لا أريد لابني أن يتأثر بأطباع عمته السيئة

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

تحية طيبة لكافة فريق حلوها وتحية خاصة للدكتورة الحبيبة سناء عبده اشكرك جزيل الشكر على نصاءحك الراءعة وتفانيك وكلماتك الجميلة التي تصمد الجروح وتطيب الخاطر كنت قد نشرت مشكلتي منذ ما يقارب السنة وقد وجدت منك الاهتمام والدعم الكبير وتابعت معك التطورات التي حصلت معي طول فترة الازمة وانا اليوم اريد اخبارك عما حصل معي منذ اخر مرة تواصلت معك انا التي تحدثت عن ابني وتعلق جدته وعمته الغير متزوجة به تعلقت مرضيا ورغبتهما في افتكاكه مني كنت قد اخبرتك اني حامل وقد أنجبت ابني الثالث والحمد لله وانا الان في بلدي ومنزلي مع زوجي اجازة وفاضل لنا شهر ونعود إلى الخليج ابني ينام عندي الحمد لله ولقد قطعت علاقتي باخت زوجي نهاءيا اما امه فاكلمها قليلا دون تعمق في اي نقاش اما في ما يخص ابني فهو متعلق بعمته تعلقا شديدا جدا ويمضي معها كامل يومه دون ملل بل ويريد النوم عندها ويبكي بسبب ذلك ولكن اباه منعه وهو الآن ينام عندي فقط خوفا من ابيه لست ضد حبهما له أو حبه لهما ولكني لم ادخر اي جهد لجعل ابني يتعلق بي اكثر من اي شخص آخر ابني يحب عمته كثيرا ويفضلها على رغم اني ابذل كل جهدي ليحبني لكنه لا يتذكرني الا عندما تكون هي غير موجودة وحماتي امرأة لا تخاف الله وانا متأكدة انها تزرع أفكارا خبيثة في رأسه ضدي ولن تتوقف عن ذلك انا فاضلي شهر وارجع إلى الغربة واهرب بابني وابعده عنهما ولكن ابني مهما طال الزمن يحبهما كثيرا ولا ينساها كيف استرجع حب ابني وعاطفته التي هي من حقي كيف اجعل ابني لا يحب أحدا بالقدر الذي يحبني به خاصة وان ابني ذو شخصية قوية وحادة وصعب المراس عمره ٤ سنوات ولكن عقله بارع وذكي جدا اخاف ان يكبر ابني بنفس طباع عمته فهي قاسية وصعبة المراس وصعب التعامل معها كما انها داءما في صدام مع الآخرين حتى مع امها قاسية جدا وتكيل لها الإهانات داءما لا اريد ابني ان يتأثر بسلوكها السيء ويقسو قلبه على بسببها وبسبب ما توسوسه له من أحقاد واكاذيب كيف اتخلص من هذا الكابوس المقيت
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده
    خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده verified_userاهلا بك يا ابنتي وطبعا اتذكرك واعرفك واشتاق لسماع اخبارك وانا سعيدة ان الله رزقك بولد اللهم اجعله من اولاد الصلاح وقرة عين لك، واجعل ابناءك بارين بك محبين لك، والحقيقة فرحت برسالتك وبدوام تواصلك معي، اسمعيني يا ابنتي الحب امر جيد والولد المتعلق باهله امر جيد ولكن نحتاج للتوازن كذلك. وانتبهي للملاحظات التالية التي ستعينك الآن في هذه المرحلة اولا لا تدخلي في مقارنة مع احد ويجب ان تكرري هذه المعلومة امام اولادك دوما وتدعي زوجك يقولها كذلك بالشكل الآتي الأم خط أحمر ولا يوجد احد شريك في الحب مع الأم، الأم لها مكانة خاصة ولا تتشارك في هذه المكانة الا مع الأب.ولهذا ان نزعت انت من عقلك فكرة مقارنة الحب ستهداين انت اكثر. النقطة الثانية يجب ان تكوني ذكية وتعرفي سبب التعلّق بالعمة ولماذا لا يمل من وجوده معها ربما تعطيه وقتا اطول وربما انشغالك باخوته الاخرين يجعله يشعر بالملل ولهذا يجب ان تتحدثي اليه اكثر وتلعبي معه اكثر وتدعيه يكون مساعدك في بعض الأمور البسيطة وكافئيه عليها دوما وكرري عليه انه يدك اليمين وابنك البكر وسندك، والنقطة الثالثة لا تذكري عمته بسوء امامه ابدًا فهي عمته وتلك جدته وهم اهله ويحمل اسمهم وهم يعتبرونه ولدهم وحفيدهم الأول فلا سوء في هذا الحب ولكن يجب ضبط السلوك ليكون بشكل طبيعي، فلا تذكريهم الا بالخير ان اضطررت لذكرهم وكلما انشغل عنهم في امور متعلقه به وبحياته وبك وباخوته سيشعر بالانتماء اكثر لك ولاسرته، تحدثي معه عن طريق الصور والالعاب ان العائلة مكونة من جزأين عائلة صغيرة الام والاب والاخوة وعائلة اكبر وهم الأجداد والعمات والاعمام والاخوال والخالات، دعيه يفهم حقيقة طبيعة العلاقات وان علينا ان نحب عائلتنا ودعيه يعبر عن مشاعره واسمعي منه ولا تضغطي عليه فربما في هذه الحوارات والالعاب تفهمين سبب هذا التعلّق الشديد ، وهنا يجب ان نذكر ان الأم والاب لهما مرتبة خاصة، وعندما تذهبين الى مكان سكنك وعيشك اشغليه بالتعليم والعلم وحب الحياة وحب الاهل والعائلة، وان عليه ان يحب الجميع ويتعامل معهم بالحسنى، وهو لا يزال طفل ويكبر علميه ان يكبر على الحب، كوني انت محبة له ولاخوته واسمعيهم كلمات الحب وعبري عنه، اتعلمين ان الطفل يحتاج الى 40 مرة للتعبير عن الحب في اليوم الواحد بطرق مختلفة، انا مع تعليم اولادنا القيم الاساسية في التعامل مع الآخر والاحترام والمحبة ولو اردت الحديث بأي امر مع والده انتبهي ان لا يكون امامه، فهو حساس ويتلقط كل معلومة، لا تسيئي الظن بجدته ولكن ابق حريصة وقوية. ولك حق المحافظة على ولدك واحتضانه والحمد لله ان فكرة اخذه منك قد توقفت ولا تسمحي بتكرارها، جربي هذه الأمور وطمنيني عنك باستمرار وسنتابع سوية، وانت الان لديك عائلة كبيرة ما شاء الله والمسؤولية كبرت لذا تحتاجين تعاونه هو وابيه معك وربي يحفظهم لك وتفرحي بنجاحهم. وربي يوفقك.
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    ابنك يحب عمته ومتعلق بها وللعلم النحبة من الله.. انصحك ان لا تزرعي به الكره لأحد ولا تتكلمي بسوء عنهم امامه.. وكذلك عليكي ان تزرعي الحب بينهم وانا ارى امر طبيعي لو حب الولد عمته 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    يا اختي الكريمة لا تجعلي هذا الموضوع يكون اكبر همك وبالعكس كوني بالقرب من ابنك واهتمي به واحضنيه وتستطيعي بسهولة التقرب من ابنك لو وجد كل الحب منك 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    ربما حتى يتغير ابنك و ينسى تعلقه بجدته و عمته يحتاج الوقت و البعد أيضاً اصبري عليه الأمر لا يأتي بيوم و ليلة و عليكي أن تتمهلي عليه و تكسبي ثقته من جديد ,, كوني أنت له الأمان لأن لا أحد يقدم لللطفل كما تقدمه الأم لهم ..

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    حتى لا يتاثر ابنك باطباع عمته عليكي أن تتبعي الأسلوب الذي تتبعه العمة مع ابنك من دلال وحب ,,, أعطيه ما تعطيه وأكثر اذا اردتي استعادة العلاقة مع ابنك اهتميبه أكثر ودليليه واغرسي فيه الطباع الحسنة التي تنسيه الطباع السيئة

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    لا تضع نفسك في مقارنه مع ام زوجكك  واخت زوجك انه سيكون الضحيه هو ولدك انك تحول لي ان تدليله زياده عن الحد وهم ايضا يفعلون ذلك فتاثرون على  شخصيه الطفل لابد ان تتعاملي بالطريقه العمليه التى تتعاملين بها  مع بقية  ابنائك وان تعاقب ابنك وان تكافئيه  فانت امه ولا يمكن ان  تخطبى رصاؤه عنك  ان ذلك سوف تكون نتائجه سلبيه تماما وتنسون شخصيه سلبيه انانيه لا تشعر ان الجميع يريد ان يخطب والدها وحبها وهذا ليس في صالح الطفل تماما

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    لقد تربي اخين  لى مع جدتي وعمتي لظروف السفر والدنا الى الخليج ونحن كنا معه ولكنه ترك اخين ليه مع اهله  وهم من ربوهم وكانوا متعلقين بهم تمام التعلق وكان لا يحبون غيرهم ولكن عندما كبروا بدو ينجذب الى لينا و الى امي و بداوا ياتون للعيش معنا والان اصبحوا  معنا  واصبحوا يحبون امي ولا ولا يعيشون الا معها فهذا امر بديهى وطبيعي نشعر  به اننا في احتياج الى والدينا

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    لا تقلقي حبيبتي فان الطفل مهما تدلل وتربى عند الاخرين الا انه في نهايه لا يعلموا الا امه وابوه وذلك الاضاءه الطبيعيه داخل كل منا له في نهايه لا يحب الا ان يكون معه والدين فلا تقلقي ولا تكبري الامر ولا تحاولي ان تقنعي ابنه بان عمته وجدته غير جيدين ولكن اتركيهم والنونه وانت ايضا تعمل كام طبيعيه مع طفله تعلميه الاشياء الجيده وتنهى عن الاشياء السيئه لا تجعلي اسلوبهم يؤثر على تربيتك علي ابنك ولا تقلقي سوف يعود اليك في النهايه

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    انا ابنك صغيرا و يمكنك ان تتحدثي معه ببراءه وانت اساليه ماذا تفعل معه عمته حتى يتعلق بها هذا التعلق الشديد يجب ان تعلم ما يدور بينهما ولكن بطريقه غير مباشره وتظهري لابنه انك تحبي عمته كثيرا وتحب ام زوجك ودائما تفكري بهم بالخير وثناء تسمعي له جيدا وتترك هذا المجال ان يتكلموا ان يعبر عما يدور في نفسي وكيف يتعاملون معه وعليك ايضا انت عامله بنفس الطريقه حتى ينجذب اليك 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    لا اقتنع ان شهرا واحدا يقضيه ابن مع عمته وجدته هو من يشكل شخصيته ان ابنه يجلس معك طوال العام اي احد عشر شهرا لا يمكن ان ياتي شهرا واحدا يؤثر ذلك على شخصيتك دائما حاولي ان تكوني صديقه الابنه وانت تتكلمي معه كانه شخصيه قريب الى قلبك ودائما افهمي شخصيته وتعاملى  معه وابتعدي عن الغضب عليه او انتقاده

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا