صورة علم Algeria
من مجهول
منذ سنتان 24 إجابات
3 0 0 3

أصبحت جافة المشاعر بعد اعترافه لي بحبه لها

منذ عرفت زوجي ينظر للنساء يتحدث معهم كثيرا وكلما ابديت ملاحظة يتهمني بالتخلف لانه كان مستواه احسن مني ترقيت في منصبي وتحصلت على شهادات جامعية وكنت أقوم بمهام انتحارية للتوفيق بين البيت والعمل وجرت العادة ان نحتفل بأعياد ميلاد كل فرد في العائلة ونقدم الهدايا في 2011 نسيت في الصباح الا انني استدركت الامر سحبت مبلغا من المال من حسابي اشتريت كعكة جميلة و ربطة عنق اخر صيحة مستوردة وجريت نحو البيت فوجدته امام الكومبيوتر وكان يطيل الجلوس امامه وكنت اجهل السبب كنت اظن انه يعمل ولم يراودني الشك كنت جد مسرورة واردت ان اشرح له ما حصل ثارت ثائرته ونعتني باقبح الصفات اردفت قائلة اشتريت لك اجمل هدية لكنه رفض استلامها وقفت مندهشة أدخلت الكعكة في الثلاجة ووضعت الهدية ولم اصدق ما حصل الا انني عرفت من ابنائي أشياء لم اكن اعرفها بانه يجلس من اجل الفيسبوك علما انني في 2011 كنت اجهل كل شيء عنه وانه يأخذ جوال ابنيي لاخذ صور تذكارية المهم استعدت قواي وقررت تعلم العمل على الكومبيوتر وظنا منه انني اجهل العمل على الجهاز كان يتركه مفتوحا ولم اصدق عيناي هو على علاقة بسيدة مهاجرة كان على علاقة بها من أيام الجامعة منفصلة عن زوجها ام ل3 أولاد كبار أرسلت له صورها وكان هو يأخذ صورا ليرسلها لها اخذت عنوانها ورقم هاتفها وسجلت كل محادثتهما في جهاز خاص وعندما واجهته انكر وعندما اقسمت امامه بانني سأبلغ عنها خاصة انها متزوجة ومعي الدليل لادانتها جاءني في المطبخ متذللا كنت اظن ليطلب السماح الا انه فأجاني قائلا بانه يحبها وليس لها أي ذنب ولم يستطع نسيانها وكأنه امام شخص غير زوجته مهما وصفت حالتي قليل في تلك اللحظة اتصلت بها وشرحت لها حالتي مع اطفالي خاصة انها ام وعدتني بانها لن تكلمه من الان فصاعدا الا انها لم تكن عند وعدها واصبح يسافر لفرنسا لمقابلتها والإقامة معها وجدت عدة مرات واقي مستعمل في جيبه حتى وهو هنا معي المهم بالرغم من صعوبة الموقف الا انني تغلبت على الوضع وتأكدت انه انسان وضيع بالرغم من انني حافظت على بيتي وابنائي الا انني أصبحت بعيدة عنه جافة المشاعر لا يهمني سفره ولا حضوره ولسان حالي يقول ما لجرح بميت ايلام