ما الذي قد يجول بخاطرك إن رأيت أنك تسرق في المنام؟، لا بد أنك ستهرع إلى محرك البحث وتسأل: أنا أسرق في المنام، ما تفسير منامي؟، تعال لنتعرف معاً على رمز ومعنى رؤية السرقة في المنام للسارق والمسروق.
في هذه المادة؛ نقدم لكم تفسير رؤية اللص والحرامي في المنام، معنى أن يقوم الرائي بالسرقة ورؤية التعرض للسرقة في الحلم، إضافة إلى تفسير معنى السرقة للمرأة، ومعنى سرقة الطعام أو سرقة الثياب وغيرها من حالات رؤية السرقة في المنام، ذلك بالاعتماد على أهم كتب تفسير الأحلام والتفسيرات الخاصة بمفسِّرة الأحلام في موقع حلوها.
تنويه: جميع التفاسير التي تقدمها مفسِّرة الأحلام في موقع حلوها هي تفسيرات خاصَّة بالموقع، وهي ملك للموقع لا يجوز نسخها أو استعمالها بعضها أو كلها دون ذكر المصدر والرابط.
 


الأسئلة ذات علاقة


المعنى العام لرؤية السرقة في المنام

يقول الشيخ النابلسي أن السرقة في المنام قد تكون محمودة وتدل على الخير ما لم يكن في نفس الرائي نية للخداع أو كان السارق من أهل الصلاح، وقد تدل السرقة على غياب أحد سكان البيت بزواج أو موت أو سفر، وسنرى في الفقرات القادمة تفاصيل الرؤيا.
وتقول مفسرة الأحلام في حلوها أن السرقة في المنام تدل على الحمل، وقد تدل على سفاهة الفعل أو الكذب وربما دلت على الوقت، وقد يدل الحلم بالسرقة على أكل مال حرام من ربا أو سحت، وتدل على زوال الهم والحزن، ذلك مرتبط بحال الرائي وسياق الرؤيا وتفاصيلها.
 


التعرض للسرقة في المنام

حسب تفسير ابن سيرين فمن رأى أنه يتعرض للسرقة في المنام ويدخل عليه لص فيأخذ منه مالاً فإنه موت أحد في ذلك المكان، فإن لم يتمكن السارق من أخذ شيء مما في البيت دل ذلك على شخص يدنو من الموت وينجيه الله تعالى.
وهذا ما يذهب إليه الشيخ النابلسي، ويضيف أن من لاحق الحرامي أو اللص في المنام أو رؤية قتل الحرامي في المنام تدل على النجاة من المرض.

وتضيف مفسرة الأحلام في حلوها عن رؤية التعرض للسرقة في الحلم
التعرض للسرقة في المنام تدل عموماً على فعل سفيه، وسرقة أغراض البيت في المنام ضياع الوقت والجهد، أما سرقة المال في الحلم فقد تدل على زوال الهم والنكد، ومثلها من رأى أنه سُرِقَ منه ذهب، فسرقة الذهب في الحلم زوالٌ للتعب (تعرف أكثر على معنى رؤية الذهب في المنام).
أما سرقة الملابس فتدل على التجسس من قبل الآخرين، وسرقة الطعام تدل على مشاركة الشيطان طعامه وشرابه فهو لا يذكر اسم الله على الأكل (اقرأ تفسير رؤية الأكل في المنام بالتفصيل)، وأما تفسير سرقة المحفظة أو التعرض للنشل في الحلم فضياع الأسرار وإفشاؤها، وعلى وجه العموم قد يدل التعرض للسرقة في الحلم على التعامل مع شخص مخادع.
 

أنا أسرق في المنام!

حسب الشيخ النابلسي فمن رأى أنه يسرق في الحلم يجب أن يخاف على نفسه من السرقة، وقد تدل رؤية السرقة إن كان الرائي هو السارق على ارتكاب المعاصي كالسرقة والزنى والكذب.

وتضيف مفسرة الأحلام في حلوها عن تفسير من رأى أنه يسرق في الحلم
من رأى أنه يسرق في المنام عموماً فإنه رجل خسيس الطبع، فمن رأى أن يسرق بيتاً يعرفه أقدم على تصرف خسيس ونذل مع شخص يعرفه، وأما من رأى أنه يسرق بيتاً مجهولاً فإنه صاحب أخلاق سيئة.
ومن سرق في المنام مالاً فهو يحمل وزراً، وإن سرق ثياباً أو ملابس في الحلم فهو يُلبِس الحق ثوب الباطل (اقرأ تفسير رؤية الثياب في المنام)، أما سرقة الطعام في المنام فإن الرائي يأكل فوق حاجته والله أعلم.
ومن يسرق ذهباً أو مصاغاً في الحلم فإنه يسرق جهد الناس وتعبهم، ومن يسرق محفظة فإنه يتجسس على أخبار الناس أو يعمل جاسوساً.
ورؤية الاتهام بالسرقة في المنام تعني أن الرائي يعرِّض نفسه للتهم، فإن ألقي القبض عليه بتهمة السرقة فإنه يحاجج بالسوء، وإخفاء المسروقات في المنام نفاق، أما بيع الأغراض المسروقة في الحلم فإن الرائي يوعد ويخلف، ويخاصم ويفجر.
 

تفسير السارق والحرامي في المنام

يقول ابن سيرين أن السارق أو الحرامي في المنام هو من يطلب ما ليس له، وقد يكون مفسداً لأخلاق الرجال والنساء وزانٍ أو خبيث ومكار أو متلصص.
وإن كان الحرامي في المنام مجهولاً قد يدل على عزرائيل، وقد تدل رؤية دخول السارق إلى البيت إن كان مجهولاً على موت الزوجة أو سرقة المال من البيت (اقرأ تفسير رؤية الميت في المنام)، وأما السارق المعلوم في المنام فقد يدل على الاستفادة بعلمٍ أو عظة.
ويقول النابلسي أن اللص في الحلم يدل على العلة والمرض، فإن كان السارق في الحلم أحمراً فهو علة بالدم، وإن كان أصفراً فهو مرض الكبد، وإن كان اللص أبيضاً في المنام فهو بلغم.
ويضيف الشيخ النابلسي أن الحرامي المعروف في المنام إن سرق مالاً فإنه شخص نمام ويتحدث بالغيبة، والسارق المعلوم إن كان شيخاً فإنه صديق نمام، وإن كان شاباً فهي نميمة من عدو.
وقد يدل الحرامي في الحلم على القاتل خاصة إن أخذ من البيت شيئاً، وربما دل على الخاطب إن كان في البيت من هي أهل للخطبة.

وتقول مفسرة الأحلام في حلوها عن معنى رؤية السارق أو الحرامي في المنام
تفسير رؤية السارق أو اللص في المنام قد يكون حمل للأنثى؛ فإن كان السارق في الحلم مجهولاً  ولد ذكر تحمل به، أما إن كان السارق في المنام معلوماً فقد يكون ضيفاً ثقيل الظل يسرق الوقت.
ومن رأى أحد أبويه يسرقه فهو ولدٌ عاق بخيل على والديه لقول رسول الله ﷺ "أنت وما تملك لأبيك"، أما من رأى أحد أبنائه يسرق فهو يضيع تربتيه وينتهج طريق الغي.
رؤية الزوجة تسرق عموماً تدل على أنها منافقة، وإن سرقت زوجها فهي تكذب عليه، ومن رأى أحد أصدقائه يسرق فهو كاذب ومخادع، وإن كان الصديق يسرق الرائي فهو يكذب عليه. 
ورؤية القبض على الحرامي في المنام محاججته بالكذب والفجور، أما من رأى أنه يطارد السارق في المنام فهو يلحق الكذاب حتى يكشفه ويتتبع الكذبة.
وهروب السارق في المنام دون أن يتمكن من سرقة شيء تدليس في القول، أما هروب السارق بالمسروقات فضياع الوقت، ورؤية محاولة قتل السارق؛ إن نجا جدال عقيم، وإن تمكن الرائي من قتل الحرامي في الحلم فهو جدال مع منافق والله تعالى أجلُّ وأعلم.
 

رؤية السرقة في المنام للمرأة

يقول الشيخ النابلسي أن رؤية اللص أو الحرامي في المنام للعزباء تدل على الخاطب، وتقول مفسرة الأحلام في حلوها أن رؤية السرقة للمرأة عموماً قد تدل على فجورها وكذبها إلا المتزوجة فهي تلتمس الحمل.
ورؤية المرأة أنها تسرق طعاماً فهي تتعلم وصفات جديدة، وإن سرقت ثياباً فإن وليها لا يحميها أو زوجها لا يلبي رغباتها، وإن سرقت مالاً أو ذهباً فإنها تحب أن تُحمَدَ بما لا تفعل.
ومن تعرَّض بيتها للسرقة في الحلم فمشروع حمل بإذن الله، وتعرض العزباء للسرقة في المنام يدل على خطبتها، وللأرملة   تلاشي أسرتها وكذلك المطلقة، ومن رأت أنها تتعرض للسرقة فهي تصاحب قوم سوء.
ومن رأت زوجها يسرق فهو يختلس النظر فيما لا يحل له، ومن رأت أحد أبنائها يسرق قد يسرق فعلاً ويحتاج إلى متابعة، ورؤية بيع المسروقات للمرأة تدل على فجورها وقت الخصام وتدل على كذبها وقت الحديث.
وأما رؤية الميت يسرق في المنام فهو حلم باطل ومن الشيطان، لأن الميت في دار الحق، ومن رأت أنها تقبض على لص فهي تحاسب نفسها، وإن طاردته فهي تحارب هواها وتجاهد نفسها.
ورؤية اللص في البيت للمرأة حملها، فإن استنجدت فهي تطلب العلاج، أما رؤية اللص في البيت للعزباء فتدل على الخاطب، وإن كانت مسنة دل حلمها على الموت والله أعلم.
ورؤية الاتهام بالسرقة للمرأة ترمز إلى أنها تضع نفسها في موضع الاتهام، ورؤية البراءة من السرقة تضع نفسها بموقف لا تحسد عليه.
 

