السؤال

قبل 1 سنة (9 اجابه)
9 اجابه

لا أشعر بالراحة مهما بكيت

السلام عليكم انا فتاه عمري 20 سنه مشكلتي لي 7 ايام أشعر بالضيق والرغبه بالبكاء احس بالوحده أصابني هدوء مفاجئ وعندما ابكي لا أشعر بالراحه مهما بكيت

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

احكي لنا تفاصيل اكثر عن حياتك؟ علاقتك باهلك وصديقاتك؟ هل تعرضت لمشكلة او حادث او ضايقك أي شيئ في الأشهر الاخيرة؟ ما سبب شعورك بالضيق باعتقادك؟ بانتظار اجابتك لنكمل النقاش معا.

قبل 1 سنة

ما دام الأمر حديثاً فحاولي أن تذكري ما المسبب الحقيقي لما يحدث معك , من المؤكد انَّ هناك سبباً معيناً, استعيذي بالله من الشيطان الرجيم , وحاولي أن تصنعي جوّاً جديداُ يخرجك من الحالة . وفقك الله

قبل 1 سنة

قد تكوني مكتئبةعلى الرغم من أن المستويات الشديدة من الاكتئاب تجعل المصاب مخدر المشاعر، وتقل قدرته على البكاء، لكن زيادة البكاء قد تكون مؤشراً على بدء مرحلة اكتئاب.

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

 


احجز استشارة أونلاين

اختر الخبير الأنسب لك واحجز معه جلسة استشارية خاصة على الإنترنت في الوقت الذي يناسبك.

احجز الآن