خطوات التقشير البارد للوجه وأنواع التقشير البارد

ما هو التقشير البارد للوجه؟ أنواع التقشير البارد للوجه، خطوات عمل التقشير البارد للوجه والآثار جانبية للتقشير البارد، نصائح التقشير البارد للوجه

خطوات التقشير البارد للوجه وأنواع التقشير البارد

خطوات التقشير البارد للوجه وأنواع التقشير البارد

ترغب جميع الفتيات ببشرة مشرقة خالية من العيوب والتصبغات والنمش والكلف والعديد من الأمراض التي تصيب البشرة وتقلل من رونقها لذلك تلجأ الفتيات إلى العديد من طرق التقشير وذلك للحفاظ على البشرة المشرقة ومن أحدث التقنيات التي يتم استخدامها في تقشير الوجه هو التقشير البارد فماذا يعني التقشير البارد وما هي أنواعه وفوائده وكيف يستخدم؟ هذا ما سنتعرف عليه في المقال التالي.

التقشير البارد للوجه هو نوع من أنواع التقشير الكيميائي تستخدم فيه مجموعة متنوعة من الأحماض بتراكيز أقل من التقشير العادي ويعتبر من أقوى أنواع التقشير كما أنه يعطي النتيجة الأفضل وسوف نوضح بعض النقط المتعلقة فيه: [2]

  1. التقشير البارد للوجه عبارة عن مجموعة من الأحماض يقوم الطبيب بوضعها على الوجه وتعمل على إزالة خلايا الجلد الميت والخلايا التالفة والدهون الزائدة بالإضافة إلى أنه ينشط ويحفز إنتاج خلايا جديدة وتعطي جمالاً طبيعياً للوجه.
  2. لا يسبب التقشير البارد للوجه ألم أو حرقة كما أنه يجعل البشرة نضرة ومشرقة ومتوهجة.
  3. هل التقشير البارد آمن؟ يعتبر التقشير البارد للوجه آمن ومناسب لجميع أنواع وألوان البشرة ولكنه غير آمن أثناء الحمل والرضاعة ويجب تجنبه.
  4. يحفز التقشير البارد للوجه عملية إنتاج الكولاجين والـ إيلاستين ويقلل من التهابات البشرة كما أنه يقلل من إنتاج الميلانين ويقلل التصبغات والبقع الداكنة.
  5. يمكن تطبيق التقشير البارد في كافة فصول السنة بشرط الترطيب والوقاية وعدم التعرض للشمس والالتزام بتعليمات الطبيب.

هنالك عدة أنواع للتقشير البارد تختلف فيما بينها من حيث درجة تركيز الحموض المضافة أثناء التقشير لكن الأكثر استخداماً من قبل الأطباء: [1-3-5]

  1. التقشير البارد للوجه ديرماميلان: وهو أقوى أنواع التقشير البارد وأكثرها استخداماً وأكثرها أماناً، يحتوي على الغلوتاثيون وهو أنزيم يساعد على تقليل التفاعلات الالتهابية في الخلايا كما أنه يكافح الشيخوخة ويستخدم في علاج الأمراض الجلدية الناتجة عن خلل بالميلانين مثل الكلف والنمش والتصبغات الناتجة عن أشعة الشمس، ليس له أي آثار جانبية، ويمكن للمريض أن يتعرض للشمس بعد التقشير بثلاث أيام، بالإضافة إلى أنه لا يسبب آلام قوية أو حرقة ويجب الانتباه أنه لا يستخدم في حالة الحمل أو الرضاعة.
  2. التقشير البارد للوجه كوزميلان: من المقشرات التي يتم تطبيقها من قبل الأطباء لإزالة التصبغات يعمل على تفتيح المناطق الداكنة ويعطي البشرة توهجاً ونضارة وذلك لأنه يعمل على التقشر التدريجي للطبقة القرنية للجلد وبالتالي يفتح البقع الداكنة ويوحد لون البشرة كما أنه يقلل من التجاعيد ويحارب حب الشباب.

هنالك عدة فوائد للتقشير البارد يمكن الاستفادة منها حيث يتم تطبيق التقشير البارد في عيادات أطباء الجراحة الجلدية والتجميلية ومن هذه الفوائد نذكر: [1-2]

  1. يقلل التقشير البارد من التصبغات كما أنه يفتح ويوحد لون البشرة.
  2. يقلل التقشير البارد للوجه أيضاً من الكلف والنمش.
  3. التقشير البارد للوجه يعالج البثور وحب الشباب.
  4. يحتوي التقشير البارد على مضاد التهاب ومضاد أكسدة.
  5. ينظم التقشير البارد عملية إفراز الدهون في البشرة وبالتالي يحافظ على بشرة نظيفة خالية من الدهون والأوساخ.
  6. من فوائد التقشير البارد أيضاً أنه يصغر من حجم المسامات.
  7. التقشير البارد يزيل آثار الالتهابات الجلدية مثل الأكزيما.
  8. يحسن التقشير البارد من مظهر البشرة لأنه يعطيها صفاء ونضارة وإشراق.
  9. بالإضافة إلى أن التقشير البارد يقلل من التجاعيد والخطوط الدقيقة والترهلات.

هنالك مواد طبية جاهزة يمكن شرائها وتطبيقها تحت إرشادات الطبيب لذلك يجب معرفة ماذا تحتوي هذه المواد، ولكن من الأفضل أن يتم التقشير في العيادة الطبية، ومن محتويات التقشير البارد للوجه نذكر: [1]

  1. أحماض للتقشير مثل حمض اللاكتيك والساليسيليك والأسكوربيك والكوجيك وثاني أكسيد التيتانيوم والأربيوتين والفينوليك والأزيليك وتكون تراكيز هذه الحموض مضبوطة طبياً.
  2. مواد لتبييض وتفتح البشرة.
  3. تحتوي على مضادات أكسدة أيضاً.

يتم التقشير البارد للوجه من خلال عدة خطوات يجب القيام بها والالتزام بتعليمات الطبيب في كل مرحلة من مراحل التقشير: [3-4]

  1. أولاً يتم تقييم وضع البشرة من قبل أخصائي في الأمراض الجلدية وذلك لمعرفة عيوب البشرة من تصبغات أو كلف أو نمش أو تجاعيد وما إلى ذلك.
  2. بعدها يتم تنظيف المنطقة المراد تقشيرها التي سوف يتم العمل عليها بالكحول أو باستخدام غسولات خاصة.
  3. ثم يتم وضع الماسك المكون من المواد الحمضية على الوجه ويتم فرك وتوسيع المواد على المنطقة التي يتم علاجها ثم تترك لفترة معينة يحددها الطبيب حسب الحالة وحسب تعليمات الشركة المنتجة للمواد المستخدمة في التقشير.
  4. بعدها يتم وضع مثبت على الوجه وبعد ذلك يقوم المريض بغسل الوجه بعد 6 إلى 8 ساعات بالماء العادي مع العلم أن مدة بقاء المثبت تختلف حسب المنطقة التي يتم علاجها.
  5. ثم يطلب الطبيب من المريض الحضور إلى العيادة بعد 48 ساعة حيث تتم مراقبة النتائج بمراجعة الطبيب بشكل دوري بعد شهر ثم بعد ثلاث أشهر وست أشهر وتسع أشهر.
  6. يبدأ التقشير بعد الجلسة الأولى بثلاث أيام إلى أسبوع لا يجب أن يتم التعرض للشمس خلالها ولا يجب نزع الجلد المتقشر حيث يؤدي ذلك إلى حدوث ندبات في الوجه، يجب ترك التقشير يحدث لوحده.
  7. أخيراً تتم مراجعه الطبيب لمعرفة النتائج النهائية بعد قضاء الفترة التي حددها منذ البداية.
  8. غالباً تبدأ نتائج التقشير البارد بالظهور بعد الجلسة الأولى بسبع إلى عشر أيام ولكن نحصل على النتيجة النهائية من خلال ملاحظة تجدد البشرة وتحسن البقع الداكنة وذلك بعد تلقي العلاج كاملاً لمدة ثلاث أشهر من التقشير.

التقشير البارد يتم باستخدام أحماض ومواد مقشرة ومبيضة لذلك لابد من الانتباه إلى بعض الآثار الجانبية التي من الممكن أن تنتج عنه أثناء تطبيق هذه المواد ومن هذه التحذيرات نذكر: [1-4]

  • من الممكن أن يشعر المريض بحكة خفيفة مع احمرار خفيف عند إزالة الماسك وعند تطبيق الكريم المنزلي وهذا الاحمرار يختلف حسب كل مريض.
  • قد يشعر المريض أيضاً بشد في الوجه وهذا أمر طبيعي في الأيام الأولى بعد التقشير.
  • من الآثار الجانبية أيضاً تورم بسيط قبل أن يبدأ الجلد بالتقشر.
  • مع الانتباه إلى أنه قد يؤذي المرأة الحامل أو المرضعة فلا يجب أن تخضع لهذا التقشير إلا بعد الولادة أو الانتهاء من الرضاعة بشكل نهائي.
  • بالإضافة إلى أن هذا التقشير لا يطبق عند الأطفال دون 12 سنة.

عند القيام بالتقشير البارد للوجه لابد من الانتباه لبعض النصائح وذلك من أجل الحصول على النتيجة الأفضل لهذا التقشير، ومن هذه النصائح نذكر: [3]

  1. يجب ألا تلامس المواد المستخدمة في التقشير العينين أو الأغشية المخاطية.
  2. مع كل نوع من أنواع ماسكات التقشير البارد كريم يسمى الكريم المنزلي مُصنع بشكل خاص من قبل الشركة التي صنعت الماسك، حيث يطبق هذا الكريم المنزلي منذ انتهاء الجلسة وحتى بدء الجلسة التي تليها بانتظام.
  3. الترطيب بعد التقشير البارد للوجه ضروري جداً بشكل دائم منذ انتهاء الجلسة وحتى الجلسة التي تليها.
  4. الانتباه إلى عدم التعرض للشمس بشكل نهائي في أول ثلاث أيام وبعدها يجب وضع كريم واقي من الشمس عند الخروج من المنزل.
  5. الحرص على شرب كميات كبيرة من الماء لأنه يعطي مرونة للبشرة بالتالي يساعد البشرة على استعادة رونقها.
  6. لابتعاد عن الأطعمة التي تضر بالبشرة كالطعام الحار والسكريات خلال هذه الفترة وتناول غذاء صحي متوازن غني بالألياف المفيدة للبشرة.
  7. يجب الانتباه إلى أنه يمنع وضع المكياج ومستحضرات التجميل كافة خلال فترة التقشير البارد للوجه.
  8. يمنع التعرض خلال فترة التقشير إلى الليزر أو التعرض للماء الساخن جداً حيث يتم تنظيف الوجه بالماء الفاتر فقط.

المصادر و المراجعadd