع حبات من الليمون مع أربع أكواب من الماء ويستهلك على دفعتين خلال اليوم عند الاستيقاظ وقبل النوم.
    • في اليوم الخامس يتم مزج عصير خمس حبات من الليمون مع خمس أكواب من الماء ويستهلك مرتين أيضاً في اليوم صباحاً ومساءً.
    • في اليوم السادس يتم مزج عصير ست حبات من الليمون مع ست أكواب من الماء وتشرب على ثلاث دفعات خلال اليوم.
    • في اليوم السابع يبدأ التراجع والعودة إلى تخفيف الكمية حيث يمزج عصير ثلاث حبات من الليمون مع عشر أكواب من الماء ويستهلك ثلاث مرات قبل وجبات الطعام.
    • في اليوم الثامن يتم شرب عصير ست حبات من الليمون مع 6 أكواب من الماء.
    • في اليوم التاسع يمزج عصير خمس حبات من الليمون مع خمس أكواب من الماء ويتم شربه على دفعات.
    • في اليوم العاشر يتم شرب عصير أربع حبات من الليمون مع أربع أكواب من الماء.
    • في اليوم الحادي عشر يتم شرب عصير ثلاث حبات من الليمون مع ثلاث أكواب من الماء على دفعتين خلال اليوم.
    • في اليوم الثاني عشر يتم مزج عصير حبتين من الليمون مع كأسين من الماء ويتم شربه قبل الإفطار.
    • في اليوم الثالث عشر يتم شرب عصير ليمونة واحدة مع كأس من الماء.
    • وفي اليوم الأخير يتم مزج عصير ثلاثة حبات من الليمون مع 10 أكواب من الماء ويتم شربه خلال اليوم وسوف تجد أن وزنك قد انخفض بشكل ملحوظ بعد هذه التجربة.

إن تراكم الدهون في منطقة البطن أمر مزعج جداً يحاول جميع الأشخاص التخلص منه بشتى الوسائل ولكن قبل أن يبدأ الشخص بحمية للتخسيس يجب أن يعلم ما هي أسباب تراكم هذه الدهون لكي يتجنبها ومن هذه الأسباب نذكر: [2]

  1. الأطعمة والمشروبات السكرية تساهم بشكل رئيسي في تراكم الدهون داخل منطقة البطن.
  2. شرب الكحول له دور كبير في تراكم الدهون لأنه يمنع حرق الدهون كما أنه يحتوي على سعرات حرارية عالية يتم تخزينها على شكل دهون أيضاً.
  3. الأنظمة الغذائية قليلة الألياف تزيد من دهون البطن لأن وجود الألياف في النظام الغذائي أمر مهم من أجل ذوبان الدهون وعدم تراكمها.
  4. كما أن نمط الحياة يساهم في تراكم الدهون إذا كان الشخص خمولاً ويعمل بأعمال لا تتطلب الحركة، ويمتنع عن ممارسة الرياضة أيضاً ولا ينام بشكل كافي، هذا كله يؤدي في نهاية المطاف إلى تراكم الدهون وتخزينها ويكون من الصعب التخلص منها.
  5. بالإضافة لنقطة مهمة وهي أن الوراثة لها الدور الأكبر في السمنة وتراكم الدهون إذا كانت هذه المشكلة لها تاريخ عائلي.

المصادر و المراجعadd