الرئيسية / قضايا نفسية / شعور الأمومة يغمرني .. ولا أعرف ماذا أفعل!

السؤال

صورة علم Egypt
مجهول
قبل 7 شهر (2 اجابه)
2 اجابه

شعور الأمومة يغمرني .. ولا أعرف ماذا أفعل!

السلام عليكم اتمنى تفيدوني و تحاولوا تتفهمو مشكلتى و لو انها غريبة شوية انا كان عندى ورم سرطان الثدي و كان حميد نتيجة لخبطة فى الهرمونات بس الحمد لله انا دلوقتي خفيت المشكلة انى بعد كده لما بقيت اشوف اى ست حامل او معاها طفل صغير يبقى نفسى اشيله وحاجة جوايا حابة ده و لتتحرك بشكل فوق الطبيعي لدرجة انى بعيط بصورة مرضية و عاوزة اخلف نفسى اكون ام جدا حتى ساعات بتخيل انى حامل و فيه حاجه لتتحرك جوه بطنى و كمان ساعات بتخيل انى برضع طفل و شايلته و بلعب معاه وبعدين افتح عيني ملقاش حاجة و افضل ابكى بحرقة شديدة مش عارفة ايه مبرر الحرمان اللى عندى انا لسا بنت ٢١ سنة و حتى مش مرتبطة او مخطوبة يعنى مفيش حاجه تعلقنى بالأطفال اوى كده و كمان انا معظم وفتى مشغول يعنى الشعور ده مش بسبب الفراغ ف الوقت و مكسوفة جدا اصارح حد يقول عليا ملهوفة و ميتة ع الجواز و برده خايفه اتسرع و اتجوز اى حد عشان اخلف و خلاص و كمان حاولت اشترك في تطوع لدار ايتام بحيث افضل اطول وقت مع الاطفال مهتموش اوى لانى مش مع مؤسسة أو جمعية انا بخاف من الشعور ده جدا خائفة اخطف طفل او ادخل ف علاقة مش مسؤولة عشان اخلف و خلاص ارجوكم و اسفة على الإطالة


قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

الحلول

صورة علم Jordan
الخبيرة النفسية سراء الأنصاري
قبل 7 شهر

سبب الخوف هو امر داخلي تنكرينه هو خوفك لئلا يكون هذا الورم الحميد سببا للعقم وهو في الخقيقة ليس سببا الامر الثاني انه لديك درجة من الحزن تتفادينها وتتسامي بها بمشاعر عاطفية بريئة ورومانسية واجهي نفسك وواجهي خاجتك للعواطف والحب والرغبة ولكن بكريقة صحية وليس رومانسية اي بفرح وتفاؤل وكلما فكرت بهذا الامر وبتفاؤل كلما اتتك فرص جميلة ومن حقك ان تحلمي وتتمتعي وتخبي وتتزوجي

صورة علم
مجهول
قبل 7 شهر

ما لك يا عزيزتي الا الدعاء ان الله يفرج همك

المزيد

قدم إجابتك

أو
تسجيل الدخول في موقع حلوها سيمكنك من متابعة تحديثات القائمة التي تختارها من الأسئلة و الأقسام بالإضافة إلى أسئلتك و أجوبتك.

 


احجز استشارة أونلاين

اختر الخبير الأنسب لك واحجز معه جلسة استشارية خاصة على الإنترنت في الوقت الذي يناسبك.

احجز الآن