صورة علم Algeria
من مجهول
منذ سنتان 11 إجابات
3 0 0 3

أنقذوني من مصيبتي.. فأنا ضحية مجتمع

السلام عليكم انا شاب عمري 19 سنة سأبدأ بقصتي قبل أن اطرح مشكلتي كان عمري 3سنوات دخل ابي إلى السجن في فترة حرجة يحتاج فيها أي طفل لحنان الأب حرمت من حنانه فربتني امي احسن تربية والحمدلله لكن كان لي فصل ناقص في هذا الحنان وهو حنان الأب وقد تعرضت للظلم و التعنيف من طرف أعمامي قد يكون في نظرهم مجرد مزحة لكن جروحوني كثيرا لقد عانيت كثيرا انا وتوامي(عندي توأم وهي بنت) قد عانينا من التهميش العائلي انا وتوأمي وأمي وأخواي الكبيرأن ينظرون لنا بأننا لسنا سوى تلك الأسرة التي بترت يدها اليمنا ورب بيتها في السجن على كل حال اجتزنا هذه المرحلة والحمدلله خرج ابي من السجن بعد 4 سنوات عوض لهم سنين غيابه لكن شعرت بداخلي أن هناك وحشا عظيما متعطشا لحنان لم أعرف كيف أشبعه. بلغت 16 سنة وجدت نفسي والمجتمع متناقضان اذا انا واحد من شواذ هاذا المجتمع اعاني من المثلية الجنسية!!!نعم هذه مشكلتي التي أرقت حياتي وبدأت نفسيتي تتعقد والأسئلة تصب على راسي من انا؟ لماذا انا؟ هل أنا من اخترت هذا الطريق؟ماذا لو سمع اهلي؟ هل سأهرب من البيت أم اصارع قدري؟ هل هو قدر لايمكن تغييره أم هناك فرصة للخروج من هذه القنبلة الموقوت؟تتراود أفكار شيطانية في ذهني في بعض الأوقات مثل الانتحار لكن إيماني والحمدللاه أقوى من هذالا اجد شهوات في المرأة ولو أعطيت لي على طبق من ذهب لكن الرجل لا تعليق!!! نصحني شخص في الأول (أو بالاحرا اوقع بي )وقال لي ابتعد عن هذا الطريق وبعدها وجدته يجذبني إلى هذا الطريق يريدني أن أقع معه مثلما وقعت مع آخرين طلب مني ابتعاد ثم أراد أن يجرب مع العلم أنه متزوج فأيقنة حينها أن الشر نفسه يتلبس في زي الخير ليزيدك على ماانت عليه فانعدمت ثقتي بأي شخص كان وكتبت هذا الشخص في قائمتي السوداء الطويلة العريضة المليئة بهاته الوحوش انصحوني ارجوكم فلقد ضاقت بي سبل الحياة فلم أجد من ينصحني كلما شكوت همي إلى صديق لي صار يتحرش بي ويصبح وحشا مثل سابقيه ماذا أفعل لم أستطع أن اغير حالتي هاته ولم تكن لي الجرأة أن أكتب قصتي حتى وجدت قصتا تشبه قصتي فتجرأة وهاقد كتبتها لكم وأيقنت اليوم أن تقنية التعبير خاصتي لا تستيقظ إلا عندما اكتب مأساتي .حاولت أن اتواصل مع طبيب نفسي فلم أجد اتمنا أن أجد من يساعدني لا من يزيد الطين بلةوأقول في النهاية ياعالم انا مثلي انقذوني!