خسرت المعركة في حربي النفسية مع أهلي واستسلمت

add_commentأضف إجابتك

thumb_downلم يعجبني0

خسرت المعركة في حربي النفسية مع أهلي واستسلمت
39 السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، لدي مشكلة لا أعلم كيف أحلها ، لقد ترددت لأشهر حتى أكتب هذه الرسالة ، لكن كتابتي لها ليس سوى لأنني تعبت بالفعل ! أنا فتاة ولدت في عائلة كبيرة ،كأغلب العائلات العربية عانت أمي منذ البداية من تسلط بيت جدي عليها ، واجهت مشاكل كبيرة معهم ، حتى أنهم ضربوها و شوهوا سمعتها بل و سرقوا حتى مالها و ذهبها ! أبي ليس بالرجل السيء أبدا ، و لكن عائلته لم تعطنا الراحة يوما ، أمي قد عاشت طفولة قاسية لذلك أرادت أن تكون عائلة سعيدة و لكن لا أعلم لما لم ننعم بالسعادة يوما لدي عدد كبير من الأخوة الذكور لكن ليس لدي سوى أخت و هي كل ما املك لا يمكنني تخيل أيامي بدونها ، في الآونة الأخيرة صرت أشعر أن أخواني الذكور هم سبب تعاستي و تعاسة عائلتنا حيث انهم منذ الصغر كانوا ضد أمي ، كان يقفون دائما لجانب بيت جدي بالرغم من كل أفعالهم الشنيعة ! أخي الكبير كان مطيعا جدا لهم ، و كان مشاغبا جدا لا يسمع كلام أمي مهما شرحت له ، و كانت جدتي دائما ما تساعده في عصبان أمي بالطبع ، مرت السنوات و أمي تحاول تربية أخواني تربية صالحة ، لكنهم عنيدين و عاصيين لها ، يقومون بالمشاكل كل يوم ! كل يوم على مدار 24 ساعة توجد مشاكل في بيتنا و السبب هم ، تربوا على عدم تحمل المسؤولية حيث أن مجتمعنا الذكوري يحمل المسؤولية على الفتاة فقط ، عاشوا لا يعرفون القيام بأي شيء ، أنا حتما لا أبالغ عندما أقول ( أي شيء أنا اعني ذلك حرفيا ، فما رآيكم أن أمي تربط حذاء أخي الذي يبلغ من العمر 12 عام كل يوم قبل أن يذهب للمدرسة !!! حتى العام الماضي تقريبا هي من كانت تحممه ! هي من تختار لهم ثيابهم ، تعد لهم حتى أبسط الأكلات ، ليس لهم أي عمل بالبيت بالرغم من أنني أنا و أختي ننظف و نغسل و نعتني بأخواني الصغار ، لا يعرفون شيء سوى ملئ بطونهم و النوم ، يصرخون و يعصون كل الآوامر الموجهة لهم مهما كانت بسيطة ، يستخفون بأمي و يحاولون إغضابها عن قصد ! هي تبدأ في البكاء و هم يضحكون !!! أمي ضعيفة و تستمر بتدليلهم ، لم تعلمهم المسؤولية و ها هم هكذا الآن ، عندما كنت في التاسعة بدأت في غسل الصحون و تنظيف البيت ، بينما عندما كنت في الثامنة بدأت بالعناية بأخواني الصغار ، و هم في عمر المراهقة لا يعرفون الحفاظ على نظافتهم الشخصية ! لا يعرفون فعل اي شيء لوحدهم ، تصرفاتهم طفولية جدا ! حتى أنني صرت أشك بانهم غير عاقلين ! لأنهم بمثابة الأطفال في كلامهم ، تصرفاتهم ، أفكارهم ، يتعاركون مع أمي كل يوم حتى أنها أصبحت مصابة بعلل كثيرة ، أبي بسببهم أصبح كئيبا ، يتهرب من كل شيء ليجلس على الألعاب الألكترونية ! اليوم ضرب وجهه بسببهم حتى سبب له الألم ! بعد ان جئنا للعيش في فرنسا زاد الأمر سوءا ، أصبحوا وحيدين ، لا يخرجون كثيرا ، لا يعرفون أحدا ، طيلة الوقت جالسين في البيت يسببون المشاكل ، بالطبع حتى عندما كنت في بلدنا كانوا يسببون المشاكل و لكن الآن بشكل لا يحتمل ، أهملوا دراستهم و أصبحوا مدمنين أنترنت ، طيلة الوقت يتقاتلون لأجل التلفاز و البلايستيشن ، أخي الكبير أعاد سنتين دراسة ، لم يعد يهتم بنظافته الشخصية ، و أصبحت عيناه ضعيفة النظر لكنه يترك النظارات و هو مهدد بالعمى ، هو بعمر 16 لكنه أصبح مع ظهر مقوس ! عقله عقل طفل بعمر ال 6 سنوات ، يبكي لأجل الأنترنت ! و يهددنا بالإنتحار إذا لم نعطه الأنترنت ، و هو بالفعل قادر على الأنترنت ، هو لا ينام في الليل ، و يستمر باللف في البيت ذهابا و مجيئا طيلة اليوم ، و هو أبن عاق غير كل ذلك ، و أنا في الآونة الأخيرة صرت أشك لانه غير عاقل بالفعل ، لطالما نعتوه بالمجنون عندما كان طفل لانه خفيف العقل و يسهل خداعه ، لكنه في ال 16 عاما و لازال كما لو انه في 6 ، هو و امي مثل توم و جيري لا يطيقان بعضهما ! لا يتفاهمان ابدا ، و بسبب عصيانه كانت دائما ما تعامله بقسوة في طفولته ، كلنا تعرضنا للعنف في طفولتنا ، لكن هو كان الأكثر لانه كان الأكثر عصيانا ، و هو بالفعل اتعبنا ، يهددنا بالإنتحار طيلة الوقت ، يريدون منا ان نتركهم ليل نهار جالسين في البيت تمام الشاشات الألكترونية لا يفعلون شيئا هم بالفعل كانوا سيئين منذ البداية لكنهم أصبحوا لا يطاقون ، أنا أتألم دائما بسببهم ، بيتنا لم ينعم بالراحة يوما بسببهم ، كل ما توصلت إليه أننا عائلة فاشلة بكل معنى الكلمة ، والداي أنجبى العديد من الأطفال و لم يعرفا كيف يربوهم بطريقة صحيحة ، أنا مصابة بالأكتئاب بسببهم ، أنام نصف اليوم ، لدي دراسة و مزاجي أصبح يؤثر عليها ، أحيانا أجلس و أتمنى فقط أن اختفي أن اختفي للأبد ، تحملتهم كثيرا و قلت أن كل العائلات تواجه مشاكل لا داعي للنكد ، و لكن ليس كل العائلات تواجه مشاكل سخيفة لا تنتهي ! طيلة السنوات الماضية حافظت على نفسية و مزاج جيد ليتقبلا كل هذا الغلاء اليومي ، لكن أنا حقا أستسلم ، نفسيتي خسرت المعركة ، أيقنت أن حالنا لن يتغير أبدا ، أريد حل لو سمحتم أرجوكم ، هل أخواني مجانين ؟ هل هم على ما يرام ؟ كيف أحل هذه المشكلة ؟ أرجوكم ساعدوني ، أنا مرهقة من كل شيء و شكرا جزيلا لكن ، أسفة على التأخير
add_commentأضف إجابتك

thumb_down لم يعجبني 0

إجابات السؤال

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا
  • خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده
    خبيرة تطوير الذات د. سناء عبده verified_userاهلا بك يا ابنتي ومن الأكيد ان الأمر غير طبيعي ولا ادري هل هو مشكلة فعليا ام انه سوء تربية وفي كل الاحوال انت لا علاقة لك بالامر طالما ان والديك على قيد الحياة وهذه مسؤوليتهما وانت تساعدين بما تقدرين عليه، ولكن الاساس والاصل ان تهتمي انت بنفسك لانك ستحاسبين عليها وتقومي بمساعدة والديك برا لهما قدر امكانك وغير ذلك لا يجوز ان تكلفي نفسك فوق طاقتها ووسعها. وانت غير مسؤولة عن كل فشلهم او مشاكلهم ولكن ربما لو تفوقت وتخرجت وعملت لاستطعت ان تجدي طريقة لدعمهم، ابنتي بعد ان تنتهي موجة كورونا في العالم اريد منك ان تتقربي من المستشارة النفسية بالمدرسة عنكم وتسالينها عن الوضع لعلهم يخضعوا لامتحان قدرات فان كان عندهم قصور في القدرات يتم معالجتهم ومساعدة اهلك بهم وخاصة ان كنتم تملكون اوراق اقامة رسمية ودخلتم البلد بطريقة قانونية، واعتقد ان امك وابيك هم من يجب ان يبدأوا بتغير سلوكهم وتصرفاتهم معهم والتعامل معهم بطريقة مختلفة وطلب مساعدة من الدولة، اما انت فما عليك الا بنفسك وكل نفس بما كسبت رهينة، اهتمي بدراستك وبتفوقك وباختك ادرسي في المدرسة او في في المكتبة العامة في منطقتك وركزي في دراستك وضعيها اساس حياتك لانها سلاحك وابحثي عن عمل واستمتعي بحياتك وادعمي اختك وامك قدر استطاعتك وربي يوفقك.
  • صورة علم Iraq
    صورة علم Iraq
    مجهول

    قبل كل شيء كم عمرك ؟ اعتقد انك صغيرة او مراهقة

  • صورة علم Algeria
    صورة علم Algeria
    مجهول

    حاولي أن تهتمي بدراستك والتتدخلي فيهم فليسوا تحت مسؤوليتك تعلمي ادرسي تخصص يساعد عائلتك واخوتك كعلم النفس أو غير ذلك ساعدي امك بالشيء الذي تقدرين عليك لا تتركيهم يؤثرون عليك ويفسدون حياتك ربما سيأتي يوم وينهضونوقترة المراهقة صعبة أغلب الأسر العربية تعاني من تسلط الذكور وانتم عائلة كبيرة ساعدي امك واختم ودعيهم حتى وإن لم يتعلموا فهناك التعليم المهني اويعملو بالمحلات أو يعملوا عن طريق الانترنت كموسقين سلع

  • صورة علم Jordan
    صورة علم Jordan
    مجهول

    لا تتدخلي في اي احد فعلى ما يبدو انهم يعانوا من مشاكل نفسيه

  • صورة علم Jordan
    صورة علم Jordan
    مجهول
    ان اخوتك قد يعانون من مشاكل نفسيه
  • صورة علم Algeria
    صورة علم Algeria
    مجهول
    الاكيد أن أخويك لديهم مشاكل نفسية و لربما السبب كان منذ الصغر...عليك أن تقنعي والديك بأن يعرضانهما على اخصائي نفسي من الآن و لكن دون استعمال الدواء بل عبر الحديث معهما و تقويم سلوكياتهما... و أنت عليك بالصبر و الدعاء لكي يصلح حال عائلتك ككل و لكن يجب أن تقللي من غضبك و حزنك قدر الإمكان فهذا يضر بصحتك النفسية و الجسدية و يزيد الوضع تأزما .... و مادمت عاقلة راشدة حدثي أمك و انصحيها بأن تبتعد هي أيضا عن الغضب و البكاء خصوصا أمامهما بل عليها الصبر و البحث عن طرق بديلة لتصحيح تربية إخوتك و ما أكثرها تواجدا على الأنترنت من قبل مختصين في هذا المجال....وفقك الله
  • صورة علم Saudi Arabia
    صورة علم Saudi Arabia
    مجهول

    طيب انتي لاتهتمين لهم انتي عيشي حياتك طنشي كل شي لانهم راح يكبرون ويندمون على كل شيء انتي اانتي عودي عقلك ان لك مستقبل جميل

  • صورة علم Bahrain
    صورة علم Bahrain
    مجهول

    يمكن عندهم تأخر عقلي، وفي كل الحالات أمج غلطانة أسلوب الدلال الزايد يخلي الأبناء اتكاليين وشبه معاقين لأن مو متعودين على أداء حتى أبسط الأمور.. اختلقي قصص من خيالج قوليها قدام بيتكم مثلا ان اخو صديقتج بعمر أخوج أبوه مات وهو تولى مسؤولية عايلته، يشتغل بالفترة المسائية يصرف على اخوانه ونفس الوقت متفوق بدراسته وعنده مواهب مميزة، دايما كرري السالفة قدامهم وسوي نفسج تقارنين بينه وبين أخوج وانج تحسين بالعار ان يكون عندج اخو مثل هذا العلة.. مع الوقت يمكن أمج وأبوج يحسون على نفسهم ويغيرون أسلوبهم في التعامل مع الأولاد

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    مع الوقت ستكتشفي أنه من الخطأ التدخل في طريقة و أسلوب حياة أخوانك صحيح أن مصلحتهم تهمك و أيضا لهم تأثير على طبيعة حياتك لكن للأسف أنت تهدرين طاقتك على أمر فوق طاقتك و قدرتك و الأصل أن تمون رسالى لأهلك في التعامل و حسب ,, أنت أمامك حياة طويلة و مستقبل لابد و أن تفكري فيه ,, ان الله تعالى بيده خلق هذه الظروف و تقدير الأقدار وليس بيدنا ما علينا الا أن نصلح أنفسنا و من حولنا ما استطعنا ,, ركزي على دراستك و على تفوقك و اعزلي نفسك ما استطعتي عن هذه المشاكل

  • صورة علم
    صورة علم
    مجهول

    لا تدخلي معركة أنت لست فيها طرفاً ان تربية أهلك لأخوانك مسؤوليتهم و ليست مسؤوليتم أنت و ربما تأثيرك على العائلة كلها بتالمجمل يكون ضعيف للغاية و للأسف ربما التغيير الذي تتمنيه لا يحجث و الأفضل أن تهتمي بنفسك و بمستقبلك و لا تنسي أنك فقد تهدري وقتك و تفكيرك على أمر لا يخصك أنت ,, المهم أن تحافظي على علاقة طيبة مع أهلك وأن تكوني أنت القدوة في البيت ,, الحكماء دائما يرددون كن أنت التغيير الذي تود أن يكون .. ربما مع الوقت يشعر أهلك و أخوانك أنه لابد من أن يتحسنوا و يرتقوا بتصرفاتهم

صورة علم United States
أضف إجابتك على السؤال هنا