السؤال

قبل 9 شهر (7 اجابه)
7 اجابه

احب زوجي لكنه يكلم بنات والشك يقتلني

انا متزوجةعمري23 وعمر زوجي 26 لدينا طفل حديث الولادة ونحن في بداية زواجنا نحب بعضنا ولكن كل يوم اكتشف شيء جديد عنه ...!!!الكذب محادثة البنات على النت.الخلافات الشجار.. لا اعرف كيف أتصرف لاني أحبه كثيرا ولا أستطيع العيش بدونه والشك يقتلني ويزداد كل يوم ارجوكم ساعدوني كيف أحل مشكلتي وكيف أتعامل معه وجزاكم الله كل خير 😟

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

قد تكون هناك أسباب كثيرة منها تتعلق بزوجك ومنها تتعلق بك. أحد الاسباب هي عندما تلد الزوجة هناك الكثير من الأزواج يبحثون عما يشغلهم ويُسليهم وهذا خطأ بالتأكيد لكنه واقع. عليك بمعرفة الاسباب وأهم شيء أن لا تنشغلي عنه بالمولود وحتى إن افتعل الشجار تماسكي وغيري الموضوع ولا تجعلي من الشجار تبرير ليقوم بتصرفاته. وإذا كان بالفعل يُحبك كما تقولين لن يستمر . أما بالنسبة للشك فهو المدمر القوي للعلاقات الزوجية فعليك الانتباه. بعد معرفة الاسباب تستطيعين التصرف بحكمة.

الحياة ليست جنة والرجل ليس ملاكا والحب ليس لانه كامل بل الحب انك تحبي حتى سيئاته ان كنت تحبيه فعلا ساعدية بهدوء ولطف وحب ان يتغير للاحسن وكلما رايت شيء حسن امتدحيه وكافئيه ولا تكوني الست الناظرة المراقبة والمتابعة والمنتقدة افضل الرجال يهرب من وضع كهذا

هناك الكثير من لاقضايا المطروحة، كذب، ومحادثة بنات على النت، وخلافات وشجار ولم تذكري سببها مما يولد الشك والعصبية عندك. لنبدأ من الكذب: يجب أن تعرفي ما السبب الداعي للكذب، ربما تكونين انت لاسبب من كثرة اسئلتك وتحقيقك فيختصر الشر بكذبة لاسكاتك، وربما يكون سلوك عنده وهنا ظاهرة خطيرة، لذا يجب أن تساعديه على عدم الكذب بتقليل التحقيق والتركيز على اهمية الابتعاد عن هذا السلوك في الحياة. محادثة البنات على النت: يمكنك أن تعملي على اشغاله بالحب والغرام والجلسات اللطيفة والممتعة، هو لا يقضي وقت على النت لو وجد ما يريد معك، حاولي أن تعرفي كيف تجذبيه، صدقيني الرجل يتطوّع كثيرًا بالسلوك الحميد والطيب من الزوجة، فعليك به، لا تغضبيه وتقضي وقتك في شجار فينفر منك لمحادثة بنات، والله أعلم كيف يتطور الموضوع لاحقًا. كوني أنت شغله وحبه ووقته ومحادثته وغرامه. والخلافات سببها الشك الذي تولد في نفسك وتسقطيه في حديثك معه ومعاتبته والتأفف من كل شيء، وهذا خطأ. افتحي صفحة جديدة وقرري أنها ستكون مليئة بالحب والاحترام والثقة، واتفقي معه على ان تعيدا نذور الزواج بالمحبة، واجذبيه لك وابعديه عن كل ما هو خطأ. ولا تجعليه يشعر أن ابنك اخذك منه، كوني له واشركيه في حب الطفل وتدليله وتربيته وتصويره وما شابه.

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه