صورة علم land Islands
من TheDark
منذ سنة 14 إجابات
2 0 0 2
  • قصتي مع أمي أتعبتني ولا أستطيع أحتمال المزيد منها

    عندما كان ف عمري شهر طلق والدي أمي غير مكترثا لنوع الحياة التي سأعيشها و تربيت في بيت جدتي حتى بلغت 15 من عمري أنتقلنا لبيتنا الخاص انا و أمي قصدتي تبدأ حيث أني من صغري كنت أرى أن أمي على علاقة برجال لكنني لصغري لم أكن أفهم تماما الذي يحدث و بعد ان بلغت بدأت ألاحظ أن أمي تتصرف تصرفات غريبة كنت أحاول مراقبة هاتفها لكن بدون جدوى فقد كانت تستعمل هاتف من النوع القديم و لاحظت انها تهتم بصبي عمره 4 سنوات اهتمام غريب فقد كان تعطيه الحلوة و تأخذه معها ألى الحفلات و الأعراس حتى أشترت هاتف من النوع الذكي قررت تنصيب تطبيق لتسجيل المكالمات في هاتفها و قد صادف انني نلت البكالوريا بمعدل يحلم به الكثيرين فأظررت لأدرس بعيدا عن البيت بعد أن عدت في عطلة الشتاء طلبت منها ان تعطيني هاتفها فحذفت المكالمات لكنها لم تكن تعلم اني نصبت تطبيق خاص و أخفيته فنقلت المكالمات من هاتفها و عندما أستعمت لهم وجدت أسوأ ممكا كنت أتوقع حيث ان المكالمات التي وجدتها أستحي ان اسمعها كلام كله فاحش و وجدت أنها على علاقة مع أب ذالك الطفل و أنه كان يأتي ألى البيت عندما اكون أدرس و أنه أيضا يأتي ألى البيت عندما أعود للجامعة حاولت عدة مرات أن انبهها بطريقة غير مباشرة لكنها تدعي الغباء حتى ذات يوم غضبت و قررت مواجهتها و بقت تنكر حتى أريتها المكالمات فأنهارت باكية و قالت سامحني لن اعيدها و اخبرتي ان قلبها يألمها فقررت التوقف و حاولت ان أفهمها و أنني أحبها و لا أحب لها الشر و أني أغار عليها لكن أتضح انها كانت تمثل علي لم تعد تعطيني هاتفها و كل الوقت معها كل مرة احدثها حتى قالت أن تكن تعجبك الحياة معي أذهب لوالدك الذي صرت أكرره كثيرا كل ملا يحدث بسببه فقد عانيت كثيرا في حياتي بسببه و كل مرة اطلب منه ان يرجعها على الأقل من أجلي لكن بدون جدوى فقد تزوج أمرأة ثالثة بعد امي ( امي هي الثانية ) و في فترة مضت كنت أفكر ان أنتقم من الوغد الذي يظن اني لا أستطيع ان انتقم منه حيث أنني حصلت على حساب زوجته على الفيسبوك و ايضا حصلت على رقمها و عندي رقمه من قبل كان يتصل بي بررقم مجهول و يبقى يستمع بعد ان يغلق أتصل به بالمجهول أيضا ليلعم اني اعلم ان هو من اتصل و فكرت في أغتصب أبنته ذات 14 عاما أو اختطف أبنه الصغير لكن تنازلت عن الفكرة لأنه لا ذنب لهم بما فعله والدهم و الأن أفكر في أقتله و أضرب ضرب مبرحا بأستعمال مطرق حديدي و لا أعلم مالي يجب ان افعله مع أمي حتى تتوقف عن هذه الأفعال حاولت معها بالترهيب و بينت حبي له و أني دائما الى جانبها و أنا مستعد على مسامحتها على الماضي شرط ان تتوب لكن بدون جدوى و لا أريد أن أفضحها و عندما أهددها بأن أخبر أخوالي تهددني بالأنتحار حيث في أحد المرات عندما أخذت الهاتف بالقوة كادت ان ترمي نفسها من الطابق الخامس حقا يأست في تغييرها و بدأت مشاعري تنقص نحوها و تدهورت حالتي النفسية كثيرا و انخفص مستواي الدراسي لا استطيع الدراسة بدون ان افكر في هدا الموضوع و صرت اشك فيها كثيرا و لم اعد أثق في النساء بدأت أرى اني لو تزوجت و أظطررت للسفر بسبب العمل حتما زوجتي ستخونني لهذا خائف من الزواج و صرت اغضب كثيرا و لم اعد اتكلم بهدوء و مرضت كثيرا بالقولون بسبب نفسيتي المتدهورة و عصبيتي التي ابقيها داخلي و دائما ما أسئل نفسي لماذا لم أحظى بأسرة سعيدة مثل اصحابي فدائما ما اشعر بالغيرة عندما ارى اصحابي مع والديهم و انا بالأضافة الى امي والدي نادرا ما يسأل عني و كل ما أحتاجه لا اجد ألى جانبي لا استطيع ان اصف الألم الذي احسست به عندما علمت أنه تزوج منذ سنوات و انه كتب المنزل لأخوتي الأكبر مني و أشترى منزل اخر لزوجته الثالثة و ابنها و انا لا شيء لا أدري الى متى يمكنني كبح نفسي و أقتلهم جميعا أتمنى ان تساعدوني و تراعو مشاعري فقدت استغرق مني عام لأتل بالشجاعة لأكتب الموضوع


أسئلة ذات علاقة