أعاني من اضطراب الهوية الجنسية وأعيش محطماً

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

انني اعيش  محطما في جسدا كم يؤذيني ان اضطراب الهوية الجنسية هوه قاتلي والى الجحيم سيصليني، لي ست سنين استقي مره واما البكاء فكم قد ارثاني ويرثيني اكره ان اعيش في جسد انثى وبداخلي شخص يطلب النجاة يشد يميني بقيت منعزلا منزويا في وحدتي وفي خلواتي افعل ما اراه صائبا في تفكيري وميولي وفي نفسي التي تشقيني اطيب مرة اذا فعلت ما وددت وادنو مرة اذا عدت لجحيمي كم اتمنى ان انام واصحو وانا في جسد ليس كما كنت فيه رباه كم ناجيت ربي وانا اعلم بانه يسمع اختلاج قلبي الذي يخفيه حتى تلك الايام التي كنت فيها اخبو وامتثل امام الناس شيئا وبيني وبين نفسي ما يرضيني فاذا سهوت بغفلة مني اراهم ينظرون اليا بنظرات السخط وتنهال الاسئلة فتخرس حديثي حتى انني من ضوج ما بي كنت اكره العلم لانهم من حولي وبين عينيني هم من اتو بمثلي جسدي لا ولكنني اتيت مختلفا متفردا عن الجميع كم كنت اختلق الاعذار لكي اتغيب عن المدرسة ولا اسمع اصواتهم التي تزعج اذنيني حتى اني اذا ذهبت بقيت في اخر الفصل منزويا ارا كفيني صامت حتى يحين موعد الرحيل واكره سوالي لما انت متوحد كالمسكين فاذا خلوت لعزلتي كم اانس راحة وما تسع الارض راحتي لتشقيني ولكني اذا التفتت الى جسدي مرة تنزع تلك الراحة من بين يديني منذ طفولتي كنت هكذا ولكنني طفل اذا استوقفني الموقف لحظة سرعان ما اودع افكاره لكي اللعب بين اقراني وانسيه فاذا كبرت وتغيرت معالمي بدت الحروب تنشأ بين جسدا وذكر يود الخروج من بين مصراعيه اسهر الليل ابكي اناجي خالقي وانام الدهر لعلي ازيح الهموم من ناظريني اشمئز من كوني بغيري ما احس له واخجل باني محبوس في اقطاب سجنيه اغروني بما في الدنيا من متاع ولهو ولكنني ابيت ان اتصرف كما يحلو لهم وما يؤذيني زينو لي الحياة كجنة فاخترت ان ابقى مناضلا انقذ هذا الفتى بداخلي واحييه حتى الاناس من حولي قد علموا رغم اني اختبا خلف الستار لكي لا يرو ما لديي ولا اعلم ان كنت هكذا ساظل ولكنني ساتخذ الوحدة سبيلا وافعل ما يريح خافقيني لم ولم يراني شخص لا يعرفني حتى قال باني ذكر ولست كما الناس تعنييه اقنع بنفسي واحبها وساحارب حتى ارا الحقيقة بين يديني ان شاء قتلي فل يفعلوا ولكنني لن اجعل غريقا يموت ممددا كفيه يناديني باملا لعله ينقذ نفسه من جسدي ويحتويني ويشعرني في نهاية المطاف بسعادة غامره ويتخلى عن اشياء من اجل ان يكفكف دمع مقلتيني انا اعلم باني بوضعي هذا لا استطيع ان ابني مستقبلا ولا اكون اسرة لتحتويني ولا استطيع ان ابذل كلما اردته حتى اني اصبحت بليدا لم اكن اود به كانت جدتي كلما تراني حزينا تحزن وتبكي ما اصابه من بلاء فل ترده اليي هي لا تعلم ولا احد يعلم ولكنني الوحيد الذي اانس ما لا يطاق فيه كم انهكت من الضرب لعلني اعود لرشدي كما اراد والديني ولكنني رغم ذلك ما اكترثت وبقيت ساعيا إليه وفي نهاية الحديث لو كان بكم ما بي لتمنيتم الموت حرقا على ان تعيشوا ما اعانيه كم احرقت نفسي وجسدي وكم قطعت يداي لكي اسكت دمعتيني كم قطعت اصابعي حتى ضننت انها بترت لكي انسى شقاء ما اعانيه ولكنني عندما كنت ااوذي نفسي لم احس باني اتالم لان المي فاق احمال الجبال وما عليه سوى ان يبكيني كل ليلة ويعود في الصباح لينهيني
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • الخبيرة النفسية سراء الأنصاري
    الخبيرة النفسية سراء الأنصاري verified_userالسلام عليكم   انت انثي فيزياويا ولكنك تشعري او تشعر انك ذكر ..هذا الذي فهمته من رسالتك .. هذه حالة تعتبر طبية ولذلك لاداعي للشعور بالذنب او الخزي وسببها ان الهرمونات الذكرية خلال الحمل كانت عالية بحيث اثرت علي الادراك في الدماغ ولكنها لم تؤثر جسديا بحيث تغير الاعضاء الخارجية لتصبح مبهمة   ،،،يجب ويجب مراجعة طبيب نفسي متخصص بالجندر  اي بتغيرات الجنس لمساعدتك في تجاوز   تحمل او تغيير هذا الوضع مع التشاور مع طبيب غدد صماء 
animate
  • صورة علم Saudi Arabia
    صورة علم Saudi Arabia
    مجهول

