صورة علم Egypt
من مجهول
منذ شهران 76 إجابات
0 0 0 1

لا تتركوا مبادئكم ولا تجعلوا الغربة تضيع أجمل ما فيكم

زوجي ورغبته في تبادل الازواج أنا بنت مثل أي بنت حبيت وارتبط في ايام الكلية، قصة حب طويلة استمرت لمدة 4اعوام حتي قدره الله وتقدم لخطبتي وتزوجنا وبعد اول عام رزقت بمولودي الاول كان زوجي يعمل في شركة مرموقة وبعد مدة عرض عليه الشركة منحة في دولة أجنبية لمدة 5 أعوام وكانت خطوة مهمة لمستقبله وانا وافقت وشجعتهلكن فوجئنا ان لازم يسافر وحده ورغم خوفي من الوحدة والمسئولية وافقت وفعلا سافر زوجي وصار يأتي أجازات كل 3 شهور في العام الرابع من سفره شعرت في تغيير معاملته ليا وكان وقتها ربنا رزقني بطفلتي التانية وبعد انتهاء فترة المنحة ورجوع زوجي لوطنة بدأ يطلب مني طلبات غريبة لم أفهم قصده في البداية وكذبت نفسي إن زوجي الرجل المتدين صاحب الأخلاق والقيم والذي جمعتني به قصه حب كبيرة يتكلم معي في تعدد العلاقات وتبادل الأزواج وصدمت في بداية الأمر وتركت المنزل وحكيت لأهلي المشكلة وهنا فوجئت به يكذبني وان بالعكس هو كان بيختبر أخلاقي ونصحوني اهلي بالرجوع لزوجي وماخربش حياتي طالما انه غير حقيقي ورجعت البيت وانا فعلا مصدقاه لاني عمري ماتخيلت انزوجي يفكر بهذه الطريقة وصارت الحياة طبيعية وبعدها بشهور بدأ يعرفني على أصدقاء له مارايتهم من قبل وحينما بيتصل بيهم على الهاتف يفتح الميكروفون ويتحدثون أمامي في كلام خارج وعندما اعلن غضبي يقول لي انه هزار وانه بيحاول يخليني جريئة وبدأ يطلب مني إن أكلم زمايلة وابدأ معاهم الكلام واعزمهم في البيت ويتعمد يعمل تصرفات غير مقبولة اجتماعيا امامهم او يتعمد فتح حديث عن العلاقات الخاصة امامي كلها تصرفات جعلتني مصدومة. واحدة واحدة اكتشفت من خلال متابعتي والتفتيش في رسائلة انه يقوم بهذا الفعل علشان يدوب الجليد في محاولة لإقناعي بطلبة في تبادل الأزواج وقتها شعرت بكم الغضب بداخلي وان هذا الشخص مش هو نفس الشخص اللي حبيته وآئتمنته على وشعرت بالخوف الشديد منه حتى صوته صرت اخاف منه وبكيت على الايام اللي ضاعت من عمري والاطفال اللي ما لهم ذنب واهلي الناس المحترمة اللي امنوه على بنتهم وهو يريد يضع راسهم في التراب برغباته وقررت اني ماهاسمحله ابدا يكذبني مرة تانية امام اهلي واهله وجاريته فقط لكي أخذ حقي وأحفظ لنفسي ولأولادي كرامتهم ووصلتله ان مبسوطة من موضوع التليفون والحديث فيه لدرجة ان تعمدت ان كل ما يدخل عليا او يكون راجع من عمله اعمل حالي بتكلم على الهاتف ومرت أيام على نفس الحال وما كان الحديث بيني وبين الشاب به كلام خارج ولكنها كانت محاولة فقط اني اثير غيرته ورجولته التي قضت عليهم سنين الغربة وبالفعل بدأت أوصل له شعور إني بحب الشخص التاني دا لحد ما جن جنونة وبدأ يشعر بالجرم اللي ارتكبه في حقي طلبت منه الطلاق لأنه سقط من نظري وفشلت محاولات الجميع لإرجاعي عن قراري والأن أنا حصلت على حقي في الطلاق وقررت انجو انا وأولادي من هذه البيئة الفاسدة واهلي ساندوني وغلطوني اني عطيته فرصة للتجاوب اصلا ولكني اردت اديله درس ما ينساه. نصيحتي هي لا تتركو مبادئكم تهاوى لاي سبب مهما كان الحب العظيم فلا شئ يستحق إذا خسرت نفسك ولا انك تحط راس اهلك في الطين ولا انك تكون غير راضي عن نفسك ولا طيق تبص لها في يوم في المراة ولا تتركو الغربة تضيع أحلى ما فيكم.