يمتلك فول الصويا ثروة هائلة من الفوائد الصحية التي تنعكس بكل إيجابي على صحة الإنسان، بما في ذلك قدرته على تحسين عملية التمثيل الغذائي والمساعدة في الحفاظ على الوزن الصحي وغيرها من الفوائد الرائعة. لذا يعتبر الخبراء فول الصويا إضافة هامة وضرورية إلى أنظمتنا الغذائية. سنتعرف في مقالنا هذا على فول الصويا وفوائده وعناصره الغذائية.


ذات صلة


فوائد فول الصويا

ما هي الآثار الإيجابية لفول الصويا على صحة الإنسان؟
يعتبر فول الصويا أحد أكثر الأطعمة استهلاكاً على نطاق واسع في العالم، فهو مفيد لصحة الإنسان كم أنه سهل الزراعة في الوقت ذاته. يصنف العلماء فول الصويا على أنه بذرة زيتية مثل معظم أنواع البقوليات. ارتفعت شعبية أغذية الصويا بكافة أنواعها في الآونة الأخيرة، بما في ذلك فول الصويا وحليب الصويا وغيرهم من المنتجات. يعتبر فول الصويا بشكل خاص ومنتجات الصويا بشكل عام مصدراً بروتينياً مثالياً للأشخاص النباتيين. سنتعرف معاً الآن على فوائد فول الصويا لصحة الإنسان.

تحسين النشاط الأيضي
يعتبر فول الصويا غني جداً بالبروتين، لذا يعتبر مصدراً هاماً للحصول على البروتين. عندما يحصل جسدك عل ما يكفي من البروتينات، يصبح أداء التمثيل الغذائي والنظام الكلي لجسدك يعمل بطريق أفضل بكثير. تعتبر البروتينات أساساً لبناء الخلايا والأوعية الدموية وحجر الأساس لكل ما هو مهم في جسدك. تضمن البروتينات التي يستمدها جسدك من فول الصويا الصحة السليمة وإعادة نمو الخلايا أو إصلاحها او استبدالها إن كانت بحاجة إلى ذلك.
يعاني الأشخاص النباتيون من مشاكل كبيرة في الحصول على كميات كافية من البروتين بسبب عدم استهلاكهم للحومات والبروتينات الحيوانية، لذا يعتبر فول الصويا في هذه الحالة بديلاً ممتازاً للبروتينات التي يحصل عليها الجسم من اللحوم الحمراء والدجاج الأبيض ومنتجات الألبان والأسماك.

الزيادة الصحية للوزن
كشفت إحدى الدراسات التي تم نشرها في مجلة أغذية طبية، أن بذور فول الصويا السوداء لها تأثير مضاد للسمنة. حيث ارتبط فول الصويا ومنتجات الصويا بقمع الشهية للقضاء على الأفراط في تناول الطعام الذي يؤدي إلى السمنة والمخاطر الأخرى التي تلحق بالسمنة. يوفر فول الصويا في الوقت ذاته كمية وفيرة من الألياف والبروتين، التي يمكن أن تساعد في زيادة الوزن إن تم تناولها في كميات كبيرة. 
لذلك يعتبر فول الصويا مفيداً للأشخاص الذين يرغبون بإنقاص وزنهم وكذلك للأشخاص الذين يرغبون في اكتساب بعض الوزن. علاوة على ذلك، يعتبر الوزن الإضافي الذي يمكن أن تحصل عليه نتيجة استهلاك فول الصويا هو وزن صحي خال من الكوليسترول المضر والدهون، مما يحميك من أمراض خطيرة مثل السكري وأمراض القلب والأوعية الدموية.

خصائص مضادة للسرطانات
يحتوي فول الصويا على كميات كبيرة ونسب عالية من مضادات الأكسدة وفقاً للدراسات التي بحثت في فوائد فول الصويا لجسم الإنسان. إن غنى فول الصويا بمضادات الأكسدة يجعل منه جيداً لمنع ظهور أنواع مختلفة من السرطانات، حيث تسعى مضادات الأكسدة إلى تحييد الجذور الحرة، التي تعتبر منتجات ثانوية خطيرة للاستقلاب الخلوي. يمكن لهذه الجذور الحرة أن تتسبب في تحول الخلايا السليمة إلى خلايا سرطانية قاتلة.
علاوة على ذلك، وفقاً للمعهد الأمريكي لأبحاث السرطان، يعتبر فول الصويا غني جداً بالألياف التي ترتبط بانخفاض خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم وسرطان القولون. تستمر الأبحاث في وقتنا هذا لمعرفة أثر فول الصويا على الأنواع الأخرى من السرطانات.

