آداب التعزية وصياغة رسالة تعزية رسمية

أفضل ما يُقال في التعزية والمواساة وآداب تقديم العزاء، عبارات التعزية والمواساة والرسمية وغير الرسمية ونماذج لرسائل وبرقيات التعزية

آداب التعزية وصياغة رسالة تعزية رسمية

آداب التعزية وصياغة رسالة تعزية رسمية

إن الموت حقٌّ على كل إنسان لقوله تعالى: ﴿كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ ثُمَّ إِلَيْنَا تُرْجَعُونَ﴾.
فهذه هي سنة الحياة تأتينا أيام بهيجة وأيام مليئة بالأحزان لمصاب ما، وليس هناك أعظم مصاب من فقدان شخص عزيز، وما يمكننا فعله سوى التعزية والمواساة.
في مقالنا هذا نقدم لكم أفضل كلمات التعزية والمواساة وعبارات ونماذج برقيات تعزية رسمية وغير سمية بأكثر من صيغة، بالإضافة إلى دعاء تعزية في السُنّة النبوية الشريفة والأدعية المأثورة.

إن من آداب الإسلام وعادات مجتمعاتنا مشاركة الأهل والأصدقاء والمعارف الأحزان قبل الأفراح، وذلك لتهوين الفاجعة التي حلّت بهم، فتجدهم يحتاجون إلى من يعينهم على تحمل ذلك المصاب الجلل، وإلى من يجبر قلوبهم المكسورة والحزينة، وهنا نقدم لكم نماذج لأفضل كلمات التعزية والمواساة: [1]

  • البقاء والدوام لله وحده، أوصيكم بالصبر والاحتساب والدعاء للمتوفى.. نسأل الله أن يجعل قبره روضةً من رياض الجنة.
  • اللّهم عامله بما أنت أهله، أنت أهل الفضل وأهل المغفرة ولا تعامله بما هو أهله.
  • عظّم الله أجركم بوفاة غاليكم إنّا لله وإنّا اليه راجعون.. الله يرحمه ويغفر له.
  • اللهم اغفر لحينا ولميتنا وشاهدنا وغائبنا وكبيرنا وصغيرنا اللهم من أحييته منّا فأحييه على الإسلام ومن توفيته منّا فتوفاه على الإيمان.
  • رحم الله أناساً فاضت الدنيا بهم فرحاً، واستبشرت الأرض بهم خيراً من الرّحمن، نسأل الله أن يجعل قبره نزلاً فسيحاً من الجنة يسكنها إلى اليوم الموعود.
  • عظّم الله أجركم وغفر لميتكم ونسأل الله أن يسامحه ويتجاوز عن سيئاته ويبدلها حسنات ويتغمّده برحمته الواسعة.
  • إنا لله وإنا إليه راجعون الرحمة لروحه الطاهرة.. اللهم ارحمه وأحسن إليه.
  • جبر الله كسر قلوبكم وخفف من أحزانكم ومنحكم الصبر والسّلوان وأحسن عزائكم، البقاء لله وحده، ووقّاكم الله فتنة الدنيا، وجعل دعاءكم له دعاءً غير مقطوع.
  • لا نقول إلا ما يُرضي الله، فعليكم بالصبر عند الشدّة، والاحتساب والرجوع إلى الله، لله ما أخذ ولله ما أعطى وكلّ شيءٍ مقدّر عنده سبحانه، وإنا لله وإنا إليه راجعون.
  • إنّا لله وإنّا إليه راجعون اللهم أجرهم في مصيبتهم واخلفهم خيراً منها اللهم ارحمه واغفر له يا أرحم الراحمين.

كما نعلم أن من آداب التعزية بعد دفن الميت التوجه إلى بيت العزاء، فللمسلم حق على أخيه في محنته هذه، أن يقف إلى جانبه، ويضمد جراحه، ويوصيه بالصبر والاحتساب، ولكن قد يخونه التعبير في مواجهة مثل هذه الصدمات، وهنا اخترنا لك بعض عبارات التعزية والمواساة غير الرسمية: [1]

