خيانة الزوج لزوجته الحامل وشعوره أثناء فترة الحمل

حامل واكتشفت خيانة زوجي! هل يكره الزوج زوجته الحامل ولماذا يخون الرجل زوجته في فترة الحمل ويبتعد عنها؟ كيف تتعامل الزوجة مع خيانة الزوج خلال حملها؟

خيانة الزوج لزوجته الحامل وشعوره أثناء فترة الحمل

خيانة الزوج لزوجته الحامل وشعوره أثناء فترة الحمل

عملية الحمل والولادة ليست سهلة، وديناميكيّة الحياة الزوجية والعلاقة بين الثنائي تتغير بعد عيش هذه التجربة، وقد يكون الوضع الجديد مربكاً للزوجين، فيواجهون صعوبة في التكيف مع التغيرات التي طرأت خلال هذه الفترة، وتخشى المرأة عادة خيانة زوجها لها خلال فترة الحمل وتساورها الشكوك والعديد من الأسئلة.
في هذه المقالة سنحاول الاجابة على عدة أسئلة ومنها: هل يكره الزوج زوجته الحامل ولماذا يخون الرجل زوجته الحامل ويبتعد عنها؟ كيف تتعامل المرأة مع خيانة الرجل خلال حملها؟

في الغالب فإن الحمل والنفاس هما بمثابة اختبار لمدى وفاء الزوج، حيث تستمر الحوافز الجنسية في الازدياد أمام أعين الرجل، بينما تُؤخذ المرأة عن الحياة الجنسية مع تغير هرموناتها أثناء الحمل والدافع لحماية الطفل.
في حين تبقى رغبة الرجل واندفاعة الجنسي كما السابق فهو لم يصب بأي تغيراته هرمونية أو جسدية كما المرأة.
أظهرت الدراسات أن التعرض للخيانة أثناء الحمل أكثر قليلاً من الأوقات الأخرى في حياة أي زوجين وتراوحت المعدلات من 2 % إلى 15 % فيما يتعلق بتكرار الخيانة.
وإذا أردنا معرفة الأسباب التي تجعل الحمل فرصة تزيد خلالها احتمالية الخيانة، وما هي الأسباب وراء خيانة الزوج لزوجته الحامل.. يمكننا القول بأنه: [3]

  1. إذا جاء الحمل كمحاولة أخيرة لإنقاذ زواج سيئ يحتضر أصلاً، فإن الحمل سيجعل المشاكل أسوأ بدلاً من تقليلها ويزيد من احتماليات خيانة الزوج.
  2. إذا كان لدى الزوج تاريخ من الخيانات السابقة خلال الفترة التي سبقت الحمل، فإن موضوع تكرارها أكثر احتمالاً ويجب أن تصبح الزوجة أكثر قلقاً.
  3. حالات الحمل التي تحدث دون تخطيط وعندما لا يعرف كل من الرجل والمرأة بعضهم البعض بشكل كامل في بداية الزوج.. تشكل أيضاً خطراً.
  4. العديد من العوامل الأخرى تلعب دوراً في احتمالية التعرض للخيانة مثل الحياة الجنسية، وتكرار الجماع، وما إذا كانوا يتحدثون عن النشاط الجنسي، ومن يبادر لإقامة العلاقة الحميمة، والمحرمات المتعلقة بالجنس، ومستوى المعرفة، ومستويات الرضا الجنسي لدى الأشخاص قبل الحمل يمكن أن تكون كلها أسباب مؤهِلة أو دافعة لحدوث الخيانة أثناء الحمل.
  5. من بين الأسباب الأهم انتشاراً هو عدم المعرفة بإمكانية وسلامة الجنس أثناء الحمل.

ربما من الغريب أن خيانة الرجل لا تتعلق بالضرورة بالحاجة إلى الجنس نفسه ويمكن أن ينبع أيضاً من حاجة عاطفية، كالرغبة في الحصول على الرعاية، والشعور بالأهمية أو التميز فنظراً لجميع التغييرات التي تحدث للمرأة أثناء الحمل، غالباً لا تتم تلبية احتياجات الزوج التي كانت الزوجة تلبيها عادة.
بالنسبة للعديد من الرجال، فإن ممارسة الجنس هي شكل من أشكال التقارب العاطفي وعندما يدفعهم شركاؤهم بعيداً، فإنهم يشعرون بالرفض ليس فقط جنسياً، وإنما عاطفياً أيضاً.
ويخشى غالبية الرجال أن يزداد الوضع سوءاً بعد ولادة الطفل. في حين أن الخيانة الزوجية أثناء الحمل قد تكون أكثر شيوعاً مما نعتقد، فلا يجب عليك بالضرورة البحث عن علامات الخيانة الزوجية. [4،5]
يقول الاختصاصيون "كوني متيقظة بنفس الطريقة التي تكونين فيها متيقظة لإجراء فحص للثدي كل شهر!".
تنصح روث هيوستن مؤلفة كتاب (هل يخونك؟) "يجب على الأمهات المنتظرات أن يضعن في اعتبارهن تحديات العلاقة التي قد يفرضها الحمل.. من المهم جداً أن تدرك النساء أن هذا وقت حرج وأن تكوني يقظةً وحريصة".

وتضيف أن القرائن علامات خيانة زوجك المحتملة تشمل:

  1. الغياب غير المبرر عن المنزل.
  2. المكالمات الهاتفية الغريبة.
  3. قضاء المزيد من الوقت "في العمل".
  4. قلة الاهتمام بالجنس.
  5. التركيز الكبير على مظهره وشكله.

الغش والخيانة مؤذيان في أي سن وفي أي مرحلة من مراحل الحياة فكيف إذا كانت خلال فترة الحمل والتحضير لبناء أسرة. إليك بعض النصائح للتعامل مع خيانة زوجك خلال حملك: [6،7]

  1. أكد الدراسات أنه على الحامل أن تدرك تأثير الهرمونات على أفكارها وعواطفها فبدلاً من القفز إلى الاستنتاجات وحدها.. يفترض بها التعامل مع شكوكها ومشاعرها مع صديقة موثوقة من خارج العائلة.
  2. إذا لاحظتِ أي سلوك مشكوك فيه، يجب أن تطرحي الأسئلة بدلاً من الاتهام عندما تريدين الحديث في الموضوع مع زوجك وتطلبي منه في البداية شرح الموقف -السلوك المعني- وأن تضعي في اعتبارك أن الرجل في الغالب سيقابل الاتهامات المباشرة بالإنكار..
    لذا عليكِ التحلي بالصبر واللطف، لا تدعي جانبك الشرير يظهر في هذه المرحلة، فربما اعترف لكِ بالخيانة واعتذر، وهذا موضوع آخر عليك التعامل معه حينها. كمشاهدة رسائله الطريقة الوحيدة للحصول على التأكيد هي القيام ببعض التحقيقات النصية مثلاً.
  3. إذا تم تأكيد الخيانة الزوجية، فقد حان الوقت لطلب المساعدة وغالباً تحتاجين إلى إشراك طرف ثالث، كمعالج نفسي، لمساعدتك أولاً على استعاب الصدمة.
  4. على الرغم من التحديات التي يجلبها الحمل إلى العلاقة، فإن الخيانة الزوجية ليست حتمية. شيء واحد يمكنك القيام به هو الجلوس مع الزوج في أقرب وقت ممكن بداية الحمل لمناقشة خططك في حال انخفاض اهتمامك الجنسي.

ما هو شعور الرجل عند حمل زوجته؟ من المؤكد أن الزوج يشعر بفرحة غامرة عندما يعرف أن زوجته حامل وخاصة في أول حمل وأنه سوف يصبح أباً، لكن في المقابل ستكون لديه مشاعر مختلطة بين الشعور بالبهجة والسعادة من جهة والشعور بالصدمة والخوف من جهة أخرى.
وإليكم وصفاً مفصلاً لشعور الرجل عند معرفته بحمل زوجته: [1]

  • يشعر بمزيج من أحاسيس الصدمة والإثارة لاكتشاف كل تفصيل فيما يتعلق بالجنين من سماع دقات قلبه لأول مره وحتى معرفة جنس الجنين وغيرها الكثير من الأمور.
  • يحس الرجل بالحماس والشوق أيضاً، فبعد تسعة أشهر سيصبح أباً وينجب ولداً أو بنتاً، وسيكون مسؤول عنه وعليه حمايته وتأمين كافة احتياجاته ويكون قدوةً له ومصدر فخره.
  • مع تقدم الحمل يقل شعور الصدمة تدريجياً وتزيد مشاعر الفرحة والسعادة وخصوصاً مع بداية الشهر الخامس وتحسسه لركلات طفله الصغير.
  • ومع اقتراب موعد الولادة يحس الرجل بالكثير من العاطفة والرغبة في احتضان طفله الصغير بإحساس غامر بالأبوة، فيزداد رقةً ومودةً، وتستمر هذه المشاعر الجميلة حتى موعد الولادة.

    في الغالب تبقى المرأة متخوفة منذ التخطيط للحمل على علاقتها مع زوجها وكيف سيؤثر الحمل عليهما كثنائي، وتدور في ذهنها الكثير من الأسئلة، هل ستتغير علاقتي مع زوجي بسبب الحمل؟ وهل سيتقبل تغيرات شكلي ويتحمل مزاجي المتقلب وتعبي الدائم؟ هل سيكرهني زوجي خلال فترة الحمل؟
    يمكننا القول إن كراهية الزوج لزوجته الحامل أثناء الحمل نادرة الحدوث، وهي مرتبطة بالظروف الخاصة لكل زوجين.
    الحمل حالة فيزيولوجية لا يمر بها الرجل ولا يستطيع معرفة المشاعر والصعوبات الصحية والجسدية التي ترافقه، لكنه في الغالب يتعاطف مع زوجته الحامل ويحاول دعمها.
    أحياناً قد يضطر الرجل إلى تمديد ساعات عمله ويقوم بعمل إضافي، نتيجة للمسؤوليات والالتزامات المالية المتزايدة، واستعداداً لوصول المولود الجديد، فاهتمامه الرئيسي قبل كل شيء هو تقديم الدعم والاكتفاء المالي الذي يغيب عن أولويات المرأة أحياناً، فتعتبر الزوجة ذلك نوعاً من التجاهل، نتيجة لتقلبات مزاجها وضغوط الحمل النفسية والجسدية، وتحسن بأن زوجها كرهها ولم يعد يحبها.

      كما قلنا في الغالب الزوج لا يكره زوجته الحامل، بل بالعكس يزداد حبه لها، ولكنه يفتقر لطريقة التعبير عن هذا الحب حتى تفهمه زوجته. ولكن هناك بعض الاستثناءات فنرى مشاعر الكره تظهر بين الثنائي وعندها يجب البحث وراء أسباب ابتعاد أو كره الزوج لزوجته الحامل من أجل تخفيف الضغط النفسي عليهما وعسى أن يتم تجاوز الأسباب. ومن أسباب كراهية الرجل لزوجته الحامل وابتعاده أو نفوره نذكر مايلي: [2]

      • الزوجة تكره زوجها: هذا أمر شائع خلال فترة الحمل وبسبب تقلبات المزاج وهرمونات الحمل؛ تكره الحومل لمسة زوجها أو رائحته ...والخ. فيختار الزوج أن يحذو حذوها ويبتعد عن زوجته ويكرهها بالمقابل.
      • إرهاق الزوج: وتزايد الأعباء المالية وتفكيره المستمر في مسؤولياته وتزايد التزاماته تجاه أسرته النامية، فيبتعد الزوج لتنظيم ميزانية الأسرة بينما تهتم المرأة بنفسها وحملها.
      • العلاقة الحميمة خلال الحمل: عندما لا يدرك الرجل أن زوجته بحاجة إلى مزيد من الخيارات بخصوص علاقتهم الجنسية أثناء الحمل، فيمكن أن ينفر الرجل من تعبها المستمر وغثيانها أثناء الحمل وما يصاحب ذلك من مشاكل وأعراض وبالتالي يمكن أن يكرهها.