تفسير رؤية السرقة حسب حال الرائي

وتضيف مفسرة الأحلام في موقع حلوها عن رؤية السرقة حسب حال الرائي
رؤية السرقة للغني إن كان سارقاً فهو جشع وطماع، وإن كان مسروقاً فهو إما بخيل أو يتعرض للسرقة فعلاً، وأما السرقة للفقير إن كان سارقاً فهو جائع ومحتاج، وإن كان مسروقاً فإنه راضٍ بفقره.
والتاجر إن تعرَّض للسرقة في المنام فهو حاله في اليقظة، وأما إن كان التاجر سارقاً فهو يحتكر بضائعه، وللأعزب إن كان سارقاً فإنه لا يغض بصره، وإن كان مسروقاً فإنه محط أنظار الناس.
والسرقة للمزارع في الحلم إن كان سارقاً فقد تعدى على أرض غيره أو سقيا غيره، وإن كان مسروقاً فليحذر الجراد أو الآفات (اقرأ تفسير رؤية الزرع في المنام)، وهذه الرؤيا للمؤمن إن كان سارقاً فهو يتعبد على حساب حقوق الآخرين، وإن تعرض للسرقة فأحد ما يضيع عليه وقته، أما قليل الإيمان إن سرق في الحلم فهو سيء الخلق، وإن كان مسروقاً فهو يصاحب سيء الخلق.
ورؤية السرقة في الحلم للسجين تدل على عدم إتمامه لفترة عقوبته لسبب أو لآخر، أما إن كان السجين مسروقاً فهو السجن سرق حياته (اقرأ تفسير رؤية السجن والسجين في المنام)، ومن كان مريضاً فذلك يدل على ملازمة الفراش، أما إن رأى أنه مسروق في الحلم فهو الموت والله أعلم، ورؤية السرقة بعد الاستخارة لا خير فيها وخسارة في الدين والدنيا.

رؤية  السرقة والحرامي في المنام حسب تفسير ميلر

"السرقة في المنام قد تدل على السمعة السيئة"
في تفسيره لرؤية السرقة في المنام يقول مفسر الأحلام الغربي المشهور جوستاف ميلر Gustavus Hindman Miller أنَّ رؤية الناس يسرقون في المنام قد يتم تفسيرها بالحظ السيء والسمعة السيئة، ومن رأى أنه يسرق ساعة يد في المنام فإنه يواجه تشويهاً لسمعته من عدو عنيف.
ومن تعرض للاتهام بالسرقة في المنام فذلك ينبئ بسوء التفاهم عموماً، أما من اتهم الآخرين بالسرقة في المنام فإنه يستخف بالآخرين، ورؤية اللصوص في المنام قد تدل على عدو خطر، وعلى الرائي أن يحذر جيداً من الغرباء.

أخيراً.... ينوه موقع حلوها؛
بما أنَّ علم تفسير الرؤى له ثوابت واستدلالات تعتمد على الكتاب والسُّنة، ومتغيرات  تتأثر بالزمن وأحوال النَّاس،  فالرؤية ليست قانوناً بل علم يحتاج منا المدارسة والربط، حيث يضيف الموقع عن طريق خبرائه تفسيراً خاصاً به يعتمد على مدارسة المتغيرات في الزَّمان والمكان والتي يتأثر بها علم تفسير الأحلام؛ لذا قد يجد القارئ ما يوافق أو يخالف كتب التفاسير فاقتضى التنويه: كل منا يصيب ويخطئ، ولا يخفى على كلِّ ذي لبٍ فضلُ الشَّيخ النابلسي والعلَّامة ابن سيرين وغيرهم من العلماء الأفاضل ومعرفتهم في تعبير الرؤى فهم علماء أجلاء لهم كل احترامنا وتقديرنا، لذلك لا يمكن النظر إلى التناقضات في التفاسير إلا باعتبارها اختلافات في الزمان والمكان وقراءة معاصرة لا تنكر ما سبقها، ويبقى أملنا بالتوفيق حاجه أساسية لنا  ودمتم في رعاية الله وحفظه.