تحدثنا في مقال سابق عن طرق العناية بالمرأة بعد الولادة القيصرية، ومن ضمن النصائح، أشرنا إلى ضرورة تغذية الأم الصحية بعد العملية القيصرية. ولأهمية هذا الموضوع، عدنا الآن للحديث عنه بشكل أوسع، للإجابة على أسئلة الأمهات المتكررة حول الأطعمة والمشروبات المفضلة والممنوعة بعد الولادة القيصرية، وحول التوقيت المناسب لبدء تناول الطعام والشراب بعد الولادة. 


الأسئلة ذات علاقة


هل يمكنني الأكل أو شرب الماء بعد الولادة القيصرية مباشرة؟
الإجابة هي لا! فمثلها مثل باقي العمليات الجراحية، تحتاج العملية القيصرية إلى عناية خاصة بالمرأة وجرحها الذي يستغرق من 4 إلى 6 أسابيع حتى يلتئم. ولا يسمح الطبيب للمرأة بعد الولادة القيصرية أن تتناول الطعام أو حتى أن تشرب الماء لمدة 12 ساعة حتى يتأكد من عودة الأمعاء إلى مكانها الطبيعي، وقد تبقى الأم تتغذى على المحاليل لمدة قد تصل إلى 24 ساعة، حسب توصيات الطبيب. 

وبعد مضي 24 ساعة، يمكن للأم شرب الماء وتناول الشوربات الدافئة والخفيفة كشوربة الدجاج.

غذاء الأم بعد الولادة القيصرية:
ما هو الأكل المسموح بعد الولادة القيصرية؟ وما هي العناصر الغذائية التي تحتاجها المرأة بعد الولادة؟
1- وزعي الوجبات الغذائية إلى حصص صغيرة على مدار اليوم، وتجنبي نظام الثلاث وجبات.

2- الشوربات الدافئة والخفيفة مثل شوربة الدجاج وشوربة الشوفان وشوربة الخضار مفيدة للمرأة بعد الولادة وتعتبر سهلة الهضم ومريحة للأمعاء، بالذات في الأيام الأولى بعد الولادة القيصرية.

3- الأطعمة الغنية بالكالسيوم ضرورية لتقوية عظام الأم وأسنانها وحمايتها من هشاشة العظام. كما يساعد الكالسيوم العضلات على الاسترخاء. كمية الكالسيوم اللازمة للمرأة بعد الولادة هي 1000 ميلغرام يومياً، حيث يستهلك منها الطفل خلال الرضاعة الطبيعية بين 250 و350 ميلغرام. الحليب والسبانخ من أهم مصادر الكالسيوم.

4- لتجنب الإصابة بفقر الدم، ولتقوية الجهاز المناعي، يجب عليك تناول الأغذية الغنية بالحديد دون مبالغة، كالتين والفواكه المجففة وكبدة اللحم والعسل الأسود. كمية الحديد اللازمة للأم أثناء الرضاعة هي 9 ميلغرام يومياً.

5- الأطعمة الغنية بفيتامين سي تحارب الالتهابات وترفع جهاز المناعة، ومن أهمها الجوافة والبرتقال والبروكلي والبطيخ.

6- الأطعمة الغنية بالألياف تساعد على تسهيل عملية الإخراج وتجنب الإمساك، لذا احرصي على تناول الخضراوات والفواكه الغنية بالألياف، واستبدلي الخبز الأبيض بخبز الشوفان الأسمر، وتجنبي الإثقال بالكربوهيدرات.

7- تناولي الأطعمة الغنية بالبروتينات لتساعد جسدك على تجديد الخلايا، وتسريع الشفاء، كمنتجات الألبان والمكسرات، كذلك البيض الذي يوفر الزينك إلى جانب البروتين، والأسماك التي ستمدك بأوميغا 3.

8- الحبوب الكاملة، منتجات الألبان قليلة الدسم، الشوفان، المكسرات، الكركم، الحلبة، الفواكه والخضراوات، الثوم، الزنجبيل، الكمون، بذور السمسم... هذه كلها تعتبر أطعمة مفيدة للمرأة بعد الولادة القيصرية والطبيعية.

9- السوائل مهمة جداً للوقاية من الإمساك والجفاف بعد الولادة. عليك شرب ليترين من الماء يومياً على الأقل، كما ننصحك بشرب الحليب قليل الدسم للحصول على الكالسيوم وتحفيز إفراز الحليب للرضاعة الطبيعية. ومشروبات الأعشاب كالحلبة تحفز إنتاج الحليب أيضاً. يمكنك زيارة مقال مشروبات بعد الولادة القيصرية للحصول على معلومات أكثر حول المشروبات المهمة للمرأة بعد الولادة.

الأكل الممنوع بعد الولادة القيصرية:
يفضل تجنب بعض الأطعمة بعد الولادة القيصرية لأنها تسبب بعض المشاكل المزعجة للمرأة مثل الإمساك والغازات والانتفاخ، أو تقلل من نسبة إفراز الحليب، أو تعمل على تخزين الدهون في الجسم مما يسبب زيادة الوزن، وهو ما تكرهه كل امرأة بعد الولادة. أهم ممنوعات ما بعد الولادة هي:
1- الوجبات السريعة والأطعمة المقلية والدهنية.

2- الأطعمة الغنية بالتوابل والتي قد تسبب مشاكل في المعدة وقد تغير نكهة الحليب للطفل.

3- الأطعمة المسببة للانتفاخ والغازات مثل القرنبيط، والفلفل الحلو، والعدس.

4- تجنبي الأرز الأبيض في الأيام الثلاث الأولى بعد الولادة، وبعد ذلك يمكنك تناوله. 

5- يفضل استبدال الخبز الأبيض بخبز الشوفان، أو أي نوع آخر من الخبز الصحي.

6- تجنب المبالغة في تناول المشروبات المحتوية على الكافيين كالقهوة والشاي، يمكنك تناولها بكميات صغيرة.

7- المشروبات الغازية.

8- تجنب المبالغة في شرب العصائر الحمضية أو المحلاة بكميات كبيرة من السكر.

9- تجنب المبالغة في تناول الحلويات والسكريات.

10- تجنب التدخين وشرب الكحوليات بعد الولادة وخلال فترة الرضاعة الطبيعية.

احرصي على اتباع نظام غذائي صحي عزيزتي الأم بعد الولادة القيصرية، كي يلتئم جرحك سريعاً دون مشاكل أو مضاعفات وكي تستعيدي قوتك بأقرب فرصة ممكنة وتحصلي مع طفلك على تجربة رضاعة طبيعية صحية وسهلة.

ذات علاقة