أكاد أختنق من الداخل من كتم الغيظ الذي يكاد يقتلني

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

السلام عليكم واريد ان يكون عنوان رسالتي نداء الى الدكتورة سناء عبده فانا لم استطيع تسجيل الدخول في الو حلوها لاتواصل معها فانا في جعبتي الكثير الكثير ولن تكفي الصفحات للتعبير ولكن طلبي هنا ان تعلمني كيف اتعامل مع من يؤذيني ولكن يضهر نفسه العكي انا مشاكلي ليست مع واحدة فاكثر من ذلك ولكن ساذكر هنا مشكلة واحدة وهي ان كنتنا تضايقني بافعالها فانا اسكن عند اهلي ولي ابن وهي تسكن فوقنا والله ثم والله استغرب من افعالها حتى اشك احيانا اني مجنونة واتوهم فهي تعاملني امام الاهل جيدا وتتبسم انا وابني والله ثم والله عندما نكون وحدنا تعاملنا العكس مثلا في الامس انا كنت في عملي وعند رجوعي رايتها جالسة مع امي طبعا هي تتكلم وتبسم مع امي وتطلب منها ان تركب فوق لزيارتها وهي تزور امي في غيابي يعني تحاول اضهار انها جيدة مع امي في الامس عند رجوعي ركبت لمنزلها فورا وليست صدفة ولا اول مرة فهل انا ساكلها ولم تتضايق من رؤيتي وبعدها ركب ابني الذي يدرس في الثاني ابتدائي ليريها نتيجته نجح ممتاز قال قالت لي كويس وقل لامك تساوي لك طورطة قال ساخبر امي انك قلتي لي قالت لا تقل طبعا هي دائما تقول كلام لابني عندما يخبرني او يخبر احدا من اهلي تقول انه يكذب وانا اعرف متى يكذب ومتى لا يكذب مسكين حتى هو ستخلخل نفسيته المهم عندما ركب مجددا قالت له اخبرت امك قال نعم وقالت لي الم اصنع لك كيكة بالامس فانا فعلا صنعت له كيكة تشجيعية عنده اختبارات وبعثنا منها لكنتنا قال عندما اخبرتها قالت عضت شفتيها باستهزاء وضلت تهز راسها عندها لم اتحمل قلت ساشتكي لامي فستحس بي المفروض وطلعت لها القديم قلت لها كيف تعاملني وابني حتى قبلا هنا الصدمة امي زادتني ناضت فيا غاضبة وقالت اخجلي على نفسك مستحيل ان تفعل هكذا ولا تقول لابنك هكذا ساخبرك اخاكي انك تسببين المشاكل لزوجته اي مشاكل يا ناس ياعالم وانا فضفضت لامي وقالت لي امي بقيت لتنكدي عالكل وانا لم ابقى بارادتي فهي عندما اخطب تطرد من تخطبني تقول لي من سيخدمنا اذا تزوجتي فانا مطلقة وقالت لي اللي يطلق مرة يطلق ثانية فابقي هنا والمشكلة تعايرني بطلاقي وبقائي وكنتنا مريضة قالت لي امي تريدين ان تزعجيها وتزيدي مرضها حرام عليك فانت قارئة قران والله ياناس كله ضلم فانا التي سيمرضوني بالضغط والسكر وسيجننوني يوميا انام بالدموع والجلطة تكاد تاتيني والمشكلة كنت والكنة عندما كانت مخطوبة لاخي صديقات كنت افضفض لها وتاتيني بالريق الجميل حتى اخرج لها مايخنق صدري ويبدو انها كانت تفعل ذلك عمدا حتى تعرف اسراري ونقطة ضعفي فهي لو كانت جيدة وتعلم معاناتي في بيت اهلي فانا كنت اشتكي لها من الكنة الاخرى فقد كانت مثلها تستفزني حتى افتعل مشكلة وتقول تسبب لي المشاكل وتريد ان تطلقني من اخيها كما تطلقت ويعلم الله كم اعاني واتحمل وعندما انفجر يقولون تريد المشاكل وكنت اقول هذا الكلام للكنة الجديدة عندما كانت مخطوبة ولكن تفاجات من اول يوم تزوجت فيه اخي بدات في معاملتها تلك تتتودظ لامي وكنتنا الاخرى وانا والله لا تريد حتى النضر الي ولابني استغلت دموع الماضي وضعفي وعرفت اني اهلي دائما ضدي فانا اخدمهم ليل نهار وعندما اشتكي يقولون تكلقت وتريد المشاكل الا يكفيني العذاب الذي عشته مع طليقي وطلاقي يزيدونني ليل نهار وقبل كم يوم خرجت لجارتنا انجبت وهي قريبتنا وليست فقط جارتنا والله لم امكث عنهم سوى ساعة ذهبت قبل المغرب بقليل ورجعت بعده بقليل فعملي تاخر لولا هذا لذهبت مبكرا فانا اعرف عقل امي فهي دائما تعد خطواتي تقول المطلقة عليها العين والمشكلة اني ملتزمة ومدرسة قران لا اذهب سوى لعملي وطلعات ضرورية عندما رجعت من منزل جارتنا وجدت امي تقول لكنتنا اني الود واخرج ولست متربية وماذنبي فانا قلت لكنتنا تذهب معي قالت يوم اخر وذهبت مع زوجة اخي الخرى قلت لامي هذا الكلام وقالت ولتذهب مع من شاءت يعني كله الغلط علي وفي اليوم الثاني عندي موعد في عيادة الاسنان ووجدته زحمة ورقمي الاخير بقيت لطناش ليلا وطبعا لست وحدي فاخي معي لم يتركني حتى رجعنا وجدت امي تقول لابني وزوجة اخي هذه الفتاة فلتت والله اقول الصدق بدل ان تحسني كنتنا فهي تعرف عقل امي هي تزيدني لم كل هذا يحصل معي ساعدوني واخبروني كيف ادافع على نفسي بدون مشاكل فانا ان سكتت اضلم وان تكلمت يقولون تفتعل المشاكل وكيف افضح كنتنت امامهم طبعا هما كنتان نفس الاسلوب واحدة تتعلم من الاخرى المشكلة الكنة الجديدة كل هذا الكلام كنت اقوله لا وكانت كما اضن تخفف عني وعندما اتت تسبب لي نفس المواقف التي تعلم انها تولمني انا وابني هل هناك بشر لهم قدرة على التمثيل هكذا ام ماذا ام انا فعلا مجنونة واتوهم احيانا يخطر لي ان امسكها واقول لها ماذا فعلت لك لتفعل هكذا والمشكلة تعلمين معاناتي وتزيدينني ولكن عندما ارى انها منفسنة عليا اقول لا ستفعل كالكنة الاخرى وستقول اسبب المشاكل قولو لي انتم ماذا افعل والله اكاد اختنق من الداخل وكتم الغيظ الذي يكاد يقتلني ودموعي التي تكاد تطفئ نور عيني من كثرتها اتحسب دائما واقول حسبي الله ونعم الوكيل مشاكل وغلط في سمعتي فان فعلت الخير لن يقبلوه ويقولون تتلصق وان جبدت نفسي يقولون لاتحب الناس وتسبب المشاكل فامي في الامس اخبرتني اني اكره زوجات اخي واكره اخوتي والله هو العكس هن يكرهنني فلو اخبرتكم بالمواقف التي تحصل معي ستعرفون كم اتحمل واعاني واخاف ان تغسل مخ اخي علي كما غسلت مخ امي وامي لو واعية ستقول لنفسها الم يكفيني بنتي معانا بدل الوقوف معي حتى عالاقل بالكلمة الطيبة هي الاخرى تزيدني هنا يقف الكلام ولكن مزال في جعبتي الكثير الكثير اخبروني مالحل
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده
    خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده verified_userوانا هنا اتابع معك يا ابنتي وصدقيني اني سعيدة انك تكلمت وفرغت ما في قلبك من غضب، وسنتحدث عنه لاحقا، والان ركزي في اسباب الغضب، وانا اعمل وكاننا في حوار واستشارة حقيقية فانتبهي لما ساقول: أولا: هل لاحظت ان زوجات اخيك مجرد القشة التي قسمت ظهر البعير، يعني كما قلت لك هما المحفز لاستثارة غضبك ولكنهما ليستا السبب المباشر، وهذا يعني ان تهدأي من حيث طريقة تفكيرك بهما لعلنا نجد لهما مخرجا ولكن لاحقا، فانت الان اهم شيء عندي.