  • إنا لله وإنا إليه راجعون لله ما أخذ وله ما أعطى وكل شيء عنده إلى أجل مسمّى.. اللهم اغفر له وارحمه.
  • إنا لله وإنا إليه راجعون.. اللهم ارحمه وأنس وحشته.. اللهم إنّي أسألك أن ترزقه مؤنساً في قبره وتنيره بنورك يا كريم يا رحمن الدنيا ورحيم الآخرة ورحيمهما ارحم أهله من بعده واحرصهم بعينك التي لا تنام.
  • لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم.. اللهم أرحمه و اغفر له و أبدله داراّ خيراّ من داره و أهلاّ خيراّ من أهله اللهم اغفر لفقيدنا و تقبّل منه.
  • إنا لله وإنا إليه راجعون لا إله إلا الله محمد رسول الله.. اللهم ارحم فقيدنا واجعل قبره روضة من رياض الجنّة.. اللهم ارزق أهله الصّبر والسّلوان اللهم آمين يا رب العالمين.
  • إنا لله وإنا إليه راجعون أسأل الله له الرحمة والمغفرة.
  • اللهم ارحم عبدك وتغمّده بواسع رحمتك واجعل مثواه الجنان إنا لله وإنا إليه راجعون.
  • رحمة الله على فقيدنا.. اللهم تغشّاه برحمتك الواسعة وثبّته وإيّانا على الإيمان في الدنيا وفي الآخرة آمين.
  • إنا لله و إنا إليه راجعون كل من عليها فان ويبقى وجه ربك ذو الجلال والإكرام.. اللهم اغفر له وارحمه و تقبّل منه و أحسن مثواه يا أرحم الراحمين.
  • عظّم الله أجركم وجبر مصابكم وغفر لميتكم، اللهم ارحمه ووسع نزله، وأكرم مدخله، واجمعنا به في مستقرّ رحمته اللهم ارحمنا إذا صرنا إلى ما صاروا إليه ولا حول ولا قوة إلا بالله.
  • رحم الله ميتكم، وغفر له وجعل قبره روضة من رياض الجنة إنا لله وإنا إليه راجعون الدعاء عليكم بالدعاء، فهو أفضل مواساة أعانكم الله على مصابكم.
  • لله ما أخذ وله ما أعطى وكل شيء عنده بأجل مسمى، فلتصبروا وليلقِ الله السكينة والطمأنينة على نفوس المؤمنين والمؤمنات.
  • نشاطركم حزنكم ومصابكم.. للفقيد الرحمة والمغفرة ولكم من بعده طول البقاء وإنا لله وإنا إليه لراجعون.

إن التعزية بوفاة شخص عزيز أمر مستحب، وواجب مهما كانت معرفتك به قريبة أم بعيدة، فقد تكون التعزية موجهة لمؤسسة أو شركة لتقديم التعازي لوفاة أحد العاملين أو الموظفين، وهنا نقدّم لكم بعض النماذج لبرقيات ورسائل تعزية رسمية: [2]

  • بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره وببالغ الحزن والأسى، تلقينا نبأ وفاة المشمول برحمة الله -اسم الفقيد-. وبهذه المناسبة الأليمة، نتقدم -اسم الجهة المُعزية- لجميع أفراد أسرته بأصدق عبارات التعازي والمواساة القلبية، راجين من العلي القدير أن يلهمهم الصبر والسلوان في هذا المصاب الجلل ويشمل الفقيد بالمغفرة والرضوان ويسكنه فسيح الجنان "إنا لله وإنا إليه راجعون".
  • تتقدم -اسم الجهة المُعزية- بخالص العزاء والمواساة في وفاة المغفور له بإذن الله -اسم الفقيد- داعين المولى العزيز أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويدخله فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان إنا لله وإنا أليه راجعون.
  • إنّ العين لتدمع وإن القلب ليحزن وما نقول إلا ما يرضي ربنا، ببالغ من الحزن والأسى تلقينا نبأ وفاة -اسم الفقيد- الفاضل/ة لعموم ال -اسم عائلة الفقيد- حيث إننا في الوقت الذي نعزي أنفسنا أولاً وعموم آل -اسم عائلة الفقيد-  ثانياً، نسأل العلي القدير أن يسكنها فسيح جناته ولكم الصبر والسلوان ،وانا لله وانا اليه راجعون.
  • أتقدم بخالص التعازي ل -الاسم المُعزى- في وفاة -اسم الفقيد- نسأل الله ان يغفر له ويجعل مثواه الجنة انا لله وانا اليه راجعون.
  • يتقدم أعضاء وعضوات -اسم المؤسسة المُعزية- بخالص التعازي ل الأخ/ت -اسم المُعزى- في وفاة -اسم الفقيد- إثر -نوع الوفاة- ويسألون الله أن يتغمده بواسع رحمته ورضوانه ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان وإنا لله وإنا إليه راجعون.

