ابنتي لا يمكن أن تعترف بخطأها وتظن أنها الطفلة الوحيدة المميزة

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

ابنتي لا يمكن أن تعترف بخطأها وتظن أنها الطفلة الوحيدة المميزة
سلام عليكم بنتي عمرها ١٠ سنوات حنونه زكية حلوه وشاطره بس عندها مشكلتي الأولى لو غلطت مستحيل تعترف بغلطها والتانية معتبره نفسها البنت الوحيدة الشاطرة المميزه بدنيا عندها تصرفات مستفزه جدا اي غلط تغلطه ما تعترف فيه وتفضل تجادل وتناقش ولما تحس مافي مهرب تقعد تبكي تبكي تبكي وكمان ما تعترف انها غلط لو جيت اعلمها اي شي بحياتنا بتقول لا انتي غلط وتقعد تجادل وتناقش لتثبت انه كلامها الصح مع معلماتها بشرح الدرس دايمن تقاطعهم وتصححلهم ولما وحده تصرخ عليها ترفض الحصة تماما او كل شوية تسأل اسئلة بشكل جنوني مع اصحابها دايمن تحب تعمل المنجر عليهم وتحب تستلم القياده بتي عمل حتى لو تافه ومو محتاج انا دايمن بدعمها وعزز ثقتها بنفسها بس تستخدمها بشكل خاطئ وتفهم عكس تماما الفكرة الي بدي وصلها وهاد الموقف صار مع ابوها ومعلمتها واي حد يحاول ينصحها البكاء عندها هواية وعصبيه بشكل مفرط وتكذبني بكل حديث بحكيه مثلا الحو اليوم غبار تتجاوب فورا لا مو غبار وتقول انتي شايفه غلط وتجادل كتيييير لحد ما صرخ عليها تسكت او تروح بنفسها تفتح الشباك وتتاكد انه غبار وحتى بعد ما تتاكد بتقول هو شوي غبار مو كتير ودايمن تقول أشياء او تعمل تصرفات ولما اسالها تقولي لا مو انا انا ما عملت هيك والله غلبتني معاها وحننتني وانا خايفه عليها وشخصيتها عم تضعف كتير ودايمن بتبكي وماعندها ثقه بنفسها مع انه الي عندها من جمال اخلاق علم ثقافه ماعند حدا وكل الناس بكل مكان يمدحوها نصيحة الله يكرمكم اكسب فيها بنتي
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • د.هداية نفسيه وتربية طفل
    د.هداية نفسيه وتربية طفل verified_userمرحبا بك سيدتي الكريمة على موقع حلوها ، من الطبيعي أن يظهر على الأطفال السلوكات المعارضة وهذا يكون بهدف إبراز ذاتهم والاستقلال بشخصيتهم عن الآخرين ، لذلك وجب عليك أن تراعي هذه الحاجة ومحاولة إشباع هذه الرغبة حتى لا تنمي لديها السلوكات العنادية ، لأنها تلجأ إلى هذا السلوك كلما أحست بالنقص في تقدير الذات لذلك تلعب دور المهاجم دائما حتى لو كانت على خطأ فهي بهذه الطريقة تثبت لذاتها أن لها رأي رغم إدراكها تماما أن ذلك خطأ ، ولكن يجب أن تعلمي أنه مع تقدمها في السن ستحس بالضعف ونقص في الثقة نتيجة إدراها أنه مهما المجادلات التي تقوم بها إلا أنها تجادل عن أمر خاطئ، لذلك وجب عليك أن تحترمي رأيها وتصححي لها المعلومة في نفس الوقت وتدربيها بطرقة غير مباشرة كيفية الحكم على الأمور الحياتية، كوني قريبة منها ووجب عليك أن تكرري دائما فكرة أنه ليس من العيب أن نخطئ ، بل الاستمرار في الخطأ ، فالاقتناع بهذه الفكرة يجعلها تقتنع أن الجدال في شيء خاطئ لم يعد يجدي نفعا من الناحية النفسية .   
  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    اختي الكريمه ان ابنتك تحاول انشاء شخصيه مستقله خاص بها و تحاول ان تأخذ مسار حياتها التي سوف تسير عليه في باقي المراحل القادمه ، لذلك انصحك بان تقدمي لها كل الوسائل التي تساعدها علي بناء شخصيه جيده غيز مزعزعه بل مستقره و قويه ، فانصحك بان تشتركي لها في بعص الندوات التي تتحدث عن التنميه البشريه و ايضا من الممكن ان تجعليها تشترك في بعض الاعمال التطوعيه التي تناسب سنها كل تلك الامرر سوف تخلق فارق في شخصيتها وسوف توسع مداركها و افكارها وسرف تجعلها اكثر ثقه في نفسها و اكثر قوه و حكمه .. وفقك الله و حفظ لك ابنتك

  • صورة علم Germany
    صورة علم Germany
    مجهول

    مابعرف ازا توقعي صح ..بس بظن انو بنتك مدللة بشكل كبير و مفرط...قصدي بالدلال هنا : انو مو مطلوب منها واجبات في المنزل أو مساعدة الخ بمعنى آخر شيليها شوي مسؤولية بدون ما تفهميها ليش و تشرحيلها القصة .اعمليلها واجب منزلي خفيف لا يؤثر على دراستها و خففي دلااااااال لأبعد حد ..لكن زيدي حب وحنان لأبعد حداعلي رضى الله عنه يقول اشفقو على أولادكم من كثر شفقتكم عليهم انصحك اختي تتكوني صبورة بإزن الله تلاقي الحل لا تقسي ع بنتك بس لا تنزعيها بالدلال..و غرقيها حب 

  • صورة علم Iraq
    صورة علم Iraq
    مجهول

    خليهه تشوف الي هي مقتنعه بي ومو دائما غيرهه او اذا انت امهه معناه انت صح وفهميها كل انسان اله وجهه نظر مختلفه سواء اللبس الاكل هوايات كل انسان مختلف عن الثاني بس بنفس الوقت مايصير يفرض رأيه عل غيره ولتحسسيهه انه انت تغلطيهه حاولي توصليهه المعلومه بصوره حلوه وبنفس الوقت تعلميهه شلون تعبر عن رأيهه لان هذا الشي من حقهه بس بالصيغة الصحيحه بدل ماتقول انت خطأ تقول بس اني اشوف او اعتقد او اني رأي كذا وهي طفله تتعلم بالتدريج ولتحسسيهه انه هي عدهه هذا الطبع وتركزين عل سلبياتهه امامها شوفي الايجابيات وهي مازالت تستكشف الحياه وتشوف وتتعلم 

