ضميري يأنبني على كل شخص تكلمت عليه من خلف ظهره

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

ضميري يأنبني ماذا افعل؟؟؟؟؟ أنا فتاة أبلغ من العمر 23 سنة ومشكلتي كنت أحب سماع الأغاني
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • الخبيرة النفسية سراء الأنصاري
    الخبيرة النفسية سراء الأنصاري verified_userاولا حب الحياة ومن ضمنها الضحك والغناء والمرح من صلب الدين ولا يتعارض معه ومع حب الآه خصوصا نواياك طيبة ولا تجعلي النظرة الخاطئة للدين تجعلك مكتئبة وتشعرين بالذنب لان الله والدين امر اخر استمري في حبك للحياة ومارسي المرح ولكن لاتتحدثي بالسوء عن اخد أو الاستهزاء هذا يجعلك مخطئة وليس جاحدة أو مجرمة استغقري وسامحني نفسك وتصديق بالمقابل وانوي ان تكوني امام الناس كما خلفهم
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    لا تيأسي يا بنيتي من روح الله مطلقًا، لا تيأسي من روح الله أبدًا، أبدًا، وإنما عليك بحسن الظن بالله – تعالى -، واعلمي أن الله - تبارك وتعالى - قال: (أنا عند ظن عبدي بي)
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    عليك بالبحث عن الصحبة الطيبة الصالحة تأخذ بيدك إلى الخير، لأن الصحبة الصالحة مهمة جدًّا.
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    عليك بكثرة الدعاء، واللجوءِ إلى الله أن يُبعد عنك ما يَضرك، وما يضر الناس بسببك؛
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    حدِّدي وقتًا تحاسبين فيه نفسك، وتجلسين فيه مع نفسك وتحدثينها، ولعلك تُغيرين وقت النوم لأنَّ الإنسانَ في هذا الوقتِ بحاجةٍ إلى قراءة أذكار النوم، والهدوء والطمأنينة، وليس بحاجةٍ للقلق والتفكير في الأمور التي تشغله، وتُسَبِّب له الانزعاج.
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول
    تأنيبَ الضمير ومحاسبةَ النفس ليس أمر سيء ا، بل يَدُلُّ على أنك صاحبة ضمير حيٍّ، وقلبٍ فَطِنٍ، يُحاول ألا يَجْرحَ أحدًا، ولا يسيء لأحدٍ، ولكن أرجو ألا يكونَ هَمُّك الأكبر أن تُحاسبي نفسك على كلِّ شيء بل ابدئي من جديد
  • صورة علم Algeria
    صورة علم Algeria
    مجهول
    مرحبا بك ، أختي الغالية فرحت لكي من اعماق قلبي وأشكرك على شجاعتك وإصطلاحك مع الله فأنتي مازالتي على قيد الضمير ولذلك سأعتني بالإجابة عن سؤالك ، الأعتراف بالخطاء أصعب من الخطاء نفسه ويتطلب الأمر شجاعة وإيمان قوي لكي يعترف الانسان بأخطائه في حق غيره ، أولا عليك بتوبة والاستغفار والاستقامة على أمر الله وتطبيق منهجه في حياتك ، ثانيا الاشخاص الذين اخطأتي في حقهم بإمكانك ان تحددي موعد مع كل واحدا منهم على حدى وقبل ان تبوحي بما لديك إختاري الوقت والزمن المناسب ولابأس بقطعة من الهدية إذا امكن ، أو يكفيك ان تفتحي صفحة جديدة مع نفسك وربك وتمضي قدما ، مدام ضميرك يأنبك فأنتي فتاة إنسانية وأخلاقية وفيك من الحب والخير مالله به عليم ، فقط تحتاجين من يأخذ بيدك ويهديك إلى طريق الحق ، اتمنى عليك ان تتابعي دروس وحلقات على اليوتيوب لدكتور محمد راتب النابلسي اقسم لك بالله ستتغير حياتك نحو الأفضل والأجمل بتوفيق.
صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا