ألعاب أطفال 5 سنوات وأنشطة للأطفال في المنزل

كيف ألعب مع طفلي عمره خمس سنوات؟ ألعاب أطفال 5 سنوات تعليمية وألعاب ذكاء للأطفال 5 سنوات وأنشطة للأطفال في المنزل وأفكار ألعاب ذهنية وترفيهية وألعاب أطفال مسلية ومفيدة

ألعاب أطفال 5 سنوات وأنشطة للأطفال في المنزل

ألعاب أطفال 5 سنوات وأنشطة للأطفال في المنزل

طفلك البالغ من العمر 5 سنوات يجلس منذ أكثر من ساعتين أمام التلفاز يتابع برنامجه الكرتوني المفضل، وتعجزين عن تشتيت انتباهه عن هذه الشاشة التي يجلس أمامها كالصنم دون حركة، وتتساءلين "كيف ألعب مع طفلي عمره خمس سنوات؟"، ما الحل إذاً؟ وماذا ستفعلين لإنقاذه من هذا الدمار المستمر يومياً؟! 
الحل عزيزتي الأم هو في وضع جدول أنشطة للأطفال في المنزل وخارج المنزل من خلال ممارسة ألعاب أطفال مسلية ومفيدة ومطورة للعقل والحركة! 
من الضروري الحفاظ على استمرار نشاط الأطفال الصغار وحركتهم المستمرة، من خلال الأنشطة المنوعة، لأن عقولهم وأجسامهم تحتاج إلى محفزات داعمة للنمو والتطور الصحي. تحافظ الحركة الجسدية على صحة الجسم وتعزز نمو الدماغ. وتعمل الأنشطة الإبداعية على تحسين خيال الطفل وإدراكه، وتشعره بالرضا والثقة بالنفس، وتطور شعوره بالاستقلالية.

لذلك في هذا المقال سنطلعك على أفكار ألعاب للأطفال في المنزل والحديقة؛ ألعاب تعليمية وذهنية وحركية وترفيهية للأطفال، إضافة إلى ألعاب ذكاء للأطفال تناسب عمر 5 سنوات!

ألعاب تعليمية للأطفال في عمر 5 سنوات
ألعاب الأطفال التعليمية تنمي القدرات الذهنية والحسابية والإدراكية والمعرفية واللغوية عند الطفل، كما تطور مهاراته في التفكير والتنسيق والتحليل والابتكار وحل المشكلات. واخترنا لطفلك عزيزتي الأم الألعاب والأنشطة التعليمية المنزلية التالية: [1]

  1. لعبة لوح الكلمات
    • يعتبر لوح الكلمات من الأنشطة التعليمية البسيطة للأطفال في المنزل في عمر 5 سنوات، والتي يمكن القيام بها باستخدام المواد المتاحة بسهولة.
    • علقي لوحاً على الحائط أو اسنديه على طاولة، واكتبي الكلمات على أوراق. اختاري الكلمات التي يصادفها طفلك في الحياة اليومية أثناء وقت اللعب أو أوقات الوجبات أو في المدرسة؛ مثل، شاحنة، مطر، تفاحة، شمس، قلم… إلخ. علقي الصور الخاصة بالكلمات على اللوح. واطلبي من الطفل أن يضع ورقة الكلمة بجانب الصورة المرتبطة بها. 
    • ماذا يتعلم طفل الـ 5 سنوات من لعبة لوح الكلمات؟ الهدف من هذه اللعبة تحسين قدرة الطفل على القراءة.
  2. لعبة تخطي العد
    • هذا النشاط هو أحد الأنشطة الحسابية البسيطة للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 4 و5 سنوات.
    • ارسمي أو ألصقي صوراً لأشياء مثل التفاح أو السيارات أو الفراشات على البطاقات لمساعدة طفلك على العد في ثنائيات وثلاثيات وما إلى ذلك. على سبيل المثال، للعد الزوجي أي القفز رقمين بدلاً من رقم واحد، ألصقي تفاحتين على البطاقة الأولى، وأربع تفاحات على الثانية، وست تفاحات على الثالثة، وهكذا، واطلبي من طفلك أن يقوم بعد التفاحات، ثم يقوم بإعادة عملية إلصاق الصور بنفسه.
    • ماذا يتعلم طفل الـ 5 سنوات أو طفل الـ 4 سنوات من لعبة تخطي العد؟ الهدف من هذه اللعبة تحسين القدرات الحسابية والذهنية عند الطفل.
  3. لعبة دورة حياة الفراشة
    • يمكن القيام بهذا النشاط باستخدام الكرتون أو المعكرونة بأشكال مختلفة.
    • ارسمي مراحل دورة حياة الفراشة على ورقة. استخدمي الكرتون أو المعكرونة لصنع أشكال مراحل الفراشة المختلفة؛ البيضة واليرقة والشرنقة… إلخ. واطلبي من طفلك أن يربط الشكل بالرسمة الموجودة على الورقة، وأن يرتب الأشكال حسب المراحل المرسومة على الورقة. فيما بعد، يمكنك أن تجعلي الطفل يصنع الأشكال بنفسه.
    • ماذا يتعلم طفل الـ 5 سنوات من لعبة دورة حياة الفراشة؟ الهدف من هذه اللعبة تعليم الطفل مراحل دورة حياة الفراشة ومبدأ دورة الحياة. ويمكنك تطبيق نفس اللعبة على أمور أخرى مثل أجزاء النباتات وتدرج نموها، أو تطور حياة الدجاجة من بيضة ترقد عليها الأم، إلى صوص يكبر ويتحول إلى دجاجة.

ألعاب ذهنية للأطفال وأفكار ألعاب ذكاء للأطفال في المنزل 
إليك عزيزتي الأم مجموعة أفكار ألعاب ذهنية للأطفال في عمر 5 سنوات، تسليهم وتشغلهم وتنمي ذكاءهم وقدراتهم العقلية والإدراكية وتطور لديهم مهارات التفكير والتحليل والحساب وحل المشكلات. كما أن بعض هذه الأنشطة أيضاً تساعد في تطوير مهارات الطفل الحركية وتقوي أعصابه وعضلاته وتنسيقه الحركي. [2]

  1. لعبة البحث وجمع العناصر المطلوبة
    • تساعد هذه الأنواع من ألعاب الذكاء وألعاب تنمية العقل على تنمية قدرات الأطفال من عمر 5 إلى 12 سنة على اتباع التعليمات وتعزيز الانتباه وتطوير اللغة وزيادة وعيهم في المكان والمحيط وعناصره المختلفة، ويساعد العثور على عنصر مستهدف في بيئة مزدحمة على تحسين الأنظمة المعرفية لطفلك.
    • يمكن تعديل اللعبة وعناصرها لتتناسب مع أي مكان، سواء كان النشاط داخلياً في المنزل أو خارجياً في الحديقة.
    • مثلاً، اخرجي مع طفلك إلى الحديقة واطلبي منه أن يجد العناصر التالية: زهرة حمراء، 3 صخور، ورقتا شجر باللون الأخضر، ورقة شجر بنية، خشبة صغيرة.
    • سيساعدك هذا النشاط أيضاً على تشجيع طفلك على الحركة والركض بدلاً من الألعاب التي يمارسها جالساً.
  2. الألغاز أو ألعاب البازل (تركيب الصور)
    • يمكن أن تكون الألغاز (Puzzles) ممتعة لجميع أفراد الأسرة، إضافة إلى أنها ألعاب رائعة لتنمية العقل؛ فهي تطور مهارات الإدراك والتنسيق وحل المشكلات لدى الطفل، كما تنمي المهارات المعرفية والمهارات الحركية الدقيقة لديه، وتشغل وقته وتسليه لمدة ساعات.
    • هناك العديد من أنواع الألغاز المختلفة، اختاري منها ما يناسب طفلك ويرضي ذوقه؛ يمكنك شراء الألغاز (البازل) التي تحتوي على قطع صغيرة تشكل عند تجميعها صورة كبيرة. كما يمكنك اختيار ألغاز الكلمات المتقاطعة (Crosswords) أو الأرقام (Sudoku) أو تجميع الأحرف لتشكيل كلمات (Scrabble). جميع هذه الألغاز ستحفز المهارات العقلية لدى طفلك، وهي مناسبة للأطفال من عمر سنتين إلى 8 سنوات.
  3. لعبة ربط الصور بالمكان المناسب أو النشاط المناسب
    • لعبة ربط العناصر بمكانها المناسب هي لعبة ممتعة للعب في المنزل! تبدأ الأم اللعبة بنشر مجموعة من الصور المختلفة على الطاولة، مثل صور سرير، نظارة شمسية، مظلة، طبق طعام، قلم، كتاب، مقلاة، ملابس سباحة، ملابس مدرسة، لوح مدرسة… إلخ. ثم تقول مثلاً: "عندما نذهب إلى الشاطئ نأخذ معنا ...".
    • يتناوب جميع المشاركين في اللعبة، سواء كانوا طفلاً واحداً أو أكثر، باختيار الصور المرتبطة بالشاطئ. وعند الانتهاء، تختار الأم مكاناً آخر: "في المدرسة يوجد….". وهكذا.
    • تصلح هذه اللعبة للأطفال من عمر 5 سنوات إلى عمر 12 سنة، ويمكن زيادة صعوبتها للأطفال بعد عمر 5 سنوات. كيف؟ عندما يختار أحد الأطفال المشاركين صورة، يقول اسمها، مثلاً نظارة شمسية، يكرر الشخص التالي الكلمة ويضيف شيئاً آخر. فيقول، نظارة شمسية وملابس سباحة، وهكذا يفعل الطفل الثالث…. إلخ. الفكرة هي تكرار كل العناصر التي قالها الأشخاص من قبل حتى يكسر أحدهم السلسلة! بهذه الطريقة نحن نزيد درجة صعوبة اللعبة، كما نضيف لها عنصر الذاكرة.
    • تساعد ألعاب الذاكرة المعززة للدماغ على تحسين الذاكرة بطريقة ممتعة ومسلية. تعمل هذه اللعبة على تمرين دماغ طفلك، وتعزيز الوظائف المعرفية، وتدريب الذاكرة البصرية، وزيادة التركيز والانتباه.

ألعاب ترفيهية للأطفال وأنشطة للأطفال في المنزل 
المشي والركض والقفز ليست المهارات الحركية الوحيدة التي يلزم تطويرها عند الطفل، بل علينا الانتباه إلى المهارات الحركية الدقيقة أيضاً باستخدام اليدين والأصابع والكوعين والرسغين وأعضاء الجسم الأخرى. وهنا نقدم هذه الألعاب والنشاطات المنزلية المناسبة للأطفال في عمر 5 سنوات والتي تساعدهم على تنمية مهاراتهم الحركية الدقيقة، إضافة إلى تطوير بنيتهم الجسدية وعضلاتهم وأعصابهم ولياقتهم البدنية. [1][2]

  1. لعبة تجاوز العقبات للوصول
    • تعتبر لعبة العقبات من أفضل ألعاب الأطفال في عمر 5 سنوات، كونها تجمع التطوير العقلي والتطوير الحركي للطفل، فهي تساعد في تحسين القدرة الحركية لطفلك والإدراك البصري والتخطيط الحركي والتنسيق وحل المشكلات والتفكير النقدي والمهارات اللغوية.
    • يمكنك إعداد لعبة تجاوز العقبات في غرفة المعيشة، باستخدام الأدوات الموجودة في المنزل، كما يمكنك زيادة تعقيد اللعبة أو درجة صعوبتها بإضافة الألغاز أو الأسئلة أو المهام لها.
    • هناك العديد من الأفكار لإعداد لعبة تجاوز العقبات. فيما يلي بعض العناصر التي يمكنك استخدامها لإنشاء مسار عقبات في غرفة المعيشة: الوسائد، الكراسي، الطاولات، الأريكة، صناديق التخزين، الخيوط والحبال، الورق، والكرات.
    • حددي للطفل هدفاً معيناً ليصل إليه أو يحققه، وحددي له المسار باستخدام العناصر المذكورة آنفاً. يجب أن يشمل المسار عقبات يجب أن يتجاوزها بنجاح وإلا عليه إعادة المسار من البداية، مثل شيء للمشي عليه، وشيء آخر للزحف تحته، الزحف من خلاله، القفز عنه، رميه، شربه، فك عقدته… الاحتمالات لا حصر لها!
    • كما يمكن تضمين الألغاز والأحاجي كعقبات للمرور، يجب حلها لتجاوز المرحلة. ويمكن أن تطلبي منه ضمن المسار تلوين صورة ما في كتاب تلوين، أو الإجابة عن سؤال أو ترتيب الصور مع الكلمات المناسبة… أو أي عقبات أخرى تساعد في تنمية مهارات الطفل.
  2. فرز الحلوى الملونة أو الكرات الملونة
    • امنحي طفلك وعاءاً مليئاً بالحلوى الملونة أو الكرات الملونة أو أي شيء يتوفر لديك بعدة ألوان، مثل الألعاب الصغيرة أو الاكسسوارات. اطلبي منه فرزها حسب الألوان وترتيبها في أكواب أو صناديق مختلفة.
    •  يستخدم الأطفال أصابعهم وأيديهم لفرز الحلوى الصغيرة، مما يعلمهم الألوان ويساعدهم على تطوير مهاراتهم الحركية الدقيقة.
  3. لعبة المكعبات - الليجو (Lego)
    • لعبة التركيب وبناء الأشكال الهندسية رائعة ومسلية ومفيدة جداً للأطفال، فمن ناحية بدنية، تحرك اليدين والرسغين والأصابع وتطور قدرة الأطفال على التحكم بمهاراتهم الحركية الدقيقة. ومن ناحية فكرية، فهذا النشاط يعمل على تطوير الإبداع عند الأطفال وتنمية خيالهم ومهاراتهم في التصميم والابتكار. 
    • استخدمي مكعبات الليجو بألوان وأشكال وأحجام مختلفة، واخلطي معها ألعاب السيارات والشاحنات والطائرات والقطارات وسكك الحديد والحيوانات والأشجار والأزهار، ويمكنك أيضاً إضافة الباربي لها وألعاب المطبخ. بذلك سيتسع خيال الطفل بزيادة الاحتمالات أمامه، فيمكنه بناء بيت مثلاً ووضع المطبخ والباربي داخله، كما يمكنه بناء حديقة، وموقف سيارات وغيرها من الخيارات حسب العناصر المتوفرة لتحفيز خياله. 
  4. الألعاب الرياضية
    • هناك خيارات أخرى كثيرة لتنمية المهارات الحركية عند الطفل وتقوية أعصابه وعضلاته وزيادة لياقته ومرونة جسمه، مثل تعليمه السباحة والقفز على الحبل وقيادة الدراجة واللعب بالكرة سواء كرة القدم أو السلة أو أي نوع آخر. كما نشجع الوالدين دوماً على تسجيل طفلهم في نادي رياضي ليتعلم رياضة ما، ويفضل أن يجرب أكثر من نوع من الرياضة حتى يختار المجال الذي يجد فيه شغفه ويكتشف موهبته؛ قد يكون الكاراتيه أو التايكواندو أو الجمباز أو الباليه أو السباحة أو التنس أو أي رياضة أخرى!
    • بكل الأحوال، ننصحك دوماً عزيزتي الأم باصطحاب طفلك للخارج ليفجر طاقته في اللعب والركض في الهواء الطلق في الحدائق والساحات، واحرصي على أن يختلط مع غيره من الأطفال، ويمارس الألعاب الجماعية لأنها تعلمه مهارات لن يتعلمها في الألعاب الفردية التي يلعبها وحده. وتجنبي ترك الطفل لساعات طويلة أمام التلفاز أو ألعاب الفيديو والشاشات الإلكترونية.

قدمنا لك عزيزتي الأم في هذا المقال مجموعة أفكار ألعاب للأطفال 5 سنوات في المنزل وخارج المنزل؛ من الألعاب الترفيهية إلى الأنشطة التعليمية والذهنية والحركية. في حال كان لديك أي أسئلة أو استفسارات، يمكنك طرح سؤالك أو مشكلتك هنا.

المصادر و المراجعadd