ثانيا: الزواج والطلاق تشريعات ربانية وقسمة ونصيب، وغضبك الحقيقي على ابيك لأنه رفض من تحبين وابعدك عنه وتزوجت غيره وتطلقت ولم تشعري بالسعادة معه ابدًا، ومن هنا بدأ الكره والغضب، وحتى بعد الطلاق لم تاخذي من تحبي، واكرر عليك ومع اني نادرا ما انصح به، انه يمكنك تزويج نفسك بنفسك، ولا تحتاجين والدك ولي امر في الزواج لأنك ثيّب، ان جاءك شاب مناسب وامره طيب او عاد ذلك الشاب تزوجي، واحذري الزواج من رجل عنده كومة اولاد لتكوني مربية وخادمة لهم وتضاعفي العذاب اضعافا. ثالثا: انت لم تضيعي سبع سنوات من عمرك انت انجبت ولدك وسبحان الله هو ما خرجت منه من هذا الزواج لينفعك ان شاء الله، انت ام وعاملة وانسانة فاضلة ولكن غاضبة على حظك والذي للاسف ليس بيد احد بل بيد الله وقدر ومكتوب. ودعيني اخبرك وساتحدث عن تجربتي انا ولك ان تسمعيني اتكلم بها في دقيقة فيديو دور الضحية - ما يهزك ريح او في اي فيديو لي على الانترنت. لا يمكنني ان ابقى غاضبة على حظي وتعاسة حياتي لأني ولدت بحالة اعاقة تسمى متلازمة الطرف القصير، لا يمكن ان اقضي عمري ابكي على الامر. ولا يمكن ان اغضب وابكي على اصابتي بشلل وجهي وعمري 23 عاما وكنت اتربع على عرش جمال، الغضب لن يفيدني بل سافقد بوصلتي في هذه الحياة وكنت مثلك الان صغيرة وشابة وفقدت زوجا وعندي توأم ووضعي اسوأ من السوء من التعب والالم والحياة الصعبة. لا يمكن ان اغضب واكره واحنق على هذه الدنيا وادع الدموع تغرق عيني وتعمل غشاوة تمنعني من رؤية الطريق الصحيح والفرصة امامي، وانا افهم المك لاني مررت به، وعندي وجع لو وزعته على بلاد لكفاها، ولكن حولت كل المي ولن اتابع عن كسر ساقي ولا عن ورم الثدي ولا عن التعب والحياة والوحدة ووفاة امي وفتاة صبية جميلة لا احد يهدأ من روعي وذكية ولكني حولت غضبي الى ابداع واتقان وعلم واخذت عشرات الشهادات واستقليت في حياتي واصبحت واحدة من اشهر مدربات تطوير الذات ولي عشرات بل مئات الفيديوهات والاخبار وتحديت اعاقتي وتسلقت جبل افرست ونشرت عدة كتب، واصبحت سناء التي انا عليها بعد فضل الله الكريم عليّ وفضل ان امسكت غضبي حتى لا يدمرني وحولته الى طاقة تدفعني للامام، انا اشعر بك يا ابنتي وشاركتك جزء من قصتي لاخبرك انه لا يزال عندك فرصة ولا يزال يوجد طريقة. وابي رجل محافظ وانا من عائلة ملتزمة دينيا والحمد لله. حفظت التزامي واخلاقي وابدعت ولأفرح قلبك بعد ان كدت انسى موضوع الرجال والزواج منّ الله علي بزوج عوضني عن كل ما فقدت وان شاء الله يبقى عند حسن ظني واتابع معه لاخر حياتي، يعني يا ابنتي عندما سياتيك الفرح سياتي ولكن انت افتحي عينيك واوقفي البكاء لتري الفرصة امامك. وصدقيني زوجات اخيك هفوات انفخي عليهم ويطرن فلا تجعليهن يكدرن حياتك، وربما الان بعد ان تشاركنا انت وانا الخبرات وعرفت كيف ان كل منا مرت بظرف ولكن كيف اختلفت طريقة التعامل لعلك لاحظت اختلاف النتيجة والنهاية، وتذكري يا ابنتي لا تغضب، وتذكري والكاظمين الغيظ، وثقي بان الله عادل وسيعوضك فانت ما زلت صغيرة، الان اقرأي رسالتي بهدوء وخذي نفسا عميقا واستغفري ربك وقولي لا اله الا الله واحتسبي اجرك عنده، وتابعي معي لنعرف الان ما هي قدراتك ومهاراتك وماذا تعملين وما هي المنطقة التي تحتاجين تطويرها او تشعرين انه يجب العمل علينا، فقد اوقفنا الغضب والان نريد العمل والبناء ولكن بوعي وعقلانية وادراك وبدون بكاء، وسنكون ذاتيي التفكير يعني انت اولا ومن ثم انت ومن ثم انت ومن ثم ولدك وبعدها الباقي، وبانتظارك.
  • خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده
    خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده verified_userاهلا بك يا ابنتي واهدأي الله يرضى عنك ويهدي بالك ويفتحها عليك من أوسع أبوابه. والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس، وقال رجل : يا رسول الله ، أوصني . قال : " لا تغضب " . قال الرجل : ففكرت حين قال صلى الله عليه وسلم ما قال ، فإذا الغضب يجمع الشر كله. يا ابنتي اهدأي ولا تغضبي وانت معلمة قرآن وعلى دراية بتلك الكلمات الكريمة. لا تغضبي. والله اني شعرت بموجة غضبك وانفعالك من قراءة رسالتك فانا اتحسس طاقة الكلمات، ووددت لو ضممتك الى صدري واقول لك اهدأي يا ابنتي، اهدأي و كفكفي دموعك واغسلي وجهك وخذي نفسًا عميقًا جدًا وقولي استغفر الله العظيم، واذكري الله يذكرك. ونعم أنت مخنوقة ومنزعجة وأنا اتفهم كل هذا، ولكن دعيني احلل لك بعض الأمور بعين العقل: انت مقهورة من وضعك، غاضبة من حياتك ووضعك وجاءت نسوة اخوتك ليكن القشة التي قسمت ظهر البعير، ولكننا يجب ان نبعدك عن هذا الجو، وقبل هذا اريدك ان تفهمي ان غضبك على حياتك ليس حل ولن يؤثر ولن يقدم ولن يحل اي مشكلة، بل سيزيد الوضع تعقيدا وتجنين على نفسك وعلى ولدك. لذا اريدك ان تصلي الى جذور سبب غضبك وهو ليس زوجة اخيك، الجذور انك لم تعيشي حياة زوجية سعيدة، ولم تشعري بفرحة الزواج ولا الانجاب ولم تفرحي بولدك وتطلقت وعدت لبيت اهلك وتشعرين بانك اقل ممن حولك من النسوة وخاصة نسوة اخوتك، وللاسف الوالدة لم تدعمك فزادت من شعورك بالقهر والغضب وتراكم وتراكم حتى جاءت هذه المرأة وفجرت بركان غضبك على الحياة بشكل عام وليس عليها. فلا فتكري بها انها سبب غضبك او تعاستك، ولا تحقدي عليها او تفكري بالانتقام فهذا لا يجوز وانت تعلمين هذا وقد بدات معك بالكاظمين الغيظ والعافين عن الناس.لذا ان اردنا الحل يجب ان نبدأ الحل من جذر المشكلة وهو من عندك انت. يا ابنتي لا انت ولا اخر امرأة تنظلم وتتطلق، ولا انت الأم الوحيدة التي تربي اولادها لوحدها، وللاسف لست انت المرأة الوحيدة التي تشعر بقهر وظلم من امها وعدم مساندتها، او من تعدي زوجة الاخ ومعاداتها، وهذه امور بشرية وتحصل وحصلت وستحصل للملايين من النساء من كل انحاء العالم. لهذا فهو ليس مصابك وحدك. ولكن بيدك انت التخلص منه. انت امرأة عاملة وتكسبين المال وعندك حياة مادية مستقلة ولكن لا تشعرين بهذا الاستقلال ولم تستفيدي منه، ويبدو بسبب ما مررت به تعانين من ازمة ثقة بالنفس وضعف بالشخصية، واضيفي عليها ام واضح انها متسلطة ولديها تمييز، انا احاول ان احلل لك الوضع مرة اخرى لنعرف من اين سنبدأ. اعلمي ان الشرع يعطيك حق الزواج بون موافقة ولي امرك، يعني لو جاءك رجل ممتاز وتريدين الزواج وهذا حقك وخاصة في مثل هذه الظروف وتثقين به و تقبلينه، او اردت الاستقلال في حياتك فهذا حقك ولا يجبرك احد عليه ولا تحتاجين لولي امرك، ولهذا استغرب لما لا تفكري بأخذ بيت صغير لك ولولدك وقريب من اهلك وتستقلي فيه وتعيشي حياتك وحدك؟ ربما الظروف لا تسمح بسبب العادات الاجتماعية. اذا ننتقل لاحتمال اخر ولعلك لاحظت انه مهما فعلت لا يرضيهم ولا يعجبهم ولا يقنعم وانت تعلمين ان ارضاء الناس غاية لا تدرك، لذا توقفي عن محاولة ارضاء العالم، ولتذهب كل من زوجتي اخيك الى الجحيم بظلمهما لك، لا تحاولي ارضائهما وصدقيني حتى امك لك ان تبري بها بطرق مختلفة غير التعامل معها مباشرة، يجب ان تفكري بمصلحتك وفقط، انت تعانين كل هذه المعاناة من بضع ساعات مسائية لانك عاملة وكيف لو كنت معهن طوال الوقت؟ لذا كوني انانية قليلا واحيانا نحتاج لنكون في وضع انانية وحب الذات لتبداي الاهتمام بنفسك واعلني صوما عن الكلام وقولي لهم لن اكلم اليوم انسيا، يا ابنتي الخطوة الاولى في الحل ان نبدأ بتقويتك انت من الداخل. اعرفي ماذا تريدين في هذه الحياة، وتكلمي بهدوء وفكري بهدوء ولا تكوني سريعة الاستفزاز فهذا ما يردنه ان تصلي لمرحلة تقولي عن نفسك مجنونة، لا سمح الله وتفقد اعصابك، وتوقفي عن البكاء فهو لن يفيدك ولا تحزني، يجب ان نجد طريقة لتغيير منظورك لذاتك وحياتك. وان شاء الله يمكنك المتابعة معي عندما تهدأ اعصابك لنعرف الخطوة التالية، فحددي لي اولا ما تريدين وابحثي في داخل نفسك عن سبب غضبك وسجليه على ورقة وارسليه لي وربي يهدي بالك وبانتظارك.
  • خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده
    خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده verified_userاهلا بك يا ابنتي واهلا بك كل يوم وفي كل ساعة ارسلي لي والله لا اهمل رسالة احد فما بالك رسالتك انت فانا انتظرها على شوق ولهذا اقول للناس دوما احفظوا ذات العنوان لانه اول ما اراه، واننا ايضا اتمنى لك الخير واحبك في الله وادعو لك، واتفهمك واتذكر كل قصصك معنا، وبالنسبة لذلك الشاب حاول مع ابوك اكثر مما قد يحاول اي شاب يطمح بالزواج من فتاة وطلبك قبل الزواج وطلبك مرات عديدة بعد الزواج واذكر ان اخبرتيني بهذا ولكن ابوك بقي مصر على الرفض، وحتى اني اقترحت عليك ان كنت واثقة ان تتزوجي به بدون موافقة اهلك ولكن ستخسرين امور اخرى، ولهذا عدنا الى اهمية ان تبقي مع اهلك وعائلتك رغم صعوبة المعيشة, وجاء الان هذا الرجل ومن حقك ان تبحثي في زواجك هذا عن كل ما يرضيك. بالنسبة للشاب الاخر فقد شعر بالرفض المتكرر وانسحب ولم يتواصل معك منذ مدة والله اعلم اين اراضيه الان وكيف حال قلبه الان فهو لن يبقى راهبا ينتظر ان يحن ابيك عليه ولا شك يسمع ان الكثير يتقدم لك ويعلم برفض الاب له ولو بدون سبب. لذا دعينا نركز فيما بين ايدينا، واعلم ان الرجل العريس متمسك بك لسمعتك الطيبة وهذا امر جيد، وسؤال هل يمكنك ان اولا تنفضي الافكار المرتبطة بالقديم وتفتحي نافذ قلبك للشمس ليتعقم وينظف وكانك تعملين على تهويته من كل العلاقات السابقة وتستغفري ربك وتطلبي من الله تنظيف قلبك وتطهيره واكثري من الدعاء: "اللهم أصلح قلبي وعملي ، اللهم أصلح قلبي وعملي، اللهم طهر قلبي من كل سوء، اللهم طهر قلبي من كل داء، اللهم طهر قلبي وجوارحي من كل سوء، اللهم طهر قلبي وجوارحي من كل ما يغضبك. فكلها كلمات طيبة، وبهذا تفتحي مجال لان تتقبلي امرا جديدا في حياتك. الامر الثاني اطلبي رؤية الرجل وهذا حقك وات كبيرة وواعية وهو رجل كبير، اطلبي رؤيته واجلسي معه وانت بكامل حشمتك وحجابك ونقابك وله النظرة الشرعية ولك النظرة وصدقيني ان الشعور بالقبول في كثير من الاحيان ياتي فجأة، فربما بعد ان طهرت قلبك وشعرت ان هذا مناسب واعطيت لنفسك فرصة الرؤية لاشرعية تجدين القبول، وانت واثقة انك لن تقبلي هذه الرؤية للعبث لا سمح الله بل لانك تريدين الوصول الى علاقة مريحة وتعوضك عما فاتك، وان شعرت بالراحة اعط لنفسك المجال بالتعارف عليه قليلا، واخبريني ماذا يحدث معك وانا بانتظارك وساتابع معك ولا تقلقي من اي وقت ترسلي لي به وربي يوفقك وبدعيلك بهداة البال يا رب.
  • خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده
    خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده verified_userاهلا بك يا ابنتي وانا اعرفك حق المعرفة وافكر بك والله دعوت لك بالأمس وانا وحدي وفي ظهر الغيب وكنت اقوم باعمال المطبخ فشعرت كم اتمنى ان يسهل الله دربك ويفرح قلبك وقلب كل من يتابعنا ويقرأ رسالتك معنا. اسمعي يا ابنتي وساتكلم لك بعين العقل، اولا هذا الرجل ليس كبير واخبرك ان زوجي عمره 57 سنة وهو شاب ونشيط وما شاء الله اعطاني كل ما كنت اتمناه المهم ان تكون صحته جيدة وشباب وكما قلت لا يظهر عليه العمر، وبالآخر الاعمار بيد الله وانت مررت بتجارب كثيرة في الحياة وناضجة وعقلك واعي وكبيرة بما فيه الكفاية لتقرري، والفرق في العمر يتناقص كلما كبرنا. فلا تفكري في امر العمر بل اريدك ان تنتبهي للنقاط التالية وتابعي معي وانا باذن الله لن اقول الا كلمة حق سيحاسبني الله عليها. اول امر اريدك ان تسالي وبكل وضوح عن وضعه المادي وهل هو مقتدر على اعالة بيتين والاهم هل هو كريم وهذا ما يهمك، فلو لم يكن غني ولكن كريم سيكفيك، برايي ومن تجربة هذه اهم صفة في الرجل ان كان يصرف ويطعم اهله ويشبعهم ويعطيهم حقوقهم فهذا امر رائع. النقطة الثانية يجب ان يكون لك بيت مستقل وفيه غرفة مستقلة لولدك، وابنته ستكون مع امها في بيت اخر مستقل، وان استطعت تامين نفسك في البيت بحيث يكون ملك والملك لله يكون افضل لك من الكراء واكثر امانا. وهذه دنيا وتقلبات الزمن فيها في كتاب الأقدار وعلمه عند الله وليس خطأ ان تأمني نفسك. الأمر الثالث: اذهبي لزوجته وتعرفي اليها وقولي لعمتك ان تاخذك اليها لتلتقي بها وتشعر انك لست عدوتها وانك لم تخطفي زوجها بل ستكون ضرتك يعني شريكتك في حياة زوجك وفي ايامه وحتى في ورثته فاعلمي انك واياها ستتشاركان في ثُمن تركته بعد وفاته. وان كانت موافقة على الزواج فاهلا بها ولكن ابق علاقتك بها عن بعيد فلا تريدين تدخلات وغيرة وقصص، وان كان هاجرها فهذه ليست مشكلتك وهو يعرف كيف يتصرف معها. الأمر الثالث اطلبي ان تشاهديه الرؤية الشرعية لتتخذي قرارك وتحدثي معه واخبريه انك ان وافقت لانك تريدين السعادة والراحة وان يهتم بولدك وان شاء الله تنجبين له الاولاد والبنات ويعوضك، وبعد هذا تحدثي لولدك في جلسة خاصة بكما لوحدكما ليعرف انك تشاركينه في قرارات حياتك واخبريه عن اهمية هذا الزواج وعن حاجتك له وانه سيكون معك واطلبي من الرجل ان يلتقي بولدك ويخرج معه مرة او مرتين ليعتاد على وجوده وقولي له ان شاء الله ربنا يعوضه الذرية الصالحة، وان شعرت بالراحة وعزمت قرارك بالموافقة استخيري الله في صلاة راكزة واعية متذللة بين يدي الله وطالبة الرشد والالهام وان شاء الله يكون عيدك بعيدين واستبشري يا ابنتي وصدقيني كل من شاركوك قصتك ان شاء الله يدعون لك بالفرح وطمنيني عنك باستمرار. وربي يوفقك
  • خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده
    خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده verified_userاهلا بك يا ابنتي وانت ابنتي وصديقتي وسابقى معك كل العمر ان شاء الله وان ابقى الله لي من العمر بقية، فلا تجزعي ولا تقلقي ولك ان تراسليني عشر مرات في اليوم فهذا واجبي وانا اتابع بسرعة قدر استطاعتي وليس هذا وحسب بل وساكون معك واشور عليك بما يرضي الله ان شاء الله تعالى،، ولاحظي لا اناديك الا يا ابنتي لأني اشعر انك حقا ترتاحين بهذا، والامر الثاني ان شاء الله اني لم اظلمك ولكن كنت اضع احتمالات لتحليل القصة امامك فاعطيتك 3 احتمالات وطلبت منك ان تفكري بها وانت قلت ان احتمال انها استغلالية ومنافقة هو الحل، وبهذا انفي الاحتمال ان سلوكك هو ما قد يسيئها وبالتالي ما تبعه من امر البقعة العمياء( وهي امر ضروري ان تنتبهي له بالمناسبة، وما تبعه من نصيحة برفع قيمة الذات ، فقط للتوضيح اني اعطيت سلسلة اجراءات تابعة لاحتمال السلوك والثقة. وهي ليست عليك او اتهام لا سمح الله وانما احتمال من احتمالات التحليل). الان اعود للسؤال ولن تصدقي كم انخفضت طاقة الغضب والعصبية في رسالتك الاخيرة، وقد شعرت رغم وجود الالم ان الغضب اصبح اقل والعقلانية اصبحت اعلى. نعم زوجة اخيك هذه داهية وبالمناسبة هي من قلّبت وجعك، فالأولى قديمة وموجودة من قبل وانت اعتدت عليها، وتلك الجديدة عرفت كيف تنسل لحياتك وتأخذ ما تريد واوهمتك بانها معك وعندما تزوجت اخيرا تمكنت واظهرت سوءها المردود عليها، وبالطبع ستقف مع القوية وهي زوجة اخيك الاولى لانها تعرف ان امك معها( وهذه المعلومة اخذتها منك لانك كنت تشكين عن الوالدة) وعرفت كما يقول المثل من اين تُؤكل الكتف. وبالنسبة لحب اخوتك لزوجاتهم فسبحان الله هذا هو الاصل وهذا هو الاساس ولكن انت لم تعيشي التجربة فلا تقدري ان تصدقي ان اخيك يصدق زوجته ويحبها اكثر منك انت اخته، وللاسف كلامك صحيح فبعض النسوة والتي لا تخاف الله ولا تتقيه وتقلب عقل الرجل على امه وابيه وليس فقط اخواته، وهنا المشكلة مع اخوتك وليس مع الزوجات، فالأصل ان يكون الأخ مدركا ان الام والاخت والزوجة ثالوث النسوة في حياته كل واحدة لها قيمتها وكل واحدة لها مكانتها في القلب وحصتها من الحب بطريقة تناسبها، فالأولى برها واجب والثانية صلة رحم وتفتح باب الرزق، والثالثة شريكة الحياة وأم أولاده وبيته. وان لم يوازن الاخ بين هذه المشاعر سيخسر احد الاطراف، ولهذا لنتوقف عند هذه النقطة ونركز عليها في حوارنا حتى ننتهي منها ومن ثم ننتقل للنقطة التالية: هل يمكنك الحديث مع اخوتك لوحدك مع كل واحد على حدة وبهدوء وبعيد عن الزوجات والام وابنك واخباره عن المك وعن وجع قلبك ولا تشتكي على زوجاتهم ابدا بل اذكريهن بالخير بل اخبريهم عن حاجتك لهم ولدعمهم وان تزوجا فانت بقيت اختهم وستبقين مدى الحياة، اخبريهم باهمية اي كلمة طيبة منهم واثرها عليك وعلى ولدك، احصلي على الدعم منهم مباشرة. والنقطة الثانية بما انك عرفت طبيعة زوجة اخيك هل يمكنك ان تستغفلي وتتقربي وتحاولي ان تفهميها وخاصة عندما يكون بحضور الاهل واخوتك او ابيك او امك بحيث تشعرين الجميع بانك قريبة واسالي عما تريدين ولا تتعاملي معها ابدا عندما تكون لوحدها لانها ستنقلب عليك، يعني ان تصبحي اكثر ذكاء ودهاء في التعامل كان تقولي" هل تذكرين يوم قلت لي ان ابقى قوية ولا اسكت عن حقي، اريدك ان تساعديني لاخذ حقي واكون قوية، وانت من سيساعدني ويقويني" مثلا وبالطبع قولي هذا امام الاهل واعرفي ردة فعلها، مثل اخر:" انتن اخواتي ولن تصدقن حاجتي لدعمكن والتخفيف علي ما رايك ان تساعديني في فعل كذا او تاخذي عني هذا العمل لاني غدا متعطلة في الخدمة وساعود متاخرة، وانت قدها واعتمد عليها.... ارجو ان تكوني قد فهمت قصدي يعني بما انك اصبحت اقرب للراحة وخف الغضب سنفكر بالعقل وهو كيفية اخذ ما تريدين باسلوب شبيه لاسلوبها ولكن بالحق ودون خبث، وتشعريها انك قريبة وانها صديقتك، وتطلبي ما تريدين وتساليهن في اي امر امام الاهل، ولا تذكريهن بالسوء امام امك، لانها ما بيدها من حيلة فهي تخاف من غضب وزعل اولادها وانت ترعفين مجتمعنا الشرقي كيف تفضل بعض الامهات الذكر عن الانثى للاسف، فكري وتصرفي وسنتابع.
