صورة علم Saudi Arabia
من مجهول
منذ 10 شهور 26 إجابات
3 0 0 3

مازلت مرتبط بها ولكن الشك يدمرني بسبب كلام هذا الشاب عنها

في بدايه كلامي احب أن اوجه شكري وتحياتي للصفحه الجميله وارجوا ان اجد حل لمشكلتي... انا شاب ابلغ من العمر ٢٧ عام حاليا انا خاطب منذ شهريين والزواج بعد سته اشهر تقدمت لفتاه تصغرني بسبع سنوات وحدث قبول بين الطرفين واتمت الخطبه بسلام منذ فتره بسيطه اتي الي مسدج علي حساب الفيس بوك الخاص بي وتحدث معي بشأن خطيبتي في بدايه كلامه انه يوصيني عليها وان احاول جاهدا علي اسعادها وحبها واذ به يقول انه حبيبها السابق انهم قضوا اسعد ايام حياتهم وظل يحكي لي كلام تقشعر له الابدان انهم يتداولون المكالمات والمحدثات يوميا وتقابلا والعلاقه وصلت لاعلي رونقها علي حد كلامه وظل يحكي لي انها كانت رافضه لي في البدايه وظلت تبكي له ان يخلصها مني ولكن ظروفه لاتسمح بالارتباط حاليا ..فانصاعت لرغبه والديها ف الارتباط مني .وظل يزاولني بالكلام ويحكي لي اشياء وكلام حدثت مني ومنها سويا..مثلا قد اعطت لي روايه هديه منها الي لكي اقرأها واتفاجأ انها راويته المفضله وتغير رقم هاتفها وتغير حسابها الشخصي علي الفيس بوك واستدل بصديقتها علي انها شاهده علي ماحدث بينهم...وظل يحكي ويحكي وصورها لي علي انها شيطان وليست بشر كل ماجال في خاطري هو كيف لفتاه في مثل هذا السن تفعل هذه الافعال وكيف تخون ثقه اهلها وتقابل شاب وتتحدث معه.. وقفت مقيدا لااعرف ماذا افعل هل اواجها ام الغي ارتباطي بها ولكن كيف انهي الارتباط منها وهي الخطيبه الثانيه لي..خطوبتي الاولي كانت من ابنه خالتي ولكن لم يحدث نصيب بينا وانفصلنا بالتراضي..كيف انهي الخطوبه الثانيه وانا محط انظار الجميع الكل يراهن علي فسخ خطوبتي وفشل زواجي لاني تركت ابنه خالتي...واقفت عاجزا وتعب مخي من كثره التفكير وقابلتها في ذاك اليوم ولكن لم استطع ان انظر في وجهها لان كلامه يتردد علي مسامعي فمسكت هاتفي وفتحت محادثته وازدت غضبا وتركتها وذهبت ولم احكي لها..في اليوم الثاني ارسلت لي مسدج انها علمت مايأتي في خاطري وانها مظلومه وحكت انه شخص متطفل عليها يريد ان يفسد حياتها ويطاردها واغلقت حسابها الشخصي لانه يتررد عليها بمحادثاته ورسائله..واغلقت هاتفها لانه يحاول الاتصال بها مرارا وتكرارا وهي لا تجيب وحلفت لي انه كاذب وانها تحبني حبا جما لانها اختارتني بكل جوارحها...ماكان عليا غير الافصاح لامها وابيها ولكنهم كذبوا كلام هذا الشاب وانهم يثقون في بنتهم الي ابعد حد وبكت امها بكاءا مريرا وتتوسل الي ان لا اترك ابنتها خشيه من كلام الناس وانها سوف تفتضح بعد مثل هذا الكلام..وبالفعل انصعت لطلبها لاني احمل لها كل الاحترام..وفي هذا اليوم تعبت خطيبتي وذهبت الي المستشفي لانها حزينه عليا لانها تحبني ..وتحدثت معها قالت لي انه كاذب لانها تحبني وانا بالفعل اشاهد حبها لي في عيونها وافعالها ولكن مامصلحه هذا الشاب ان يختلق كلام بالباطل عليها...انا الان مازالت مرتبط بها ولكن الشك يدمرني... ماذا افعل انهي خطبتي منها ام اسامحها حتي لو كانت بريئه او جانيه ..ولكن الوسواس القهري بداخلي لايترك لي مجال للعيش معها.افيدوني ماذا افعل؟ واسف للاطاله ولكن أامل ان اجد حل لمشكلتي.