وهذا مثال لنموذج رسالة تعزية ومواساة لأصدقائك بوفاة والدته:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. لقد بلغني وفاة الأم الفاضلة رحمها الله، وأقول: ليس هناك ألمٌ أعظم من فقدان الأم، فوفاتها يسبب جرحاً عميقاً يمزّق أرواحنا ويشتّتها، وليس هناك ما يمكن أن يعوّض خسارتها، إلا أنّنا نعلم أنها رحلت إلى ديار الحق، وانتقلت إلى من هو أرحم بها، وهذا ما يخفف لنا ولكم بعضاً من ألم الفقدان، فالموت أمرٌ محتوم لن يسلم منه أحد، فقد مات النبيين والرسل وهم أشرف الخلق عليهم الصلاة والسلام، ولا يسعنا إلا أن نوصي بعضنا بالصبر عند الشدائد، والاحتساب في المصائب والإكثار من الاستغفار، فوعد الله حقّ إذ قال تعالى: ﴿أُولَـٰئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَـٰئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ﴾،{سورة البقرة:157}
نسأل الله أن يحسن عزائكم، ويخلف لكم خيراً منها، وأن يجبر مصابكم بإذن الله تعالى، فلتصبروا ولتحتسبوا فالصبر مرّ ولكن فيه شفاء، وجزاكم الله خيراً، وجبر مصيبتكم، وغفر للفقيدة وأسكنها فسيح جنّاته، وتغمّدها برحمته ورضوانه وأصلح ذريتها جميعاً.
الاستغفار لفقيدتكم، والدّعاء لها بالخير والرحمة، جبر الله مصيبة الجميع، وغفر لها، فالله سميع رحيم مجيب الدّعاء.

إن التعزية من السنن وهي مستحبة عند أهل العلم فقد ورد في الحديث أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "ما من مؤمن يعزي أخاه بمصيبة إلا كساه الله عز وجل من حلل الكرامة يوم القيامة" رواه ابن ماجة والبيهقي.
وليس في التعزية ألفاظ مخصوصة وعبارات معينة، بل يُعزّي المسلم أخاه بما تيسر من عبارات حسنة تواسيه على مصابه، وأفضل ذلك ما ورد عن الرسول صلى الله عليه وسلم عن أسامة بن زيد رضي الله عنهما قال: أرسلت ابنة النبي صلى الله عليه وسلم أن ابناً لي قبض فأتنا، فأرسل يقرئ السلام ويقول: "إن لله ما أخذ، وله ما أعطى، وكل شيء عنده بأجل مسمى، فلتصبر ولتحتسب". رواه البخاري ومسلم. [3]
وأما ما ورد من أدعية لعزاء أهل الميت، فيجوز تعزية أهل الميت بعبارات حسنة وأدعية للميت والتي لم ترد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، ومنها: [4] 

  • اللهم يا قريب يا مجيب دعوة الداع إذا دعاك، ارحمه واغفر له، وألهم أهله الصبر.
  • إنّا لله وإنّا إليه راجعون، اللهم ارحمه واغفر له، وتجاوز عن سيئاته وأجزه بخير ما عمل.
  • أحسن الله عزاءكم في مصابكم، إنا لله وإنا إليه راجعون.
  • لله ما أخذ وله ما أعطى، وكل شيء عنده بأجل مسمى فلتصبر ولتحتسب أعظم الله أجرك، وأحسن عزاءك، وغفر لميّتك.
  • اللهم اغفر له وارحمه فوق الأرض وتحت الأرض ويوم العرض عليك، اللهم قهِ عذابك يوم تبعث عبادك.. اللهم انزل نوراً من نورك عليه، اللهم نور له قبره ووسع مدخله وآنس وحشته اللهم ارحم غربته وارحم شيبته.
  • اللهم اغفر له وارحمه واعف عنه وأكرم منزله ووسع مدخله واغسله بالماء والثلج والبرد ونقهِ من الخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس، اللهم اغفر لحيّنا وشاهدنا وغائبنا وكبيرنا وصغيرنا.
  • إن العين لتدمع والقلب ليحزن ولا نقول إلا ما يرضي ربنا لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم إنا لله وإنا إليه راجعون نسأل الله تعالى أن يتغمّده برحمته ويعمه بمغفرته ويتقبله بمرضاته وأن يحشره مع الصالحين تحت لواء سيد المرسلين صلى الله عليه وسلم.
  • اسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يرزق فقيدكم الجنة بلا حساب ولا سابقة عذاب، وأن يربط على قلوبكم، ويثلج صدركم، ويجمع بينكم في جنة الرحمن.
  • أحسن الله عزاءكم في مصابكم، إنا لله وإنا إليه راجعون.

وخلاصة الأمر.. فإنّ التعزية من الأمور المستحبة، وقد شُرّعت لمقاصد عظيمة، منها تسلية أهل الميت وحثّهم على الصّبر والرضا بقضاء الله وقدره، وإن الواجب على المُعزي أن يستشعر حالة الموت، كما ينبغي للمعزين أن يتأدبوا بآداب التعزية، وأن يعلموا أنهم ما جاءوا لتعزية أهل الميت إلا لتحقيق مقاصد التعزية. ونسأل الله عز وجل أن يرحم موتانا ويغفر لهم ويلهم الصبر والسلوان لنا ولكل من فقد عزيز عليه، ونرحب بأسئلتكم في التعليقات أدناه!

المصادر و المراجعadd