  • صورة علم Saudi Arabia
    صورة علم Saudi Arabia
    مجهول

    من صفات المربي الناجح أنهيعطي الأطفال نصيبًا من وقته، وجانبًا كبيرًا من اهتمامه، فيكون مع الأطفال أبًا حنونًا، ومربيًا حكيمًا، يداعب ويلاعب، وينصح ويربي، هكذا كان رسولنا الحبيب صلى الله عليه وسلم، أنصحكم أن تكونوا قدوة لها في كل شيء في حب التعلم وفي الرجوع عن الخطأ والاعتذار يقول النبي ( إنما العلم بالتعلم ) كان النبي يعلم الأطفال بالحب والعاطفة في عقولهم وقلوبهم ففي وقت الصلاة وهو ساجد يصعد الحسن والحسين على رأسه صلى الله عليه وسلم ويكمل الصلاة بل ويطيل بها ليسعد الطفلين بهذا ، لم يكن ليضرب أو ليصرخ عليهم، بل التوجيه والتعليم بالحب نعم بالحب وحده نستطيع السيطرة على الطفل .......لا تصرخوا ولا تعنفوا هي طفلة لم يكتمل وعيها وعقلها بعد ....يحكى أن النبي صلى الله عليه وسلم كان في مجلس وأتي بشراب فشرب وكان عن بمينه غلام صغير وعن يساره رجال كبار فأستاذن من الغلام أن يعطي الرجال الكبار فقال الغلام الصغير ، لا والله، أشتهي أن أشرب من مكان شربك، قال هذا حبا برسول الله صلى الله عليه وسلم، وفي ذلك إشارة من النبي صلى الله عليه وسلم بالاهتمام بالطفل، والتأكيد على إعطائه حقه، وإشعاره بقيمته، وتعويده الشجاعة وإبداء رأيه في أدب، وتأهيله لمعرفة حقه والمطالبة به، ناقشوا إبنتكم وأخبروها عن مساوئ الكذب ومحاسن وفوائد الصدق ، واطلبوا منها الاعتذار من كل شخص تخطئ معه ونبهوها إلى فضيلة التأسف عند الخطأ وانه مما يجعل الانسان محبوبا من أصدقائه وعائلته لأنه يصحح خطأه ولا يستمر به.....قد يكون السبب في سلوكها هذا -من قنوات التلفاز للأطفال التي تهدم الفطرة السليمة عبر طرح صور وأفكار تخالف ما تعلمنه من كتاب الله وسنة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم -أو من بعض الألعاب الإلكترونية والأجهزة الذكية التي من الممكن أن تجعل الطفل انطوائياً عنيداً بعيداً عن واقعه خلال الإدمان والرغبة بالاستمرار في اللعب وهكذا حتى يفقد الرغبة في الإنجاز أو التجاوب

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    ابنتك تحتاج للقدوة في حياتها و ان عليها أن تكون أمثر حرص على علاقتك بها لأنها تحتاج لمن يرشدها للطريق الصحيح لأنك لو استمريتي على هذه الحال في محاولة التقليل من شأنها لأنها في الأصل تحاول أن تكون الصح فأنت تكسريها ,, اا الأفضل أن تخاولي أن تكوني أنت التي تنمي فيها الشخصية الايجابية 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    ابنتك تحتاج للقدوة في حياتها و ان عليها أن تكون أمثر حرص على علاقتك بها لأنها تحتاج لمن يرشدها للطريق الصحيح لأنك لو استمريتي على هذه الحال في محاولة التقليل من شأنها لأنها في الأصل تحاول أن تكون الصح فأنت تكسريها ,, اا الأفضل أن تخاولي أن تكوني أنت التي تنمي فيها الشخصية الايجابية 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    لا أرى أن هناك خطأ في شخصيتها من يرى أن فيه قدرات خاصة و أن بامكانه أن يكون قائد ما المانع فقط عليمها التواضع و أن عليها أن تحاول أن تستوعب الجبمع و أن لا تقلل من قدرهم لأنهم فقطضعفاء ,, ان كان فيها شخصية قيا\ية من الممكن أن تنميها فيها خير من أن تذميها 

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    التصرفات السلبية لا  يمكن أن يتم الغاءها من شخصيات ابنائنا الا بتجاهلها و أن ترفعوا من ثقتهم بنفسهم من خلال مدح الكثير من تصرفاتهم الجيدة ,, ان عليك أن تحاولي أنت و ابيها أن تعزوا فيها حب نفسها لأن المغرور يرى نفسها أفضل بطريقة تعمس ضعف أو نقص ما في داخله

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    ابنتك تعاني من الخلط بين مفهوم الثقة بالنفس الناتج عن أدبها وتحصيلها الدراسي الجيد، والاهتمام بحسن مظهرها ، وعلاقتها الطيبة بالناس، وبين صفة الغرور والكبر ، فانصحك بايضاح معاني الثقه في النفس لها اكثر من ذلك و التقليل من كثرة المدح بدون القيام باي عمل مفيد و ايجابي .. وعدم التركيز عليها، إلا من باب الشكر وحثها على التواضع والبذل للآخرين و تشجيعها على الاندماج مع من هن في سنها ومخالطتهم و التعاون معهن و ليس قيادتهم و السيطره عليهم

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا