السؤال

قبل 3 شهر (12 اجابه)
12 اجابه

لماذا المرأة ليست مكرمة في عالمنا العربي ؟

لماذا المرأة ليست مكرمة بعالمنا العربى كما يجب أن تكون ، لا أقارنها بالعالم الغربى و لكن أقارنها بما يجب لماذا تفقد المرأة حريتها و سعادتها و كرامتها و مستقبلها و صحتها عندما تتزوج لما عليها دوما أن تتخلى عن كل شىء و تصبح خادمة و كالعبدة عن زوجها فلا تخرج إلا بإذنه و لا تفعل و لا تفعل و تطهو و تنظف و تتحمل الإهانات و الضرب و إن لم تفعل فمصيرها الطلاق و تكون فى نظر المجتمع إمرأة لا تتحمل و لا أحد يطيق العيش معها ، أتفوه بهذة الكلمات من واقع المشاكل التى تظهر و التى أتابعها دوما و أرى تعليقات الناس عليها و ما رأيك بما إنتشر حديثا على مواقع التواصل بإلغاء الشبكة و المهر للزوجة فى مصر ؟ ربما كلماتى هذة ليست مشطلة و لكنها تؤرقنى كثيرا .

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

يا سيدتي التعميم سواء عن العرب في الشرق او في الغرب خطأ، ولا يشمل الجميع في كل مجتمع هناك الصالح والطالح ولكن لم يكرم اي مجتمع قط المرأة كما كرمها الاسلام، وانا لا اتحدث عنها اعتباطا ونقلا فقد كنت في بريطانيا ودرست عن الادوار الاجتماعية وقررت ان اعتمد على ابحاث التاريخ التي تخصنا نحن العرب وبدات في كتابة كتاب عن الادوار الاجتماعية بين الحقيقة والواقع، ويا لدهشتي لما رأيت من تكريم للمرأة في بداية الدعوة عند العرب، فالمرأة كانت قاضية ومعلمة وتاجرة ومزارعة وتعمل ولها حقوق، هل تصدقي ان على زوجها ان يضع لها معاونة ان كان في بيت ابيها معاونة، وهل تعرفي انها تؤجر على كل ما تفعل في بيتها وحتى رضاعة اولادها؟؟؟ ولكن للاسف الشديد تغيرت الثقافة واحتكمنا لعادات العيب والعادات الثقافية حالتي قللت من قيمة المرأة قليلا قليلا حتى باتت في بعض- واقول في بعض المناطق، من بعض المجتمعات كما تقولين. عليك بقراءة التاريخ لتفخري بالمرأة التي وقفت في وجه عمر بن الخطاب لتقول له ومن انت لتحدد المهر الذي أحله الله لنا، فقال عمر صدقت امرأة واخطأ رجل. عليك بالعمل على توعية الناس في مجتمعك لمثل هذه الأمور، ولكنها تحتاج الى نهضة كبيرة ليحدث التغيير ويعود المجد للعالم العربي بتكريمه المرأة التي كانت نصف المجتمع بحق وشريك فاعل.

قبل 3 شهر

من يقول أن الإسلام كرم المرأة هو فعلا أجلسها مجلس الملكة لكن المسلمون لم يطبقو شيئا مما جاء به ديننا سوى المطالبة بالطاعة العمياء وإختزال شخصيتها كذالك أوجبوا عليها شغل البيت وخدمة الزوج والأولاد رغم أنه في ديننا ليس من واجبها ولا يجب عليها بل على الزوج خدمة نفسه بنفسه وإحضار خادم يقوم بشغل البيت فالله سبحانه وتعالى أعطى حق التعدد لرجل لكنه في مقابل المرأة تعيش معه كالملكة فإذا إستطاع أن يفر لها ذالك فل يعدد قدر ما إستطاع لكن من الظلم والإستبداد أوجبو عليها العمل داخل البيت كخادمة لتوفر له ثمن تأجير الخدم ليعدد هو ثم يقولون أن الإسلام كرمها عن أي إسلام تتحدثون هل ماجيئ به رسول الله أم ماتمارسونه أنتم يا من تدعو الإسلام ما إخفاء حق الخلع للمرأة كدليل على طمس حقوق المرأة منذ قرون خلت فمعظم الدول لم تسن بقانونها أو تعطي حق الخلع للمرأة كما أن من أقرها وفق القانون وضع له شروط رغم أن الخلع يقع عندما تنفر المراة من زوجها دون تقصير منه في النفقة والسكينة والتدين والأخلاق السبب الوحيد لطلب المرأة الخلع أنه تكرهه فقط لا أن يظلمها ويرقها ويستعبدها لتطلب الخلع وكأنها تشتري حريتها قد يطول الحديث فهناك أشياء في ديننا غييبت للأسف أو غيبها الرجال ظلما للمرأة

قبل 3 شهر

هل تعتقدين أنها مكرمة في العالم الغربي مثلا؟ المرأة هناك عرضة للضرب أو الإغتصاب كل 3 دقائق من قبل والدها أخوها او زوجها او حتى حبيبها حسب إحصائياتهم هم. نحن هنا لا ننتظر التكريم إلا من الله تعالى بعفتنا و حيائنا و ديننا و أخلاقنا و إنسانيتنا

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه