أحب أهلي ولكن كيف تتعامل مع بشر بشكل مقدس

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

أنا طالبة جامعية وبعاني من تذبذب علاقتي بيني وبين أهلي بالذات أمي بحبهم حب كبير وما بتخيل حياتي بدونهم، بس كيف تتعامل مع بشر بشكل مقدس؟ كيف يعني العلاقة كلها لازم تكون ممتازة ودائما حاضر لكل كلمة وتلبية لكل شي وبالمقابل في أشياء ما بتعجبنا؟ بنضل كلنا بشر وإلنا أخطائنا وإلنا توجهاتنا وأفكارنا الخاصة،، إلنا لحظات غضب وتعب وعصبية مهما حاولنا نتحكم فيها بتضل تظهركيف أكتم غضبي مع أهلي؟ بس مرتين حاولت والله بتحول الموضوع زي النار جواتي لإني ما بتحمل وبلحظة الغضب ما في تعبير بطلع هادي وبعد الغضب ما في داعي للتعبير بصير مثلا ليه الأهل بعتمدوا أسلوب العتاب والصراخ بأبسط المواضيع والطلبات لدرجة إني بمتنع ألبي لإني شخص ما بتحمل حد يصرخ عليه بدون سبب أو يبهدله بدون اشي بستحق بس بعدها بندم برضه لإنهم أهلي! وغير عن موضوع المقارنات مع اخواني، الي مهما سويت وحاولت بالنهاية في حد بضل مفضل وأحسن عند أمي أنا جد تعبت من الموضوع، وبرجو من الشخص الفاضل الي حيرد إنه ما يكون الجواب بأسلوب عتاب لإنه تعبت عتاب من حالي ونفسي ألاقي حل بس مو ملاقية بحبهم ونفسي أضل أخدمهم وأساعدهم وأبرهم لأموتبس التفاصيل هاي بتزعجني وبتخوفني من إني أدخل في العقوق أو ييجي يوم أفقد حدا منهم وأكون ندمانة جدا وأنا أستشعر الندم من هلأ وإذا اجا هالوقت ما رح أقدر أصلح وما رح أتحمل كيف أشبع رغبتي بالوجود والاحترام كإنسانة وبنفس الوقت ألبي كل طلباتهم مهما كان الأسلوب -الي يمكن هم مو قادرين يتحكموا فيه من باب التعويد- حتى أحافظ على برهم؟
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده
    خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده verified_userاهلا بك يا ابنتي وصدقيني الأمر اسهل مما تقولين ولا يوجد تقديس لغير الله فهم بشر وفي بعض الاهل عاقين للاسف وليس فقط الاولاد، لذا لا تهولي الموقف بهذه الطريقة، واعلمي ان الحل بسيط جدا وهو النقاش والحوار وفتح قنوات التواصل بينهما وبينك واخوتك، لذا بدلا من كل هذا الغضب والانفعال اعملي فنجان قهوة واجلسي مع الوالدة في لحظة صفات وتحدثي اليها واخبريها بمشاعرك وما تحبين وما لا تحبين واخبريها ان الحوار والنقاش ضروري وتذكري وجادلهم بالتي هي احسن، وتذكري ان اللطف والهدوء ضرورة ومطلوبة منك وتذكري لو كنت فظا غليظ القلب لانفضوا من حولك، والاهم يا ابنتي كم يجب ان تتأدبي في حديثك معها، وأقتبس ليكن لك أسوة حسنة في نصيحة إبراهيم عليه السلام لأبيه وهو يحاول إنقاذه من الكفر وهو كان كافر بالله والعياذ بالله وهي اعلى مراتب الشرك والتي من يموت عليها لا يدخل الجنة ابدا ولا يغفر له، خطيئة عظيمة ومع هذا فقد كان معه في غاية الأدب واللين، وأظهر له خوفه عليه من عذاب الله تعالى، وناداه بلقب (يا أبت) مرات عديدة، ولك ان تقرأي الاية الكريمة لتريحك، وهي لفظة تدل على تأدب إبراهيم عليه السلام في خطابه لأبيه، وتذكر الأب بعلاقة الرحم التي بينه وبين ابنه. ومع كل هذا رفض أبوه الاستجابة له، وعنفه وهدده، ما كان منه إلا أن قال: قَالَ سَلَامٌ عَلَيْكَ سَأَسْتَغْفِرُ لَكَ رَبِّي إِنَّهُ كَانَ بِي حَفِيًّا {مريم: 47}. واخيرا اعلمي ان الموضوع يتضمن طرفان الأول انت والثاني أمك/ اما أمك فلا حكم لك عليها ولا سيطرة وهي لها رب يحاسبها على أعمالها ولا تملكين ان تأمريها بأي امر وهذه صحيفتها وهي تملأها بأعمالها وتتحمل مسؤوليتها. وليس لك عليها الا المعروف. اما الطرف الثاني فهو انت وتملأين صحيفتك بما تشائين من اعمال ومن المطلوب منك انت بر والدتك والصبر عليها وتحملها يا ابنتي ركزي في الحاضر فحاولي التغافل عن تصرفاتها واعمالها وتجنبي أي جدال او احتكاك مغضب معها. ولا تنغمسي اكثر بالكراهية بل كوني عقلانية وواقعية وربي يوفقك
  • صورة علم Jordan
    صورة علم Jordan
    مجهول

    والله اختي متلك بدك تصبري

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    من الجيد انك تستشغر الندم بداخلك فهذا يدل على ان ضميرك لا يزال حيا يا اخي العزيز وأنه ابدا لا يجب ان تستلم لموت المشاعر بداخلك وطالما ضميرك يرفض هذا الوضع يجب ان يكون هناك دئما مراجعة لأفعالك والشخص الذي يراجع افعاله هو شخص جيد 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    اسوء ما يكون في الانسان هو الغضب ويجب ان يتحكم المرء في غضبه يقول الرسول صل الله عليه وسلم "ليس الشديد بالصرعة، ولكن من يتمالك نفسه حين الغضب" يا عزيزي تعلم كيف تتمالك غضبك وتصمت ولا تتحدث او ترفع صوتك حتى تمر الامور وبعد ذلك ابدء في العتاب 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    يا رجل تعامل معهم بما يرضي الله ولا تلتفت لشيء عندما يستنكرون افعالك فليس لهم حق في هذا ابدا، انت تعلم جيدا انك تراعي الله تعالى فيهم فلماذا تقلق ، الله رب قلوب وسوف يعاملك بما في قلبك لهم وليس أكثر من هذا فلا تخاف

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    يا عزيزتي ان الانسان خطاء وهذا امر لا مشكلة فيه المهم هوو نيتك في الاصلاح فلا يجب ان تفكري في ان تكوني مثاليه لان هذا لن يحدث لكن حالوي فقط السيطره على نفسك فان كنتي محقه واهلك مخطئين فيمكنك ان تتناقشي معه بهدوء ويمكنك ان لا تنفذي ما يريدوا ان كان خاطئ لكن بهدوء واحترام ايضا 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    يجب ان تدركي ان ما يحدث هو امر طبيعي ففي النهايه الخطا امر طبيعي لكن المهم هو التوبه ومحاوله عدم التكرار مره اخرى لهذا يجب ان تحاولي التحكم في نفسك فاهلك سوف يخطئوا كثيرا ويجب ان تتحملي فانتي صغيره يا ابنتي ويمكنك ان تتحملي اما هم فكبار بتفكير مختلف لكن اختلاف التفكير بينك وبينهم يجب ان يتم التعامل معه بهدوء

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    من رأيي انه لا توجد اي مشكلة فمادمتي انتي مدركه لخطأك فلا توجد مشكلة فيمكنك ان تتحكمي بنفيك وان لا تفكري في الامر كثيرا بدون اي داع فيجب عليكي يا ابنتي الغاليه ان تحاولي التعامل مع الامر بهدوء وبدون اي تعقيد على الاطلاق فالامر في النهايه بسيط للغايه ولا يستدعي القلق من اجله

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    ان الوضع بسيط يا ابنتي فيكفي ان تكني الاحترام بداخلك حتى تجدي ضميرك يمنعك من تلقاء نفسه عن الخروج عن شعورك ففي النهايه الامر بسيط وعلاقتك باهلك لا يمكن ان تصل الى مشاكل كبيره لهذا حاولي ان تحترميهم وان تقدريهم لتتمكني من معاملتهم بالشكل الامثل فبالطبع ستكون هناك اخطاء لكن اخطاء اقل 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    لا يجب ان تنتظري التعامل بشكل مقدس مع اي انسان لان الانسان خطاء ولا يمكن ان تبحثي عن المثاليه في التعامل ففي النهايه سياتي الخطا سواء منكي او من اهلك فهم في النهايه بشر وانتي ايضا بشر لهذا حاولي ان تتعاملي مع الامر بحكمه اكثر ولا تعقيد حياتك بدون داع 

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا