على اختلاف أسباب مشاكل النطق عند الأطفال أو تأخر الكلام؛ لا بد أنّها من الأزمات القاسية التي تواجه الأهل، بين الخوف على الطفل ومستقبله وتحصيله الدراسي واندماجه من جهة، وبين الشعور بالحرج وربما التقصير والذنب لأن الطفل لا يستطيع أن يجاري أقرانه بالكلام والحديث من جهة أخرى.

تشاهدون بالفيديو استشارة من إحدى الأمهات يعاني ابنها من مشاكل بالنطق والكلام، على الرغم أن من هم في عمره يتحدثون بطلاقة، إلّا أنه ما زال غير قادر إلا على نطق كلماتٍ قليلة، لمشاهدة الاستشارة كاملة مع آراء الخبراء وتفاعل متابعي حلوها؛ اضغط على هذا الرابط.