هل سمعت يوماً عزيزتي القارئة بزيت اللوز؟ إنه زيت مستخلص من بذور اللوز وتحتوي مكوناته المتعددة فوائد لا تعد ولا تحصى! على الرغم من عدم انتشار استخدامه في وطننا العربي بشكل كبير إلا أنه متوافر بسهولة تامة ويمكنك الاستفادة ابتداءً من الآن من فوائده العديدة. سوف نتعرف معاً ضمن مقالنا هذا على الاستخدامات والفوائد المتنوعة لزيت اللوز الحلو للعناية بصحة شعرنا وبشرتنا، تابعي معنا.


ذات صلة


فوائد زيت اللوز الحلو للشعر

ما الذي يقدّمه زيت اللوز الحلو لشعرك من فوائد؟
يحتوي زيت اللوز الحلو على مجموعة واسعة من الخصائص المغذية والمرطّبة التي من شأنها أن تعتني بصحة شعرك وتضيف إليه اللمعان والنعومة التي لطالما حلمت بها! ننصحك عزيزتنا القارئة بعدم الانتظار والبدء بالاستفادة من هذه الفوائد الرائعة فوراً، لذا تابعي معنا هذه المجموعة من الفوائد المذهلة لزيت اللوز الحلو في تعزيز جمال شعرك[1].

- استمتعي بشعر ناعم كالحرير
هل مللت عزيزتي القارئة من المرطبات والزيوت التي لا تقدّم أي فائدة تذكر لشعرك؟ إن الحل يكمن في زيت اللوز الحلو، فهو أحد أفضل أنواع الزيوت التي يمكنك استخدامها على شعرك، فهو آمن وفعّال في آن واحد. يعتبر زيت اللوز بطبيعته مرطباً رائعاً للشعر فهو قادر على سد الثغرات في خلايا شعرك التالف بعناية فائقة[2]. 
يمنحك زيت اللوز الحلو ليونة ونعومة لا مثيل لها مع مرور الوقت، كل ما عليك فعله هو إدخال هذا الزيت إلى روتين العناية بالشعر الخاص بك وستلاحظين بأن شعرك يبدو أكثر أناقة ونعومة عند تمشيطه. 

- تمتعي بشعر قوي خال من التلف
هل تستخدمين بعض المركبات الكيميائية للعناية بشعرك ضد التلف؟ إنه خيار خاطئ بكل تأكيد، فلا يوجد أفضل من الزيوت الطبيعية للعناية بشعرك ضد التلف وحمايته من العوامل البيئية القاسية. لطالما أكّد الخبراء على أهمية الزيوت الطبيعية في حماية الشعر من التعرض للتكسر والتقصف في أطرافه، ولعل أفضل هذه الزيوت هو زيت اللوز الحلو.
يحتوي زيت اللوز الحلو على خصائص مرطبة رائعة تعزز من قوة شعرك وتقلل من الاحتكاك السيء أثناء تصفيف الشعر. ولكن هل يتّفق العلم مع هذه المعلومات؟ بالتأكيد! فقد أكدت الأبحاث أن زيت اللوز يحتوي على حمض الأوليك واللينوليك اللذين يعملان معاً لتحسين مرونة الشعر وحمايته من جميع الظروف المناخية القاسية[3].

- احصلي على الشعر الطويل الذي تحلمين به
هل ترغبين في الحصول على شعر طويل صحي وقوي ضد جميع الظروف؟ يكمن الحل في استخدامك لزيت اللوز الحلو! كنّا قد تحدّثنا أعلاه عن أهمية زيت اللوز في تقوية الشعر وتعزيزه ضد انقسام أطرافه وتقصّفها، مما يعني أن هذا الزيت فعّال في تعزيز نمو شعرك لأنه يضمن لك إصلاح الشعر التالف دون الحاجة إلى قصّه وفقدانه[4].
يحتوي زيت اللوز الحلو على كمية كبيرة من فيتامين E الذي يعتبر مضاداً رائعاً للأكسدة ومصدراً طبيعياً لحماية شعرك من الأضرار، تقوم مضادات الأكسدة هذه بمكافحة الضغوط البيئية التي يتعرّض لها شعرك لتحميه منها دون الحاجة إلى قصّه أو التخلّص منه. 

- عالجي مشاكل شعرك وفروة رأسك
لا تقتصر فوائد زيت اللوز الحلو للشعر على الناحية التجميلية وحسب، بل يحتوي هذا الزيت على خصائص علاجية رائعة أيضاً. يمكنك عزيزتي القارئة أن تستخدمي زيت اللوز الحلو الذي يحتوي على مواد مغذية فعّالة في علاج مشاكل فروة الرأس غير المستقرة مثل التهاب الجلد الدهني والصدفية التي تتركز في فروة الرأس.
لطالما استخدم زيت اللوز في العلاجات عبر الزمن، فقد استخدم الطب الصيني والهندي القديم زيت اللوز الحلو في علاج مشاكل فروة الرأس الجافة عن طريق فرك كمية صغيرة منه مباشرة على فروة الرأس، مما يؤدي إلى زيادة تدفّق الدم إلى المنطقة وحماية فروة الرأس عن طريق مضادات الأكسدة التي يحتويها[5].
 

ذات علاقة


طريقة استخدام زيت اللوز للشعر

كيف تضعين زيت اللوز على شعرك؟
هنالك مجموعة من الطرق التي يمكنك أن تطبّقي من خلالها زيت اللوز على شعرك للحصول على فوائده المتعددة، تعتبر أكثر الطرق شيوعاً هي وضع زيت اللوز مباشرة على شعرك وفرك كمية صغيرة منه بين راحة يديك قبل تطبيقه. احرصي عزيزتي القارئة على الانتباه إلى نهايات شعرك وأطرافه إن كنت ترغبين في زيادة نعومة شعرك ولمعانه، واتركيه على شعرك حتّى بعد تصفيفه.
يمكنك أيضاً أن تخلطي زيت اللوز مع زيت جوز الهند والأفوكادو لتصنعي قناعاً طبيعياً مرطباً، فهو سهل الصنع وسهل التطبيق، كل ما عليك فعله هو وضع المزيج على شعرك النظيف والجاف وتتركيه لمدة 40 دقيقة قبل أن تقومي بغسله. يقوم بعض الناس أيضاً في تناول كبسولات زيت اللوز الحلو الغنية بالبروتين وفيتامين E وأحماض أوميغا الدهنية التي تحسّن صحتك العامة البدنية إضافة إلى تعزيز قوة شعرك[6].
 

فوائد زيت اللوز الحلو للبشرة

كيف يمكن لزيت اللوز الحلو أن يحلّ مشاكل بشرتك؟
لطالما استخدم الطب الشعبي الصيني واليوناني والفارسي القديم زيت اللوز الحلو لحل مشاكل البشرة، فقد استخدموه منذ الأزل كدواء علاجي لمشاكل البشرة الجافة والندوب البيضاء إضافة إلى استخدامه لتجديد البشرة بشكل عام. تقول الطبيبة التجميلية مريم زماني (Maryam Zamani) أن لزيت اللوز الحلو فوائد تحلم بها كل النساء، تجتمع جميعها في منتج طبيعي واحد! قولي ودعاً لمشاكل بشرتك وابدئي باستخدام هذا الزيت الرائع على بشرتك، تابعي معنا فوائده بحسب رأي هذه الطبيبة المختصّة[6].