      بالمقابل يجب ألا ننسى أن بعض الأزواج يزداد إعجابهم بشكل زوجاتهم أثناء الحمل أكثر من ذي قبل، لذلك يجب على الزوجة أن تثق بنفسها ولا تجعل القلق يقلل من حماسها للعلاقة الزوجية بسبب خجلها من تغيرات جسمها المصاحبة للحمل.

        على الرغم من شعور المرأة الحامل بالانتفاخ وعدم الجاذبية، إلا أن زوجها في الغالب يراها أجمل من ذي قبل وتبقى من أهم مهام الرجل أن يعبر لها عن حبه ويحسسها بالأمان والجمال أكثر من أي وقت مضى. والتأكد من أنها تعرف مدى روعتها وجمالها رغم كل التبدلات التي طرأت على شكلها، فيما يلي أهم النصائح للرجل عندما تكون زوجته حامل: [8]

        1. التحلي بالصبر: تمر النساء الحوامل بالكثير من التغيرات الجسدية والعاطفية، ولهرموناتهم تأثير كبير على مزاجهن وسلوكهن ويمكن أن تتبدل حالتهن بين دقيقة وأخرى مما يفترض على الرجل التحلي بالصبر والتفهم.
        2. استمع أكثر: عندما تخبرك زوجتك عما يزعجها، فقط استمع دون إصدار الأحكام أو إعطاء حلول، ضع هاتفك جانباً وانظر في عينيها وكن حاضراً ومنتبها لها 100٪.
        3. إرضاء شهواتها: تزيد رغبة الحامل بتناول الطعام وتبقى شهيتها مفتوحة دائماً فلا تتفاجأ وتقبل أغرب الطلبات وحاول إشباع رغبتها حتى تشعر بالحب.
        4. أقرا الكثير وثقف نفسك: هناك الكثير من المعلومات حول الحمل والرضاعة والأطفال والتي ستساعد الزوج في فهم ما يحدث خلال مراحل الحمل والولادة والرجال المعاصرون أصبحوا يساعدون زوجاتهم في كل خطوة خلال فترة الحمل حتى إنجاب الطفل وتربيته.
        5. أخذ الإجازات معاً: في الثلث الأول من الحمل، يجب على الأزواج محاولة أخذ عطلة مريحة ولا شيء تحبه النساء الحوامل أكثر من فيتامين د والطعام اللذيذ وبعض الانتعاش على الرغم من أن عطلة على الشاطئ قد لا تكون ممكنة مع قيود COVID الحالية، إلا أن شمس الصيف ستمنحها كل الراحة التي تحتاجها.
        6. شاركها الزيارات الدوية للطبيب: يجب أن يتواجد الأزواج معاً كفريق واحد في كل مراحل الحمل. بغض النظر عن مدى أهمية الموعد، من المهم الاحتفال بكل حدث كعائلة.
        7. ضع حياتك الاجتماعية في الانتظار: تحتاج المرأة الحامل إلى شريكها أكثر من أي وقت سابق وعليه تعليق حياته الاجتماعية باستثناء المناسبات الضرورية.

        وأخيراً... يمكننا القول إنه سواء كان هذا هو طفلك الأول، أو التاسع، أو المخطط له أو غير المخطط له، فإن التعرض للخيانة الزوجية أثناء الحمل أو اكتشافها فيما بعد؛ يجلب للمرأة الكثير من المعاناة والعذاب ومن الصعب مواجهة حقيقة ذلك، فمن الأفضل العمل مسبقاً للوقاية من الخيانة قبل حدوثها.

          المصادر و المراجعadd