تمارين وطرق تكبير الذكر ومخاطر عملية تكبير القضيب

حقائق حول حجم القضيب الطبيعي والحاجة لتكبير الذكر، تكبير الذكر بالطرق الطبيعية والتمارين، وعمليات تكبير العضو الذكري الجراحية، والخرافات حول تكبير الذكر

تمارين وطرق تكبير الذكر ومخاطر عملية تكبير القضيب

تمارين وطرق تكبير الذكر ومخاطر عملية تكبير القضيب

معظم الرجال الذين يسعون لزيادة حجم القضيب يكون الحجم لديهم ضمن الطبيعي ولا يحتاج إلى أي أجراء لتكبير الذكر، مشكلة حجم القضيب وطريق زيادته مسألة تشغل الكثير من الرجال، لكن معظم إجراءات تكبير القضيب ليست غير فعالة فحسب؛ بل قد تكون خطيرة أيضاً.

  • ما هو حجم القضيب الطبيعي؟ يبلغ متوسط حجم القضيب في حالة الانتصاب 5.2 بوصة تعادل 13.12 سنتيمتر، ومتوسط محيط الذكر 4.6 بوصة تعادل 11.66 تقريباً، وذلك بناء على مقارنة بيانات 17 دراسة استهدفت أكثر من 15 ألف رجلاً من أعراق مختلفة، وهذه الأرقام تشير إلى المتوسط الطبيعي. [1]
  • هل تهتم النساء بحجم القضيب؟ إن معظم الأطباء المتخصصين يستبعدون وجود مشكلة لدى النساء مع حجم قضيب الرجل وخاصة من حيث طول القضيب، ولكن قد تفضل أن يكون أكثر سماكة، حجم القضيب يشكل هاجس بنسبة أكبر للرجال أكثر بكثير ما قد يكون مشكلة جنسية تعاني منها النساء فالنساء مثلاً قد تهتم لمداعبة الرجل أثناء العلاقة الجنسية أكثر بكثير من اهتمامها بطول قضيبه.
  • هل تحتاج فعلاً لتكبير الذكر؟ معظم الرجال الذين يبحثون عن طرق لتكبير القضيب يمتلكون حجم قضيب طبيعي ولا يعانون من صغر الحجم، ولكنهم يعتقدون أنه أصغر مما ينبغي أن يكون.
  • الهوس بحجم العضو الذكري: مشكلة حجم القضيب قد تكون مشكلة نفسية عند الرجال حيث أن بعض الرجال من ذو الحجم المتوسط مهووسين بفكرة تكبير القضيب، حتى أنه في علم النفس هناك تشخيص يدعى اضطراب تشوه القضيب، يتصل باضطراب تشوّه صورة الجسد. [2]
  • الإباحية وهوس تكبير الذكر: الأفلام والمقاطع الإباحية من الأسباب الرئيسية التي تقف وراء الهوس المعاصر بتكبير حجم القضيب والربط الحتمي بين حجم القضيب ومدى رضى المرأة عن العلاقة الجنسية، حيث يتم اختيار الممثلين بعناية من فئة الرجال فوق المتوسط، كما يلعب الإخراج الدرامي درواً في ترسيخ الرابط بين حجم القضيب وتفاعل المرأة مع العلاقة الجنسية.

    استخدمت تمارين إطالة الذكر وزيادة حجم القضيب في حضارات قديمة، لكن مع ذلك لا يمكن الجزم بمدى فاعليتها. تعتمد هذه التمارين بشكل رئيسي على استخدام اليدين لتدليك الأنسجة على طول القضيب بهدف تمدد الجلد والانسجةـ وقد تكون بعض هذه التمارين خطيرة عليك استشارة الطبيب قبل تجربتها، أو تجنب التمارين التي قد تتضمن أوزاناً.

    • تمرين المد لزيادة حجم الذكر: يعتبر من أكثر التمارين شيوعاً لزيادة حجم الذكر من خلال عدة خطوات :
      1. يتم مسك القضيب بشكل مريح بدون زيادة في الشد أو الرخي.
      2. قمّ بعد ذلك بسحب القضيب للأسفل باتجاه الركبة واتركه على هذه الحال لمدة تصل بين 20 – 30 ثانية.
      3. بعد ذلك قم بإرجاعه إلى الوضع الطبيعي ثم إعادة نفس العملية لكن هذه المرة للأعلى باتجاه البطن واتركه أيضاً لمدة تتراوح بين 20-30 ثانية.
      4. كرر الأمر باتجاه اليمين واتجاه اليسار.
      5. قم بهذا التمرين مرة واحدة يومياً وتوقف عن القيام به في حال بدأت تشعر بأي ألم.
    • تمرين التمدد للقضيب: مشابه لتمرين المد السابق مع القليل من الالتواء، ويستغرق هذا التمرين قرابة 5 دقائق:
      1. يتم مسك القضيب من أسفل الرأس ثم سحبه للخارج بقوة ناعمة بعض الشيء لتجنب حدوث أضرار جانبية.
      2. تشعر بعد ذلك يتمدد القضيب بدون بألم.
      3. الآن تبدأ بتحريك القضيب حركة دائرية مع الحفاظ على التمدد.
      4. حركه مرة باليد اليمنى بعكس اتجاه عقارب الساعة ثم استخدم اليد اليسرى لتدويره مع اتجاه عقارب الساعة.
      5. تستغرق كل دورة مدة 30 ثانية لكل اتجاه، وتحتاج ثلاث دورات على الأقل لكل اتجاه.
      6. قم بهذا التمرين مرة واحدة يومياً وتوقف عن القيام به في حال شعرت ألم.
    • تمرين جيل كينغ لإطالة الذكر: تمرين بسيط للغاية وشائع أنه فعال ويحسن صلابة وحجم القضيب ويتم القيام به كما يلي:
      1. يجب بداية استثارة القضيب حتى حدوث الانتصاب بشكل جزئي واستخدام المواد المزحلقة مثل الفازلين.
      2. قمّ بمسك القضيب من قاعدته بالإبهام والإصبع بالقرب من عظم الحوض.
      3. حرك يدك ببطء أعلى القضيب للحفاظ على الضغط وتوقف أسفل رأس القضيب.
      4. توقف عند رأس القضيب لمدة 3 ثواني ثم كرر الأمر مرة أخرى من جديد.
      5. يتم تكرار هذا التمرين مرتين يومياً، حيث يساعد في دفع الدم باتجاه طرف القضيب بدون التسبب بأي ألم.
    • تمرين جيل كينغ 2: يشبه هذا التمرين حلب البقرة ويمكن أن يساعد في تحقيق نتائج جيدة ولا يستخدم به سوى الابهام والسبابة. [4]
      1. يتم وضع الإبهام والسبابة لتمرير الجلد من أعلى إلى الأسفل
      2. ثم كرر العملية مرة أخرى مع التأكد من أنك لا تقوم بالعادة السرية.
      3. إذا حدث انتصاب، دع القضيب يسترخي وقم بالتكرار بعد الارتخاء.
    • تمارين كيجل: ممارسة تمارين كيجل بانتظام قد تؤدي إلى انتصاب أقوى وطويل الأمد لأنه يحسن تدفق الدم إلى القضيب ويحتاج ما يقارب النصف ساعة للقيام به، ويتم القيام به كما يلي:
      1. قم بالاستلقاء على الظهر مع بقاء الركبتين مرفوعتين والأقدام على الأرض واليدين ممدودتين على الأرض.
      2. الآن تقوم برفع الحوض إلى الأعلى مع الحفاظ على باقي أجزاء الجسد على وضعها.
      3. تبقى 30 ثانية ثم تعيد الحوض إلى الأرض.
      4. كرر هذا التمرين عدة مرات، يعمل هذا التمرين على تقوية عضلات قاعدة الحوض عند الرجال ما يقوي الانتصاب كما أنه يساهم في إذابة الدهون عند الحوض ما يعطي انطباع بطول أكبر للقضيب.
    • تمرين المعاكس: تمرين فعال أيضاً لتكبير القضيب ويحتاج إلى 5 دقائق للقيام به كما يلي:
      1. يتم وضع إحدى اليدين أسفل رأس القضيب ومسكه بها.
      2. ضع اليد الأخرى عند قاعدة القضيب بشكل جيد.
      3. تسحب كلتا اليدين بشكل معاكس فاليد بالقرب من الرأس للأعلى واليد عند القاعدة للأسفل، لكن بدون الضغط بشدة على القضيب حيث لا يفترض حدوث أي ألم عند القيام بهذه الحركة.
      4. بعد ذلك ابقي يديك متباعدتين لمدة 30 ثانية ثم كرر العملية مرة أخرى.
      5. تحتاج للقيام بهذا التمرين مرة واحدة يومياً.
    • تمرين التدليك: يتم وضع مادة زلقة على القضيب مثل الفازلين ثم تدليك القضيب بلطف، يهدف هذا التمرين إلى شد جلد القضيب ما يساعد في تضخمه، يفضل القيام بهذا التمرين بشكل متكرر لتحقيق نتائج أفضل. [5]

      يوجد نوعين من عمليات جراحة تكبير القضيب تعتمد الطريقة الأولى على نقل خلايا دهنية من أجزاء الجسم إلى القضيب لزيادة طوله وسماكته، بينما يتم بالطريقة قطع الرباط الذي يربط القضيب بالحوض ليبدو أطول. [2,4]

      1. جراحة إطالة القضيب بقطع الرباط: تعد طريقة قطع الرباط الذي يربط القضيب بعظم الحوض أكثر شيوعاً حيث يسمح ذلك بزيادة بروز القضيب خارج الجسم ما يؤدي لإطالته بمقدار 2 سم تقريباً، ويحتاج من يقوم بهذه العملية إلى استخدام أجهزة تمدد القضيب لمدة 6 أشهر تقريباً بعد العملية من أجل ضمان عدم إعادة تلحيم الرباط من جديد.
      2. جراحة توسيع القضيب: يتم القيام بعمليات جراحية تعتمد على زرع الدهون وتكثيفها أو ترقيع الانسجة أو استخدام السيليكون لزيادة حجم القضيب، لكن جميع هذه العمليات تتعرض للكثير من الجدل الطبي حول جدواها ومخاطرها وترى وجمعية المسالك البولية الأميركية أن هذه العمليات غير آمنة وغير فعالة.

      من الجدير الذكر أنه لغاية اليوم لا توجد دراسات كافية حول عمليات تكبير القضيب ولا يوجد أي منظمة طبية رئيسية توافق على هذه العمليات الجراحية ما يدفع بعض الرجال للسفر إلى بلدان غير بلدانهم للقيام بها وقد تشتمل الاثار الجانبية لهذه العمليات على:

      • حدوث التهابات وتلف للأعصاب في هذه المنطقة
      • حدوث ندوب على القضيب
      • في بعض الأحيان قد تسبب بتقصير القضيب وقد يحدث تكتل للقضيب أو شكل غير متسق
      • ومعظم الدراسات التي تمت حول عمليات تكبير القضيب غير مشجعة للقيام بذلك.
        1. مضخة القضيب: عبارة عن اسطوانة مملوءة بالهواء يتم تعليقها على منطقة الحوض ويتم استخدامها كما يلي: [3]
          • يوضع القضيب داخل الحجرة المملوءة بالهواء.
          • تستخدم ألية الضخ لسحب الهواء من الأسطوانة ما يؤدي لسحب الدم إلى القضيب ما يسبب انتصابه.
          • بعد ذلك يتم تثبيت المشبك أو الحلقة المرفقة للمحافظة على الانتصاب لمدة تصل إلى 30 دقيقة.
          • تتم إزالة الحلقة بعد ذلك.
        2. جهاز السحب: عبارة عن جهاز يتم تثبيته على قاعدة القضيب وإدخال القضيب بحلقة موجودة في الجهاز ليتم بعد ذلك دفع القضيب للأعلى ويعمل كما يلي:
          • يتم ادخال القضيب في الطرف الأساسي في الجهاز.
          • ربط أنبوب السليكون حول القضيب.
          • وضع أطراف أنبوب السليكون في الجزء السفلي من الجهاز وسحب القضيب ببطء ويجب التوقف عند العشور بالألم.
          • ترك القضيب لمدة 4-6 ساعات في وضع التمدد.
        3. تمديد القضيب بالأوزان: حيث يتم فيها تعليق بعض الأثقال على القضيب لمدة قد تصل إلى 8 ساعات في اليوم ولمدة 6 أشهر وفي أحسن الحالات سوف تكسب 1 سم طول إضافي ولها مخاطر عديدة حيث أنك قد تعرض الأوعية الدموي للضرر وتمزق الانسجة. [2]
        4. حبوب وكريمات تكبير الذكر: يوجد الكثير من أنواع هذه الحبوب التي تدعي أنها تزيد من طول القضيب حيث تحتوي هذه الحبوب على فيتامينات ومعادن وأعشاب طبيعية تساعد في تقوية الانتصاب ولكن لا يوجد دراسات كافية حول مدى جدوى استخدام هذه الحبوب، ويعتقد الأطباء أن جميع الحبوب والكريمات التي يتم بيعها لتكبير حجم القضيب هي نوع من الاحتيال التجاري. [5]
        • العمل على فقدان الوزن: تعتبر أكثر طريقة آمنة لتكبير القضيب، حيث أن من يعاني من الوزن الزائد يؤدي إلى ضمور معظم القضيب وتغطيته بالدهون والجلد، هذه الطريقة لا تقوم بتكبير القضيب بشكل فعلي وإنما تسعى لإظهار الطول الطبيعي للقضيب من تحت الجلد عن طريق خسارة الدهون.
          إضافةً لذلك يمكن القيام بعملية شفط للدهون حول القضيب لمن يعاني من البدانة، ولكن لن تكون هذه التغيرات دائمة إذا لم يتم تغير النظام الغذائي للحفاظ على الرشاقة.[2]
        • حلاقة شعر العانة: من الإجراءات التي ينصح بها الأطباء أيضاً حلاقة شعر العانة بانتظام ما يساعد على إظهار حجم القضيب الكامل.
        • العمل على علاج هوس حجم القضيب: عندما لا تعاني من مشكلة طبية حقيقة بحجم الذكر، فأنت بحاجة لعلاج الهوس والقلق النفسي المرتبط بحجم القضيب وتأثيره على علاقتك بالجنس الآخر، قد تستطيع فعل ذلك منفرداً من خلال القراءة والاطلاع حول الحقائق الطبية المتعلقة بحجم القضيب الطبيعي وعلاقته بمستوى الرضا في العلاقة الجنسية، وقد تحتاج لطلب استشارة تخصصية من معالج نفسي.
        • تحسين العلاقة مع الشريك: عندما يكون النقاش مفتوحاً مع شريكتك حول مصادر المتعة والرضا في العلاقة الجنسية، ونظرتها إلى حجم القضيب وأهمية الموضوع بالنسبة لها، قد تكتشف -وغالباً ستكتشك- أن حجم القضيب لا يشكل همّاً بالنسبة للنساء، بقدر ما تهمهن الروابط العاطفية في العلاقة الحميمة.

        المصادر و المراجعadd