- تخلّصي من تهييج البشرة
هل تمتلكين بشرة حساسة ولا تملكين الوقت للعناية بها؟ يعتبر زيت اللوز الحلو حلّاً مثالياً لهذه المشكلة! تتعرض البشرة الحساسة في الكثير من الأحيان إلى مشاكل تتجسد في تهييج البشرة واحمرارها، فقد يظهر هذا التهيّج على شكل حكّة أو تورّم أو في أشكال أكثر تطوراً مثل الصدفية والأكزيما.
يحتوي زيت اللوز على خصائص مهدّئة تعمل كحل سريع لهذه المشاكل الشائعة، فهي قادرة على معالجة هذه الأمراض الجلدية والسيطرة عليها بشكل مؤقت قبل إيجاد حل دائم لها. يساعد هذا الزيت على ترطيب المنطقة التي تعاني من تهييج سواء في منطقة الوجه أو الجسم مما يخفف من حدّة التهيّج الذي قد تتعرض له بشرتك مع الوقت[7].

- جدّدي بشرتك وحافظي عليها
تؤكد الطبيبة المختصّة على أهمية استخدام زيت اللوز الحلو لتنشيط بشرتك وتجديد شبابها، ففي بعض الأحيان تشعر العديد من النساء أن بشرتهنّ تبدو متعبة بعض الشيء وهو أمر يجعل البشرة تبدو أكبر سناً مما هي عليه. يحتوي زيت اللوز على خصائص مليّنة قادرة على تجديد بشرتك والتخلص من الجلد الميّت وتحسينها مع مرور الوقت[8].
تنصح الطبيبة جميع النساء بإدخال زيت اللوز الحلو إلى روتينهن اليومي للعناية بالبشرة إن كنّ يبحثنّ عن طريقة مثالية لتحسين مظهر بشرتهن بشكل عام ولتجديد شبابها وألقها، كما أن لهذا الزيت قدرة عالية على التقليل من حجم الندوب التي تعاني منها نسبة كبيرة من النساء.

- احمي بشرتك من أشعة الشمس
هل تتعرضين لأشعة الشمس يومياً عند ذهابك إلى العمل؟ هل تكرهين النتائج المؤذية للشمس على بشرتك؟ تؤكد الأبحاث على أهمية زيت اللوز الحلو في حماية بشرتك من أضرار أشعة الشمس فوق البنفسجية كالشيخوخة المبكرة والتهيج والبقع الداكنة والكلف
يستطيع زيت اللوز الحلو أن يحمي بشرتك من هذه الأضرار كافة ليجعل بشرتك أكثر نقاء وصحة وشباباً، فهو قادر على معالجة الأضرار والحفاظ على شباب بشرتك بشكل فعال. ننصحك عزيزتي القارئة باستخدام هذا الزيت الرائع بشكل يومي، لكن احذري من عدم استخدام واقي الشمس الطبي الذي لا يمكن تخطّيه أبداً، حيث يمكنك أن تخلطيه ببضع قطرات من زيت اللوز لضمان مفعول أقوى[9].

- تخلّصي من علامات التمدد
إن هذه الفقرة مخصصة بالكامل للنساء الحوامل أو اللواتي قد فقدن الكثير من وزنهن منذ فترة قريبة، حيث تجتمع هذه النساء على هدف واحد وهو التخلص من علامات التمدد! يتميز زيت اللوز الحلو بخصائص مليّنة رائعة لذا يعتبر استخدامه على علامات التمدد خياراً مذهلاً وفعالاً في الحد من انتشارها ومنع تكوينها. 
ننصحك عزيزتي القارئة بتطبيق زيت اللوز الحلو على المناطق التي تنتشر فيها علامات التمدد، وهو سيقوم بعمله في تليين الجلد ومنعها من الظهور والانتشار مجدداً! يمكنك عزيزتي المرأة الحامل أن تستبقي الأمور في خطوة وقائية وتدهني الأماكن المعرّضة للتمدد بعد الحمل منذ الآن[10].

- انعمي ببشرة أكثر رطوبة
قد تكون المرطبات الكيميائية التجميلية فعّالة على بشرتك، إلا أن فعاليتها محدودة بعض الشيء فهي خالية من المواد المغذية التي تغني البشرة بالفوائد أثناء ترطيبها. إذاً ما هو المرطب المثالي للبشرة في هذه الحالة؟ إنه زيت اللوز الحلو!
يمكنك عزيزتي القارئة أن تستخدمي هذا الزيت لتجديد شباب بشرتك والتقليل من أي تهيج قد تواجهينه طوال اليوم، فتطبيقه على البشرة هو وسيلة رائعة لتأمين الرطوبة لها والحفاظ عليها متألقة ومتوهجة طيلة اليوم. لا يوجد أفضل من الزيوت الطبيعية في ترطيب البشرة وتوحيد لونها، ولا يعتبر زيت اللوز الحلو استثناء عن هذه القاعدة، فهو مرطب ومغذي وموحد للون في آن واحد. ننصحك عزيزتي القارئة باستخدامه كمرطب على نطاق يومي كي تحصلي على أفضل النتائج[11].

في النهاية، قمنا ضمن مقالنا هذا بالتحدث عن الفوائد العديدة والمتنوعة لزيت اللوز الحلو وآثاره الرائعة على صحة شعرك، بالإضافة إلى التحدث عن آثار زيت اللوز الحلو الرائعة على صحة بشرتك وتوهجها وشبابها. 
 

المراجع والمصادر

[1] مقال للأخصائية Karen Cross، "زيت اللوز للشعر"، المنشور في healthline.com ،  تمت المراجعة في 20/7/2019.
[2] دراسة Shweta K. Gediya و  Rajan B Mistry وآخرين (2011)، "الأعشاب النباتية: استخدامها في النطاق التجميلي"، المنشورة في researchgate.net، تمت المراجعة في 20/7/2019.
[3] دراسة Shi Z وFu Q وآخرين (1999)، "تحليل الخصائص الفيزيائية والكيميائية وتركيب الأحماض الدهنية لزيت اللوز"، المنشورة في ncbi.nlm.nih.gov، تمت المراجعة في 20/7/2019.
[4] بيان علمي U.S. Department of Health & Human Services، "فيتامين E"، المنشور في ods.od.nih.gov، تمت المراجعة في 20/7/2019.
[5] دراسة (2009) Ahmad Z، "الاستخدامات والخصائص لزيت اللوز"، المنشورة في ncbi.nlm.nih.gov، تمت المراجعة في 20/7/2019.
[6] مقال، "كيف تستخدمين زيت اللوز للبشرة وتحصلين على الفوائد المتألقة له"، المنشور في byrdie.com، تمت المراجعة في 20/7/2019.
[7] دراسة  Zeeshan Ahmad ،2010، "الخصائص والاستخدامات لزيت اللوز"، المنشورة في sciencedirect.com، تمت المراجعة في 20/7/2019.
[8] دراسة  Howard L. Scott، "طرق ترطيب وتنعيم البشرة"، المنشورة في patents.google.com، تمت المراجعة في 20/7/2019.
[9] دراسة Sultana Y وKohli K وباحثون آخرون (2007)، "تأثير المعالجة المسبقة لزيت اللوز على التصوير الجلدي بفعل الأشعة فوق البنفسجية"، المنشورة في ncbi.nlm.nih.gov، تمت المراجعة في 20/7/2019.
[10] دراسة Maryam Hajhashemi وMahmoud Rafieian وباحثون آخرون (2018)، "تأثير جل الألوفيرا وزيت اللوز الحلو على علامات التمدد عند النساء"، المنشورة في tandfonline.com، تمت المراجعة في 20/7/2019.
[11] دراسة (2010)  Shweta Kapoor  وSwarnlata Saraf، "تقييم اللزوجة وتأثير الترطيب من المرطبات العشبية باستخدام تقنيات الهندسة الحيوية"، المنشورة في ncbi.nlm.nih.gov ، تمت المراجعة في 20/7/2019.