ينتظر جميع الأطفال العطلة الصيفية بفارغ الصبر، مما يعني أنك لن تستطيع إقناعهم بالتعلم في الصيف على الإطلاق! إلا أنه بعد أن تتعرف معنا في هذا المقال على أهمية وضرورة التعليم الصيفي والفوائد الكثيرة المترتبة على هذا النوع من المدارس والتعليم، سترغب بكل تأكيد بتعليم طفلك بالصيف، وهنا يأتي دورنا في إخبارك عن كل الطرق التي يمكنك أن تستعملها لتشجيع طفلك على التعلم في الصيف.


ذات صلة


أهمية التعليم الصيفي للأطفال

هل يجب علينا إرسال أطفالنا إلى المدارس الصيفية؟
هناك العديد من الأسباب التي تجعل من التعليم الصيفي أمراً مهماً في حياة أطفالنا، وفي هذه الفقرة سنتعرف معاً على الأهمية المترتبة على التعليم الصيفي[1].

تراجع قدرات الطلاب خلال الصيف
يعتبر فصل الصيف، فصل اللعب والتسلية والرحلات؛ ولهذا السبب نلاحظ أن العديد من الأطفال يبتعدون عن كل ما يتعلق بالعلم والتعليم والكتب وحتّى المطالعة! هذا الأمر يخلق فجوة كبيرة للغاية عند الأطفال، وتتمثل هذه الفجوة بنسيان طفلك لما تعلمه في الصف السابق وعدم قدرته على ربطه في الصف اللاحق الذي سيدخله بعد انتهاء العطلة الصيفية. ومن هذا المبدأ، يمكننا أن نقول بأن أحد أهم أسباب التعليم الصيفي هو الفجوة التعليمية الكبيرة التي تنشأ عند أطفالنا خلال فترة الصيف

التعليم الصيفي يساعد الأطفال على تذكر المعلومات المدرسية 
عندما يتابع الطفل تعليمه في المدارس الصيفية أو المعاهد الخاصة أو حتى في المنزل بمساعدة والديه، سيكون هذا الطفل قادر على ربط المعلومات التي حصل عليها في مدرسته سابقاً مع المعلومات التي يجب عليه أن يبحث عنها ويحصل عليها في صفه الجديد لاحقاً؛ كما أن أحد أهم النتائج الإيجابية للتعليم الصيفي هو عدم انقطاع الطفل عن العلم طوال العام. وعلى الرغم من أن التعليم الصيفي قد لا يتجاوز 3 ساعات يومياً، إلا أن طفلك سيحصل على الفائدة الكبيرة المرجوّة حتّى مع هذا الوقت القليل.

معظم برامج التعليم الصيفية مجانية
يمكننا ان نخبرك عزيزي القارئ أنه في حال كنت تريد تعليم طفلك في الصيف، عليك أن تنس أمر التكاليف المادية! هذا صحيح، فمعظم البرامج الصيفية التي يمكن للأطفال استغلالها والاستفادة منها مجانية أو شبه مجانية. وسواء كانت البرامج التعليمية مرتبطة بمدرسة صيفية أو مخيم تعليمي أو مجرد برنامج مطالعة صيفي في أحد المكتبات أو حتى ولو كان التعليم في معهد خاص، ستلاحظ أن طفلك سيستطيع التعلم بدون أي تكاليف مادية تذكر على الإطلاق.
 

ذات علاقة


فوائد التعليم الصيفي

ما هي فوائد المدراس والبرامج الصيفية؟
تقدم لنا المدارس الصيفية الكثير من الفوائد المهمة والضرورية، وتسمح لطفلنا بالحصول على أكبر قدر ممكن من الفوائد التعليمية، وانطلاقاً من هذه الفكرة، سنتعرف معاً أعزائي القراء على أهم الفوائد التي تقدمها لنا المدارس الصيفية وبرامجها التعليمية، فتابعوها معنا[2],[3].

- منع ظهور الفجوة التعليمية
تبين الدراسات أن فترة شهرين ونصف كافية لكي ينس الطلاب جميع مهارات الرياضيات التي تعلموها في المدرسة، كما أن فترة شهرين أيضاً كافية لكي يفقد الطلاب مهارات القراءة التي حصلوا عليها في الصف السابق قبل بداية العطلة الصيفية؛ لهذا السبب يمكن القول بأن التعليم الصيفي قادر على سد هذه الفجوة ومنع فقدان أي مهارات تعليمية عند أطفالنا. وفي المرة المقبلة التي تبدأ فيها العطلة الصيفية، فكر مجدداً بمخططات أطفالك، وتأكد من وجود أحد برامج التعليم الصيفية ضمنها.

- لن يضطر طفلك لإعادة السنة!
قد يواجه الطلاب بعض المصاعب في أحد المواد الدراسية، وللأسف سواء أعجبنا هذا الأمر أم لا فإن أبناءنا قد يكونوا عرضة للفشل في أحد الصفوف الدراسية؛ ما هي الخيارات هنا إذاً؟ إما أن يعيد الطفل السنة أو المادة في العام الدراسي القادم، مما سيسبب له الكثير من الضغوطات النفسية والزمنية؛ أو يأخذ الطفل هذه المادة في الصيف ويقدم امتحانها لكي يحصل على الدرجات المطلوبة فيها للانتقال إلى الصف التالي.

- التقوية الصيفية!
لا نفصد بالتقوية بناء العضلات الكبيرة! بل نقصد أنه يمكن لأطفالنا أن يتعلموا في المدارس الصيفية بعض القواعد والمهارات التي تقويهم في المواد التي يشعرون بالضعف فيها؛ أي يمكن لأطفالنا أن يركزوا على مادة واحدة فقط لكي يتمكنوا منها أكثر، بدون أن يتشتتوا بالكثير من المواد المتنوعة والمختلفة كما يحصل عادة في السنة الدراسية العادية.

- تحسين التفاعل الاجتماعي للأطفال
مهما كان نوع المعسكر الصيفي الذي سجلت أطفالك به، ومهما كانت المواد التي قرر أطفالك أن يدرسوها في هذا المعسكر أو المدرسة الصيفية؛ سوف تلاحظ بكل تأكيد اختلاف كبير في المهارات الاجتماعية وقدرات التواصل مع الآخرين عند أطفالك! سيتم كسر حاجز الخجل وضعف الشخصية، وسيتغلب أطفالك على هذا النوع من المشاعر ليصبحوا قادرين على التعرف على الآخرين والتواصل والنقاش بشكل سلس بدون أن يواجهوا أي عقبة على الإطلاق.

- تحسين النشاط البدني
سيكون المعسكر ممتعاً حتى بالنسبة للطلاب الذين يكرهون التعليم، فجميع المهارات والنشاطات التي سيتعلم الأطفال من خلالها ستعتمد على النشاط البدني كالجري والقفز وغيرها؛ وبالتأكيد سيتعلم أطفالك الانضباط عن طريق النوم في وقت محدد والاستيقاظ في وقت محدد. هل اقتنعت إذاً أم لازالت تساورك بعض الشكوك حول التعليم الصيفي؟
 

فوائد طويلة المدى للتعليم الصيفي

ما هي الفوائد طويلة المدى التي يكتسبها أطفالنا صيفاً؟
على الرغم من جميع الفوائد والمهارات التي سيكتسبها أطفالنا من المعسكر الصيفي والمدارس الصيفية التعليمية، هناك بعض الفوائد طويلة المدى التي سيستمر طفلك بالاستفادة منها طوال حياته. إذا ما هي هذه الفوائد والمهارات؟ هذا ما سنتعرف عليه في هذه الفقرة[4].

- المثابرة وإكمال التعليم
على الرغم من أنك قد تعتقد أن استمرار طفلك بالتعلم في الصيف هو أمر آني، إلا أن الحقيقة هي أن هذا الأمر سيستمر مع طفلك طوال حياته، وما إن يأخذ فصل أو فصلين في المدراس الصيفية حتى يعتاد على متابعة رحلة العلم والمثابرة في البحث عن النشاطات التي تقدم له المهارات والفوائد المتنوعة التي يمكنه أن يستفيد منها. لذلك تأكد عزيزي القارئ أنه مهما عاند طفلك فكرة المدرسة الصيفية، سيشكرك عليها لاحقاً؛ طالما أنك لا تأخذ كل وقته في الصيف.

- التشجيع على تحقيق الأهداف
يمكنك أن تعتبر المدرسة الصيفية طريقة سهلة وفعالة لدفع طفلك لتحقيق أهدافه العديدة والمتنوعة؛ كما أنه هو أيضاً سيعتبر إصراره ومثابرته حتى في الصيف، محطة انطلاق له على طريق تحقيق كل ما يحلم به ويتمناه؛ ونحن نعتقد أنك لا تريد أن تقف بوجه أحلام أطفالك، أليس كذلك؟ إذاً لا تنس تسجيلهم في المدرسة في الصيف القادم لمدة ساعة أو ساعتين في اليوم.

- المدرسة الصيفية ضرورة
قد تكون المدارس أو البرامج التعليمية الصيفية ضرورة لا يمكن الاستغناء عنها، وخاصة في حال كان يعاني طفلك من ضعف في أحد المواد المدرسية الرئيسية كالرياضيات أو العلوم أو اللغات الأجنبية. لهذا السبب، من الضروري أن يستمر طفلك على مدار العام بالاطلاع على هذه المواد، كما أنه من الضروري أن يمارس المهارات المكتسبة في هذه المواد كالتدرب على التمارين الرياضية أو التحدث باللغات الأجنبية التي يتعلمها؛ وبهذه الطريقة فقط ستضمن امتلاك طفلك لنفس مهارات أقرانه بل وقد يملك أكثر منهم أيضاً في المستقبل في حال استمر على هذا المنوال.
 

كيف تشجع طفلك على التعلم في الصيف

طرق تشجيع الأطفال على لتعليم الصيفي
نعلم جميعاً أن الأطفال لن يقبلوا أن يذهبوا للمدرسة الصيفية بهذه السهولة، ففصل الصيف بالنسبة لهم مقدس، فهو فصل السباحة والرياضة والتسلية. إذاً ما الذي يمكننا القيام به لتشجيع أطفالنا على الحصول على التعليم الصيفي في المنزل وبطرق بسيطة؟ هذا ما سنتعرف عليه في هذا المقال[5].

- اطلب من أطفالك صنع الألعاب اللوحية الخاصة بهم
من خلال قيام أطفالك بصناعة هذه الألعاب التي تتضمن أسئلة وأجوبة حول المواضيع التي يحبونها والتي يرغبون بالتكلم عنها، سوف تعرف أنت كوالد أهم الأمور التي يمكنك أن تعلمها لأطفالك، بالإضافة للأمور التي لم يسمع أطفالك بها من قبل، مما يفتح لك المجال لتعليمهم إياها.

- مغامرة مفاجئة
يمكنك عزيزي القارئ أن تكون الدليل السياحي الخاص بطفلك، ومن هذا المبدأ ننصحك بأن تأخذه في أوقات الفراغ إلى المعالم السياحية الأثرية التاريخية ليتعلم أكثر عن تاريخ بلاده وحضاراتها. يمكنك أن تشرح له عن القلاع الموجودة في بلدك أو عن أي معلم أثري أو تاريخي. وهذه هي الطريقة الأفضل ليتعلم طفلك التاريخ.

- علم أطفالك الشطرنج
تعتبر لعبة الشطرنج من أمتع الألعاب وأكثرها اعتماداً على الذكاء؛ بل إنها لعبة دهاء فقط! لذلك عندما يتعلم أطفالك قواعد هذه اللعبة ويمارسونها، فإنهم سوف يتمكنون من تشغيل أذهانهم بشكل أكبر واستغلال قدراتهم المعرفية بشكل أفضل.

- استفد من الموسيقى
هل تحاول البحث عن الطريقة الأفضل لتعليم أطفالك بعض المفردات الجديدة؟ إليك إذاً الحل! اسأل أطفالك عن أغانيهم المفضلة واستمع لها معهم. وفي نهاية "الحفلة الموسيقية المصغرة"، اطلب من أطفالك أن يكتبوا كلمات بديلة لكلمات الأغاني المفضلة عندهم.

- قدم لهم بعض الألغاز
تنتشر في المكتبات الكثير من كتب الألغاز الرياضية واللغوية وحتى العقلية؛ يمكنك أن تشتري بعض هذه الألغاز وتقدمها لأطفالك لكي يحاولوا حلها في أوقات فراغهم. نضمن لك أن مهاراتهم الذهنية والتعلمية سوف تزداد وتثمر أثناء محاولتهم حل هذه الألغاز.

في النهاية، يمكننا أن نخبرك بأن تعليم الأطفال بالصيف ليس بالأمر السهل، إلا أنه ليس مستحيلاً أيضاً. وننصحك بألا تقسو على أطفالك في الصيف، فساعة واحدة أو ساعتين هو وقت كافٍ للتعلم خلال الصيف.
 

المراجع والمصادر

[1] مقال "امنع الفجوة- لماذا التعليم الصيفي مهم؟"، المنشور في ofy.org، تمت المراجعة في 14/8/2019.
[2] مقال "خمس فوائد رئيسية للمدارس الصيفية"، المنشور في ofy.org، تمت المراجعة في 14/8/2019.
[3] مقال Grace Chen "فوائد برامج التعليم في المدارس الصيفية العامة"، المنشور في publicschoolreview.com، تمت المراجعة في 14/8/2019.
[4] مقال "الفوائد طويلة المدى للمدرسة الصيفية"، المنشور في tutordoctor.com، تمت المراجعة في 14/8/2019.
[5] مقال Lisa A. Beach "ثلاث عشرة طريقة مخادعة لكي يستمر طفلك بالتعلم في الصيف"، المنشور في parents.com، تمت المراجعة في 14/8/2019.