الرئيسية / الخيانة الزوجية / تبرر خيانتها بأنني السبب!!

السؤال

صورة علم Jordan
مجهول
قبل 9 شهر (57 اجابه)
57 اجابه

تبرر خيانتها بأنني السبب!!

تبرر خيانتها بأنني السبب!!

انا رجل ابلغ من العمر 37 عاما متزوج ولدي طفلتان تزوجت زواج تقليدي ولم يكن لي علاقات من قبل انا شخص لم ادلل زوجتي يوما او تسميعها الكلام المعسول او التغزل بها مع انها صغيرة بالعمر وعلى قدر من جمال حياتي كلها مكرسة لعملي فقط وان جلست في المنزل اجلس على التلفاز لا اذكر مرة اني جلست وتحاورت معها بما يهمها او اعطائها جزء من وقتي كانت كل ما اشترت قطعة ثياب جديدة وتاخذ رأيي اكتفي بهز رأسي ان القطعة جميلة لا اكثر تعب والدها ودخل المشفى لاكثر من شهر وفقط ذهبت مرتان وهي لم تقتنع اني رجل لدي مشاغل ولا وقت لدي للمجاملات .. توفي والدها وانتهت ايام العزاء وبدأت تعاتبني وتسمعني كلام بأني لامبالي ولا اهتم بها وانه لا ينقصها شيء ف انا قلتلها وانت انا مو منقص عليكي اشي دائمة الخروج والتسوق مع صديقاتها .. مرت فترة واكتشفت محادثات لها مع شباب على هاتفها واجهتها واول ما قالته لي انا بحاجة لشخص يكون حنون علي وانت وصلتنا لهذا الحد انت من اضطرني لهذا الفعل ارى جميع الناس يعجبون بي الا انت مع اني لم اقصر يوما في حقك تسترنا على الموضوع ولكني لا اؤمن لها ولم اتغير تجاهها لا استطيع الاهتمام بها كما تريد عملي على رأس اولوياتي لا استطيع الوثوق بها بعد الذي حصل وهي كأنها لا زالت في فترة المراهقة وتريد مني اني الاطفها بالحديث وانا لا احب الكلام كثيرا .. ماذا افعل ؟؟؟؟ما الحل لقصتنا


قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

صورة علم United States
أخصائية نفسية ميساء النحلاوي
قبل 9 شهر

لقد اعترفت بنفسك عن اهمالك لها وبخلك بأي كلمه اعجاب او حب ، كل زوجة تحب ان تسمع كلمات الغزل والاعجاب من زوجها ، فمهما كانت مسؤولياتك وواجباتك تستطيع ان تعود نفسك على الكلمه الحلوه من حين لاخر . لقد اخطأت طبعا حين سمحت لنفسها بالكلام مع اخرين بحثا عن الاعجاب، كان المفروض ان تصارحك بما يضايقها والعمل على ايجاد حل يناسبكما معا . بعض الاهتمام منك وبعض التسامح منها وتنحل المشكله ان شاء الله.

صورة علم Iraq
مجهول
قبل 1 يوم

طلقهااا لان خانتك يااخي وفض المشكله

صورة علم Saudi Arabia
مجهول
قبل 1 شهر

أخي الكريم إن أولى الأوليات هي زوجتك وأولادك وإهتمامك بعملك إلى هذه الدرجة من أجلها وطفلتاكما شيئ جميل ولكن لم هذا الفتور العاطفي تهتم بأكلهم وشربهم ومسكنهم ولم تجد وقت لملاطفة زوجتك ....هذا خطأ ... المرأه كيان وتريد أن تحس أنها تحت كنف رجل يحبها يلاطفها يدللها .....ولا أعذر زوجتك لإقبالها على مافعلت ....ولكن أن تكون أنت سبب ما أقدمت عليه بأعذارها لك أنك السبب ....عد إلى زوجتك وأطفالك وانظر في شؤنهم وأحوالهم خصص لهما من وقتك ولو جزء صغير وتمنياتي لكما بحياة سعيده

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

 


احجز استشارة أونلاين

اختر الخبير الأنسب لك واحجز معه جلسة استشارية خاصة على الإنترنت في الوقت الذي يناسبك.

احجز الآن