لا تنتهي مشاكل الكنة والحماية، وكأنَّ الصورة النمطية تدفع كل حماية وكل كنة للحفاظ على هذا الصراع السرمدي ومنعه من الاندثار، وفي هذه القصة الواقعية عن ظلم الحماية للكنة، تعاني الكنة من انتقاد الحماية الدائم لشكلها ووزنها، على الرغم من التفاهم بينها وبين زوجها تخشى الزوجة أن انتقادات حماتها هذه قد تدفع الزوج إلى البحث عن امرأة أخرى، الفيديو مأخوذ عن قصة حقيقية وردت إلى مجتمع حلوها يمكنكم مراجعتها عبر هذا الرابط.