تعزيز صحة القلب
يعتبر فول الصويا مصدراً هاماً للدهون الصحية وغير المشبعة، مما يساعدك على خفض مستوى الكوليسترول الكلي في جسدك. إن هذه الفائدة الرائعة تسمح لجسدك بمنع الظروف التي تؤدي إلى تصلب الشرايين والنوبات القلبية والسكتات الدماغية، هذا ما تؤكده إحدى الدراسات. علاوة على ذلك، يحتوي فول الصويا على الأحماض الدهنية الضرورية لنظام صحي مثالي. 
إن أهم اثنين من هذه الأحماض هما حمض اللينوليك وحمض اللينولينيك. يوجد هذين الحمضين بكميات كبيرة في فول الصويا، ويقومان بتنظيم وظيفة العضلات الملساء في الجسم ويساعدان في الحفاظ على مستويات ضغط الدم المناسبة. كما أثبتت الدراسات أن الألياف الموجودة في فول الصويا تقلل من مستويات الكوليسترول في الجسم عن طريق إزالة الكوليسترول الزائد عن جدران الأوعية الدموية والشرايين.

تخفيف أعراض سن اليأس
يعتبر فول الصويا مصدراً جيداً للايسوفلافون، وهو مكون أساسي جداً لصحة الجهاز التناسلي الانثوي. عند انقطاع الطمث، ينخفض مستوى الاستروجين بشكل ملحوظ، بينما يستطيع الايسوفلافون أن يرتبط بخلايا مستقبلات هرمون الاستروجين، لذا لا يشعر الجسم بأنه قد مر بهذا التغير الكبير. 
لذا يعتبر فول الصويا مفيد جداً في التخفيف من أعراض سن اليأس مثل التقلبات المزاجية والهبات الساخنة وآلام الجوع. يمكن أن يكون انقطاع الطمث فترة مؤلمة في حياة العديد من النساء، إلا أن فول الصويا هو طريقة رائعة للتخفيف من آلام هذا التحول الرئيسي في الحياة.

يحسن عملية الهضم
إن أحد العناصر الأكثر شيوعاً التي يفتقر إليها النظام الغذائي للكثير من الناس هو الألياف، وهي توجد بكميات كبيرة في فول الصويا. تعتبر الألياف جزء أساسي من تكوين الجسم السليم، خاصة فيما يتعلق بسلامة وصحة الجهاز الهضمي. حيث تقوم الالياف بالضغط على البراز مما يجعلها تتحرك خلال جهازك الهضمي بسلاسة. وعلاوة على ذلك، تحفز الألياف الحركة التمعجية التي تقلص العضلات الملساء التي تدفع الطعام من خلال النظام الخاص بك. كما يعتبر فول الصويا وأليافه مهمين لأنهم يساعدون في التخلص من الإمساك الذي يمكن أن يتطور إلى حالة خطيرة مثل سرطان القولون والمستقيم.

تحسين صحة العظام
يحتوي فول الصويا على نسبة عالية من الفيتامينات والمعادن، كما أنه يحتوي على كميات كبيرة من الكالسيوم والمغنيزيوم والنحاس والسيلينيوم والزنك، كل هذه المعادن مهمة للغاية بالنسبة للعظام. تستطيع هذه العناصر تشجيع النشاط العظمي الذي يسمح بنمو عظام جديدة وكذلك تسريع عملية شفاء العظام. لذا يعتبر فول الصويا حلاً طويل الأمد لمشاكل هشاشة العظام التي تحدث مع تقدمك في العمر.

تحسين الدورة الدموية
يعتبر فول الصويا أحد أكثر أنواع البقوليات قيمة من الناحية الغذائية بحسب مجلة الرابطة الأمريكية للتغذية، حيث يحتوي فول الصويا على النحاس والحديد، وهما معدنان ضروريان لتكوين خلايا الدم الحمراء. إن وجود كمية مناسبة من خلايا الدم الحمراء في الجسم يضمن وصول تدفق الدم والأوكسجين إلى أطراف الجسم وأعضائه الذين يحتاجونهم بشدة للعمل بكفاءة. وبالتالي يزيد الأمر من النشاط الأيضي ويزيد من مستويات الطاقة في الجسم ويجنب الإنسان مشاكل خطيرة مثل الإصابة بفقر الدم.

التحكم بمرض السكري
يعتبر استهلاك فول الصويا طريقة فعالة للوقاية من مرض السكري والسيطرة عليه، حيث يرجع الأمر أساساً إلى قدرة فول الصويا على زيادة مستقبلات الأنسولين في الجسم، مما يساعد على إدارة مرض السكري بفعالية رائعة ومنع حدوثه في المقام الأول.

تخفيف اضطرابات النوم
يساعد فول الصويا في الحد من اضطرابات النوم وحدوث الأرق، حيث أنه يحتوي على نسبة عالية من المغنيزيوم الرائع لصحة الإنسان. وجد الباحثون في جامعة كنتاكي الأمريكية من خلال دراستهم لارتباط فول الصويا بمشاكل النوم أن المغنيزيوم يرتبط بشكل مباشر مع زيادة نوعية ومدة وراحة نومك.
 

ذات علاقة


العناصر الغذائية لفول الصويا

ما هي المغذيات والمركبات التي يحتويها فول الصويا؟
لن يكون الأمر مفاجئاً لكم أعزاءنا القراء حين نقول لكم بأن فول الصويا غني بالمواد المغذية والعناصر الغذائية، فقد مررنا سوية على جميع الفوائد التي يعطيها ويقدمها فول الصويا لجسم الإنسان في فقرتنا السابقة. دعونا نتعرف معاً على العناصر الغذائية لفول الصويا ضمن الجدول التالي.

العنصر الغاذائي كميته في 100 غرام من فول الصويا 
السعرات الحرارية  446 حريرة
الكربوهيدرات 30.16 غ
الدهون 19.94 غ
البروتين 36.49 غ
الكالسيوم 277 ملغ
الحديد 15.7 ملغ
المغنيزيوم 280 ملغ
منغنيز 2.517 ملغ
الفوسفور 704 ملغ
البوتاسيوم 1797 ملغ
الزنك 4.89 ملغ
الصوديوم 2 ملغ
النحاس 1.685 ملغ
فيتامين C 6 ملغ
فيتامين A 22 وحدة دولية
فيتامين E 0.85 ملغ
فيتامين K 87 مكروغرام
فيتامين B1 0.847 ملغ
فيتامين B2 0.870 ملغ
فيتامين B3 1.623 ملغ
فيتامين B5 0.793 ملغ
فيتامينB 6 0.377 ملغ
فيتامين B9 375 مكروغرام

 

 

تاريخ فول الصويا

ما الذي نعرفه عن تاريخ فول الصويا؟
تبدأ قصة فول الصويا عندما قام الصينيون القدماء بزراعة فول الصويا منذ آلاف السنين، لذا يعتبر فول الصويا شائعاً في الدول الاسيوية بشكل خاص منذ القدم. تعتمد العديد من البلدان على فول الصويا والبقوليات الأخرى كمصادر رئيسية للبروتين الغذائي. يرجع الاهتمام الجديد بفول الصويا حول العالم كمحصول للبذور الزيتية إلى هندسة وراثية واسعة للبقوليات، حيث أصبح فول الصويا أحد أفضل الأطعمة حول العالم من حيث التعديل الجيني.

في النهاية، ننصح قرائنا الكرام بالاعتماد على فول الصويا كمصدر مهم وضروري للبروتين النباتي والعديد من المركبات والعناصر الأخرى المفيدة لصحة الإنسان. تعرفنا في مقالنا هذا على فول الصويا وتاريخ نشأته وزراعته وأصوله الممتدة إلى آلاف السنين، كما تعرفنا على الفوائد الصحية المتعددة لفول الصويا على جسم الإنسان، إضافة إلى العناصر الغذائية التي يدخل في تركيبته الرائعة والمميزة. في حال وجود أي استفسار يخص فول الصويا يمكنكم التواصل مع خبراء موقع حلوها.