هل مرض الذهان مرض مزمن أم يمكن الشفاء منه

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

هل مرض الذهان يتم الشفاء منه تماما ام هو مرض مزمن مثل الضغط والسكر يلازم العلاج مدى الحياة؟، فى البداية أنا كنت اعاني من مرض الذهان منذ عام ٢٠١٧ وذلك لوجود بعض المشاكل فى العمل أدت بى إلى تقديم الاستقالة وترك العمل ، ولا يوجد هذا المرض فى العائلة ابدا ، كنت اعاني من سماع وروية اشياء غير حقيقية وصعوبة فى النوم ، كتب لى الدكتور على ازبيردال و دواء آخر للنوم ، وبعد أخذ الدواء مباشرة رجعت إلى حالتى الطبيعية بعد ثلاث اشهر علمت أن الدواء يوثر على الحالة الجنسية فطلبت من الطبيب إلى تغير العلاج وتم تغييره إلى اربيزاول ، عرضت على الطبيب فكرة التوقف عن أخذ الدواء ولكن هو حظرنى من ذلك ولكن أن بعد أخذ الدواء مباشرة رجعت إلى حالتى الطبيعة ولم أخذ وقت بتاتا فى الشفاء والحمد لله لذلك اخذت القرار مع نفسى بإيقاف الإعلاج منذ ٢٠١٢٢٠٢٠ اى أنه بعد شهرين من الآن قد اكون قد اتميت عام بالكامل بدون علاج والحمد لله ، والسؤال الثانى هل يمكن أن اعود للإصابة من جديد ؟، وهل يمكن أن يصيب هذا المرض أحد من ابنائى فيما بعد ؟ مع العلم أن العائلة بالكامل لم تصاب بهذا المرض اى أنه ليس وراثيا ،اسف على الإطالة ومنتظر الرد ، وتفضلوا بقبول الشكر
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • الخبيرة النفسية سراء الأنصاري
    الخبيرة النفسية سراء الأنصاري verified_userمرض الذهان مرض مزمن لا يشفى ويحتاج الى علاج مدى الحياة فالادوية توازن الهرمونات او النواقل العصبية وانت من حظك ان الادوية والمتك وعدت الى حالتك الطبيعية ولكن يجب الاستمرار عليها والا ستصاب بانتكاسة جديذة  هي امينة ولا تسبب ادمان ... الذهان يصيب ايدشخص في المجتمع ولكن وجود اصابة في العائلة تزيد من نسبة الاصابة فقط وليس حتميا 
animate
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    أنت تعلم في هذه الحالة أن عليك أن تسأل الطبيب الذي أشرف على حالتك و أوصلك الى الشفاء و هل من الممكن أن ينتقل الى أطفالك و تبعاً لحالتك أنت و الى التاريح الطبي لعائلتك و أيضا هل من الممكن أن يكون الشخص حامل للمرض و غير مصاب به و ما نسبة الشفاء للأطفال و غيرها من الأمةر التي عليك أن تطمئن عليهت من خلال الطبيب ان نويت أن تتزوج

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    الأمراض النفسية ألبها وراثية و هي تأتي بلا سبب لأن أحد من العائلة يكون حامل له و ليس مصاب به ,, ان عليك أن تسأل المختصين عن هذا الملارض بالذذات و أظن أن من الممكن أن يصاب به أحد أطفالك و لكن بما أنك أنت الن ترى و تعلم أن هذا المرض يمكن شفاءه و التخلص منه لا داعي للقلق التشاؤم

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    المرض المزمن من الصعب أن تتعايش معه من غير علاج المزمن يعني أن عليم أن تتناول العلتج طوال حياتك لأن جسدك توقف عن العمل بصورة طبيعية من غير مساعجة من العلاج ,, لذا أنت الآن طبيعي من بعد ترك الدواء أي أنه ليس مزمن و لكن عليك أن تسأل الطبيب عن امكانية انتقال المرض للاطفال 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    الطبيب الخاص بك هو الوحيد الذى يعرف حالتك و تطوراتك الصحيه لذلك من الأفضل أن تذهب إليه و تستشيره فى هذا الأمر و تسأله عن كل المعلومات التى تريد الحصول عليها عن هذا المرض ، و لكن إذا كان هذا المرض مزمن فكان سيظهر هذا منذ مده فأنت لا تداوم على العلاج منذ مده و مع ذلك لم يعود اليك مرة أخرى.

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    بالطبع يمكن الشفاء من مرض الذهان و يمكن التخلص منه ، فتوكل علي الله و اوقف هذا الدواء و ابدأ في تغير روتين حياتك و ابتعد عن اي مسببات لهذا المرض و اي عوامل تجعله يزداد، و استمر في المتابعه مع طبيبك بين الحين و الآخر حتي يقيم حالتك كل فتره وًلا تترك حالتك الصحيه تتدهور .. وفقك الله في حياتك و شفاك و عفاك

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    نعم يا اخي مرض الذهان يشفي نهائيا ، وهنا تكمن أهمية الاكتشاف والعلاج المبكر للذهان و هو ما قمت به ، لأنه إذا انتقل الذهان إلى مرحلة مزمنة سيصعب بعدها تحديد العلاج ومعرفة آثاره على المدى البعيد وإذا ما كان بالإمكان التخلي عنه فيما بعد ، و انت بالفعل اكتشفت الامر سريعا و اخذت العلاج الناسب و داومت عليه و هذا سوف يكون عامل اساسي في شفائك منه بصوره نهائيا انشاء الله

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    اخي الفاضل بما ان الطبيب المختص بك قام باخبارك انه من الممكن ان توقف العلاج و لا تستمر في اخذه ، فمن الافضل ان تسمع نصيحته لانه ادري بحالتك الصحيه و ادري بدرجه مرضك و هو الوحيد الذي يمكنه تشخيص حالتك تشخيصا جيدا لذلك استمع لكلامه و قد يكون ايقاف علاجك افضل لك

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    ادعو الله ان يتم شفاك الي خير و ان يوفقك في حياتك .. و من وجه نظري أنه عليك الاستمرار بتناول الأدوية لباقي حياتك حتى لو زالت الأعراض كي لا تعود هذه مجددًا .. و بما ان هذا الدواء الاخير ليس له اي اعراض جانبية و لا آثار سلبيه فالافضل ان تستمر بتناوله و لا تتهاون في هذا الامر

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    اخي الكريم أرجو أن لا تتوقف عن الدواء دون استشارة الطبيب و التأكد من حالتك ، ولا ينتابك اليأس من العلاج، بان العلاج نعمة عظيمة وكبيرة وهذه الأمراض الآن يجب أن تعامل مثل الأمراض البسيطة الأخرى، كأمراض السكر والضغط وخلافه، وهي أمراض شائعة جداً، المهم هو الالتزام بالتعليمات الطبية، والأمر الأخر هو أن يؤهل الإنسان نفسه بأن يعيش حياة طبيعية ولا يعتمد على الأدوية فقط.

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا