أشعر أن ابنتي لا تحبني لأنها ترفضني وتهرب مني

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

احس ان طفلتي لا تحبني لا اعرف ان كان هذا فقط من نسج خيالي ام ان احساسي حقيقي لان في بعض الأحيان لا تحب ان تأتي الي و ترفضني تريد ان تجلس مع جدتها بحكم ان جدتها تعيش معنا فتهرب اليها مني خصوصا في وقت النوم احيانا اخذها و هي تبكي مع اني احاول جاهدة ان اكون احن واحدة عليها و اوفر اليها كل ما تحتاج من حب و حنان و مع ذلك في بعض الاحيان تذهب الى جدتها هاربة مني و هي تضحك و عندما اخذها تبكي لكن في معظم الوقت تاتي من تلقاء نفسها الي و تبحث عني و تريد النوم عندي مع العلم ان ابنتي اقل من سنتين المرجو الإجابة لان هذا الشعور يقتلني و اخباري بما افعل
تابعوا موقع حلوها على منصة اخبار جوجل لقراءة أحدث المقالات
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • د.هداية نفسيه وتربية طفل
    د.هداية نفسيه وتربية طفل
    د.هداية نفسيه وتربية طفلverified_user
    مرحبا بك سيدتس الكريمة، شعورك من نسخ خيالك فقط ، فالطفلة حاليا لا تزال صغيرة وتميل إلى الذهاب للأشخاص التي تحس معهم بالأمان والاهتمام وركزي جيدا على عامل الاهتمام ، ففي الكثير من الأحيان تنشغل الأم بالأمور الحياتية وتترك الطفل عند الجدة من اجل قضاء حاجاتها بارتياح أكثر في هذه الأوقات يتعلق الطفل بالجدة نتيجة إلى قضائه وقتا أطول معها مع اهتمامها بك ومداعبته فهنا يطور تعلقا بهذا الشخص وبالتالي من الطبيعي أن لا تكون الأم فقط هنا مصدر الاهتمام والحب وبالتالي طفلتك تحب تجدها كما تحبك أنتي أيضا ولكن هي متعلقة بالجدة لذلك كلما كنتي قريبة من طفلتك وتهتمين بها ولا تنشغلين عنها كلما كانت قريبة منك. موفقة 
  • صورة علم
    صورة علم
    من مجهول

    الاطفال لا يحبون من يطلب منهم القرب بشكل مفرط ومزعج ومن الواضح انك تفعلي هذا وتطالب قربها و تحمليها في كل وقت ترينها به سواء كانت راغبة أو لا وهذا ما لا يحبه الاطفال ابدا ، فيا عزيزتي كوني أكثر ذكاء في تعاملك مع ابنتك وتعطيها حريتها و حبك في قلبها من الأساس لا خلاف عليه فقط توقفي عن فكرة ازعاجها بالقرب 

  • animate

  • صورة علم
    صورة علم
    من مجهول

    جدتها هي ملجاخا حين التوجيه أو وجود أي أمر لا ترغب به الطفلة ، وبالتالي انتي تشعري أنها لا تحبك ولكنها فقط تعرب مما لا تريده حتى أبسط الأمور كالاكل والشرب ، لا داعي ابدا لكل هذا التفكير المتشاؤم وبالتأكيد لا تغيري طريقتك معها فهي يجب أن يتم تعليمها تتاسيسها ولا يجب ابدا التوقف عن هذا النمط لأجل جذبها اليكي  

  • صورة علم
    صورة علم
    من مجهول

    هذه هي الطبيعة اي أطفال يكونون في نفس المنزل مع جدتهم تكون هي الأقرب منهم هذا أمر مفروغ منهه ، لأنهن يكن الاكثر حنانا ولا يوجد من ناحيتهن اي توجيه أو منع من شر وهذا أمر عادي جدا يا ابنتي الفاضلة ، ولكن عندما تكبر وتدرك ستكون مكانتك مختلفة فانتي الان مهما حدث 

  • صورة علم
    صورة علم
    من مجهول

    عليكي يا اختي الكريمة أن تهدئى من روعك وابتعدي عن هذا التفكير التشاؤمي ، فانتي من الواجب أن تبحثي عن راحة ابنتك في حين تقديمك لكل ما بيديك لأجلها ، ولكن أن تفكري أن طفلة في هذا السن تحب أحد أكثر من أحد هو تفكير غير منطقي وعليكي أن تتوقفي عنه حتى لا تصدر منك تصرفات تؤذي ابنتك بدون شعور منك 

  • صورة علم
    صورة علم
    من مجهول

    يا اختى الفاضلة ابنتك لازالت صغيرة جدا وبالتالي لا يوجد اي حكم على أفعالها وتصرفاتها مهما كانت ، في أول كلماتك شعرت أنها ذات الاثنى عشر ربيعا مثلا ، فهذه طفلة قد تكون تشعر بحنان زائد من جدتها وبالتالي تتقرب منها لا يوجد ما هو أكثر أو أقل من ذلك ، فتوقفي لأجل صحتك النفسية وصحة ابنتك عن التفكير بتلك الطريقة 

  • صورة علم
    صورة علم
    من مجهول

    علاقتك بابنتك يجب أن لا يكون فيها قسوة و لا عصبة و لا ضرب ,, ان عليك أن تعلمي أن الطفل يمر بمراحل عند تعلميه وهي الآن في سن الاكتساب و الغرس ,, ما تغرسي فيها الآن ينمو و يكبر معها لذا حاولي أن تموني معها لطيفة و تعلميها لا أن تغصبيها و من ما يضرك ان جلست مع جدتها يوم كامل واترحت فيه هي جدتها لن تؤذيها و لن تهملها و اطمئني كلما منحتيها حريتها و كنت حنونة عليها كلما أحبتك أكثر من أي شخص على هذه الأرض 

  • صورة علم
    صورة علم
    من مجهول

    لا طبعاً هذا من نسج خيالك و عليك أن تحاولي أن تكوني أكثر حرص على أن لا تقيديها و تتحكمي بها طوال الوقت ,, ارتكيها تلعب مع جدتها و تلعب نع الأب و اطفال الجيران و لا تشعرها أنك تريدي أن تتكلكيها لتحبسيها لابد و أن يحصل الطفل على حقه في الحياة الاجتمايعة من اجل أن يكون تفكيره واسه و تطوره أفضل

  • صورة علم
    صورة علم
    من مجهول

    واضح جداً أنها ابنتك الأولى و شعورك بأنها من الممكن أن تحب أحد أكثر منك شعور يخص الطفل الأول فقط ,, لكن لو كانت الثانية من الممكن أن تتبرعي بها و لا تسألي عنها وتحمجي الله أو وضع في حياتك شخص آخر يهتم بها ,,  ولكن حس المسؤولية هذا و شعورك تجاهها بهذه المشاعر من باب حرصك على أن تكون طوال الوقت تحت عينك و ربما هذا ما لا يرغب به الاطفال في هذا السن 

  • صورة علم
    صورة علم
    من مجهول

    لا تقلقي هي تحبك و تريد منك أن تهتمي بها و هي بهذه الحركان تجلب انتباهك وتريد منك أن تكوني طوال الوقت مسلطة نظرك و تفكيرك تحاهها ,, سبحان الله ان مشاعر الأمومة كم هي قريبة من تفكير الاطفال و تكون على الدوام بمالغ فيها ,, لذا عليك أن تخصصي لها مزيدا من الوقت من يومك حتى تشعر معك بالحب و الأمان و الاهتمام 

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا