ابني كثير الحركة وقليل الكلام

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

ابني عمره ٦ سنوات عنده مشكله التردد بالكلام عندما اسأله عن شي او يشرح عن شي يبدأ بالكلام ويتوقف في منتصف الجمله او يردد نفس الكلمه او الحرف اكثر من مره فما الحل هل يكون السبب غضب الاهل والصراخ عليه خاصتا وانه كثير الحركه رغم توجيهه وتحذيره الا انه يتسلق ويقفز ويكرر الاخطاء بعد تحذيره وهو الان سيدخل المدرسة الابتدائيه
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • د.هداية نفسيه وتربية طفل
    د.هداية نفسيه وتربية طفل verified_userعزيزتي الأم إن التردد في الكلام والتوقف عنه أثناء الحديث ناتج عن عدم القدرة على التركيز من أجل ربط الأفكار الداخلية إذ أنه مع بداية الحديث يتشتت انتباهه ويبقى يردد نفس الكلمة مع عدم القدرة على تذكر ما كان يود التحدث فيه وهذا يعد مشكل حقيقي لأنه يعتبر من الاضطرابات النمائية التي تؤثر على عملية التعلم والاكتساب لدى الأطفال لذلك من الضروري أخد الطفل لمختص نفسي من أجل التعرف على الأبعاد الخاصة بالمشكل مع تقديم تشخيص دقيق بالاعتماد على الإختبارات والمقاييس النفسية للتعرف على حدة الاضطراب وبالتالي تقديم خدمات علاجية.
  • صورة علم Saudi Arabia
    صورة علم Saudi Arabia
    مجهول
    الاشكالية في الكلمات و التوقف تكمن اما في الذهن او في الموقف نفسه من الناحية النفسيةلذا اقراي عن بالتمارين العلاجية لحالات النطق و الكلام فان وجدت تشخيص مشابه استشيري طبيب و اخبريه عن الاعراض بدقة بعد ملاحظته و عدد المرات و المدة و هكذا
  • صورة علم Algeria
    صورة علم Algeria
    مجهول
    تربية الابناء أعظم مهمة و أشرف مهمة تقومين بها ...أبناءك قطعة منك و من زوجك الذي اختاره الله لك ...و مهتكما التربية السليمة ...الصراخ لايفيد اطلاقا في هذا السن؟ التربية تكون على حسب قول علي بن ابي طالب رضي الله عنه .و المختصون ..قبل السبع سنوات يربى عن طريق اللعب ( لاعبه سبعا) اي ربه عن طريق اللعب ...انت قلت صراخ و هو في السادسة ...الله لا يحاسبه و نحن نحاسبه...بين السبعة و الاربعة عشر التربية تكون بالمصاحبة ( صاحبه سبعا) اي ربيه عن طريق تكوين صداقة معه ...بعد ذلك ما بين الاربع عشرة سنة و الثامن عشر او ما جاورها فوق هذا السن ... أدبه ...هنا يبدأ العقاب بقدر و برحمة لكنه يعاقب...لابد ان يجد الحب و الامان و الرحمة من والديه ...لابد ان تكوني مستقرة نفسيا و تعملي انت و زوجك من اجل الاستقرار النفسي ...فلابد ان تكوني مستقرة في بيتك هادئة حتى تستطيعين ان تربي ابناءك ...قبل ذلك الحمل مرحلة مهمة جدا ..فالكثير من النساء حفظ اولادها القران في سن صغير و لما سألوها وجدوا انهن يقران القران و يسمعنه وهن حوامل.لهذا الاستقرار النفسي مهم جدا ....فقد يكون ابنك يحتاج لاخصائي تخاطب لكن طريقتكم في تربيته خاطئة ...فكما تعاندوه و تصرخوا عليه سيقوم بالصراخ و العناد ...و نحن عادة هذا ما يحدث الطفل لا يربى باللعب أولا يقولون صغير او يعنفوه ثم لا يصاحبوه ثم لا يستطيعوا التحكم فيه او عقابه و هذا هو الخلط الذي يحدث ...فوفق الله الجميع لتربية ابناءهم حتى يكونوا صالحين مصلحين
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    يا عزيزتي عليكي ان تفكري في مصلحه ابنك اولا فالصراخ من الواضح انه لا مفعول له بل على العكس فله مفعول عكسي فيجب ان تتوقفي عن الصراخ عليه وان تكوني اكثر حكمه من هذا حتى لا تضعفي ثقته ويصبح شخص ضعيف

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    يمكن ان تكون لديه مشكله في التركيز بسبب النشاط الزائد وفرط الحركه فيجب عليكي ان تعرفي انه سينتهي من هذا الاسلوب ويهدأ كلما كبر اكثر كلما اصبح اكثر هدوء فلا تقلقي من هذه الناحيه لكن لا تصرخوا عليه ابدا فالامر ليس بيده 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    يا اختي العزيزه عليكي ان تعرفي جيدا ان الامور لا تسير بهذه الطريقه فالعنف لا يمكن ان ينتج عنه اي شيئ جيد او مفيد فتوقفوا عن الصراخ بوجهه لان النتيجه ستكون بهذا الشكل بكل تاكيد فيجب عليكي ان تتعاملي معه باسلوب اكثر هدوء حتى يثق اكثر في نفسه 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    يجب ان تعرفي ان صراخكم عليه ادى الى ضعف ثقته بنفسه من ما ادى الى ترده في الحديث حتى لا يكون هناك خطأ فيعاتبه عليه احد ويصرخ عليه فغيروا اسلوبكم معاه وخاصه انها لا تؤتي باي مفعول على الاطلاق

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    اعتقد انه في هذه الحالة يحتاج الى خبير تخاطب يا سيدتي ، للتأكد ان كان هناك مشكلة ام لا ، ثاني شيء ، هل هذا عرض ام انه مولود بتلك الطريقة ، بالتأكيد ان كان يتحدث سابقا بشكل سليم ثم حدث ذلك فإن العلاج سوف يكون اسهل كثيرا 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    الصراخ على الطفل لا يسبب غير المشاكل النفسية، وعدم الثقة بالنفس، وايضا العناد، واعتقد ان طفلك لديه الكثير من المشاكل فتوقف عن الصراخ عليه، وتعاملي معه بالنصح الهاديء بلا أي تعنيف لأنه لن يفيده والنتيجة كما ترين

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    ولما لا تأخذيه إلى الطيب لكي يصف لك ما به، ان تلجأي للطبيب افضل في مثل هذه الحالة ، لأنه لو كان هناك علاج فبالتأكيد الإسراع فيه أفضل بكثير من التأخر، فربما هناك مشكلة لديه في التخاطب ويحتاج الى خبير 

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا