الزوج الشهواني وعلاج الشهوة الزائدة عند الزوج

زوجي رغبته زايده! تعريف وأعراض زيادة الشهوة عند الرجل، أسباب الشهوة الزائدة عند الزوج، تأثير شهوانية الزوج على العلاقة، وعلاج الشهوة الزائدة عند الرجل المتزوج

الزوج الشهواني وعلاج الشهوة الزائدة عند الزوج

الزوج الشهواني وعلاج الشهوة الزائدة عند الزوج

العلاقة الحميمة من أهم الأشياء المشتركة بين الزوجين، وممارستها بشكل صحي يحافظ على وتيرة الحب والوئام بينهما، لكن في بعض الحالات يعاني الزوجين أو أحدهما من بعض المشاكل بالعلاقة الجنسية ومن هذه المشاكل ما يتعلق بالزوجة ومنها ما يتعلق بالزوج، ومن المشاكل التي قد تعاني منها المرأة فرط الشهوة الجنسية عند زوجها، حيث تصلنا استشارات على غرار "زوجي يطلب معاشرتي كل يوم" و "مشكلتي قوة زوجي الجنسية!".
فما هي أعراض وأسباب زيادة الشهوة الجنسية عند الرجل، وكيف تتعامل الزوجة مع الزوج الشهواني، وما هو علاج الشهوة الزائدة للرجل المتزوج؟

اضطراب فرط الشهوة الجنسية "Hypersexuality disorder"
لا يمكن وضع حد معين لعدد مرات الجماع بين الزوجين فهي مسألة نسبية ولكن بشكل عام ففي الحلات الطبيعية يكون بحدود 3 مرات اسبوعياً وقد تزيد في مرحلة الشباب، لكن في بعض الحالات التي تعتبر مرضية يرغب الرجل بممارسة الجنس يومياً أو أكثر من مرة كل يوم.
وهنا نكون في اطار اضطراب فرط الرغبة الجنسية والذي يعتبر مشكلة نفسية قد يعاني منها الرجل أو المرأة، ويعاني صاحب هذه المشكلة من التخيل والتفكير الجنسي المستمر ووفي العلاقة الزوجية دائماً ما يريد ممارسة الجنس بشكل مفرط دون مراعاة رغبة الزوجة في ذلك، ما يترتب عليه آثار ونتائج سلبية على العلاقة بينهما.[1]

يعاني الرجل الشهواني من مشاكل عديدة في سلوكه الجنسي تتمثل في معظم الأوقات في:

  1. الخيال الجنسي المفرط: معظم الأوقات ترافقه تخيلات لأشخاص ووضعيات جنسية يراها في كل شيء محيط به وفي كل تصرف أو سلوك لأي شخص من محيطه، فمعظم الأشياء التي تحدث بمحيطه تمثل صورة جنسية له ما يبقيه في استثارة دائمة. [2]
  2. الرغبة الجنسية الشديدة: بسب الاستثارة الدائمة يرافق الزوج الشهواني شعور بالرغبة الجنسية أعلى من غيره فيلجأ مثلاً للعادة السرية إن لم يكن متزوج، أو إلى ممارسة الجنس بإفراط إذا كان متزوج، وفي الحالتين لا يصل الرجل للإشباع الجنسي نتيجة تحول ممارسته للجنس إلى مجرد أداء جسدي يكون الغرض منه تخفيف التوتر. [2]
  3. التوتر والضغط النفسي: يعاني الرجل الشهواني من توتر كبير في حياته الاجتماعية نتيجة ضغط العمل أو الظروف الاقتصادية الصعبة أو مشاكل أسرية مختلفة، كل تلك العوامل تساهم في لجوئه إلى الجنس كمحاولة لخلق المتعة في حياته وتخفيف التوتر لديه ينعكس في زيادة ممارسة الجنس أو ممارسته بطريقة عنيفة. [2]
  4. السلوك الجنسي العنيف: بسبب عدم اشباع الزوج قد يلجأ لممارسة وضعيات وسلوك عنيف وتجريب كل ما يمكن أن يزيد من اشباع رغبته الجنسية دون التفكير بعواقب الأفعال التي يقوم بها، وقد يضغط على الزوجة من أجل القيام بتصرفات لا تريدها بسبب الألم الذي يمكن أن يتسبب به لها. [2]
  5. الانانية في العلاقة الجنسية: يسعى الزوج الشهواني لممارسة الجنس من أجل متعته بالدرجة الأولى دون الاهتمام لحاجة المرأة أو التواصل معها بعد نهاية العملية الجنسية ويتجاهل رغباتها وشعورها وتغيب حالة التواصل الروحي والحميمية بينهما. [2]
  6. الإصرار على الممارسة الجنسية: يرفض الزوج الشهواني تفهم عدم رغبة المرأة بالجنس إذا كانت متعبة أو مرهقة، ويحاول بإصرار والحاح حمل زوجته على تلبية رغباته وقد يسيطر عليه الغضب وفي بعض الحالات قد يصل إلى حد إجبار الزوجة على الجنس.
  7. السعي للتخلص من هذه الحالة: قد يسعى الرجل جاهداً للتخلص من مشكلة فرط الشهوة لما لها من آثار سيئة عليه وعلى زوجته، دون أن ينجح بالضرورة بذلك فهو قد يحتاج لنصيحة من طبيب مختص يستطيع تشخيص حالته بدقة وتحديد أسبابها وكيفية علاجها. [2]

السلوك الجنسي المفرط لا يحدث بصورة مفاجئة، فهو غالباً ما يعود بمنشئه إلى طفولة أو مراهقة الرجل، وربما يكون انعكاساً لتجارب مؤلمة واضطرابات نفسية مثل القلق والاكتئاب وعوامل اجتماعية أخرى، ومن أبرز أسباب فرط الشهوة:

  1. مواقف حدثت بفترة الطفولة: غالبا ما يعود سلوك فرط الشهوة عند الرجل إلى أحداث تمت بمرحلة الطفولة، كالمعاناة من العنف الأسري والمشاكل الأسرية بين والدي الطفل، وتعرضه لمواقف التنمر والتحرش. [3]
  2. تأثير مرحلة المراهقة: ففي هذه المرحلة الكثير من الشباب يقوم بسلوكيات خاطئة نتيجة قلة الثقافة والمعرفة والوعي الجنسي ما يؤدي مثلاً لإدمان الأفلام الإباحية وممارسة العادة السرية بشكل مفرط، وفي بعض الحلات تستمر هذه السلوكيات حتى بعد المراهقة في مرحلة النضوج أو بعد الزواج. [3]
  3.  حالة الاستثارة الدائمة عند الرجل: يعاني بعض الرجال من استثارة مستمرة في معظم أوقات اليوم، وقد يكون السبب طبيعة عمل الرجل مثل النوادي الليلة أو الأعمال التي فيها اتصال دائم مع الجنس الآخر ولأسباب أخرى عديدة.
  4. الاضطرابات النفسية والشهوة الجنسية: يمكن لحالة فرط الاستثارة الجنسية أن تكون انعكاس لحالة نفسية مثل القلق والاكتئاب إضافةً لضغوط الحياة اليومية والضغوط الاقتصادية، فتكون ممارسة الجنس نوع من الهرب من هذه الضغوط التي يتعرض لها الرجل. [3]
  5. معاناة الرجل من فرط النشاط: ويمكن أن يحدث هذا بسبب طبيعة الغذاء الذي يحصل عليه الرجل حيث أن بعض الأغذية والأدوية تزيد من الطاقة والرغبة الجنسية، أو ربما بسبب ممارسة الرجل لرياضة معينة تجعله في حالة هيجان دائمة ويحتاج لتفريغ نشاطه عن طريق ممارسة الجنس.

تتعد المشاكل والآثار السلبية التي تفرزها مشكلة فرط الشهوة الجنسية عند الزوج بين آثار تنعكس عليه هو وآثار أخرى تتعلق بعلاقته الزوجية:

  1. الآثار السلبية لفرط الشهوة على الرجل:
    • الغرق في التخيلات الجنسية
    • والافراط في القيام بممارسة الجنس مع الزوجة يؤدي إلى ارهاق الجسم والأعصاب لهما.
    • ينعكس ذلك على شكل توتر دائم وتشتت للذهن وانخفاض في القدرة الإنتاجية
    • بالإضافة للمشاكل الاجتماعية مثل قلة التواصل مع الأصدقاء وزيادة العزلة والشعور بالاكتئاب. [3]
  2. الآثار السلبية لفرط الشهوة الجنسية تنعكس على العلاقة الزوجية فمثلاً:
    • تتسم العلاقة بين الزوجين بالبرود والخلو من الحميمية وقد تصل لدرجة التعامل العنيف ببين الطرفين نتيجة خلافات بين الزوج وزوجته
    • كما تضعف الصحة الجنسية للرجل وقد يعاني من سرعة القذف الأمر الذي يسبب عدم الوصول للإشباع الجنسي له ولزوجته ما يخلق التوتر بينهما ايضاً.

علاج مشكلة فرط الشهوة عند الزوج ليست بالأمر الصعب، حيث يمكن للزوج اتخاذ بعض الإجراءات التي تساعد على علاج هذه المشكلة ومنها:

  1. الحوار بين الزوجين والتعاون لعلاج المشكلة: الخطوة الأولى الواجب مناقشتها بين الزوجين هو ما يزعج كل منهما في العلاقة الجنسية، حيث أن الحوار والنقاش الهادئ والخالي من الغضب والتوتر يساعد الزوجين على تفهم بعضهما البعض ومعرفة حاجات كل منهما.
    كما تستطيع المرأة تقديم المساعدة لزوجها من خلال تفهم حاجته دون أن تشعره بسوء لأن ذلك من شأنه تحطيم العلاقة بينهما. [4]
  2. اهتمام كل من الزوجين بحاجات الآخر: معظم الرجال الشهوانين ينتهون من العلاقة الحميمة بشكل أسرع من غيرهم لشدة استثارتهم، وهذا ما يخلق شعور مزعج للزوجة، بسبب عدم الوصول للإشباع الجنسي وشعورها أنها مجرد وسيلة يستغلها الزوج لتفريغ رغبته وغياب الحميمية والود بينهما.
    لذلك على الزوجين محاولة إطالة فترة المداعبة قبل البدء بالممارسة الجنسية، فذلك يساعد على زيادة الحميمية بين الزوجين وزيادة المتعة والوصول للإشباع لكلا الزوجين، وهذا بدوره يؤدي مع الوقت إلى الاستقرار الجنسي بينهما. [4]
  3. تجنب المحفزات والمنشطات الجنسية: تجنب المحفزات الجنسية التي تثير الرجل خلال روتين حياته اليومية قدر المستطاع مثل تجنب مشاهدة ما قد يحفز الغريزة الجنسية على مواقع التواصل الاجتماعي من صور ومقاطع فيديو وافلام، وتجنب بعض الأماكن مثل النوادي الليلة. [4]
  4. محاولة تغيير روتين الحياة اليومية للرجل: يجب التركيز على ملئ الفراغ الذي يؤدي للتفكير والتخيلات الجنسية بنشاطات تلهي الزوج عن هذه المسائل مثل الخروج للتنزه وزيادة النشاطات الاجتماعية والثقافية كالذهاب للمسارح ودور السينما وزيارات الأصدقاء وتنظيم الرحلات الترفيهية كل ذلك يساهم في ابعاد الزوج عن الغرق في الخيالات الجنسية.
  5. ممارسة الرياضة: تعتبر عامل مهم في علاج ظاهرة فرط الشهوة حيث أنها تملأ الفراغ وتجهد الجسم وتخفف الضغط والتوتر وتزيد الشعور بالراحة والاستقرار النفسي. [4]
  6. طلب المساعدة من متخصص: بما أن أسباب زيادة الشهوة والرغبة الجنسية عند المتزوجين قد ترجع لعوامل نفسية وصحية، فمن الحكمة اللجوء إلى استشارة تخصصية من مستشار العلاقات الزوجية ومن الطبيب المختص.

من الشكاوي التي وردت على موقع حلوها لسيدة تقول بأنها متزوجة من رجل تحبه ويحبها وأن زوجها يعاني من فرط الشهوة الجنسية وتصرفاته غير رومنسية وهي ترغب بالشعور بالحب معه ولكنه لا يريد سوى الجنس في جميع الأوقات، وأضافت أن مشكلتها ليست عدم رغبتها به أو رفضها لمظهره أو شيء آخر وإنما فقط تريد الشعور معه بالمحبة والرومنسية والحنان.

وأجابتها الخبيرة في موقع حلوها الدكتورة سراء فاضل الأنصاري بأن هناك خطأ شائع في فهم عواطف الرجل، فالرجال يعبرون عن حبهم من خلال الجنس فمن وجهة نظر الرجل أن محبته لزوجته تزيد من رغبته فيها وحتى أن الرومانسية بالنسبة له هو إعطاء كل ما يستطيع جنسياً لزوجته، وأن جميع النساء تنزعج من هذا الأمر وتحسبه قلة اهتمام ورومانسية، ونصحتها أخيراً بأن تحسن ثقافتها حول اختلاف وسائل التعبير العاطفي بين الجنسين.

لمراجعة الاستشارة الكاملة مع أراء الخبراء وتفاعل مجتمع حلوها انقر على الرابط، كما يمكنكم في أي وقت طلب الاستشارة من الخبراء المختصين في موقع حِلّوها من خلال النقر على هذا الرابط.

المصادر و المراجعadd