فوائد الشمام للحامل وأضرار البطيخ الأصفر في الحمل

هل من الآمن أكل الشمام أو الكانتلوب أثناء الحمل؟ فوائد البطيخ الأصفر للحامل وفوائد الشمام للجنين، أضرار الشمام خلال الحمل ووصفات البطيخ الأصفر للحامل

فوائد الشمام للحامل وأضرار البطيخ الأصفر في الحمل

فوائد الشمام للحامل وأضرار البطيخ الأصفر في الحمل

مرحلة الحمل تعتبر من المراحل الحساسة لدى معظم السيدات، فتمر بالجسم العديد من التغيرات الهرمونية والوظائف الحيوية، ما ينعكس على حاجات الجسم الغذائية والحركية وحاجات أخرى، وأكثر ما تهتم به السيدات في هذه المرحلة مسألة النظام الغذائي الذي يجب أن تتبعه وأنواع الأغذية الأفضل لصحتها وصحة جنينها، وفي هذا المقال سوف نتحدث عن فاكهة الشمام وفوائدها للسيدة الحامل وجنينها والعناصر الغذائية التي تحتوي عليها، وكيف يمكن تناولها وإذا كان لها أي أضرار جانبية.

تعطي فاكهة البطيخ الأصفر أيضاً فوائد بالغة الأهمية وخصوصاً بالنسبة للمرأة الحامل حيث أنها تقدم منافع عدة ليس فقط لصحة الأم وإنما لصحة جنينيها أيضاً: [1،2]

  • المحافظة على الوزن: من المعروف أن الحمل يعني دوماً ازدياد الشهية على تناول أنواع مختلفة من الطعام الأمر الذي قد يؤدي ببعض النساء إلى الشعور بالقلق بشأن تراكم الدهون وازدياد الوزن الذي يصعب التخلص منه بعد الولادة، ويعد تناول الشمام أو البطيخ الأصفر أحد الخيارات المفيدة التي يمكن اللجوء إليها في هذه الأثناء حيث يعطي عند تناوله شعور بالشبع دون أن يسبب زيادة في الوزن، وذلك يعود لقلة عدد السعرات الحرارية الموجودة فيه.
  • تنظيم ضغط الدم: وهي من أهم الأمور التي يجب مراعاتها أثناء الحمل لأن ارتفاع ضغط الدم خلال الحمل قد يسبب عدة مخاطر للأم والجنين، ويساعد البطيخ الأصفر في تفادي تلك المخاطر لأنه مصدر غني بالكالسيوم الذي يعد منظماً ممتازاً لضغط الدم.
  • الوقاية من فقر الدم خلال الحمل: حيث يحتوي على نسب عالية من عنصر الحديد الذي يدعم تدفق الدم عند الحامل ويحافظ على مستوى الهيموغلوبين والأكسجين، مما يقلل من خطر حدوث فقر في الدم عند الحامل.
  • الوقاية من جلطات الحمل: وذلك لأن فاكهة الشمام تحوي على العديد من المركبات التي تلعب دور مضادات تخثر ممتازة تمنع الإصابة بالجلطات الدموية.
  • تحسين عملية الهضم: لأنه يحتوي على كمية وافرة من الماء والألياف التي تساعد في تحسين عمل جهاز الهضم بشكل عام.
  • الشمام مصدر مهم للطاقة: حيث أن الشمام أو البطيخ الأصفر يحتوي على فيتامينات وبروتينات وكربوهيدرات وسكريات مما يجعله من مصادر الطاقة المهمة التي تحتاجها المرأة خلال فترة الحمل ليعينها على تحمل ارهاق الحمل والقيام بجميع حاجاتها خلال هذه الفترة.
  • تقليل الحموضة للحامل: يخفف الشمام الحموضة التي تشعر بها الحامل وذلك لاحتوائه على عنصر الفولات والذي يقلل احتمال حدوث النزيف
  • يمنع الجفاف: يعطي البطيخ الأصفر رطوبة لجسم المرأة الحامل خاصة أنه فاكهة صيفية، وهذه الرطوبة تفيد في تخفيف الجفاف وما يتبعه من مخاطر بالنسبة للحامل وجنينها، فهو يحتوي على نسبة جيدة من الماء.
  • الشمام لأسنان الحامل: من المعروف أن أسنان المرأة الحامل تضعف خلال فترة الحمل كونها تمد جنينها بالكلس الضروري لتكوين عظامه، ويمكن أن يفيد الشمام في تقوية أسنانها كونه يحتوي على فيتامين ج الجيد للأسنان.
  • تقوية المناعة ضد بعض أنواع العدوى: حيث يمكن أن تتعرض الحامل لضعف المناعة في فترة الحمل وتزداد مخاطر إصابتها بأنواع مختلفة من العدوى، ويقال أن البطيخ الأصفر بفضل محتواه الغني ببعض الفيتامينات والمعادن يساعد في تقوية المناعة وتفادي تلك الإصابات.
  • تخفيف آلام الساقين للحامل: تكثر في فترة الحمل آلام الساقين وخصوصاً أثناء النوم ليلاً، ويمكن أن يقدم البطيخ الأصفر المساعدة في تخفيف تلك الآلام عن طريق دعم الجسم بالفيتامينات والمعادن المهمة التي يكون نقصها هو سبب هذ الآلام.
  • تحسين عملية المخاض: حيث يساعد البطيخ الأصفر لاحتوائه على عنصر الفوسفور في التحسين من تقلص العضلات أثناء عملية المخاض.

اقرئي أيضاً على حِلّوها فوائد البطيخ الأحمر للحامل من خلال النقر هنا.

ما هي فوائد الكنتالوب للجنين؟ لا تقتصر فوائد الشمام (البطيخ الأصفر) في مرحلة الحمل على الأم وحدها، وإنما يعود أيضاً بالعديد من الفوائد الصحية والغذائية على جنينها، ما يزيد من ضرورة تناوله خلال فترة الحمل، ومن فوائد الشمام للجنين:

  • يساعد الشمام على نمو الجنين: حيث تحوي فاكهة البطيخ الأصفر على عدد من العناصر الغذائية المهمة للنمو مثل فيتامين (أ) الذي يعد من أهم الفيتامينات الداعمة لنمو الأعضاء الرئيسية للجنين كالقلب والرئتين، بالإضافة أيضاً لوجود مركب البيتا كاروتين المهم جداً لنمو الجنين.
  • يقلل نسبة العيوب الخلقية والولادية: العديد من العوامل تؤدي لحدوث تشوهات وعيوب خلقية عند الجنين، والكثير من هذه العوامل ترتبط بالنظام الغذائي أو العوامل الوراثية أو جسم الأم أو الحمض النووي لكلا الوالدين، والشمام بسبب العناصر الغذائية المتنوعة التي يحتوي عليها وأهميتها في تكوين جسم الجنين وبناء معظم أعضائه وأجهزته الحيوية يقلل من خطر هذه العوامل وبالتالي من نسب حصول هذه العيوب والتشوهات.
  • يعزز تكوين عظام الجنين: فالشمام يعد أيضاً أحد أنواع الفاكهة الغنية بعنصر الكالسيوم، المعروف بأهميته وضرورته لصحة العظام والأسنان وخصوصاً في فترة تكوينها.
  • يساعد في تكوين العيون والجهاز العصبي: يعتبر الشمام من الفواكه المهمة لنمو عيني الجنين وجهازه العصبي لاحتوائه على فيتامين B1 وفيتامين A الضروريين لتحسين عملية الرؤية ووظائف الأعصاب.

كما ذكرنا فإن جسم السيدة الحامل بالغ الحساسية تجاه ما يتعرض له من تغذية أو ظروف خارجية، ولهذا يجب الانتباه جيداً إلى النظام الغذائي المتبع في هذه المرحلة، وهنا نذكر ببعض الأضرار أو الآثار الجانبية التي قد تنجم عند تناول الشمام (البطيخ الأصفر) بإفراط دون اتباع النصائح الصحية.

هل تناول الشمام آمن أثناء الحمل؟

  • انتقال العدوى والأمراض: فالطريقة التي ينمو بها الشمام على الأرض تجعله معرض للعديد من أنواع البكتريا والطفليات ويمكن انتقال هذه البكتريا إلى الإنسان في حال تناوله دون غسيل، بالإضافة لأنه يرش بالمبيدات الحشرية ما قد يجعله سام بدرجة معينة بالنسبة لجسم المرأة الحامل الحساس، لذلك يتوجب غسله بشكل جيد قبل تقشيره وتقطيعه.
  • قد يسبب حساسية: لدى بعض الأشخاص حساسية تجاه أنواع البطيخ والشمام تحديداً نظراً للعناصر التي يحتوي عليها، وبحالة الحمل بالتحديد فقد يتأثر الجسم بالعديد من أنواع الحساسية أكثر من الفترات الطبيعية، ففي بعض الحالات قد يسبب حكة أو سعال أو تورمات للسيدة الحامل.
  • سكري الحمل: يحتوي الشمام على نسبة عالية من السكر، وإذا كانت المرأة الحامل مصابة بأحد درجات أو أنواع داء السكري فقد تتأثر سلباً عند تناول الشمام ما يزيد خطورة الإصابة بسكري الحمل.
  • مشاكل الجهاز الهضمي: يحتوي الشمام على نسبة عالية من الألياف فقد يؤدي الإفراط في تناوله لحدوث مشاكل في الجهاز الهضمي مثل الإسهال أو المغص أو عسر الهضم.
  1. يمكن أكل الشمام بشكل مباشر من خلال تقطيعه إلى حزوز أو قطع.
  2. يمكن صناعة شراب الشمام عن طريق عصره بالخلاط ويمكن إضافة بعض المنكهات له مثل السكر أو العسل.
  3. يمكن صناعة مربى الشمام ولكن سوف يفقد بعض خواصه بهذا الطريقة وبضاف له كمية أكبر من السكر.
  4. عصير الشمام والزبادي للحامل:
    • المكونات: 3 أكواب من الشمام المقطع، 2 كوب من الزبادي، 2 أو 3 ملاعق كبيرة من العسل، القليل من الثلج.
    • طريقة التحضير: توضع المكونات في الخلاط بدون الثلج وتخلط حتى تتجانس، ثم يصب الخليط في كوب ويقدم مع الثلج.

تتشابه كل من فاكهتي البطيخ الأصفر والأحمر غالباً بالمحتوى العام من العناصر الغذائية، مع وجود بعض الاختلافات في نسب كل منها، حيث تكون نسب العناصر الغذائية في 100 غرام من البطيخ الأصفر على الشكل التالي: [3]

العنصر الغذائيكميته في كل 100 غرام من البطيخ الأصفر

السعرات الحرارية

34 سعرة حرارية

ماء

9،15%

بروتين

0،84 غرام

دهون

0،19 غرام

سكر

7،86 غرام

كربوهيدرات

8،16 غرام

ألياف

0،9 غرام

كالسيوم

9 مليغرام

حديد

0،21 مليغرام

مغنيزيوم

12 مليغرام

فسفور

15 مليغرام

بوتاسيوم

267 مليغرام

صوديوم

16 مليغرام

زنك

0،18 مليغرام

 

  • الاسم: الشمام (Cantaloupe) أو كما يعرف البطيخ الأصفر وله العديد من التسميات الأخرى على اختلاف البلدان مثل الفقوس أو القاقون والأناناس الأصفر أو السويهلة أو كانتلوب وأسماء عديدة أخرى حسب الثقافة واللهجة.
  • النوع: ينتمي الشمام إلى فصيلة النباتات القرعية وهو من أنواع البطيخ.
  • الشكل: تأتي ثمرة الشمام على شكل مكور أو بيضوي يشبه البطيخ مع قشرة رقيقة صفراء أو خضراء اللون وطبقة داخلية صفراء أو برتقالية اللون حلوة المذاق وهي الجزء الصالح للأكل، ولب مفرغ يحتوي على البذور مع مادة هلامية لزجة.
  • الزراعة: يزرع الشمام في المناطق ذات المناخ الدافئ أو المعتدل مع بداية فصل الصيف، وينمو فوق التربة بشكل مباشر يأتي شكل النبتة كشتلة قصيرة ذات أوراق خضراء اللون بحجم كف اليد وتكون الثمرة على الأرض.

المصادر و المراجعadd