الرئيسية / قضايا اجتماعية / عصبية أمي تستفزني

السؤال

صورة علم Saudi Arabia
Reema
قبل 5 شهر (9 اجابه)
9 اجابه

عصبية أمي تستفزني

عصبية أمي تستفزني

يا اخوة..انا فتاة في ١٩ من عمري.متفهمة للحياة ولله الحمد..لكن لدي مشكلة مع والدتي..دائما ما تقول لي كلام يضايقني..وتختار الأحاديث التي تثير عصبيتي..ومع ذلك في اغلب لوقت اصمت احتراماً لها..وهي من النوع العصبي..ف اقدر ذلك وأتركها لتهدأ..ولكن مع التكرار والكلام البغيض احيانا لا اتحمل ذلك..فأصبح هذا الامر شيء لا يُطاق لدي..أيضا طريقة نصحها لي ولاخوتي كلها عصبية وصراخ..فمثلاً اذا فعل احد منا غلط..ولا يعلم بذلك انه غلط..تحاسبه بشدة وكأنه فعله للمرة ل١٠٠..وما يحزنني هو انها تضرب اخوتي الصغار بشدة عندما يفعلون شيء غير منظم..وبما انني الكبرى بين اخوتي فكثير ما قلت لها ان تحد من عصبيتها معي ومع اخوتي لكن دون جدوى..حقاً اريد المساعدة..فبسبب ذلك لا أستطيع ان أكلمها باي امر كان او اي احد يضايقني..كل فتاة عندما تتضايق تترك كل الدنيا وتذهب لحضن امها..الا انا لا أستطيع ان احدثها بأي امر..وحاولت كثيرا ان الاطفها وأجلب هدايا لعلها تلين..لكن دون جدوى.


قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

صورة علم Jordan
خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده
قبل 5 شهر

يا ابنتي يجب معرفة سبب عصبية الام حتى نعالجها، فلن تتمكني من فعل شيء ويكون له قيمة واثر الا ان عرفت سبب غضبها وعصبيتها، مثلا ان كانت عصبية بسبب كثر الاعباء عليها، قومي واخوتك بتقسيم العمل بينكم لتدعموها لترتاح قليلا، ان كانت بسبب لاصراخ والازعاج، اعملي على الحديث مع اخوتك لتهدأتهم واعطائها مساحة من الراحة، وان كان والدك تحدثي معه، وان كانت مريضة دعيها تعمل فحوصات، وان كانت لا تنام ...الخ يعني يجب معرفة السبب لمعالجته، وهكذا تصلين لحل مقنع ومقبول وتذكري انها تحتاج للدعم وانت يجب ان تتحملي المسؤولية وتساعديهاـ واي مساعدة او نصيحة او اقتراح نحن هنا فلا تترددي بالتواصل معنا، وربي يرضى عنك.

صورة علم Kuwait
مجهول
قبل 5 شهر

يمكن اعمال البيت وتربيه اخوتك تسبب ضغط كبير عليها حاولي تساعدينها في اعمال المنزل

صورة علم Saudi Arabia
مجهول
قبل 5 شهر

غدا..عندما تتزوجين وتنجبين ستعرفين فضل الأم....الأم عانت في ولادتك وفي ارضاعك وتحمل ربايتك..الأم مهما بلغ بها الغضب انما هي قطعة من الجنة..تعطي ولا تنتظر منا العطاء ..تسهر من اجل راحتنا ان مرضنا..تقلق وتحزن لحزننا..لا ترضي للنجاح لحياتنا بديلا..تمرض فلا تركن للمرض من اجل ادخال السرور علي قلوبنا..تصارع الآخرين لاجلنا..حتي ولو كان زوجها..هي ملاذك بعد الله ..ولسوف تثبت لكي الأيام مدي صدق حبها..ربما انتي لا تعرفين ما الوقت المناسب للحديث معها...وربما تعثرتي وحدتيي عن الطريق الذي رسمته لكي..اعرفي ما يسرها وزيدي منه..واعرفي ما يغضبها وتجنبيه..واستعيني بالدعاء لتقرب منكي..واعلمي ان الجنة تحت قدميها..ولا تنسي قول ربنا.(ولا تقل لهما أف ولا تنهرهما وقل لهما قولا كريما..واخفض لهما جناح الذل من الرحمة وقل ربي ارحمهما كما ربياني صغيرا)الله يعلم ما سيكون من الآباء تجاه الأبناء..وسيعلم مدي تأففنا من مطالبهم او نصائحهم..الا يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير ..ومن ثم اطلبي من الله العون واكثري من قول ..لا حول ولا قوة الا بالله..فقد قالها ملائكة العرش لحمل عرش ربنا بقدرة الله وحده..قوليها لعل الله يعينك علي برها وعلي صلاح امرها معكي..واعلمي ان ثمن الجنة غاليا .ولاكنه يسير علي من استعان بالله وجعل الله نصب عيناه..اذا استعيني بالله وصبري نفسك بما عند الله من ثواب..واعلمي ان بر الآباء مدخر لكي في المستقبل عند ابنائك..فاعملي لكل هذا وفقك الله يا ابنتي لكل خير

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

 


احجز استشارة أونلاين

اختر الخبير الأنسب لك واحجز معه جلسة استشارية خاصة على الإنترنت في الوقت الذي يناسبك.

احجز الآن