السؤال

قبل 6 شهر (4 اجابه)
4 اجابه

كيف أخلص ابنتي من التعلق الشديد بأشيائها؟

ابنتي لم تتم عامين مشكلتها في سرعة التعلق بالاشياء و التعلق الشديد جدا مثل بطانيتها لا تقبل ان تنام الا بها و هي عندها من سنة و تجرها وراءها في كل مكان كأنها ممسحه و لو خطفتها منها لاغسلها تبقى تنوح و دموعها على وجهها حتى تعود اليها و كذلك لعبتها المحشوة التي تحول لونها من ابيض الى اسود من كثرة جرها في كل مكان و ما زالت متعلقة بزجاجة الحليب و التتيانه و اينما ذهبنا يجب أن تتفقد مجموعتها الكاملة من المتعلقات و تعمل لنا مولد لو نقص غرض و ايام البرد ترفض أن تضع غطاء اخر فوق بطانيتها و لا تنام الا بها و ننتظر أن تغفو لنغطيها فتصحو و تبعد عنها اي اغطية سوى البطانية الذهب !!! حتى اني اضطر الى تشغيل التكييف طوال الليل انا محتارة معها كيف اخلصها من التعلق الشديد بأشياءها وصلت مرحلة انها لو ارادت ركوب مرجوحة او دراجة يجب أن يركب معها الطقم كامل وللملاحظة انا و والدها لا نقصر عليها ابدا بالحب و الحنان و القبل و الاحضان و اللعب معها في كل حين لا اجد مبرر التعلق الذي هي فيه ارجو من الامهات اللواتي مررن بتجربة شبيهة مساعدتي بالنصيحه و شكرا

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

عزيزتي تعلق الطفلة بالاشياء بهذا العمر ناتج عن نقص الاهتمام احساسها بالامان فتحس بالراحة عند اقتناء تلك الاشياء ففي هذه المرحلة من المفروض الطفلة تتعلق بك لا بالاشياء لانها بمرحلة اشباع للحاجات العاطفية والنفسية وهذا جد ضروري لنمو سليم ومتوازن، يمكن انك تحسي انك محاطتها بالاهتمام والحب ولكن اعيدي النظر في ذلك وفي طريقة معاملتك لها يمكن انك اهملتيها بمرحلة ولم تنتبهي لذلك الامرالذي جعلها تسقط تعلقها بالاشياء، لدى حاولي قدر الامكان التقرب من الطفلة واللعب معها واحاطتها بالحب والحنان والاهتمام، والتواصل الدائم معها ......موفقة عزيزتي

قبل 6 شهر

ما تضخمى الموضوع بنتك لساتها صغيرة واغلب الاطفال فى مثل هذا السن بيكونو متعلقين باشياءهم الخاصة

قبل 6 شهر

خذيها على أي مكتن تحبه تحب تروح اليه وخليها مشغولة وخبي اغراضها وما تذكريها فيهم تكلمي معها متل الكبار اعطيها ثقة بنفسها

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.