السؤال

قبل 7 شهر (8 اجابه)
8 اجابه

مراهق أعاني من الرهاب الاجتماعي

أنا إنسان مراهق أعاني من الرهاب الاجتماعي منذ كنت طفلا وذلك سبب لي مشاكل كثيرة في الناحية الاجتماعية حيث جعلني وحيداً عندما أكون في موقف اجتماعي مع أشخاص كثر لا أتحدث ولا بكلمة خوفاً من أن ينتقدوني ولا أستطيع التصرف بطبيعتي ولا اعبر عن رأي خوفاً من كلامهم ولا حتى وأشعر أني مراقب وأشعر بضيق شديد...وأنا لا أخرج من البيت مع الأولاد في أي مكان بس الحد الاقصى الحديقة التي بجانبنا حتى لو حاولت أمشي مكان بعيد أمي تخااف علي جداً وتمنعني من الخروج..وهذ الشي يضايقني بشدة...بالإضافة إلى أني ولد وحيد وسط بنات...وحتى إني لمن أفكر أحاول أكون شجاع واتكلم بكل قوة أمام الناس تجيني فكرة انهم اتصنع إني قوي...وأشعر اني بينهم أني عقلي طفل وهم أعقل مني بحجة أنهم يخرجون دائماً فيتعلمون من خبرتهم أم أنا فلا أخرج...وأشعر إني لست رجلا ولا صلبا المختصر أشعر اني أقل منهم.. سبب لي الاكتئاب..وهذه قصتي.

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

تحتاج لمراجعة معالج نفسي.

احيانا خوف الاهل على اولادهم يجعلهم قليلي الخبرة والثقة بالنفس. ،،عليك ان تضع برنامجا لنفسك. تقوم بتعديل السلوك اولا تطلب مساحة اكبر من الحرية وتشرح لوالدتك معاناتك. ثم تعوض نقص المعلومات بالمطالعة والاطلاع والثقافة ومشاهدة ومتابعة الافلام الوثاءقية ليكون لديك شيء تتكلم عنه،،،سجل برنامج رياضة وتعرف على بعض الاصدقاء هناك حيث الاجواء اكثر مرحا. ادخل دورات تطويرية تعلم بها وتعرف. احفظ عبارات جاهزة لبعض المناسبات ،،تحدث كثيرا امام المراة لنفسك واسمع صوتك وغير النبرات. والمهم الثبات على هذه البرامج وبعد فترة ستكون طبعا ثانيا لك

قبل 3 شهر

كلمتين وبس.... اخرج وخليك اجتماعي وكون طبيعيا..... واقرأ كتير وخاصتا كتب التاريخ

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.
مواضيع ذات علاقه