صورة علم Morocco
من مجهول
منذ 3 سنوات 6 إجابات
2 0 0 2

كلما تقدم لي شاب ليتزوجني يتركني و يتزوج غيري

كلما تقدم لي شاب ليتزوجني يتركني و يتزوج غيري السلام عليكم،مشكلتي أني مررت بعدة تجارب فاشلة، كلما تعرفت على إنسان ممتاز يتقدم لزواج مني ما إن أتعلق به و أبادله المشاعر حتى أتفاجأ بعد مدة بزواجه من أخرى، تكرر الموضوع لمرات عديدة لدرجة أصبح الموضوع يثير التساؤل و الشكوك، كانت أول مرة عندما كان عمري 19 سنة تعرفت على انسان مميز ومحترم كانت علاقتنا جيدة و جميلة كلها مودة وإحترام علاقة شريفة الهدف منها الزواج يعني عائلتي على علم بها، لكن

بعد مدة تفاجأت به يغير رقم هاتفه و يختفي تماما لأكتشف فيما بعد أنه تزوج من ابنة خالته، مررت بظروف نفسية سيئة لأنه تخلى عني بهذه الطريقة دون تقديم تفسير، لكن بعد مدة حاولت نسيان الموضوع بتركيزي على دراستي في هذه الأثناء تقدم لي ابن عمتي لزواج يعني طرح السؤال علي أنا ليحصل على موافقتي ثم بعد ذلك يجعل الموضوع رسمي بأن يتقدم لوالدي، أعطيته الموافقة وصرنا نتحدث و نتعرف على بعض بواسطة الهاتف بحكم عمله في مدينة بعيدة في هذه الفترة ارتحت له و بدأت أتعلق به و أتخيل نفسي زوجة له لكن وقع نفس الشيء بعد فترة وجيزة

أجد رسالة منه يقول بأنه تقدم لخطبة فتاة ما مع إعتذار مقتضب، انهارت أعصابي لأني استرجعت ذكريات تجربتي الفاشلة الأولى ومرت علي أيام عصيبة لأني كنت أحترق ذاتيا لكن من جهة أخرى يجب أن أظهر بمظهر طبيعي و هادئ أمام عائلتي، انشغلت بدراستي ثم حصلت على دبلوم في علوم التربية و توظفت في مدرسة خاصة و انشغلت بعملي لأتفاجأ بهاتف من سيدة من العائلة تخبرني أن شخصا ما يعمل مهندس سبق و أن رآني عندما كنت في زيارة لها و أنه يريد أن يتقدم لي، وافقت لكني تفاجأت بها تخبرني بعد مدة أنه تزوج، العديد من التجارب لا أريد الإطالة في سردها لكن نقطة التشابه بينها هي كلما تقدم لي أحدهم أو عبر لي عن رغبته في الزواج ينتهي به الأمر متزوجا من فتاة أخرى، هذا الموضوع أثر في بشكل بالغ ليس بسبب أني أريد الزواج أو أني أحببتهم لا ولكن السبب الذي يجعلهم يفعلون ذلك يؤرقني يعني إذا لم تكن لهم رغبة بالزواج مني لماذا يتقدمون لي أساسا؟؟ الآن أنا عمري 27 سنة مرت عدة سنوات لم يتقدم لي فيها أحد و اقتنعت تماما بفكرة عدم الزواج و أنا مرتاحة نفسيا لكوني لم أخض أية تجربة أخرى تعكر صفو حياتي و انسجمت تماما مع نفسي و ركزت على عملي و أنا سعيدة بحياتي، لكن صديقة أمي طلبت منها يدي لإبنها رفضت طبعا و عبرت عن رفضي لفكرة الزواج أساسا لكن أمي أصرت على مقابلته و أقنعتني لكني كنت على يقين بفشل الموضوع وهو ما وقع تماما مرت شهور عدة لم تعد تلك السيدة لفتح الموضوع أو التقدم رسميا بل إنها تتصرف و كأن شيئا لم يكن، أرادت أمي فتح الموضوع معها لكني رفضت و طلبت منها أن تنسى الأمر تماما، المشكل هي أن كل المشاعر القديمة وكأنها أعيد إحياؤها أعيش في دوامة من التفكير المتواصل عن ما خطبي يا ترى؟؟ أثر الموضوع بشكل كبير على نفسيتي و أصبحت منعزلة و غير واثقة من نفسي.

أضف إجابتك

صورة علم United States
السؤال التالي