  • فريق حلوها
    فريق حلوها verified_user

    شكراً لثقتك بحلوها يمكنك التحدث مع الخبير المناسب لمشكلتك في جلسة خاصة على الإنترنت على ألو حلوها ...وسيجيب على جميع أسئلتك اختار الخبير المناسب ، ثم اضغط

     على "احجز موعداً"، ثم اختار الموعد الذي يناسبك والمدة التي تناسبك للجلسة

    احجز الآن عن طريق الرابط التالي: https://goo.gl/14fWRe

  • صورة علم France
    صورة علم France
    مجهول
    و من يضمن لك أن هذاك الشاب الذي لا تعرفين عنه شيئا منذ خمس سنوات لم يتزوج و لم ينساك ؟ خمس سنين مدة طويلة ويمكن صارت كثير أمور تجهلينها٠ الزواج أساسه التفاهم و الود و الرحمة و الحب وحده لا يكفي٠ والرجل لي خطبك فيه كل المقومات فلا تُضيعيه من أجل سراب وتندمين، فكري في آبنك كذلك مو كل يوم ستلقين عريس يتمسك فيك و يقبل يربي آبنك٠
  • صورة علم Libyan Arab
    صورة علم Libyan Arab
    مجهول
    فلنقل اني اقتنعت وانا فتاة اختار سمعتي فوق كل شئ واريد الستر وتحملت سبع سنين او ثمان بعد طلاقي وانا ارفض الزواج من اي كان رغم كثرة الخطاب لكن الان قررت التفكير في نفسي وابني فانا اريد الاستقرار لي وله وعندما افكر بالعقل اجد انه هو المناسب الرجل ذو الخمسين سنة وله ابنة فانا بطبعي اميل للمتوازن العاقل الذي يكبرني ولكن ليس بعشرين سنة اخاف ايضا عدم التوافق وانا خطبوني اعمار مختلفة حتى بعد طلاقي خطبني حتى من اصغر مني بسنة وركوبا المهم الان اني وجدت كلامكم عين العقل قررت اعطاء الموضوع فرصة ولكن ابي رفض وليس لشئ سوى انه من منطقتي والراجل عداه العيب الكل مدحه ورغم رفض والدي كل مرة تاتيني واحدة تقول انه اذا وافقتي عليه يستطيع ان يبعث من يقنع والدك ولكني ارفض ان اعطي كلمة فوق كلمة والدي الان مالحل هل اعطيهم كلمة ليقنعو ابي ام ارفض وكبريائي فوق كل شئ
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    ان الرجل من منطقتك رجل كبير ومسئول اما الذي يبتعد وياتي ثم يتقدم لكي ثم يرحل ثم ،ثم،ثم ... اعذريني ولكن انتي لم تعودي صغيره لمثل هذه الافعال انتي ام ويجب ان تبحثي عن زوج واب لابنك وليس شاب مراهق انتي يجب ان تبحثي عن رجل يعرف كيف يتحمل المسئوليه يا ابنتي

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    ابنتي اذهبي وتزوجي الرجل الذي يحبك ويريدك فهو رجل عامل ومعه ابنته يريد تربيتها وانتي لديكي ابنك فيمكنكما ان تربياهما تربيه صالحه وتعيشا حياه سعيده لا تصعبي الامور على نفسك وتحملي الامر اكثر من ما يتحمل 

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا