يعتبر شهر رمضان فرصة كبيرة يجب اغتنامها للإقلاع عن التدخين، هذه العادة السيئة الضارة للصحة النفسية والجسدية، عدا عن أنها تبذير للأموال بشيء غير مفيد، لذلك يجب أن يكون رمضان نقطة تحول في حياتك، فكما لديك القدرة على الصيام عن الطعام فبالتأكيد لديك القدرة على الصيام عن التدخين، وكما لديك القدرة على عدم التدخين خلال النهار لمدة ثلاثين يوماً فأنت بالتأكيد قادر على تركه نهائياً.


الأسئلة ذات علاقة


إليكم أهم النصائح التي ستساعد كل مدخن على ترك التدخين خلال رمضان والبداية من جديد بحياة صحية ونظيفة بعيدة عن رائحة التدخين المزعجة .
1- تجهيز نفسك لروتين جديد:
الصيام يتطلب تغيير في نمط حياتك اليومية، فلن تبدأ صباحك بكوب من القهوة مع سيجارة، بل يجب أن تكون مستعداً لنمط جديد خالياً من التدخين المرهق لصحتك وجيبك.

2- ابتعد عن المدخنين:
عندما تكون في بيئة مدخنين سيكون من المغري والسهل الانتكاس والعودة إلى السجائر مرة أخرى، لذلك حاول البقاء مع آخرين لا يدخنون لتشجيعك على التوقف عن التدخين ونيسان هذه العادة السيئة.

3- تجنب الأطعمة المرتبطة بالتدخين:
بعد الإفطار تجنب الأطعمة والأشربة التي كنت تدخن قبل أو بعد تناولها، وعليك تبديلها بأطعمة أخرى ستنسيك التدخين، فالأمر كله يتعلق بتغيير روتينك!

4- وضع خطة للإنحرافات:
إذا كنت بالعادة تنهي وجبتك بتدخين سيجارة، فيجب أن تعود نفسك بأن تنشغل بأمر أخر، فالانشغال موضوع آخر سينسيك حاجتك للتدخين، لذلك من الضرورة وضع خطة بديلة لتدخين السيجارة بعد وجبة الإفطار.

وفي الختام يجب أن نذكرك بأن هذه الخطوة تحتاج لإرادة كبيرة وعزم منك، لا أحد سيساعدك على الإقلاع عن التدخين سوى نفسك، وكلما راودتك نفسك لتدخين سيجارة تذكر الأمراض الخطيرة التي تنتج عن التدخين وترهق جيبك.
 

ذات علاقة