    التزم بأداء صلواتك باوقاتها ثانيا اللجوء إلى العلاج بأسرع وقت ممكن ثالثا اقرأ 50 اية من القرآن الكريم بصوت عال كلا منا مر بهذه المحن لاننس مصائب أهل بيت النبوة ذاقوا أشد  منا مرارة والما 

  • صورة علم Saudi Arabia
    صورة علم Saudi Arabia
    مجهول

    عزيزتي...لن اقول عزيزي! ان كنتِ تبحثين عن الحل او عن مخرج صحّي مما انت فيه اقرأي كلامي بتمعن ربما فيه بعض من الفائدة :)،,, انا اتفهمك واشعر بألمك، نعم.. ان يشعر الشخص بنفسه وكأنها غريبة عنه لهو امر صعب ومؤلم حقاً! لكن اشعر انك شخص قوي لماذا تستسلمين لهذه الافكار بسهولة هكذا؟! في الحقيقة _القاسية_ التي ربما لم تدركيها..انه مادام الله قد خلقك انثى اذاً انت انثى شئت ام ابيتِ، كما انك لست خنثى(وهي من تملك اعضاء ذكرية داخلية او خارجية وغالب اعضائها انثوية والعكس صحيح) ولهؤلاء الناس احكام وامور خاصة بهم ويعاملون معاملة ذوي الاحتياجات الخاصة بسبب الخلل الذي عندهم، اي انهم مرضى الى حدٍ ما لذا انت لست منهم، طيب هل للامر علاقة بما تشعرين به او ما تفكرين به حول ذاتك كونك ذكر او انثى بغض النظر عما خلقك الله عليه؟؟ لا طبعا..! لانك المسؤولة عن افكارك+ولأن الافكار يمكن السيطرة عليها وتقويمها وتعديلها مهما كان وهذا كلام يتفق عليه العاقل والجاهل الصغير والكبير، دعيني اضرب لكِ مثالا بسيطا: مثلا مرة كنتِ تمشين في الطريق ووجدتِ رجلا يظن انه حمار، ويعترض ويشاجر كل من يحاول تصحيح مفهومه الخاطئ عن ذاته، ويقول انا اشعر انني حمار حتى انني انهق!، ويريد ان يأكل التبن ،وان يعيش في حضيرة، وان يتزوج من الحمير! طيب ماهو التصرف السليم مع شخص كهذا؟! هل نتماشى معه ونقول له نعم انت حمار لانك تشعر بهذا فهو حتما صحيح ومن ثم نبتاعه ونركب عليه ونضع عليه احمالنا والخ..؟؟! التصرف السليم هو ان نمد له يد المساعدة كإنسان كرّمه الله والزمه بواجبات وحقوق وامره بإعمار الارض ، وهذا ما يجب ان يحدث معكِ حاولي السيطرة على افكاركِ عزيزتي وذلك اولا: يجب ان نحدد كاااافة الاسباب التي تجعلك تشعرين ببغض انوثتك وتقمص شخصية ذكر لا تبت لكِ بصلة، اكتبي كل سبب وحدديه وحاولي تصحيح مساره في فكرك، اظن بأنك عاقلة الى الحد الذي سيجعلك تميزين الصواب من عدمه وتحللين الامور بدقة ، اليس كذلك؟، ثانيا: دعيني اوضح لكِ بعض الامور..قد يرجع سبب شعوركِ هذا الى اختلال في الهرمونات وهذا علاجه ابسط من البساطة، حللي هرموناتك وتعالجي كي تعود الامور لطبيعتها، ربما لديك شخصية قوية في داخلك وتحبين القتال وصوتك عالي وتصرفاتك صبيانية ، لكن هذا لا يدل على انك ذكر ابدا ابدا ابدا! لماذا؟ لانه شخصيات البنات تختلف هنالك من تصبح مقاتلة في حرب طاحنة وهي امرأة، وهناك القائدة، وهناك الرئيسة، والملاكمة...الخ فمسألة القوة والجرأة ليست حكرا على الذكور لتظني انك ذكر بسبب ميلك لهذه الامور! هذه امور تتعلق بشخصيتك كفتاة وكل فتاة لديها شخصية مختلفة عن الاخرى ، كما ان الذكور لديهم شخصيات مختلفة ايضا، امر آخر: ربما لديكِ ميل الى ارتداء الملابس _السادة_ او ذات الالوان الداكنة او على الاقل قد لا تحبين ارتداء الفساتين والملابس المزركشة او ذات الزينة، فهل هذا يعني انك ذكر؟ بالطبع لا! بل لمن المضحك ان يفكر احدهم بهذا الشكل، مسألة الملابس ترجع الى الاذواق وكم نرى في يومنا هذا تشابها بين بعض ازياء الشباب والبنات لكن تبقى ملابس البنات للبنات وملابس الشباب للشباب ، لماذا؟ لان طريقة الخياطة تختلف لتناسب تضاريس الجسد لانها كما تعلمين..تختلف بين الذكر والانثى، المهم..وبعد كل هذا، ان لم تجدي العلاج من كل هذا فربما لو تلجئين الى طبيبة نفسية موثوقة قد تساعدك اكثر من اي احد ، فربما قد مر عليها عشرات ممن هم في مثل حالتك... يبدو انني اكثرت عليكِ الكلام، ارجو ان تجدي فيه بعض الفائدة على الاقل :)!  ،  ارجو لكِ التوفيق عزيزتي وادعو من الله ان يرشدك للصواب ويفرج همومك ويأخذ بيديكِ الى مراضيه فهو ربنا الرحمن الذي خلقنا ورزقنا وانعم علينا بنعم كثيرة، وهو لنا ومعنا وملجؤنا الوحيد في الدنيا والآخرة ، ببساطة لانه على كل شيء قدير، فإدعيه عزيزتي واطلبي منه وتقربي اليه كي تجدي الطمأنينة، والله لن يخيبك، فهو لم يخيبني عندما كنت امر بمشكلة اسوء بكثير مما ذكرتهِ انتِ ، لقد انقذني حقا قبل ان اسقط في الظلام الى الابد!...فالحمد لله..^^

  • صورة علم United States
    صورة علم United States
    مجهول

    الله المستعان على المصطلحات الدخيلة علينا، اضطراب هوية ماذا يا بنتي.اذهبي عدلي هرموناتك لا يكون هرمون التستوستيرون عالي عندك .او ارقي نفسك لعل بيك جن ذكر.

  • صورة علم Oman
    صورة علم Oman
    مجهول

    لا تدعوني باختي الفاضله انا لا اطيق المفردات الانثويه ثانيا ليس لدي اي اضطرابات نفسيه عشت حياتي كريما منعما ولكن الامر توغل بي دون ادراك له حتى انني لم اكن اعلم ماهو ولم استطع تسميته 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    مشكلتك فعلا معقدة لهذا هي تحتاج الى طبيب نفسي على الفور فلا يجب ان تحاولي الاستسلام لتلك الاحاسيس ولا يجب ان تفكري فيها اكثر من اللازم فانتي انسانه قويه وتحتاجي لان تقفي في وجه نفسك ولا تتركيها تتحكم بكي فالاهواء لا يجب ان تتحكم في الانسان وتبعدة عن الصواب وعن ما خلق من اجله

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    كان الله في عونك على تخطي تلك المشكلة لكن ارى ان الذهاب لطبيب نفسي هو امر ضروري في حالتك لتتمكني من الخروج من تلك الحالة والعودة لطبيعتك فلا يجب ان تفكري في الامر كثيرا ولا ان تستلمي لهذا الشعور حتى لا تعقدي حياتك دون اي داع على الاطلاق 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    لا يجب ان تتركي الامر يؤثر عليكي فانتي يجب ان تفهمي ان هناك سبب لتلك التعقيدات فانتي خلقتي كانثى جسديا لكن تفكيرك ورغبتك في ان تكوني ذكرا لها اسبابها فادرسي تلك الاسباب فربما كانت بسبب الاضطهاد للانثى في المجتمع العربي او كانت بسبب ضرب اهلك لكي في الماضي لكن ابحثي عن السبب لان مشكلتك نفسيه وليست عضوية 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    يجب عليكى أن تقومى بعرض نفسك على الطبيب المتخصص حتى يقوم بعمل الفحوصات و الاشاعات اللازمه حتى يخبرك اذا كنتى تمتلكى مشكلة جسديه بالفعل ام أن هذه افكار شاذه فى داخلك و المشكله بسبب طريقة تفكيرك و ميولك السيئه فالطبيب من يستطيع تحديد ذلك.

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    لا حول ولا قوه الا بالله كيف تعيشى بهذه الطريقه يا عزيزتى ! الذهبى الى الطبيب حتى تجدى حل لمشكلتك هذه فما تفكرين به سوف تحاسبى عليه و فوق ذلك إذا علم شخص بالأمر سيشمئز الجميع منك و تبتعد صديقاتك عنك فلذلك عودة إلى زعيم و تخلصى من هذه المشكله و لا تستهونى بالأمر.

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا