أكل الفسيخ أثناء الحمل وما يفعله الفسيخ للحامل

هل يمكن أكل الفسيخ والرنجة وأنا حامل؟ ماذا يفعل الفسيخ للحامل؟ أضرار الفسيخ للحامل وفوائده، نصائح بعد أكل الفسيخ للحامل، ومتى تمتنع الحامل عن أكل الفسيخ

أكل الفسيخ أثناء الحمل وما يفعله الفسيخ للحامل

أكل الفسيخ أثناء الحمل وما يفعله الفسيخ للحامل

من المتعارف عليه أن الأسماك من أكثر الأطعمة المفيدة التي تحتاج إليها المرأة الحامل ويجب أن تتناولها بشكل دوري فهي تحتوي على العديد من الفيتامينات والمعادن التي تساهم في تعزيز نمو الجنين وتقوية الأم الحامل، جميع هذه الفوائد يتم الحصول عليها عندما يكون السمك مطهي بدرجات حرارة عالية، ولكن يوجد بعض الأنواع التي تؤكل بشكل نيء مثل ما يعرف بالفسيخ فهل هذا يعطي المرأة الحامل الفوائد نفسها؟ وما هي فوائد وأضرار الفسيخ للمرأة الحامل؟ ومتى تمتنع الحامل عن تناول الفسيخ؟ هذا ما سنتعرف عليه في المقال التالي.

animate

الفسيخ سمك مملح من نوع البوري أو الراية يتم شرائه بأحجام مناسبة وتحضيره بالملح وبعد أن يتم تنشيفه بشكل كامل يوضع ضمن براميل أو صفائح لقترة معينة لتتم عملية التخليل، ويمكن أن يوضع في أكياس مفرغة من الهواء عندما يتم صنعه منزلياً، وبعدها يتم أكل الفسيخ مع شرائح الليمون والبصل نيئاً أو مقلياً حسب العادات المحلية. وتعتبر الرنجة من الأطعمة القريبة من الفسيخ مع اختلاف نوع السمك وطريقة صنعه من خلال التدخين بدلاً من التخليل.
والفسيخ أكلة شعبية اعتاد المصريون القدماء على تحضيرها وتناولها خلال عيد يسمى شم النسيم في فصل الربيع، وذلك ظناً منهم أن الآلهة بهذه الطريقة سوف تبارك الموسم ويكون الحصاد وفيراً.

ماذا يفعل الفسيخ للحامل؟
حامل وعايزة آكل فسيخ هل هو ضار؟ تختلف آراء الأطباء على منع الحامل من تناول الفسيخ ولكن جميعهم بشكل أو بآخر يتفقون على فكرة تناوله بكميات قليلة جداً إن لم تستطع الحامل مقاومة الرغبة بأكل الفسيخ، ولكن يفضل الابتعاد عنه خلال فترة الحمل كاملة، ومن أضرار الفسيخ للحامل نذكر:

  1. يرفع ضغط الدم بسرعة وبشكل مفاجئ: يحتوي الفسيخ على كميات كبيرة جداً من الملح والذي بدوره يمكن أن يرفع ضغط الدم بسرعة هائلة، وهذا قد يعرض المرأة الحامل لعدة مخاطر قد لا تستطيع تداركها بأمان وتعرض نفسها للآثار الجانبية الناتجة عن ارتفاع ضغط الدم.
  2. يسبب التهابات الكلى للحامل: تناول الفسيخ يعرض المرأة الحامل لعدة التهابات كلوية قد تكون خطيرة عليها، نتيجة احتباس السوائل في الجسم بعد تناول كميات كبيرة من الملح، مما يؤدي أيضاً إلى حدوث تورم وانتفاخ في جسمها، بالإضافة إلى ارتفاع كمية البروتين بالدم بشكل كبير مما يعرض الكلى للعمل فوق قدرتها وبالتالي يمكن أن يحدث التهاب كلوي وتكون معرضة لخطر الإجهاض المبكر.
  3. يسبب التهابات مجرى البول: أحد الأضرار الشائعة أيضاً عند تناول الفسيخ هو الالتهابات في مجرى البول نتيجة نمو الجراثيم اللا هوائية والعديد من الجراثيم الأخرى عندما يكون هنالك خلل في تحضير الفسيخ.
  4. خطر تسمم الحمل: تتعرض المرأة الحامل لتسمم الحمل في بعض الحالات عندما تتناول كميات أكبر من الكميات المسموحة لها من الفسيخ، وذلك نتيجة عدم قدرة الجسم على التخلص من الملوحة الشديدة، لذلك لا يجب تناوله خاصة خلال أول وآخر ثلاث أشهر من الحمل.
  5. يعرض الجنين لتشوه خلقي: بعض الحالات يكون فيها الفسيخ قد تم تحضيره بشكل خاطئ فتنمو العديد من الجراثيم خلال عملية التمليح والتخليل يمكنها أن تعرض الجنين لخطورة التشوه الخلقي نتيجة التأثير على نمو الجهاز العصبي خاصة في الأشهر الأولى من الحمل.
  6. قد يسبب التهاب الجهاز الهضمي: إن نمو أنواع مختلفة من البكتريا خلال مرحلة تحضير الفسيخ يعرض الأم الحامل للعديد من التهابات الجهاز الهضمي بعد تناوله، وقد تكون خطيرة عليها مثل بكتريا السلمونيلا.
  7. خطر الديدان: من أكثر الاضطرابات شيوعاً عند تناول الفسيخ كونه من الأسماك النيئة هو إصابة المرأة الحامل بأنواع مختلفة من الديدان، مثل الديدان الشريطية والتي تكون خطيرة عليها في بعض الحالات لأن العديد من الأدوية التي تعالج الإصابة بالديدان غير آمنة خلال فترة الحمل. [3،4]

لا توجد فوائد محددة للفسيخ بالنسبة للحامل وإنما هي الفوائد التي يحتويها السمك بشكل عام، ويمكن للسيدة الحامل أن تحصل على هذه الفوائد من أنواع الأسماك الأخرى المطهية لأنها تبقى آمنة أكثر، ومن هذه الفوائد نذكر:

  1. غني بأوميجا 3: تعتبر الأسماك مصدر غني جداً بأوميجا 3 وهي من الأحماض الدهنية غير المشبعة التي تساهم في تعزيز نمو الجنين وتقوية القلب لأنها تخفض من كمية الدهون المشبعة الضارة وتقلل من خطر الولادة المبكرة.
  2. وجود كمية كبيرة من البروتينات: تحتاج المرأة بشكل كبير إلى البروتينات خلال فترة الحمل من أجل تعزيز نمو الجنين الذي يتغذى بشكل كامل من أمه، لذلك يتوجب على الأم الحامل تناول المصادر الغنية بالبروتين بشكل متكرر ومن المصادر الغنية بالبروتين الأسماك.
  3. فاتح للشهية: يعتبر الفسيخ من الأطعمة الفاتحة للشهية نتيجة الكمية الكبيرة للملح الموجود فيها والبهارات الأخرى المضافة إليه.
  4. كميات كبيرة من الفيتامينات: الأسماك من أهم مصادر الفيتامينات التي تحتاج إليها المرأة الحامل مثل فيتامين E والذي يتشارك مع معدن السيلينيوم الموجود في الأسماك الذي يمنح فعالية مضادة للأكسدة تساهم في منع تطور الأمراض خلال فترة الحمل.
  5. يحتوي العناصر المعدنية المهمة: الأسماك من أكثر الأطعمة الغنية بالعناصر المعدنية الهامة لنمو الجنين على سبيل المثال معدن السيلينيوم ومعدن الكالسيوم والفوسفور المهمين لحماية العظام والأسنان عند الحامل. [1،2]

نتيجة الأضرار الخطيرة التي يمكن أن تنتج عن أكل الفسيخ للحامل ينصح الأطباء بالابتعاد عنها، ولكن في حال تم تناولها يجب اتباع عدة نصائح للحفاظ على الحمل والجنين، وسوف نوضح بعض من النصائح لتناول الفسيخ خلال الحمل:

  1. تناوله كميات قليلة جداً من الفسيخ: في حال لم تستطع المرأة مقاومة تناول الفسيخ يمكنها أن تتناول كميات قليلة لا تتجاوز حجم كف اليد فقط، وفي حال تناولت أكثر من ذلك يجب أن تخبر الطبيب المشرف من أجل إعطائها أدوية تساعد على تسريع خروج الملح الزائد من جسدها وهذا أمر يحدده الطبيب المشرف حسب حالة المريضة والأدوية الأخرى التي تتناولها.
  2. عصر الليمون على الفسيخ بشكل كبير: يساعد تناول شرائح الليمون مع الفسيخ على التقليل من كمية الملح، لذلك يفضل زيادة كمية الليمون المتناولة في حال كانت المرأة حامل.
  3. تناول الخضار الورقية الداكنة: من الأشياء التي تساعد على التخلص من الملح الزائد أيضاً هي تناول الخضار الورقية كالجرجير والخس على سبيل المثال.
  4. شرب كميات كبيرة من المياه بعد أكل الفسيخ: من أكثر الأشياء التي تفيد في التخلص من الملح الزائد وتحمي الأم الحامل هي تناول كميات كبيرة من المياه بعد تناولها الفسيخ، فهذا يساعد في طرح كميات الصوديوم الزائدة من الجسم.
  5. تبريد الفسيخ في الثلاجة بدرجة -4 قبل ليلة: من الأشياء التي تساعد على قتل الجراثيم والديدان التي توجد في الأسماك النيئة هي تعريضها لدرجة حرارة منخفضة لليلة كاملة قبل تناولها، فهذا قد يحمي الأم الحامل من المخاطر العديدة للفسيخ نوعاً ما.
  6. يفضل تناول الأسماك الصغيرة: من الممكن أن يتم تناول الأسماك الصغيرة من لفسيخ عوضاً عن الأسماك الكبيرة، وذلك لأنها تحتوي على كمية زئبق أقل من الكبيرة بالإضافة إلى أن كميات البكتريا فيها أقل أيضاً.
  7. نصائح أكل الرنجة خلال الحمل: تنطبق فوائد وأضرار الفسيخ على الحامل على أكل الرنجة أيضاً، كذلك نصائح بعد أكل الفسيخ للحامل هي ذاتها المتعلقة بأكل الرنجة، مع ذلك يعتبر الأطباء الرنجة أكثر أماناً من الفسيخ خلال الحمل لأنها معالجة بشكل مختلف وتتعرض للتدخين. [5]

قد يتم في بعض الحالات تجاوز نصائح الأطباء وتناول الفسيخ، ولكن يوجد بعض الحالات التي لا يجب تناول الفسيخ فيها بشكل نهائي عند فئات محددة من السيدات الحوامل، وسوف نوضح هنا بعض هذه الفئات:

  1. المرأة المعرضة لولادة مبكرة أو لديها حمل غير ثابت: تناول الفسيخ قد يعرض المرأة الحامل لخطر الولادة المبكرة أو الإجهاض في الأشهر الأولى من الحمل، لذلك يمنع بشكل نهائي تناول الفسيخ عند النساء المعرضين لولادة مبكرة أو أن حملهم غير ثابت ولديهم حالات إجهاض متكررة.
  2. مريضة القلب: بشكل عام النساء المصابين بأمراض القلب يكون الحمل لديهن أصعب ومعرض للعديد من المخاطر، والملوحة الموجودة في الفسيخ تعرض القلب لخطر كبير، لذلك يجب الانتباه إلى أن هؤلاء النساء يمنع تناول الفسيخ لديهن بشكل نهائي.
  3. مريضة الضغط: من المعروف أن الصوديوم هو العنصر الأساسي الذي يساهم في رفع ضغط الدم ونتيجة الكميات الكبيرة للصوديوم الموجودة في الفسيخ المملح يمنع تناوله عند النساء الحوامل اللواتي يعانين من مرض الضغط.
  4. مرضى الكلى: من النساء الحوامل اللواتي يمنع تناول الفسيخ لديهن أيضاً هم مرضى الكلى، لأن التخلص من الفسيخ بشكل رئيسي يحتاج إلى نشاط كلوي كبير ويؤثر بشكل ضار على الكلى وبالتالي تكون الكلى غير قادرة على التخلص من هذه المكونات وتناول الفسيخ سوف يفاقم المرض.
  • ارتفاع ضغط الدم ومقدمات تسمم الحمل.
  • تورم الأقدام نتيجة احتباس السوائل.
  • انتفاخ البطن واضطرابات الجهاز الهضمي مثل القيء والإسهال.
  • جفاف الفم والجسم.
  • صعوبة التنفس.
  • زغللة النظر.
  • صعوبة النطق.
  • فقدان القدرة على تحريك العضلات.
  • الحمى وارتفاع الحرارة.

إذا شعرتِ بهذه الأعراض أو بعضها بعد تناول الفسيخ أثناء الحمل يجب عليك التوجه إلى أقرب مركز رعاية صحية على الفور لاتخاذ الإجراءات اللازمة، مع ضرورة إخبارهم عن الحمل إن لم يكن ظاهراً.

المصادر و المراجعadd