نوم الطفل في الشهر التاسع وانتكاسة النوم عند الرضع

طفلي عمره 9 شهور ولا ينام! تنظيم جدول نوم الطفل في الشهر التاسع وانتكاسة النوم عند الرضع 9 شهور وعدد ساعات نوم الطفل في الشهر التاسع وأسباب عدم نوم الرضيع في النهار والليل

نوم الطفل في الشهر التاسع وانتكاسة النوم عند الرضع

نوم الطفل في الشهر التاسع وانتكاسة النوم عند الرضع

طفلي عمره 9 شهور ولا ينام! ماذا أفعل؟ كيف أجعل طفلي ينام في الليل؟ 
تتحسن دورة نوم الطفل في الشهر التاسع من عمره، لا سيما في حالة حدوث تراجع في النوم في الشهر الثامن. ولكن للأسف لا تكون الحياة وردية بهذا الشكل عند جميع الأمهات! ففي بعض الأحيان تحدث انتكاسة النوم عند الرضع في عمر 9 شهور وتستمر لأسابيع! 
إذاً، ما أسباب عدم نوم الرضيع في النهار والليل؟ وكم عدد ساعات نوم الطفل في الشهر التاسع؟ وكيف يمكن تنظيم جدول نوم الرضيع في عمر 9 شهور وعلاج مشكلة انتكاسة النوم عند الرضع؟! جميع الإجابات والمعلومات اللازمة ستجدينها عزيزتي الأم في هذا المقال، فتابعينا!

كم عدد ساعات نوم الطفل في الشهر التاسع؟
كلما كبر الأطفال، يزداد أمل الأمهات في الحصول على قسط من الراحة من خلال توقف الطفل عن الاستيقاظ المتكرر خلال الليل، وهذا ما يحمله لك الشهر التاسع عزيزتي، حيث يستطيع الطفل بحلول الشهر التاسع من عمره النوم بشكل متواصل خلال الليل
ولكن ربما قد بدأ طفلك بالزحف، وبالتالي لديه شغف عظيم لاستخدام تلك المهارة في استكشاف العالم من حوله، لذا لا تتفاجئي إذا كان طفلك يفضل ممارسة مهارته الجديدة بدلاً من النوم. [1]

إذاً كم عدد ساعات النوم التي يحتاجها الطفل في الشهر التاسع؟ [2]

  • يحتاج معظم الأطفال في عمر التسعة أشهر من 11 إلى 12 ساعة نوم خلال الليل.
  • يحتاج الطفل لقيلولتين إلى ثلاثة خلال النهار.
  • إجمالي ساعات النوم التي يحتاجها الطفل خلال الأربع وعشرين ساعة تتراوح بين 13 و15 ساعة يومياً.

كيفية تنظيم نوم الطفل في الشهر التاسع
لا يستطيع الأطفال في عمر 9 شهور تحمل الاستيقاظ لفترات طويلة. إذا كان الطفل ينام أقل من ساعتين خلال النهار، فإن التعب المفرط سيجعله مضطرباً وضائجاً وغير مستقر وغير قادر على النوم لفترات طويلة.
وإذا كان الطفل الرضيع ينام أكثر من 3 ساعات خلال النهار، فقد لا يكون متعباً بما يكفي للنوم طوال الليل. يمكن أن يؤدي النوم الزائد أثناء النهار إلى تأخير وقت النوم ليلاً أو جعل الطفل يستيقظ في وقت مبكر جداً في الصباح، مما قد يؤثر على نومك عزيزتي الأم وعلى أوقات الراحة الخاصة بك.
يُظهر بعض الأطفال علامات على أنهم يشعرون بالنعاس مثل فرك أعينهم أو التثاؤب، مما يسهل على الأمهات معرفة أن وقت القيلولة قد حان.

إذا كان طفلك من النوع الذي لا يعطي أي علامة على النعاس، ويستطيع البقاء طوال النهار مستيقظاً دون طلب قيلولة، لا تنخدعي عزيزتي، فهو بحاجة إلى القيلولة كبقية الأطفال! لذا، تأكدي من حصول طفلك البالغ من العمر 9 شهور على قيلولة كل 2.5 إلى 3.5 ساعة، بحيث يكون مجموع مدة القيلولات من ساعتين إلى 3 ساعات.
إذا كان طفلك يذهب إلى الحضانة، اطلبي من المشرفة عنه الالتزام بأوقات قيلولته واستيقاظه، المحددة في جدوله اليومي، فاتباع جدول نوم ثابت يومياً يساعد جسم الطفل على ضبط ساعته، مما يسهل نومه براحة وهدوء في مواعيد القيلولة وفي الليل. إذا كنت لم تحددي بعد جدولاً ثابتاً لروتين نوم طفلك، إليك أدناه جدول جيد لنوم الطفل يحتوي على قيلولتين. [2]

جدول نوم الطفل بعمر 9 شهور: 

  • الساعة 7 صباحاً: الاستيقاظ وتناول الحليب.
  • الساعة 9 صباحاً: الإفطار
  • الساعة 9:30 صباحاً: قيلولة
  • الساعة 11 صباحاً: وجبة خفيفة / حليب
  • الساعة 1 ظهراً: تناول الغداء
  • الساعة 2 مساءً: قيلولة بعد الظهر
  • الساعة 3:30 مساءً: وجبة خفيفة / حليب
  • الساعة 5 مساءً: تأهيل الطفل للاسترخاء
  • الساعة 5:45 مساءً: عشاء
  • الساعة 6:15 مساءً: الاستحمام
  • الساعة 6:30 مساءً: البدء بروتين النوم
  • الساعة 6:50 مساءً: إطفاء الأنوار، يستغرق الطفل من 10 إلى 15 دقيقة ليغفو.

إذا استيقظ طفلك في وقت مختلف في الصباح عدلي جدولك الزمني وفقاً لذلك.

نصائح تساعد الأم على تنظيم روتين نوم طفلها الرضيع في عمر 9 شهور
يعتقد بعض الأهالي أنه لا يوجد أي أهمية للوقت الذي يذهب فيه الطفل للفراش، لكن الأبحاث أظهرت أن أوقات النوم المتأخرة أو غير المتسقة تؤدي إلى سوء النوم عند الأطفال، وزيادة العدوانية ومشاكل الانتباه.
لذلك، إليك سيدتي مجموعة معلومات ونصائح حول تنظيم نوم الطفل في الشهر التاسع: [2]

  • عندما تجعلين طفلك ينام في الوقت المناسب فإنه سيستقر بسهولة وينام لفترات أطول، وبراحة أكبر.
  • اختاري وقتاً محدداً لنوم طفلك ضمن المدة الزمنية الواقعة بين الساعة السادسة والنصف مساءً والثامنة مساءً، والتزمي بهذا الوقت يومياً. يمكنك تأخير نومه أو تبكيره بفارق وقت لا يتجاوز العشرين دقيقة بين يوم وآخر.
  • احرصي على خلق روتين ثابت لنوم الطفل ليلاً، وذلك لتهدئته في المساء، حيث يتمكن جسمه من الاسترخاء والترحيب بالنوم. يمكنك اتباع نفس روتين النوم الذي أنشأته في الشهر السابع أو الثامن، وإذا لم تكوني قد نظمت روتيناً لنوم طفلك بعد، فلا بأس، لم يفت الأوان، يمكنك البدء بذلك منذ اليوم، والالتزام فيه حتى يعتاد الطفل عليه.
  • أظهرت الأبحاث أن إشراك الأب في روتين نوم الطفل الليلي يقلل من التوتر الأبوي ويساعد الأب على تكوين رابط خاص مع الطفل.
  • تغيير أوقات نوم الطفل بشكل مستمر سيسبب له مشاكل واضطرابات في النوم.

لكن ماذا لو رفض الطفل النوم رغم كل المحاولات؟ ما سبب مشاكل النوم عند الطفل في الشهر التاسع؟ التفاصيل في القسم التالي.

أسباب قلة نوم الطفل في الشهر التاسع
طفلي عمره 9 شهور ولا ينام في الليل! فما أسباب قلة نوم الرضيع في الشهر التاسع؟ وكيف أجعل طفلي ينام ليلاً؟
قد تبدأ انتكاسة نوم الرضيع أو ما يسمى انحسار النوم عند الطفل في الشهر الثامن من العمر وتستمر للشهر التاسع، وقد تكون بدايتها في الشهر التاسع من عمر الرضيع، أو حتى في الشهر العاشر.
​​​​​​​ولكن ما هي أسباب انتكاسة الرضع في الشهر التاسع؟ هناك مجموعة من الأسباب التي تجعل طفلك البالغ من العمر 9 أشهر لا ينام أو يحارب القيلولة أو يستيقظ بشكل متكرر في الليل، والأسباب الأكثر شيوعاً هي: [2]

  1. تغير في جدول نوم الطفل أو في عدد القيلولات أو مواعيدها: التزمي في مواعيد نوم الطفل ليلاً ومواعيد القيلولات. كما ذكرنا أعلاه، يحتاج الطفل إلى قيلولة كل 2.5 إلى 3.5 ساعة.
  2. استمرار انحدار النوم الذي بدأ في الشهر الثامن: ستكون هذه الفترة متعبة ومرهقة لك، ولكنها ستنتهي بسرعة.
  3. قلق الانفصال عند الطفل: خصوصاً في حال خروج الأم إلى العمل أو إرسال الطفل إلى الحضانة. لا تشعري بالذنب أو القلق، فهذه حالة طبيعية يمر بها الطفل، تختلف شدتها من طفل إلى آخر ولكن في النهاية يعتاد جميع الرضع على التغيرات الجديدة. الحل الأمثل لهذه الحالة، هو قضاء وقت نوعي كافٍ مع الطفل عند تواجدك معه، خصوصاً قبل موعد النوم، امنحيه الحب والحنان والاهتمام الذي يحتاجه من خلال العناق والقبل والحديث معه والقراءة له.
  4. محاولة ممارسة مهارة الوقوف في السرير التي تعلمها الطفل حديثاً، بدلاً من النوم؛ أو الشعور بالإثارة بسبب تعلم الزحف. إذا لاحظت أن طفلك يرفض النوم ويحاول الجلوس أو الوقوف في السرير، امنحيه الحرية التي يحتاجها، واتركيه يمارس المهارات الجديدة التي تعلمها، ولا تجبريه على النوم. سينام عندما يشعر بالتعب. حتى لو تأثر روتين نومه لبضعة أيام بسبب مهاراته الجديدة، لا بأس بذلك، سيعود وينتظم بالنوم عندما يعتاد على التغيرات الجديدة التي يواجهها.
  5. أعراض وآلام التسنين عند الطفل: وفري لطفلك لهاية مناسبة للتسنين، وألعاباً مصممة للتخفيف من آلام اللثة. وإذا كانت الأعراض مزعجة جداً للطفل، اطلبي من الطبيب أن يصف لك مسكناً مناسباً للرضع. لا تعطي الطفل أية أدوية أو مسكنات دون استشارة الطبيب.

علاج مشكلة رفض الطفل النوم خلال النهار
قد تشتكي بعض الأمهات أيضاً من عدم نوم الطفل الرضيع في النهار، ومحاربته للقيلولة؛ "طفلي عمره 9 شهور ولا ينام في النهار!" فما هي الأسباب؟ [2]

قد تكون أسباب عدم نوم الرضيع في النهار هي:

  • أوقات الاستيقاظ ليست صحيحة.
  • طفلك ليس لديه مساحة مناسبة للقيلولة.
  • يحتاج طفلك إلى إلغاء قيلولة من الثلاث قيلولات التي اعتاد عليها في الأشهر السابقة من عمره.
  • يفضل أن يأخذ طفلك قيلولة في المنزل في سريره، إذا كان ذلك ممكناً ومناسباً لظروفك، هذا يؤدي إلى نوعية نوم أفضل. إذا كان طفلك يذهب إلى الحضانة، فتأكدي من حصوله على القيلولة في سريره هناك.
  • ابدئي روتيناً مهدئاً قبل القيلولة لمساعدة الطفل على الاسترخاء والنوم بسهولة، كأنها نسخة مصغرة من روتين النوم الليلي الخاص بالطفل، وذلك لإعطائه إشارة إلى أن الوقت قد حان للنوم.
  • تماماً كما هو الحال مع تنظيم روتين النوم الليلي للطفل، ضعي طفلك في كيس النوم (Sleep Sack) وأطفئي أضواء غرفته، مع ضوضاء بيضاء خفيفة في الخلفية مناسبة للقيلولة. ستساعد هذه الإشارات المألوفة والمحفزة للنوم الطفل على النوم بسهولة وعدم الاستيقاظ مبكراً من القيلولة. اطلبي من المشرفة في الحضانة اتباع نفس الخطوات إن أمكن.
  • لا بأس إذا حدثت غفوة الطفل الثالثة في عربة الأطفال أو مقعد السيارة أو الأرجوحة. فقط تأكدي من الإشراف على أية قيلولة تحصل خارج سرير الطفل.
  • لاحظي أيضاً عزيزتي الأم أنه إذا بدأ طفلك فجأة في تخطي القيلولة، أو تأخير القيلولة إلى وقت لاحق، أو مقاومة وقت النوم أو الاستيقاظ مبكراً صباحاً، فقد يكون مستعداً للانتقال من 3 قيلولات يومية إلى قيلولتين فقط.
  • يكون الرضيع في الشهر التاسع على الأغلب جاهزاً للحصول على قيلولتين فقط في اليوم إذا كان ينام جيداً في الليل، وتكون مدة القيلولة ساعة أو أكثر. [2]

ختاماً، قدمنا لك سيدتي في هذا المقال كل ما يلزمك معرفته من معلومات حول كيفية تنظيم نوم الطفل في الشهر التاسع وعدد الساعات التي يحتاجها، وكيفية علاج مشكلة انتكاسة النوم عند الرضع وأسبابها، إضافة إلى مشكلة عدم نوم الرضيع في النهار. في حال وجود أية أسئلة أو استفسارات، يمكنك طرح مشكلتك أو سؤالك هنا.

المصادر و المراجعadd