هل الكحة والعطاس مضرة للجنين؟

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

هل كثرة الكحة و العطاس مضرة للجنين ؟ انا حامل في اسبوع ١٥ و اصبت بانفلونزا و اخذ براسيتامول ٥٠٠ ثلاث يوم فقط مع ليمون و ثوم و لكن خايفة هل يتضرر الجنين ؟
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    هناك عدة اسباب من الممكن أن تؤدي إلي حدوث اجهاض مع كثرة العطس حيث أن الأم التي تعاني من ضعف في عنق الرحم فكثرة العطس وبشدة من الممكن أن يتسبب في ضغط على الرحم وحدوث اجهاض ولكن هذا أيضا يعد مستبعد لأنه لابد وأن يكون العطس مستمر لعدة أيام ودائما ما يكون العطس متقطع وينتهي بعد يوم أو أثنين على الأرجح، لذلك ليس هناك أي آثار جانبية للعطس وفقا للعديد من التقارير الطبية
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    ولابد أن تهتم المرأة الحامل بالحفاظ على النظافة خاصة غسل الأيدي باستمرار وخصوصا بعد العطس مع تجنب مصافحة مرضى الزكام ومسح الأسطح التي تتعرض لها باللمس باستمرار منعا لنقل العدوى منها أو أليها والاهتمام بتناول الفاكهة التي تدعم الجهاز المناعي
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    الابتعاد قدر الإمكان عن الأشخاص المرضى والمصابين بالرشح والزكام، وتجنب الازدحامات والأماكن المكتظة، لتقليل فرصة انتقال عدوى الأمراض لجسم الحامل
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    يجب عدم إهمال الكحة وإيجاد علاج مناسب لها، لا يضرّ الحامل أو الجنين، أمّا الكحة البسيطة فبالإمكان اللجوء للعلاجات التقليديّة للتخلّص منها مثل منقوع النعناع، ومنقوع البابونج، وتحلية المنقوع بعسل النحل الطبيعي
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    الكحة إذا كانت خفيفة لا تؤثّر على الحمل، لكن إن كانت شديدة ومزمنة فإنّها تسبب الضرر للجنين، وذلك لأنّ الكحة تزيد الضغط داخل بطن الحامل، ممّا يزيد احتماليّة الإصابة بالإجهاض، أو التسبب بالولادة المبكّرة، أو حدوث نزول السائل الأمينوسي المحيط بالجنين
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    الكحة، أو السعال، من أكثر الأعراض المرافقة لأمراض البرد التي تُصيب الجهاز التنفسي، حيث تُصيب جميع الفئات والأعمار من الأشخاص، بغض النظر عن الجنس أو العمر، لكنّ تأثيرها يكون أقوى على المرأة الحامل، لانّ جهاز المناعة لديها ضعيف. تُصاب الحامل بالكحة مرّةً واحدةً أو مرّتين خلال فترة حملها، وهي لا تخلو من التأثيرات السلبيّة عليها وعلى الجنين، لذلك يجب مراجعة الطبيب فوراً
صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا