يجلس هادئاً، وفجأة ينقلب مثل العاصفة، حنون وملبي لاحتياجاتك تارة، وفي لحظة مفاجئة ينقلب لشخص قاسٍ لا يطيق صوتاً لأحد، إنها معاناة تشعر بها كل زوجة مع الزوج متقلب المزاج، فلا تتوقع اللحظة القادمة معه، ولا تضمن ردود أفعاله، ولكن رغم صعوبة الأمر، إلا أن خبراء علم النفس وضعوا له تفسيراته، وكذلك طرق التعامل معه.


الأسئلة ذات علاقة


أسباب تقلب المزاج
هناك مجموعة من المشاكل النفسية التي تدفع بالزوج لأن يكون متقلب المزاج، سواء صفات شخصية له، أو أعباء حياتية وضغوط صعبة تدفعه لذلك، أو طريقة تعامل زوجته معه، وإليكِ أسباب تحول الزوج إلى شخص مزاجي: 
- ضغوط العمل
بعض الرجال لا يفضلون الحديث عن مشكلات العمل، ويكتمونها بداخلهم، ويتظاهرون بأن كل شيء يسير بشكل جيد، إلا أن الأمر ينفلت أحياناً على هيئة عصبية غير مبررة، أو تغيير مفاجئ في المزاج.

- الالتزامات والمسئوليات
الالتزامات المادية والمسؤوليات الكبيرة تجاه الأسرة، قد تدفع الزوج إلى تغيير شخصيته بشكل كبير خلال التعامل مع الزوجة والأبناء، وانفعاله بشكل متكرر، حتى لو لم يكن هناك داعٍ لذلك.

- الضغط المستمر
بعض الأزواج يخشون الفشل في حياتهم العملية وهذا يجعلهم تحت ضغط مستمر، وقد يشعر الزوج بالاكتئاب والحزن، ولا يمتلك الشجاعة الكافية للتعبير عما يدور بداخله من قلق وتوتر، مما يجعله سريع الغضب والانفعال.

- عصبية الزوجة
مسؤوليات الزوجة الكثيرة، وأعباؤها لا تنتهي خاصة في التعامل مع أطفالها، كل ذلك يجعلها مفرطة الحساسية أحياناً، لذلك قد يتسبب الأمر في تغيير مزاج الزوج، ومع تكرار الشجار بينهم، وتوقع الزوج نهاية غير سعيدة دائماً، يصبح تقلب المزاج عادة لديه.

كيفية التعامل مع الزوج متقلب المزاج
1- دعم الزوج:

لابد أن تقدم الزوجة كل أشكال الدعم للزوج متقلب المزاج، فهي حالة سيئة للطرفين، ويمكن أن تشجعه على ضرورة ممارسة الأنشطة التي تساعده على الاسترخاء والمحافظة على الرياضة المحببة له، على سبيل المثال أغلب الرجال يعشقون كرة القدم، فستكون وسيلة فعّالة للتخلص من الطاقة السلبية التي يكتسبها الزوج في معاملته اليومية سواء في البيت أو العمل، وبالتالي ستساعده بشكل كبير في التخلص من تقلب المزاج.

2- النظام الغذائي:
هناك بعض الأطعمة الضرورية لجسم الإنسان، والتي تساعد بشكل كبير على تهدئة النفس والاسترخاء والخروج من المزاج السيء، خاصة وأن الطعام الذي تكون نسبة الدهون فيه عالية يؤثر سلباً على الأمعاء ويسبب شعوراً بالاكتئاب.
في فقاً لدراسة أجراها باحثون في مستشفى LINYI Peoples في الصين عن العلاقة بين العادات الغذائية والحالة المزاجية للإنسان، تناولت الدراسة  مجموعة من الرجال وعاداتهم الغذائية في تناول أنماط مختلفة من الأطعمة غير الصحية، وخلصت إلى أن تناول مقدار كبير من القهوة والأطعمة الغنية بالدهون كان سبباً رئيساً وراء إصابتهم بالاكتئاب وتقلب الحالة المزاجية.
ويمكن للزوجة التركيز في المنزل على بعض الأطعمة التي تساعد على تحسين الحالة المزاجية ومن أهمها الموز والبرتقال والبوشار "الفشار" وكذلك مشروبات مثل الشوكولاتة الساخنة، أو الليمون البارد.

3- معرفة السبب الرئيسي:
على الزوجة أن تهتم جيداً بمعرفة السبب الرئيسي وراء تقلب الحالة المزاجية للزوج، وهل هو بسبب قلة النوم أو التوتر والقلق بسبب مشكلة ما، أو أنه رد فعل لتصرف معين منها، وتعمل على مساعدته في التخلص من تلك المشكلة بتوفير الجو المناسب لأخذ قسط من الراحة.

4- الذهاب للتنزه:
التغيير والخروج عن الروتين اليومي من أهم الأمور المهمة للتخلص من الحالة المزاجية السيئة المفاجئة، لذا يمكن التخطيط لتناول إحدى الوجبات خارج المنزل، أو الذهاب للسينما أو المسرح، وكذلك يمكن أن تنظيم نزهة عائلية مع الأطفال بالأماكن المفتوحة وغيرها من الأنشطة.

5- النوم الجيد:
على الزوجة مساعدة زوجها في الحصول على عدد ساعات كافية من النوم، للتخلص من الأرق وحالات الاكتئاب وتقلب المزاج التي تصيبه، ويفضل أن تقوم الزوجة بعمل مساج بالزيوت للزوج فهو يساعده على الاسترخاء وتحسين الحالة المزاجية، ويزيد من التواصل بين الزوجين.

6- تخفيف الضغط
إجبار الزوج على القيام بأمور لا يحبها يشعره بالملل والضيق، ومع الوقت تصيبه حالة من التذمر ويتغير مزاجه للأسوأ، لذلك إذا أردتِ أن تكلفيه بشيء فتأكدي بأنه راضٍ عنه تماماً، وخففي الضغط عنه.

7- المستشار الأسري
في حال استنفاذ الزوجة لجميع الحيل والطرق المختلفة للتخلص من تقلب مزاج زوجها الدائم، عليها أن تتجه إلى المستشار الأسري لطلب المشورة في كيفية التعامل مع الزوج المتقلب، فقد يرشح لها بعض الأدوية التي تساعد على تهدئة الزوج والتخلص من تقلب المزاج لديه، أو يوصيها بطرق معينة للتعامل معه.